المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخواني السنة ما معنى كلمة ولي



حجر ابن عدي
12-13-2010, 01:21 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

أنا عضو جديد وهذه أول مشاركة لي في المنتدى وأرجو أن أطرح موضوعا يكون فيه الحوار بروح رياضية بعيدا عن التجريح من منطلق قول الله عز وجل ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ، وموضوعي حول معنى كلمة ولي (فكلمة ولي لها معان عدة منها المحب والناصر وولي الأمر ولا يفهم معناها إلا من سياق الكلام) ولنتأمل هذا الحديث لكي نعرف ما المقصود من كلمة ولي فيه:

حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ، فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي بالمحبة بل لا تستقيم إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

BOU-AHMAD
12-13-2010, 07:06 PM
حياك الله يا زميلنا

اولاً الخلاف حول لفظة مولاه .

وهذه ستعرف معناها من قوله تعالى (فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ )

أما ما ذكرته بقولك ( ولي كل مؤمن بعدي ) فهذه زياده من رواية جعفر بن سليمان وهي لا تصح.
وبالتالي الكلام حولها لا يقدم ولا يؤخر .

وراجع ترجمة جعفر بن سليمان الضعبي ـ لتعرف هل تقبل روايته ام لا :)

حجر ابن عدي
12-14-2010, 04:42 AM
أخي الكريم أولا هل تتفق معي أن معنى كلمة ولي يأتي بمعنى المحب والناصر وولي الأمر ولا يفهم معناها إلا من سياق الكلام؟؟

ثانيا: الحديث بلفظة وهو لي كل مؤمن بعدي صححه أساطينكم ومن ضمنهم الألباني فهل تنكر تصحيح الألباني للحديث بلفظة ولي كل مؤمن بعدي؟؟؟

حجر ابن عدي
12-16-2010, 08:25 AM
ما للأخوة السنة لا يردون جوابا؟؟ أولستم أصحاب الدليل والحق؟؟ أوليس مذهبكم واضح بين جلي؟؟ سؤال بسيط أراه أعجزكم!! هل توافقوني بأن كلمة ولي تعني المحب والناصر وولي الأمر (أي أن لها معان عدة ولكن لا يُفهم معناها إلا من خلال سياق الكلام؟؟) وللتوضيح أكثر كلمة عين لها معان عدة (عين الإنسان - عين الماء) ولكن لو قلت رأيت الرجل في العين فمن خلال السياق سيُفهم أني أقصد عين الماء ولو قلت إن عين الولد تؤلمه فيُفهم من خلالها أنني أقصد العين البشرية) وكذلك الحال بالنسبة لكلمة ولي يفهم مُرادها من سياقها ولنتأمل هذا الحدث الذي صححه أساطينكم ومن ضمنهم الألباني:


حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ؟فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

abou haydara
12-16-2010, 01:31 PM
حجر ........

لنقل اني متفق معك او بالاحرى متفق معك

طيب من الذي قال لك او دلس وكذب عليك وقال لك ان

اهل السنه لا يحبون سيدنا علي رضي الله عنه
اهل السنة لا يوالون سيدنا علي رضي الله عنه
اهل السنه يبغضون سيدنا علي رضي الله عنه
اهل السنة لا يتبعون سيدنا علي رضي الله عنه
اهل السنة ... اهل السنة .... اهل السنة ...

هل سالت نفسك يوم لا اقول انك تحب سيدنا علي رضي الله عنه

بل هل تتبع سيدنا علي رضي الله عنه و تفعل بكل ما كان يفعله سيدنا علي رضي الله عنه
او يامر باجتنابه او اتباعه ؟؟؟

ابن الحميراء
12-16-2010, 02:10 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مرحباً بك زميلنا المكرم



أولاً : هل قال النبي محمد - عليه الصلاة و السلام - ، " أنت ولي أمر كل مؤمن بعدي " أم قال " ولي كل مؤمن بعدي " ؟

ثانياً : بلسانك قلت أنت ، أن الولاية تأتي بعدة معان ، فكيف حصرتها في هذا المعنى دون غيره ؟


ثالثاً : يقول الشيخ الدمشقية في شأن هذه القصة في كتابه أحاديث يحتج بها الشيعة / ص : 272 ما نصه :

"" ... حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏وعفان ‏ ‏المعنى وهذا حديث ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏قالا ثنا ‏ ‏جعفر بن سليمان ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏يزيد الرشك ‏ ‏عن ‏ ‏مطرف بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏عمران بن حصين ‏ ‏قال ‏‏بعث رسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏سرية وأمر عليهم ‏ ‏علي بن أبي طالب ‏ ‏رضي الله تعالى عنه ‏ ‏فأحدث شيئا في سفره فتعاهد ‏ ‏قال ‏ ‏عفان ‏ ‏فتعاقد ‏ ‏أربعة من ‏ ‏أصحاب محمد ‏ ‏:5: ‏ ‏أن يذكروا أمره لرسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏قال ‏ ‏عمران ‏ ‏وكنا إذا قدمنا من سفر بدأنا برسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏فسلمنا عليه قال فدخلوا عليه فقام رجل منهم فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا قال فأقبل رسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏على الرابع وقد تغير وجهه فقال ‏دعوا ‏عليا ‏دعوا ‏عليا ‏إن ‏عليا ‏ ‏مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي».
كما ترى أخي أن السياق لا علاقة له بموضوع الإمامة وإنما هو متعلق بموضوع بغض علي وعداوته. وهو من الموالاة كما في قول النبي :5:«السلطان ولي من لا ولي له».

والرسول :5: لم يقل: علي ولي أمر كل مؤمن بعدي. والولاية هي المحبة والنصرة ومن هذا الباب علي ولي كل مؤمن. ناهيك عن عجز الرافضة أن يجدوا لفظا صريحا مثل (علي هو الأمير على الناس من بعدي) أو (هو الخليفة على الناس من بعدي). ولهذا يأتون بنصوص تتكلم عن المحبة والولاء والنهي عن البغض والمعاداة ويحملونها على معنى الإمامة.

ولا يمكن لعلي أن يكون وحده ولي كل مؤمن على معنى الإمامة. وإلا لاضطر الرافضة إلى إلغاء الأئمة الإحدى عند الشيعة.

وأما قول النبي :5: (علي مني هو وأنا من علي) فهو عين ما قاله في صحابة آخرين كالأشعريين وجليبيب ... ""

حجر ابن عدي
12-16-2010, 03:01 PM
أخي الكريم أبو حيدرة هل تتفق معي ان عليا هو ولي الأمر بعد النبي صلى الله عليه وآله؟؟

حجر ابن عدي
12-16-2010, 03:51 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته:

زميلي المكرم ابن الحميراء قولك بأن النبي صلى الله عليه وآله هل قال أنت ولي أمر كل مؤمن بعدي " أم قال " ولي كل مؤمن بعدي، ردي عليه في الآتي: مشكلتك إذا في لفظة أمر فلو قال النبي صلى الله عليه وآله ولي أمر كل مؤمن بعدي ولم يقل فقط ولي كل مؤمن بعدي لكان يقصد بذلك الإمامة!! ولو أتيتك بحديث يستدل عمر بلفظة ولي من غير إضافة كلمة أمر لها ويقصد منها الولاية ماذا سيكون ردك؟؟ تأمل أخي:

صحيح مسلم ( 5/152 )

في حديث طويل يقول : ثمّ نشد عبّاساً وعليّاً ـ نشد أي عمر بن الخطّاب ـ بمثل ما نشد به القوم أتعلمان ذلك ؟ قالا : نعم ، قال : فلمّا توفي رسول الله قال أبوبكر : أنا وليّ رسول الله ، فجئتما تطلب ميراثك من ابن أخيك ، ويطلب هذا ميراث امرأته من أبيها ـ يعني علي والعباس ـ فقال أبوبكر : قال رسول الله : ما نورّث ما تركنا صدقة ، فرأيتماه ـ عمر يقول لعلي والعباس ـ فرأيتماه ، أي فرأيتما أبابكر كاذباً آثماً غادراً خائناً ، ثمّ يقول عمر : والله يعلم إنّه لصادق بارّ راشد تابع للحقّ.

وتأمل أخي في موضع آخر في نفس الحديث: ثمّ توفّي أبوبكر وأنا ولي رسول الله وولي أبي بكر ، فرأيتماني كاذباً آثماً غادراً خائناً ، والله يعلم إنّي لصادق بارّ راشد تابع للحقّ ... فولّيتها ثمّ جئتني أنت وهذا ، وأنتما جميع ، وأمركما واحد ، فقلتما إدفعها إلينا ... إلى آخر الحديث.

محلّ الشاهد: تأمل أخي كيف أن عمرا يستخدم لفظة ولي لوحدها من غير إضافة كلمة أمر لها ويقصد منها ولاية الأمر فهل ترد قوله؟؟؟

إما قولك كيف عرفت أن النبي في عبارته لعلي عليه السلام وهو ولي كل مؤمن بعدي يقصد من كلمة ولي الولاية وليس أمرا آخرا فقد قلت لك أخي بأنني أتفق معكم بأن لكلمة ولي معان عدة وتفُهم بالقرينة (أي بالسياق) فكلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله من عبارته المحب أو الناصر لأن المحبة ثابتة لعلي عليه السلام في حياة النبي صلى الله عليه وآله وبعد حياته صلى الله عليه وآله فكيف يستقيم أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي محب كل مؤمن بعدي؟؟ هل ينفي عنه المحبة في حياته ويثبتها له بعد مماته صلى الله عليه وآله؟؟؟ ولأبسط المطلب أكثر لو كانت لدي أنا حجر شركة وكان لدي موظف اسمه علي وجمعت الموظفين وقلت لهم علي ولي كل موظف بعدي (بالله الكريم عليك ماذا سيفهم الموظفون غير أنني أعني ولاية أمر الشركة بعدي؟؟) فلماذا يا أخواني السنة الكرام التلاعب بالألفاظ وصرفها عن معناها الواضح الجلي. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
[/center]

abou haydara
12-16-2010, 10:28 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52164#post52164)
أخي الكريم أبو حيدرة هل تتفق معي ان عليا هو ولي الأمر بعد النبي صلى الله عليه وآله؟؟


اولا

نلتزم باتمام الحوار و نلزم انفسنا بـــــــــــــــــــ
- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمه ) رضي الله عنهم


ثانيا

نتفق على بعض النقاط

-هل ولاية الامر بعد النبي امر الاهي ؟؟؟ نعم ام لا ؟؟؟
-هل ولاية الامر بعد النبي ديني ام دنيوي يعني الحكم ؟؟؟

و للحوار بقية

زين الدين بن علي
12-17-2010, 10:47 AM
الزميل ابو جيدره..السيد حجر..
استفاضت الروايات عن الذي لاينطق عن الهوى..
انه قال في حجة الوداع..غدير خم..
الست اولى بالمؤمنين من انفسهم..قالو بلى..قال الله مولاي وانا ولي كل مؤمن..فمن انا مولاه فعلي مولاه..
ولهذا فان مفهوم هذه الولاية مختلف بدليل السياق....
ولذلك فهم الصحابة وقالو له اصبحت او امسيت مولى كل مؤمن ومؤمنه...
وانه عليه السلام استشهد بعد استلامه الخلافه..ثلاثة عشر صحابيا...شهدو له بهذا القول...
ولو كان معتهاها المحبة لما احتج بها عندما رجعت الخلافه اليه..وشكرا

abou haydara
12-17-2010, 02:11 PM
كلامي واضح

و النقاط جلية كذالك

كلام فارغ لا اريده

موالي العترة
12-17-2010, 06:11 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ؛ والحمد لله رب العالمين ؛ وصلى الله على محمد وآله الطاهرين ؛ ورض الله عن صحابته المنتجبين وبعد :
قال العضو ( أبو أحمد ) : (( أما ما ذكرته بقولك ( ولي كل مؤمن بعدي ) فهذه زياده من رواية جعفر بن سليمان وهي لا تصح.
وبالتالي الكلام حولها لا يقدم ولا يؤخر )) .
ثم أتى العضو ( حجر ) بحديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي ))
وأيضاً نقل العضو ابن الحميراء عن الدمشقية هذا الحديث : ((... حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏وعفان ‏ ‏المعنى وهذا حديث ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏قالا ثنا ‏ ‏جعفر بن سليمان ‏ ‏قال حدثني ‏ ‏يزيد الرشك ‏ ‏عن ‏ ‏مطرف بن عبد الله ‏ ‏عن ‏ ‏عمران بن حصين ‏ ‏قال ‏‏بعث رسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏سرية وأمر عليهم ‏ ‏علي بن أبي طالب ‏ ‏رضي الله تعالى عنه ‏ ‏فأحدث شيئا في سفره فتعاهد ‏ ‏قال ‏ ‏عفان ‏ ‏فتعاقد ‏ ‏أربعة من ‏ ‏أصحاب محمد ‏ ‏:5: ‏ ‏أن يذكروا أمره لرسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏قال ‏ ‏عمران ‏ ‏وكنا إذا قدمنا من سفر بدأنا برسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏فسلمنا عليه قال فدخلوا عليه فقام رجل منهم فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله إن ‏ ‏عليا ‏ ‏فعل كذا وكذا قال فأقبل رسول الله ‏ ‏:5: ‏ ‏على الرابع وقد تغير وجهه فقال ‏دعوا ‏عليا ‏دعوا ‏عليا ‏إن ‏عليا ‏ ‏مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي».
وكلاهما فيهما لفظ (( ولي كل مؤمن بعدي ))
وأيضاً هذه الرواية رواه الترمذي في سننه
1/ قال الترمذي في السننكتاب المناقب (50) : باب20 مناقب علي بن أبي طالب :ح3712 : " حدثنا قتيبة بن سعيد ، أخبرنا جعفر بن سليمان الضبعي ، عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله ، عن عمران بن حصين ، قال : (( بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم جيشاً واستعمل عليهم علي بن أبي طالب ; فمضى في السرية فأصاب جارية فأنكروا عليه وتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ؛ فقالوا : إن لقينا رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرناه بما صنع على . وكان المسلمون إذا رجعوا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ثم انصرفوا إلى رحالهم ؛ فلما قدمت السرية سلموا على النبي صلى الله عليه وسلم ، فقام أحد الأربعة ؛ فقال : يا رسول الله ؛ ألم تر إلى علي بن أبي طالب صنع كذا وكذا ؛ فأعرض عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثم قام الثاني فقال مثل مقالته فأعرض عنه ، ثم قام إليه الثالث فقال مثل مقالته فأعرض عنه ، ثم قام الرابع فقال مثل ما قالوا فأقبل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من على ، ما تريدون من على ، ما تريدون من على ؟ إن علياً منى وأنا منه ، وهو ولى كل مؤمن من بعدي )) . هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث جعفر بن سليمان " .
وقد عد في الصحيح بحسب تصنيف طبعة الكتب السنة التي منها سنن الترمذي ، نشر مكتبة الرشد ، الرياض .
ورواه بالإسناد إلى الترمذي ابن الأثير في أسد الغابة . ، وقد وصف ابن حجر في الإصابة إسناد الترمذي بالقوي
ورواه النسائي في الخصائص وهو عين ما رواه الترمذي سنداً ومتناً وقال محققي طبعتي الخصائص الأثري وآل زهوي : (( إسناده صحيح )) .
وقد رواه الحاكم في المستدرك أيضاً ثم علق عليه قائلاً : (( هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه )) ، وعلق الأثري في الحلي على قول الحاكم هذا قائلاً : (( وسكت عليه الذهبي. قلت : وهو كما قال )) .
ورواه أيضاً أبو يعلى في مسنده وابن حبان في صحيحه وابن المغازلي في مناقبه والطبراني في المعجم الكبير من طرق عن جعفر بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف عن عمران .
وسيأتي روايته في مسند أحمد ومسند الطيالسي مع اختلاف في بعض ألفاظ المتن سيما في رواية الطيالسي وفيهما الإسناد صحيح ؛ فقد تقدم
2/ مسند أحمد بن حنبل : " حدثنا عبد الله ، حدثني أبي ، ثنا عبد الرزاق وعفان المعنى وهذا الحديث عبد الرزاق قالا : ثنا جعفر بن سليمان قال : حدثني يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله ، عن عمران بن حصين قال : (( بعث رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ سرية وأمر عليهم علي بن أبي طالب ـ رضي الله تعالى عنه ـ فأحدث شيئاً في سفره فتعاهد ـ قال عفان : فتعاقد ـ أربعة من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم أن يذكروا أمره لرسول الله صلى الله عليه وسلم . قال عمران : وكنا إذا قدمنا من سفر بدأنا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلمنا عليه . قال : فدخلوا عليه فقام رجل منهم فقال يا رسول الله : إن عليا فعل كذا وكذا فاعرض عنه ، ثم قام الثاني فقال يا رسول الله : إن عليا فعل كذا وكذا فاعرض عنه ، ثم قام الثالث فقال يا رسول الله : إن عليا فعل كذا وكذا فاعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله : إن علياً فعل كذا وكذا . قال : فاقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم على الرابع ـ وقد تغير وجهه ـ فقال : دعوا علياً ،دعواعليا ؛ إن عليا منى وأنا منه وهو ولى كل مؤمن بعدى )) .
ورواه بعين المتن والسند ابن عساكر في تاريخ دمشق
وفي مسند أبي داود الطيالسي : " حدثنا أبو داود قال : حدثنا جعفر بن سليمان الضبعي حدثنا يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن عمران بن حصين : (( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث عليا في جيش فرأوا منه شيئا فأنكروه فاتفق نفر أربعة وتعاقدوا أن يخبروا النبي صلى الله عليه وسلم بما صنع علي قال : عمران وكنا إذا قدمنا من سفر لم نأت أهلنا حتى نأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم وننظر إليه فجاء النفر الأربعة فقام أحدهم فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال مثل ذلك فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال مثل ذلك فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال مثل ذلك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما لهم ولعلي إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي )) .
في خصائص النسائي : حديث 65 أو 68 حسب ترقيم الطبعتين : (( حدثنا بشر بن هلال ، عن جعفر بن سليمان ، عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله ، عن عمران بن حصين ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إن علياً منى وأنا منه ، وهو ولى كل مؤمن من [ بعدي ] )) .
وإسناده صحيح ، وما بين [ ] لم ترد في طبعة المكتبة العصرية ولكنها وردت في طبعة دار العربي ولا أدري هل سقطت أم أسقطت ؟
وقد رواه النسائي في السنن وفضائل الصحابة بهذا المتن وكذلك السند إلا بدايته فإنه من طريق قتيبة بن سعيد لا بشر بن هلال وفيهما وردت لفظة ( بعدي ) .
لكن الأثري قال أن في متنه شذوذ وهو يريد لفظة (( من بعدي )) ولبيان شذوذه كما يزعم نقل في الحلي المطبوع بذيل الخصائص ما قاله المباركفوري في تحفة الأحوذي حول شذوذ كلمة ( بعدي ) وأنَّها وهم من هذين الشيعيين ( يريد الأجلح وجعفر بن سليمان ) ، ثم نقل قوله هذا : (( فظهر بهذا كله أن زيادة لفظ ( بعدي ) في هذا الحديث ليست محفوظة ، بل مردودة ؛ فاستدلال الشيعة بِها على علياً ـ رضي الله عنه ـ كان خليفة بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم من غير فصل باطل )) . ونقل قول ابن تيمية في المنهاج : (( وكذلك قوله : " وهو ولي كل مؤمن بعدي " ، كذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، بل هو في حياته وبعد مماته ولي كل مؤمن ، وكل مؤمن وليه في الحياة ؛ فالولاية التي هي ضد العداوة لا تختص بزمان ... )) ، وقال ابن كثير في البداية والنهاية ج7 : ص376 ـ بعد أن ساق حديث بريدة وغيره وفي آخره : (( يا بريدة لا تقع في علي ؛ فإنه مني وأنا منه وهو وليكم بعدي )) ـ : (( وهذه لفظة منكرة والأجلح شيعي ومثله لا يقبل إذا تفرد بمثلها وقد تابعه فيها من هو أضعف )) .
نقول : العجب من الأثري تصحيح الإسناد لرواية النسائي في خصائصه من طريقين وفيهما وردت اللفظة كما رواها في السنن والفضائل أيضاً ؛ ونقل كلام المباركفوري لبيان الشذوذ ؛ والأعجب أن المباركفوري يقول أن رواه أحمد بعدة طرق ليس فيها هذه الزيادة في حين رأيت كيف أننا نقلنا رواية أحمد مع هذه الزيادة ؛ وابن كثير والمباركفوري صرح الأخير ولمح الأول بأن الزيادة من جعفر بن سليمان والأجلح وهما شيعيان ؛ فإذا كانا كذلك فكيف صح سند الحديث ؛ وقد نقلنا طرقاً متعددة روت الحديث بهذه الزيادة والذهبي سكت على تصحيح الحاكم ؛ وأعجب الجميع ابن تيمية فقد ذكر أن ذلك كذب على رسول الله !!!

أقول : هنا بيت القصيد ، فقد ظهر بِهذا كله من كلامهم على هذه اللفظة هو كونها دالة بما لا يستطيعون دفعه على أن خليفة رسوله ـ صلى الله عليه وآله ـ علي (ع) وأن معنى الولاية هنا التولي والاتباع ؛ وهذا يؤكده حديث الغدير . وحيث أن القوم لم يجدوا ملمزاً في السند لصحته عندهم اخترعوا فكرة الزيادة هذه ؛ والله المستعان على ما يصفون .

زين الدين بن علي
12-17-2010, 07:48 PM
روى الهيثمي في مجمع الزوائد ج2 ص121 باب قوله صلى الله عليه وسلم من كنت مولاه فعلى مولاه
وعن أبي الطفيل قال جمع عليٌّ الناس في الرحبة ثم قال لهم انشد بالله كل امرئ مسلم سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم غدير خم ما قام فقام إليه ثلاثون من الناس - قال أبو نعيم فقام ناس كثير - فشهدوا حين أخذ بيده فقال أتعلمون أني أولى بالمؤمنين من أنفسهم قالوا بلى يا رسول الله قال من كنت مولاه فهذا مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه قال فخرجت كأن في نفسي شيئاً فلقيت زيد بن أرقم فقلت له إني سمعت علياً يقول كذا وكذا قال فما تنكر قد سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ذلك.
رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح غير فطر بن خليفة وهو ثقة. " انتهى كلام الهيثمي
اقول : وفطر بن خليفة من رجال البخاري والاربعة
راجع تهذيب التهذيب

السؤال :
1- ما هو الهدف من هذه المناشدة
2- ولماذا دخل في قلب الصحابي ابو الطفيل الشك من هذا الكلام بحيث ذهب وسأل زيد بن ارقم

زين الدين بن علي
12-17-2010, 07:51 PM
الاخ الكريم
هل يمكن ان تشرح لنا مختصرا ما تفسير قوله نعالى النبي اولى بالمؤمنين من انفسهم؟؟؟
ما معنى هذه ال (اولى)....

badrr313
12-17-2010, 09:20 PM
بسم الله والصلاة والسلام على سيد الخلق والمرسلين
النبي العربي الامي الكريم
ان القرءان الكريم بلسان عربي مبين
سنضع بعض الايات الكريمة من كتاب الله عز وجل نصب اعيننا
طبعا قبل هذا نطلب من الزملاء الرافضة الاجابة على اسئلة الاخوة
هل الولاية التى تحكوا عنها فرض الهي؟
ام هي ماذا؟
ولو كانت فرض الهي فلماذا اعتذر عنها صاحبها وقال دعوني والتمسوا غيري وان اكون لكم وزيرا خير من اكون لكم اميرا؟
هل يجوز الاعتذار عن امر الهي؟
هل يجوز ان يقول المسلم لا تعملوا حسابي لن اصلي الا اذا رجوتموني؟
وهل المنصوص عليه من الله انجازاته اقل من المعين بالبشر؟
حقيقة شيئ عجيب

ثم ان المعصوم حسب زعمكم هو ايضا معين بالشورى ولا دليل ان هناك ملكا قام بتعيينه خليفة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

المهم
نتأمل في هذه الايات
وبعدها نكمل مع قصة الولاية والوصي والحجة وغير ذلك من اقوال بني اسرائيل


معنى ولي من القرءان




{أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [البقرة : 107]

تاملوا ايات الله
ليس لنا من دون الله ولي
تعالى الله عما تفترون يا رافضة
جعلتم كلمة ولي تعني شركاء لله ومساوون له





{لَا يَتَّخِذِ الْمُؤْمِنُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَلَيْسَ مِنَ اللَّهِ فِي شَيْءٍ إِلَّا أَنْ تَتَّقُوا مِنْهُمْ تُقَاةً وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ} [آل عمران : 28]

هل تعني الاية لا تتخذوا الكافرين خلفاء؟
ام احبة وناصرون؟
اين اجابة العقلاء؟

{إِنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِإِبْرَاهِيمَ لَلَّذِينَ اتَّبَعُوهُ وَهَذَا النَّبِيُّ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاللَّهُ وَلِيُّ الْمُؤْمِنِينَ} [آل عمران : 68]

ماذا تعني كلمة اولى هنا
انها نفس كلمة اولى التى سال عنها الزميل الرافضي
ياترى ماذا تعني؟

{إِذْ هَمَّتْ طَائِفَتَانِ مِنْكُمْ أَنْ تَفْشَلَا وَاللَّهُ وَلِيُّهُمَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ} [آل عمران : 122]


يا ترى ماذا تعني الله وليهما هنا؟
نريد اجابة السادة المشاركون

{إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ} [آل عمران : 175]

ما معنى اولياء الشيطان هنا
هل حكام ام خلفاء ام ائمة معصومون ام ماذا؟
حقيقة اتعجب من تفكيركم
لماذا لا تقرأون كتاب الله وتتدبروه بدلا من اللف والدوران

{وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِأَعْدَائِكُمْ وَكَفَى بِاللَّهِ وَلِيًّا وَكَفَى بِاللَّهِ نَصِيرًا} [النساء : 45]

كيف ان الله يقول كفى به وليا
وانتم تقولون ماتقولون
نريد تفسير
انا اقول ما قاله الله
الله ولي الذين ءامنوا
وكفى بالله وليا



{الَّذِينَ آمَنُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ الطَّاغُوتِ فَقَاتِلُوا أَوْلِيَاءَ الشَّيْطَانِ إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا} [النساء : 76]

نفس السؤال السابق

{وَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ كَمَا كَفَرُوا فَتَكُونُونَ سَوَاءً فَلَا تَتَّخِذُوا مِنْهُمْ أَوْلِيَاءَ حَتَّى يُهَاجِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَخُذُوهُمْ وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَلَا تَتَّخِذُوا مِنْهُمْ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا} [النساء : 89]



{لَيْسَ بِأَمَانِيِّكُمْ وَلَا أَمَانِيِّ أَهْلِ الْكِتَابِ مَنْ يَعْمَلْ سُوءًا يُجْزَ بِهِ وَلَا يَجِدْ لَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا} [النساء : 123]

يعني يا من تلطم وتخمش وجهك وتتمتع وتفعل الخبائث وتسب ازواج النبي وتتوارى خلف محبة ال البيت وتظن انهم سينجوك من عذاب الله
لن تجد لك من غير الله حبيبا ولا ناصرا

{الَّذِينَ يَتَّخِذُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَيَبْتَغُونَ عِنْدَهُمُ الْعِزَّةَ فَإِنَّ الْعِزَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا} [النساء : 139]

الاية تجيب عن نفسها

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَتُرِيدُونَ أَنْ تَجْعَلُوا لِلَّهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا مُبِينًا} [النساء : 144]

الاية تجيب عن نفسها

{فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَيَزِيدُهُمْ مِنْ فَضْلِهِ وَأَمَّا الَّذِينَ اسْتَنْكَفُوا وَاسْتَكْبَرُوا فَيُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَلَا يَجِدُونَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا} [النساء : 173]

في كل الاحوال لن يجد الظالمون الذين يمنون انفسهم بالامال من حين الى حين من ينجدهم من الله

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} [المائدة : 51]


{إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ} [المائدة : 55]

هل الاية تعني امامكم الله وامامكم الرسول وامامكم الذين امنوا
ام تعني خليفتكم الله ورسوله والذين امنوا
ام تعني نصيركم الله ورسوله والذين امنوا؟
الا تروا ان الولاية هنا تعني محبة وحميمية
والا فعليكم ان تبقوا نفس المعنى على الله سبحانه
تعالى الله عن الافتراء

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَكُمْ هُزُوًا وَلَعِبًا مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاءَ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ} [المائدة : 57]

{وَلَوْ كَانُوا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالنَّبِيِّ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مَا اتَّخَذُوهُمْ أَوْلِيَاءَ وَلَكِنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ فَاسِقُونَ} [المائدة : 81]

الكلام موجه لكل من يتخذ المجرمين اولياء
ولا تقل اني اقصد ال البيت
ال البيت اسيادنا واحبابنا
المجرمون من يكذبون على ال البيت طبعا
ويحصلون على رتب والقاب
اية الله العظمى
حجة الاسلام ونجده يطعن بكتاب الاسلام ومصدر التشريع الاول
الولي الفقيه
اه من الولي الفقيه
هنا بيت القصيد


{قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ يُطْعِمُ وَلَا يُطْعَمُ قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ وَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ} [الأنعام : 14]




{وَذَرِ الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَهُمْ لَعِبًا وَلَهْوًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَذَكِّرْ بِهِ أَنْ تُبْسَلَ نَفْسٌ بِمَا كَسَبَتْ لَيْسَ لَهَا مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ وَإِنْ تَعْدِلْ كُلَّ عَدْلٍ لَا يُؤْخَذْ مِنْهَا أُولَئِكَ الَّذِينَ أُبْسِلُوا بِمَا كَسَبُوا لَهُمْ شَرَابٌ مِنْ حَمِيمٍ وَعَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْفُرُونَ} [الأنعام : 70]

خافوا الله فربما تكونوا من الذين لا شفاعة لهم

{وَلَا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ} [الأنعام : 121]

{لَهُمْ دَارُ السَّلَامِ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَهُوَ وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [الأنعام : 127]

يوم القيامة الله اصحاب الجنة الله وليهم وليس غيره

{وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُمْ مِنَ الْإِنْسِ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُمْ مِنَ الْإِنْسِ رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَا قَالَ النَّارُ مَثْوَاكُمْ خَالِدِينَ فِيهَا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ} [الأنعام : 128]

هل اولياؤهم من الانس تعني حكامهم من الانس؟
ام امراؤهم
ام ماذا بالضبط؟


{وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ} [الأنعام : 129]

{اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ} [الأعراف : 3]

هنا بيت القصيد
ما انزل الينا من ربنا هو القرءان
واولياء الله لن ياتوا بغيرالقرءان الذي انزله الله
ماذا نفهم من الاية؟
حتى الولاية في البشر لا تكون من دون الله
يعني
لا تكون متعارضة مع كتاب الله
كمثل قصة قسيم الجنة والنار الذي يفتريها اهل الهوى
برغم ان الله قال
ولا يشرك في حكمه احدا
وغير ذلك من الشركيات وتكذيب كتاب الله على حساب قصة ابتعدها الكليني وزرارة وجابر الجعفي وابن القداع وغيرهم من الملاعين الذين تلعننوهم انتم انفسكم

{يَا بَنِي آدَمَ لَا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنْزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لَا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ} [الأعراف : 27]

{فَرِيقًا هَدَى وَفَرِيقًا حَقَّ عَلَيْهِمُ الضَّلَالَةُ إِنَّهُمُ اتَّخَذُوا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ} [الأعراف : 30]

{وَاخْتَارَ مُوسَى قَوْمَهُ سَبْعِينَ رَجُلًا لِمِيقَاتِنَا فَلَمَّا أَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ قَالَ رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُمْ مِنْ قَبْلُ وَإِيَّايَ أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاءُ مِنَّا إِنْ هِيَ إِلَّا فِتْنَتُكَ تُضِلُّ بِهَا مَنْ تَشَاءُ وَتَهْدِي مَنْ تَشَاءُ أَنْتَ وَلِيُّنَا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الْغَافِرِينَ} [الأعراف : 155]

فسروا لنا يا عقلاء الاية بما يرضي الله

{إِنَّ وَلِيِّيَ اللَّهُ الَّذِي نَزَّلَ الْكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ} [الأعراف : 196]

{وَمَا لَهُمْ أَلَّا يُعَذِّبَهُمُ اللَّهُ وَهُمْ يَصُدُّونَ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَمَا كَانُوا أَوْلِيَاءَهُ إِنْ أَوْلِيَاؤُهُ إِلَّا الْمُتَّقُونَ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ} [الأنفال : 34]

{إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَهَاجَرُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ آوَوْا وَنَصَرُوا أُولَئِكَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يُهَاجِرُوا مَا لَكُمْ مِنْ وَلَايَتِهِمْ مِنْ شَيْءٍ حَتَّى يُهَاجِرُوا وَإِنِ اسْتَنْصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ إِلَّا عَلَى قَوْمٍ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ مِيثَاقٌ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ} [الأنفال : 72]

طبقا لتفاسيركم يعني بعضهم خلفاء بعض
هههههههههه

{وَالَّذِينَ كَفَرُوا بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ إِلَّا تَفْعَلُوهُ تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الْأَرْضِ وَفَسَادٌ كَبِيرٌ} [الأنفال : 73]

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا آبَاءَكُمْ وَإِخْوَانَكُمْ أَوْلِيَاءَ إِنِ اسْتَحَبُّوا الْكُفْرَ عَلَى الْإِيمَانِ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ} [التوبة : 23]

هل هناك من يتخذ اهله ائمة وخلفاء؟

{وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} [التوبة : 71]

{يَحْلِفُونَ بِاللَّهِ مَا قَالُوا وَلَقَدْ قَالُوا كَلِمَةَ الْكُفْرِ وَكَفَرُوا بَعْدَ إِسْلَامِهِمْ وَهَمُّوا بِمَا لَمْ يَنَالُوا وَمَا نَقَمُوا إِلَّا أَنْ أَغْنَاهُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ مِنْ فَضْلِهِ فَإِنْ يَتُوبُوا يَكُ خَيْرًا لَهُمْ وَإِنْ يَتَوَلَّوْا يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ عَذَابًا أَلِيمًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمَا لَهُمْ فِي الْأَرْضِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [التوبة : 74]

{إِنَّ اللَّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يُحْيِي وَيُمِيتُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [التوبة : 116]

فسروا لنا يا عقلاء
ما معنى هذه الاية يا من تقولون على وجه رب الكون والله خلقه من نفسه او خلطه بنفسه
تعالى الله عما تفترون
نبرأ الى الله ربنا من كل هذا

{أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ} [يونس : 62]


{أُولَئِكَ لَمْ يَكُونُوا مُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ يُضَاعَفُ لَهُمُ الْعَذَابُ مَا كَانُوا يَسْتَطِيعُونَ السَّمْعَ وَمَا كَانُوا يُبْصِرُونَ} [هود : 20]


{وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنْصَرُونَ} [هود : 113]


{رَبِّ قَدْ آتَيْتَنِي مِنَ الْمُلْكِ وَعَلَّمْتَنِي مِنْ تَأْوِيلِ الْأَحَادِيثِ فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَنْتَ وَلِيِّي فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ} [يوسف : 101]


{قُلْ مَنْ رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ قُلِ اللَّهُقُلْ أَفَاتَّخَذْتُمْ مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ لَا يَمْلِكُونَ لِأَنْفُسِهِمْ نَفْعًا وَلَا ضَرًّا قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الْأَعْمَى وَالْبَصِيرُ أَمْ هَلْ تَسْتَوِي الظُّلُمَاتُ وَالنُّورُ أَمْ جَعَلُوا لِلَّهِ شُرَكَاءَ خَلَقُوا كَخَلْقِهِ فَتَشَابَهَ الْخَلْقُ عَلَيْهِمْ قُلِ اللَّهُ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ} [الرعد : 16]


{وَكَذَلِكَ أَنْزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَمَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا وَاقٍ} [الرعد : 37]


{تَاللَّهِ لَقَدْ أَرْسَلْنَا إِلَى أُمَمٍ مِنْ قَبْلِكَ فَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ أَعْمَالَهُمْ فَهُوَ وَلِيُّهُمُ الْيَوْمَ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ} [النحل : 63]



{وَمَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِهِ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ عَلَى وُجُوهِهِمْ عُمْيًا وَبُكْمًا وَصُمًّا مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا} [الإسراء : 97]


{وَتَرَى الشَّمْسَ إِذَا طَلَعَتْ تَزَاوَرُ عَنْ كَهْفِهِمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَإِذَا غَرَبَتْ تَقْرِضُهُمْ ذَاتَ الشِّمَالِ وَهُمْ فِي فَجْوَةٍ مِنْهُ ذَلِكَ مِنْ آيَاتِ اللَّهِ مَنْ يَهْدِ اللَّهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُ وَلِيًّا مُرْشِدًا} [الكهف : 17]


{قُلِ اللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثُوا لَهُ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَبْصِرْ بِهِ وَأَسْمِعْ مَا لَهُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا يُشْرِكُ فِي حُكْمِهِ أَحَدًا} [الكهف : 26]

{وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا} [الكهف : 50]


{أَفَحَسِبَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنْ يَتَّخِذُوا عِبَادِي مِنْ دُونِي أَوْلِيَاءَ إِنَّا أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ نُزُلًا} [الكهف : 102]


{وَإِنِّي خِفْتُ الْمَوَالِيَ مِنْ وَرَائِي وَكَانَتِ امْرَأَتِي عَاقِرًا فَهَبْ لِي مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا} [مريم : 5]


{يَا أَبَتِ إِنِّي أَخَافُ أَنْ يَمَسَّكَ عَذَابٌ مِنَ الرَّحْمَنِ فَتَكُونَ لِلشَّيْطَانِ وَلِيًّا} [مريم : 45]


{قَالُوا سُبْحَانَكَ مَا كَانَ يَنْبَغِي لَنَا أَنْ نَتَّخِذَ مِنْ دُونِكَ مِنْ أَوْلِيَاءَ وَلَكِنْ مَتَّعْتَهُمْ وَآبَاءَهُمْ حَتَّى نَسُوا الذِّكْرَ وَكَانُوا قَوْمًا بُورًا} [الفرقان : 18]


{قَالُوا تَقَاسَمُوا بِاللَّهِ لَنُبَيِّتَنَّهُ وَأَهْلَهُ ثُمَّ لَنَقُولَنَّ لِوَلِيِّهِ مَا شَهِدْنَا مَهْلِكَ أَهْلِهِ وَإِنَّا لَصَادِقُونَ} [النمل : 49]


{وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [العنكبوت : 22]


{مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتًا وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [العنكبوت : 41]


{اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ} [السجدة : 4]


{النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ وَأُولُو الْأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللَّهِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ إِلَّا أَنْ تَفْعَلُوا إِلَى أَوْلِيَائِكُمْ مَعْرُوفًا كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا} [الأحزاب : 6]

لماذا سالت عن النبي اولى ولم تكمل الاية وترنا اولى التي بعدها يا سيد جعفري وافتخر؟

{قُلْ مَنْ ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُمْ مِنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءًا أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً وَلَا يَجِدُونَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا} [الأحزاب : 17]


{خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا} [الأحزاب : 65]


{قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ} [سبأ : 41]


{أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ} [الزمر : 3]



{وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ} [فصلت : 34]

يعني الذي بيني وبينه عداوة ماذا سيصبح؟
امام معصوم؟
ولا خليفة ولا حاكم
اجيبوا يا عقلاء


{وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ اللَّهُ حَفِيظٌ عَلَيْهِمْ وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِوَكِيلٍ} [الشورى : 6]


{وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَهُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ يُدْخِلُ مَنْ يَشَاءُ فِي رَحْمَتِهِ وَالظَّالِمُونَ مَا لَهُمْ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [الشورى : 8]


{أَمِ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ فَاللَّهُ هُوَ الْوَلِيُّ وَهُوَ يُحْيِي الْمَوْتَى وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} [الشورى : 9]


{وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِنْ بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنْشُرُ رَحْمَتَهُ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ} [الشورى : 28]


{وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ فِي الْأَرْضِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [الشورى : 31]


{وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ وَلِيٍّ مِنْ بَعْدِهِ وَتَرَى الظَّالِمِينَ لَمَّا رَأَوُا الْعَذَابَ يَقُولُونَ هَلْ إِلَى مَرَدٍّ مِنْ سَبِيلٍ} [الشورى : 44]


{وَمَا كَانَ لَهُمْ مِنْ أَوْلِيَاءَ يَنْصُرُونَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَنْ يُضْلِلِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ سَبِيلٍ} [الشورى : 46]


{مِنْ وَرَائِهِمْ جَهَنَّمُ وَلَا يُغْنِي عَنْهُمْ مَا كَسَبُوا شَيْئًا وَلَا مَا اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ} [الجاثية : 10]



{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا عَدُوِّي وَعَدُوَّكُمْ أَوْلِيَاءَ تُلْقُونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَقَدْ كَفَرُوا بِمَا جَاءَكُمْ مِنَ الْحَقِّ يُخْرِجُونَ الرَّسُولَ وَإِيَّاكُمْ أَنْ تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ رَبِّكُمْ إِنْ كُنْتُمْ خَرَجْتُمْ جِهَادًا فِي سَبِيلِي وَابْتِغَاءَ مَرْضَاتِي تُسِرُّونَ إِلَيْهِمْ بِالْمَوَدَّةِ وَأَنَا أَعْلَمُ بِمَا أَخْفَيْتُمْ وَمَا أَعْلَنْتُمْ وَمَنْ يَفْعَلْهُ مِنْكُمْ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاءَ السَّبِيلِ} [الممتحنة : 1]

هل اولياء هنا تعني خلفاء؟
اريد اجابة العقلاء



لا شيء يربطني بك ايها الرافضي الا كتاب الله
وهذا كتاب الله اماكم

فارونا تمسككم به او تخليكم عنه

حجر ابن عدي
12-18-2010, 11:50 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52164#post52164)
أخي الكريم أبو حيدرة هل تتفق معي ان عليا هو ولي الأمر بعد النبي صلى الله عليه وآله؟؟


اولا

نلتزم باتمام الحوار و نلزم انفسنا بـــــــــــــــــــ
- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمه ) رضي الله عنهم


ثانيا

نتفق على بعض النقاط

-هل ولاية الامر بعد النبي امر الاهي ؟؟؟ نعم ام لا ؟؟؟
-هل ولاية الامر بعد النبي ديني ام دنيوي يعني الحكم ؟؟؟

و للحوار بقية

صدقني هذا لا يليق بكم يا أخواني السنة نحن بصدد حديث صحيح وهو قول النبي صلى الله عليه وآله بأن علي عليه السلام ولي كل مؤمن بعدي وللأسف لم ألقى منكم جوابا علميا على مداخلتي ولكن سوف أجيبك رغم أنك خرجت من نقطة البحث، ما دام هذا الحديث من النبي صلى الله عليه وآله فهو أمر إلهي لأن النبي صلى الله عليه وآله لا ينطق عن الهوى ولكن نقطة البحث هي قول النبي صلى الله عليه وآله علي ولي كل مؤمن بعدي، حديث واضح جلي فلو كان المقصود بكلمة ولي هنا المحبة لما قال صلى الله عليه وآله بعدي فلفظة بعدي نفت المحبة وأثبتت الولاية بعده صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام فأين جوابكم.

حجر ابن عدي
12-18-2010, 11:57 AM
الزميل ابو جيدره..السيد حجر..
استفاضت الروايات عن الذي لاينطق عن الهوى..
انه قال في حجة الوداع..غدير خم..
الست اولى بالمؤمنين من انفسهم..قالو بلى..قال الله مولاي وانا ولي كل مؤمن..فمن انا مولاه فعلي مولاه..
ولهذا فان مفهوم هذه الولاية مختلف بدليل السياق....
ولذلك فهم الصحابة وقالو له اصبحت او امسيت مولى كل مؤمن ومؤمنه...
وانه عليه السلام استشهد بعد استلامه الخلافه..ثلاثة عشر صحابيا...شهدو له بهذا القول...
ولو كان معتهاها المحبة لما احتج بها عندما رجعت الخلافه اليه..وشكرا

شكرا لك أخي الكريم على الإضافة الرائعة للموضوع وحتى عبارة النبي صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام وهي ولي كل مؤمن بعدي عبارة مثل الشمس في رابعة النهار فلو كان النبي صلى الله عليه وآله يقصد المحبة والنصرة لما قال بعدي والأخوة السنة يعلمون ذلك، أخي الكريم ضايقني أن أرى توقيف عضويتك فقد قرأت لك مداخلات ورأيت بأنك على مستوى عال من الثقافة والأخلاق وكنت أحبذ أن تكون متواصلا مع أخوانك السنة والشيعة بمداخلاتك القيمة.

حجر ابن عدي
12-18-2010, 12:00 PM
شكرا لك أخي الكريم موالي العترة وأثابك الله عز وجل.

حجر ابن عدي
12-18-2010, 12:08 PM
الأخ الكريم badrr313 لا تغرد خارج السرب فأنا قلت في بداية موضوعي بأن كلمة ولي لها معان عدة ولم أختلف معكم في هذا ولكن متى نعرف بأنها تعني ولاية الأمر أو المحبة أو النصرة (من القرينة - من سياق الكلام) هل وضح المطلب لديك؟؟ ولي كل مؤمن بعدي، هنا لو كان النبي صلى الله عليه وآله يعني المحبة لما قال بعدي، فلا تستقيم إلا بمعنى الولاية من بعده.

abou haydara
12-18-2010, 02:07 PM
لا زلت ملتزما بالنقاط التي اتيت بها و اعيدها لكم


اولا

نلتزم باتمام الحوار و نلزم انفسنا بـــــــــــــــــــ
- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمه ) رضي الله عنهم


ثانيا

نتفق على بعض النقاط

-هل ولاية الامر بعد النبي امر الاهي ؟؟؟ نعم ام لا ؟؟؟
-هل ولاية الامر بعد النبي ديني ام دنيوي يعني الحكم ؟؟؟

فمن كان يرى في نفسه اهلا للحوار يتفظل معنا

اما الكلام العاطفي فهو تحت ........... لا تعليق

الموحــــــــدة
12-18-2010, 03:58 PM
الله عليك يا badrr313

بارك الله فيك











.

حجر ابن عدي
12-18-2010, 04:08 PM
لا زلت ملتزما بالنقاط التي اتيت بها و اعيدها لكم


اولا

نلتزم باتمام الحوار و نلزم انفسنا بـــــــــــــــــــ
- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمه ) رضي الله عنهم


ثانيا

نتفق على بعض النقاط

-هل ولاية الامر بعد النبي امر الاهي ؟؟؟ نعم ام لا ؟؟؟
-هل ولاية الامر بعد النبي ديني ام دنيوي يعني الحكم ؟؟؟

فمن كان يرى في نفسه اهلا للحوار يتفظل معنا

اما الكلام العاطفي فهو تحت ........... لا تعليق

أبو حيدرة أجبتك ولكنك ربما لم تنتبه والآن لك جوابي:
أنت تطالبني بقول الله عز وجل أو النبي صلى الله عليه وآله أو قول الأئمة عليهم السلام وأنا أرد عليك بقول النبي صلى الله عليه وآله:

قال رسول الله صلى الله عليه وآله في حق علي (وهو ولي كل مؤمن بعدي) فسرها بالمحبة واجمع معاجم اللغة وما تحويه ولن تستطيع أن تفسر قول النبي صلى الله عليه وآله بالمحبة لأن السياق يخذلك لأن لفظة بعدي نسفت معنى المحبة وأثبتت الولاية فالمحبة ثابت لعلي عليه السلام في حياة النبي صلى صلى الله عليه وآله وبعد حياته صلى الله عليه وآله فلو كان المقصود في الحديث المحبة لما قال النبي لفظة بعدي ولكن الولاية ثابت لعلي عليه السلام بعد النبي صلى الله عليه وآله لذلك قال وهو ولي كل مؤمن بعدي فاعترض علي ان استطعت ولكن بأدلة عملية.

جوابي على سؤالك الآخر: نعم ولاية علي عليه السلام أمر من الله عز وجل لأنها أتت على لسان النبي صلى الله عليه وآله بحديث صحيح (ولي كل مؤمن بعدي).

حجر ابن عدي
12-19-2010, 10:06 AM
يرفع بالصلاة على محمد وآله الأطهار للأخوة السنة للرد ولا سيما الأخ أبو حيدرة فقد أجبناه على ما طلب ولم يعلق على جوابنا

abou haydara
12-19-2010, 02:33 PM
ومن قال لك اننا نقبل بالرفع

يجب ان تلتمس العذر لمحاورك لانه لدينا امور دنيوية يجب القيام بها

.....................

ملاحظة

انا لا اتحدث عن المحبة او من فينا يحب ال البيت او بالاحرى سيدنا علي رضي الله عنه اكتر من الاخر
ومن يحبه يجب ان يتبعه و يروي فضائله و لا ينتقص من قدره او يعطيه ما ليس هو اهل له
....................

جميل جدا و اشكرك على اجابتك على الشطر الاول من السؤال و هو

اقرارك بالان الامر من عند الله على لسان نبيه عليه الصلاة و السلام

الان بقي الشطر الثاني و من تم سيبدؤ الحوار ان شاء الله

هل كلمة ولي بعد النبي تعني الامر الديني و الدنيوي ( الخلافة ) ؟؟؟ نعم ام لا

سؤالي واضح
و السؤال اذا سبق بهل يكون جوابه بنعم او لا

حجر ابن عدي
12-20-2010, 09:37 AM
أخي أبو حيدرة وكما يُقال توزيع الظلم على الناس بالتساوي عدل فلابد لك من إنصافي فلا يجوز لك أن تقفز على أسئلتي بأسئلة أخرى فأنا لم ألقى منك جوابا على سؤالي الرئيسي وسؤالي: كيف أولتم الحديث الواضح البين الجلي في قول النبي صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام (وهو ولي كل مؤمن بعدي) كيف أولتم لفظ الحديث بالمحبة التي تنفيه كلمة بعدي جملة وتفصيلا بل أن كلمة بعدي تثبت الولاية من بعده صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام لا المحبة وبعدها إن شاء الله عز وجل أجيبك على أسئلتك ليكون البحث متسلسلا فأجبني هدانا الله عز وجل جميعا.

abou haydara
12-20-2010, 10:45 AM
عزيزي حجر

انا لم اتهرب من اسئلتك او اتجاهلها

وكان باستطاعتي ان او ربما اقطع الحوار في نصفه

لكن طلبا للحق و عدم المكابرة ... نجاري الامور ليتضح الامر

ولم اطلب منك الاتيان بالحديث كله و القصة التي جعلت النبي صلى الله عليه و سلم يقول ما مقال في حق سيدنا علي رضي الله عنه ؟؟؟

او هل بايعة سيدنا علي ام لم يبايع ؟؟؟

انا تركت هذه النقاط فيما بعد لنتمكن اولا في معرف كلمة ولي عندك انت او بالاحرى عند الامامية

ولهاذا سؤالي الجواب عليه بسيط نعم ام لا

هل كلمة ولي بعد النبي تعني الامر الديني و الدنيوي ( الخلافة ) ؟؟؟ او الاثنين معا ؟؟؟

حجر ابن عدي
12-20-2010, 12:14 PM
وأنا بإذن الله عز وجل أجيبك ولكن أجبني على سؤالي أولا فأنا طرحت سؤالي قبلك: كيف أولتم الحديث الواضح البين الجلي في قول النبي صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام (وهو ولي كل مؤمن بعدي) كيف أولتم لفظ الحديث بالمحبة التي تنفيه كلمة بعدي جملة وتفصيلا بل أن كلمة بعدي تثبت الولاية من بعده صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام لا المحبة

abou haydara
12-20-2010, 02:24 PM
عدم اجابتك لحد الان تكفيني ... و هي بالنسبة لي افضل من الاجابة

لي عودة ان شاء الله

حجر ابن عدي
12-20-2010, 03:25 PM
أخي أبو حيدرة أنا لم أرفض الإجابة ولكن أطلب أن يكون الحوار ذو منهجية فتجيب على إشكالي وبعدها ننتقل لإشكالك إما أن تقفز مباشرة على سؤالي الرئيسي فهذا فيه إجحاف بحقي فما يضرك لو أجبت على سؤالي ومن ثم انتقلنا لسؤالك إن شاء الله عز وجل؟؟

badrr313
12-20-2010, 04:59 PM
حجر بن عدي

اولا نحن يجب ان نحدد كلمة ولي

وقد بينتها لك من كتاب الله
وان كنت لا تعترف بكلمة ولي التي في القرءان
فباي كتاب تعترف

يعني تريد ان تفرض علينا ان ولي تساوي خليفة

في حين ان القرءان لا يقول هذا

طيب باي كتاب تؤمن؟
وان كانت كل هذه الايات لم تفهمها
ولا تعترف بها
فانت في مشكلة كبيرة
ولماذا نترك كتاب الله ونقبل تفسيرك انت
اعطنا سبب يجعلنا نتبعك في تفسيرك ونكذب القرءان

وفي النهاية احب ان اقول لك
وللمرة الثانية
لا رابط بيننا سوى القرءان
فكتبك كلها اكاذيب
واكاذيب تضرب اكاذيب
وكذب تداروه بكذب
وكذبة فوق كذبة
وجدنا نفسنا امام جبل من الخرافات والاكاذيب
وعقلك وقلبك عليهما غشاوة
فلا تؤمن بكتبنا التي نحرص كل الحرص على تنقيتها من الخرافات والاحاديث الموضوعة
نعود لاصل موضوعنا
كلمة ولي عند الله لا تعني خليفة
لكن عند الرافضة تعني خليفة
فمن نصدق؟
نصدق اصدق المحدثين
ام نصدق زرارة وابي بصير والجفي وابن القداح وابي الجارود

تفضل اخبرنا من نصدق

abou haydara
12-20-2010, 05:34 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

..............................



نلتزم باتمام الحوار و نلزم انفسنا بــــــــــــــــــ
- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمة ) رضي الله عنهم



...................



سبق و قلنا اننا سنلتزم بالنقاط السابق ذكرها



اولا



تعريف كلمة وَلِيّ

. اقول كلمة وَلِيّ عند شيخ العلامة المجلسي في كتاب مرآة العقول9/28



" و في القاموس الولي القرب و الدنو و الوَلِيّ الاسم منه و المحب و الصديق و النصير"



ثانيا



مكانها عند اهل السنه



المناصرة والموادعة والمرافقة في الدين و تبيان درجة سيدنا علي رضي الله عنه عند النبي صلى الله عليه و سلم و تتبيتها لدا المؤمنين بعده هكذا اراها

فهل عندك مانع ؟؟؟

و خصوصا لما جاء في قصة الحديث ولو اني اتعجب من ان المحاور الشيعي لم ياتي

بلحديث من اوله

لان درجة الصحبة في الاسلام درجات

فالعشرة المبشرين بالجنة ليسوا كباقي الصحابة

ومن جاهد قبل الفتح ليس كمن جاهد بعده ... وهاكذا و دواليك



وبيت الاستشهاد هو



القرءان الكريم


قوله تعالى " لا يَسْتَوِي مِنْكُمْ مَنْ أَنْفَقَ مِنْ قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ أَعْظَمُ دَرَجَةً مِنَ الَّذِينَ أَنْفَقُوا مِنْ بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ "



قول النبي صلى الله عليه و سلم


أبو بكر في الجنة ، وعمر في الجنة ، وعثمان في الجنة ، وعلي في الجنة ، وطلحة في الجنة ، والزبير في الجنة ، وعبد الرحمن بن عوف في الجنة ، وسعد بن أبي وقاص في الجنة ، وسعيد بن زيد في الجنة ، وأبو عبيدة بن الجراح في الجنة .

الراوي: عبدالرحمن بن عوف المحدث: الألباني (http://dorar.net/mhd/1420)- المصدر: تخريج مشكاة المصابيح (http://dorar.net/book/3031&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 6064
خلاصة حكم المحدث: صحيح



قول سيدنا علي رضي الله عنه

(وكان أفضلهم في الإسلام كما زعمت، وأنصحهم لله ولرسوله الخليفة الصديق، والخليفة الفاروق، ولعمري إن مكانهما في الإسلام لعظيم، وإن المصاب بهما لجرح في الإسلام شديد، رحمهما الله وجزاهما بأحسن ما عملا) [ شرح نهج البلاغة للميثم 1/31 ط



شهادة علي رضي الله عنه: "إن خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر وعمر" "كتاب الشافي" ج2 ص428



هنا احببت ان ابين ولو بالقليل بان هنالك رتب في الصحبة بالنص القرءاني و السنة و قول المعصوم عند الاثنى عشرية



ثالتا



كنت سألت المحاول هل يخص النبي صلى الله عليه و سلم في حديثه الامور الدينية ام الدنيوية ( الخلافة ) او هما معا

و سبق وقال المحاور ان الامر الاهي يعني الامر من عند الله على لسان نبيه صلى الله عليه و سلم و هو الذي لا ينطق عن الهوى



نقول

اولا

الامور الدينية



قول النبي



نحن اهل السنة نحتج وبالاحاح بالحديث الذي رواه الشيخين
كنا عند عائشة رضي الله عنها ، فذكرنا المواظبة على الصلاة والتعظيم لها ، قالت : لما مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم مرضه الذي مات فيه ، فحضرت الصلاة ، فأذن فقال : مروا أبا بكر فليصل بالناس . فقيل له : إن أبا بكر رجل أسيف ، إذا قام في مقامك لم يستطع أن يصلي بالناس ، وأعاد فأعادوا له ، فأعاد الثالثة فقال : إنكن صواحب يوسف ، مروا أبا بكر فليصل بالناس . فخرج أبو بكر فصلى ، فوجد النبي صلى الله عليه وسلم من نفسه خفة ، فخرج يهادى بين رجلين ، كأني أنظر رجليه تخطان من الوجع ، فأراد أبو بكر أن يتأخر ، فأومأ إليه النبي صلى الله عليه وسلم أن مكانك ، ثم أتي به حتى جلس إلى جنبه .

الراوي: عائشة المحدث: البخاري (http://dorar.net/mhd/256)- المصدر: صحيح البخاري (http://dorar.net/book/6216&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 664
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



اقول هنا امر النبي ابابكر بالامر الديني في حياته و لم يامر سيدنا علي بفعله

لماذا ؟؟؟ اتركها لك



قول المعصوم عند الشيعة



قول علي رضي الله عنه مرارا وتكرارا على منبر الكوفة: لا أوتى برجل يفضلني على أبي بكر وعمر الا جلدته حد المفتري . الفصول المختارة ، 167 الصراط المستقيم ، 3/152 البحار ، 10/417 الإختصاص ، 128



أنّ أمرأة سألت جعفر الصادق عن أبي بكر وعمر : أن تتولاهما وتحبّهما(فقال لها توليهما قالت : فأقولُ لربي إذا لقيته أنّك أمرتني بولايتهما قال : نعم) الروضة من الكافي للكليني ص101



وهنا نجد تصريح واضحا من لدن الامام المعصوم عند الاثنى عشريه بافضلية ابي بكر و كذالك عمر

فما هو الدافع لقوله يا ترى ؟؟؟

- التقية

- الخوف

- عدم الامتثال لأمر الله



ثانيا



الامر الدنيوي ( الخلافة )



اولا



لم ياتي نص صريح صحيح عند القوم بذكر كلمة الخلافة او الخليفة او الامير



ثانيا



القرءان الكريم


قوله تعالى " والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم "



و هاذا ما نراه في حديث النبي بانه يوافق كلام الله عز وجل



وقد صرح كبير مفسري الشيعة علي بن إبراهيم القمي حيث ذكر قول الله عز وجل: ( يأيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ) فقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لحفصة رضي الله عنها يوما أنا أفضى إليك سرا فقالت نعم ما هو فقال أن أبا بكر يلي الخلافة بعدي ثم من بعده أبوكِ ((ذكره الكشاف))( يقصد عمر رضي الله عنه) فقلت من أخبرك بهذا قال الله أخبرني . تفسير القمي جـ2 ص ( 376 ) سورة التحريم.





قول النبي صلى الله عليه و سلم


قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، في مرضه " ادعي لي أبا بكر ، وأخاك ، حتى أكتب كتابا . فإني أخاف أن يتمنى متمن ويقول قائل : أنا أولى . ويأبى الله والمؤمنون إلا أبا بكر " .

الراوي: عائشة المحدث: مسلم (http://dorar.net/mhd/261)- المصدر: صحيح مسلم (http://dorar.net/book/3088&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 2387
خلاصة حكم المحدث: صحيح



عن الرضا عليه السلام، عن آبائه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (اللهم ارحم خلفائي -ثلاث مرات- قيل له: يا رسول الله، ومن خلفاؤك؟ قال: الذين يأتون من بعدي ويروون أحاديثي وسنتي، فيسلمونها الناس من بعدي) بحار الأنوار: (2/144



فيا ترى من هم الخلفاء الذين خلفوا النبي صلى الله عليه و سلم بعد وفاته ؟؟؟



قول المعصوم عند الاثنى عشرية



عن الإمام جعفر الصادق عن أبيه الإمام محمد الباقر قال: قال رجل من قريش لعلي بن أبي طالب، رضي الله عنه: يا أمير المؤمنين نسمعك تقول في الخطبة آنفا، اللهم أصلحنا بما أصلحت به الخلفاء الراشدين المهتدين، فمن هم؟ فاغرورقت عيناه، ثم أهملهما فقال: "هم حبيباي وعماك أبو بكر وعمر ، إماما الهدى، وشيخا الإسلام، ورجلا قريش، والمقتدى بهما، بعد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فمن اقتدى بهما عصم، ومن اتبع آثارهما هدي إلى صراط مستقيم، ومن تمسك بهما فهو من حزب الله، وحزب الله هم المفلحون" تلخيص الشافي 2/428





روى الكليني : أنّ أمرأة سألت جعفر الصادق عن أبي بكر وعمر : أن تتولاهما وتحبّهما(فقال لها توليهما قالت : فأقولُ لربي إذا لقيته أنّك أمرتني بولايتهما قال : نعم) الروضة من الكافي للكليني ص101



هنا المعصوم يقر و بنص صريح ان الخلفاء بعد النبي صلى الله عليه و سلم هم ابوبكر و عمر

بل نجد المعصوم يامر باتباعهم



كيف و لما و لماذا ؟؟؟؟ اتركها لك



.................................................. ...............



طيب



سيدنا علي هو الخليفة المنصب من عند الله بعد وفاة النبي صلى الله عليه و سلم



نجده يقول



في الرساله السادسه في نهج البلاغه قال ( انه بايعني القوم الذين بايعوا ابابكر وعمر وعثمان على مابايعوهم عليه فلم يكن للشاهد ان يختار ولاللغائب ان يرد وانما الشورى للمهاجرين والانصار فان اجتمعوا على رجل وسموه اماما كان لله رضى فان خرج عن امرهم خارج بطعن او بدعه ردوه الى ماخرج منه فان ابى فقاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين )





هنا اقول كذالك



من هم القوم الذين بايعو سيدنا علي رضي الله عنه في كتب القوم ؟؟؟؟

مع العلم اننا نجد في كتبهم



روى الكليني في الكافي ج2 ص245 " كان الناس بعد رسول الله أصحاب ردة إلا ثلاثة : المقداد و أبوذر وسلمان الفارسي "



..............................................



ملاحظه



جئت ببعض اسماء الصحابة للاستشهاد

و كذالك لان من جاء بعد النبي كان اولهم ابابكر وعمر رضي الله عنهما



تنبيه



- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمة ) رضي الله عنهم



كلام جانبي لا حاجت لي به

حجر ابن عدي
12-20-2010, 06:29 PM
أخي badrr313

إنا لله وإنا إليه راجعون ومن قال لك بأن معاني الكلمات لا تؤخذ من معاجم اللغة العربية؟؟ القرآن الكريم أتى بلفظة غلبا (وحدائق غلبا) فأتني بمعنى كلمة غلبا من القرآن الكريم ان استطعت، فلو أردنا معرفة معنى كلمة غلبا فلابد من الذهاب لقواميس اللغة فمن دون الاستعانة بقواميس اللغة العربية لن تستطيع أن تعرف معاني الكلمات والقرآن الكريم نزل بلغة العرب وأنا قلت بأن كلمة ولي تعني ولاية الأمر والمحبة والنصرة ويُفهم معناها من سياق الكلام وإليك معنى كلمة ولي من قواميس اللغة العرببة:

الوَلْيُ (القاموس المحيط)

الوَلْيُ: القُرْبُ، والدُّنُوُّ، والمَطَرُ بعدَ المَطَرِ، وُلِيَتِ الأرضُ، بالضم.
والوَلِيُّ: الاسمُ منه، والمُحِبُّ، والصَّدِيقُ، والنَّصيرُ.
ووَلِيَ الشيءَ،و~ عليه وِلايَةً وَوَلايَةً، أَو هي المَصْدَرُ، وبالكسر: الخُطَّةُ، والإِمارَةُ، والسُّلطانُ.وأوْلَيْتُه الأمْرَ: وَلَّيْتُه إياهُ.

ثم إن عمر بن الخطاب استخدم لفظة ولي بمعنى ولاية الأمر فهل ترد قوله؟؟؟

فقول النبي صلى الله عليه وآله لعلي عليه السلام (وهو لي كل مؤمن بعدي) يفهم منه المحبة؟؟ أولاية الأمر؟؟؟

حجر ابن عدي
12-20-2010, 10:01 PM
أخي أبو حيدرة ما هكذا تؤكل الكتف فقد أوردت شبهات في قول الأئمة عليهم السلام في حق أبي بكر وعمر وصدقني لا يعجزنا الرد عليها بإذن الله عز وجل بل ولقد رد عليها من قبل الأخوة الشيعة في مواضع أخرى ولكني لا أريد أن أشتت البحث لذلك لا زلت ألح عليك في طلبي وللأسف أنت حين نقلت معنى كلمة ولي لم تنقل الكلام كاملا وهذا تعريف كلمة ولي من القاموس المحيط:

الوَلْيُ (القاموس المحيط)

الوَلْيُ: القُرْبُ، والدُّنُوُّ، والمَطَرُ بعدَ المَطَرِ، وُلِيَتِ الأرضُ، بالضم.
والوَلِيُّ: الاسمُ منه، والمُحِبُّ، والصَّدِيقُ، والنَّصيرُ.
ووَلِيَ الشيءَ،و~ عليه وِلايَةً وَوَلايَةً، أَو هي المَصْدَرُ، وبالكسر: الخُطَّةُ، والإِمارَةُ، والسُّلطانُ.وأوْلَيْتُه الأمْرَ: وَلَّيْتُه إياهُ.

ثم إن عمر استخدم كلمة ولي بمعنى ولاية الأمر فهل ترد قوله؟؟:

صحيح مسلم ( 5/152 )

في حديث طويل يقول : ثمّ نشد عبّاساً وعليّاً ـ نشد أي عمر بن الخطّاب ـ بمثل ما نشد به القوم أتعلمان ذلك ؟ قالا : نعم ، قال : فلمّا توفي رسول الله قال أبوبكر : أنا وليّ رسول الله ، فجئتما تطلب ميراثك من ابن أخيك ، ويطلب هذا ميراث امرأته من أبيها ـ يعني علي والعباس ـ فقال أبوبكر : قال رسول الله : ما نورّث ما تركنا صدقة ، فرأيتماه ـ عمر يقول لعلي والعباس ـ فرأيتماه ، أي فرأيتما أبابكر كاذباً آثماً غادراً خائناً ، ثمّ يقول عمر : والله يعلم إنّه لصادق بارّ راشد تابع للحقّ.

وتأمل أخي في موضع آخر في نفس الحديث: ثمّ توفّي أبوبكر وأنا ولي رسول الله وولي أبي بكر ، فرأيتماني كاذباً آثماً غادراً خائناً ، والله يعلم إنّي لصادق بارّ راشد تابع للحقّ ... فولّيتها ثمّ جئتني أنت وهذا ، وأنتما جميع ، وأمركما واحد ، فقلتما إدفعها إلينا ... إلى آخر الحديث.

لذلك قلت لكم أخواني السنة بأن كلمة ولي تحمل معان عدة من ضمنها ولاية الأمر ويفهم المعنى من السياق فبالله الكريم عليكم (وهو ولي كل مؤمن بعدي) ماذا يفهم في الحديث المذكور من كلمة ولي المحبة أو ولاية الأمر؟؟؟؟

abou haydara
12-20-2010, 10:39 PM
الله المستعان

يا حجر لقد فندت لك الكلمة على حسب
الولي = الخليفة
الولي = الامام
الولي = الافضلية

وكل ما جئت به هو من كلام الله و كلام نبيه صلى الله عليه و سلم و كلام المعصوم عندكم
ولم ارى منك لا حركة و لا سكون فقط شبه
وان كانت شبهات
تفضل واريني جدارتك

.......................................

اما وانت لا تقبل النقاش بالادلة .... ان شاء الله نتبع معك اسلوب الالزام

واقول لك وهذا رايي واسلم لك جدلا

الولي هنا = الخليفة و الامام


لماذا تنازل المعصوم عن الامر الالاهي وبايع ابابكر ؟؟؟
بعد ستت اشهر بعد خمسين عام لا يهمني المهم انه بايع
ومن هم الدين بايعوا سيدنا علي بعد النبي ؟؟؟

حجر ابن عدي
12-21-2010, 04:29 AM
أخي أبو حيدرة دع عنك لماذا تنازل علي عليه السلام الآن فنحن الآن في حديث وهو ولي كل مؤمن بعدي هل تقر معي أنها تعني الولاية فإن قلت تعني المحبة فوضح لي كيف تعني المحبة مع اجتماع كلمة بعدي معها وبعد ان نتفق على هذا الأمر يمكننا مناقشة التالي.

abou haydara
12-21-2010, 11:36 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52332#post52332)
الله المستعان

يا حجر لقد فندت لك الكلمة على حسب
الولي = الخليفة
الولي = الامام
الولي = الافضلية

وكل ما جئت به هو من كلام الله و كلام نبيه صلى الله عليه و سلم و كلام المعصوم عندكم
ولم ارى منك لا حركة و لا سكون فقط شبه
وان كانت شبهات
تفضل واريني جدارتك

.......................................

اما وانت لا تقبل النقاش بالادلة .... ان شاء الله نتبع معك اسلوب الالزام

واقول لك وهذا رايي واسلم لك جدلا

الولي هنا = الخليفة و الامام


لماذا تنازل المعصوم عن الامر الالاهي وبايع ابابكر ؟؟؟
بعد ستت اشهر بعد خمسين عام لا يهمني المهم انه بايع
ومن هم الدين بايعوا سيدنا علي بعد النبي ؟؟؟



لقد سلمت لك جدلا

الان اجبني على ما طرحت لك

اما وان كنت معاند فذالك امر اخر

وكذالك كلام عاطفي او منشورات اضرب بها عرض الحائط

اريد ان تستدل عليا من
قال الله
قال الرسول
قال الامام ( المعصوم )

حجر ابن عدي
12-22-2010, 02:10 PM
أخي صدقني لم تجبني، أنت توافقني جدلا على الحديث المذكور وما يعني أم اقتناعا فإن قلت لي جدلا أجب عن سؤالي المطروح وبعدها أجيبك إن شاء الله عز وجل فلا يجوز أن تقفز على سؤالي الرئيسي.

abou haydara
12-22-2010, 02:19 PM
مكانها عند اهل السنه
المناصرة والموادعة والمرافقة في الدين و تبيان درجة سيدنا علي رضي الله عنه عند النبي صلى الله عليه و سلم و تتبيتها لدا المؤمنين بعده هكذا اراها

حجر ابن عدي
12-22-2010, 03:29 PM
أخي كل ما ذكرت لو كان يقصده النبي صلى الله عليه وآله لما قال بعدي فالنبي صلى الله عليه وآله يعلم والصحابة يعلمون أن تلك الأمور ثابت لعلي عليه السلام قبل وبعد حياته صلى الله عليه وآله فلا يلزم ذكر لفظة بعدي ولكن الولاية هي التي تكون بعده صلى الله عليه وآله لذا قال بعدي، فما ردك على هذا الكلام؟؟

abou haydara
12-22-2010, 05:34 PM
رايي ان سيدنا علي رضي الله عنه ... عندكم

لم يمتثل لامر الله عز و جل
لم يمتثل لامر النبي صلى الله عليه و سلم

حجر ابن عدي
12-22-2010, 09:18 PM
أخي سوف أجيبك على تلك الإشكالية إن شاء الله عز وجل ولكن هذا لا يجوز وصلنا لعدد كبير من المداخلات ولم ألقى منك جوابا علميا على سؤالي الذي مللت وأنا أكتبه:

المحبة والنصرة لو كان يقصدهما النبي صلى الله عليه وآله لما قال بعدي فالنبي صلى الله عليه وآله يعلم والصحابة يعلمون أن تلك الأمور ثابت لعلي عليه السلام قبل وبعد حياته صلى الله عليه وآله فلا يلزم ذكر لفظة بعدي ولكن الولاية هي التي تكون بعده صلى الله عليه وآله لذا قال بعدي، فما ردك على هذا الكلام؟؟

badrr313
12-22-2010, 09:55 PM
بل انت لم تجب عن اسئلتنا القاطعة
انت تناقش في معنى مختلف عليه
وليس شيء قطعي
يعني كلمة ولي في كتاب الله جزما ليست خليفة ولا امام معصوم
وانا اقول مختلف عليه جدالا فقط
ليس اقرارا

لان الله اصدق المحدثين

وكل ما يعارض كتاب الله نضعه في سلة المهملات

وليس من المعقول ان النبي الي هو كلامه من الله
وما ينطق عن الهوى
ان يكون معنى كلامه مخالفا لكلام الله

عموما
سالناك اسئلة عديدة
ولم تجبها

رجاء تراجع الموضوع من البداية
وتجيب الاسئلة واحدا واحدا
تعبنا من التكرار

حجر ابن عدي
12-23-2010, 07:12 AM
الأخ badrr313 ما لك لا تعي ما أقول هل لو أتت كلمة ولي بمعنى المحبة في القرآن الكريم تستنج من هذا أن لا معنى آخر لها؟؟؟ ما هذا القول الغريب؟؟ وأنا نقلت لكم قول عمر وهو يستخدم كلمة ولي بمعنى الخلافة فلم تردوا علي جوابا.

abou haydara
12-23-2010, 02:17 PM
اقرئ ردي هذا بتمعن ستجد فيه كل ما تريد
و فيه ايضا جواب على سؤالك ( اللون الاحمر بالخط الكبير )
و تفنيد للحديث وكما اتفقنا
قال الله جل جلاله
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال الامام العصوم عندكم


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52325#post52325)


بسم الله الرحمن الرحيم



..............................




نلتزم باتمام الحوار و نلزم انفسنا بــــــــــــــــــ

- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمة ) رضي الله عنهم





...................




سبق و قلنا اننا سنلتزم بالنقاط السابق ذكرها




اولا




تعريف كلمة وَلِيّ


. اقول كلمة وَلِيّ عند شيخ العلامة المجلسي في كتاب مرآة العقول9/28




" و في القاموس الولي القرب و الدنو و الوَلِيّ الاسم منه و المحب و الصديق و النصير"




ثانيا




مكانها عند اهل السنه




المناصرة والموادعة والمرافقة في الدين و تبيان درجة سيدنا علي رضي الله عنه عند النبي صلى الله عليه و سلم و تتبيتها لدا المؤمنين بعده هكذا اراها


فهل عندك مانع ؟؟؟


و خصوصا لما جاء في قصة الحديث ولو اني اتعجب من ان المحاور الشيعي لم ياتي


بلحديث من اوله


لان درجة الصحبة في الاسلام درجات


فالعشرة المبشرين بالجنة ليسوا كباقي الصحابة


ومن جاهد قبل الفتح ليس كمن جاهد بعده ... وهاكذا و دواليك




وبيت الاستشهاد هو




القرءان الكريم



قوله تعالى " لا يَسْتَوِي مِنْكُمْ مَنْ أَنْفَقَ مِنْ قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ أَعْظَمُ دَرَجَةً مِنَ الَّذِينَ أَنْفَقُوا مِنْ بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ "



قول النبي صلى الله عليه و سلم


أبوبكرفيالجنة ، وعمر فيالجنة ، وعثمان فيالجنة ، وعلي فيالجنة ، وطلحة فيالجنة ، والزبير فيالجنة ، وعبد الرحمن بن عوف فيالجنة ، وسعد بن أبي وقاص فيالجنة ، وسعيد بن زيد فيالجنة ، وأبو عبيدة بن الجراح فيالجنة .

الراوي: عبدالرحمن بن عوف المحدث: الألباني (http://dorar.net/mhd/1420)- المصدر: تخريج مشكاة المصابيح (http://dorar.net/book/3031&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 6064
خلاصة حكم المحدث: صحيح



قول سيدنا علي رضي الله عنه


(وكان أفضلهم في الإسلام كما زعمت، وأنصحهم لله ولرسوله الخليفة الصديق، والخليفة الفاروق، ولعمري إن مكانهما في الإسلام لعظيم، وإن المصاب بهما لجرح في الإسلام شديد، رحمهما الله وجزاهما بأحسن ما عملا) [ شرح نهج البلاغة للميثم 1/31 ط




شهادة علي رضي الله عنه: "إن خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر وعمر" "كتابالشافي"ج2ص428




هنا احببت ان ابين ولو بالقليل بان هنالك رتب في الصحبة بالنص القرءاني و السنة و قول المعصوم عند الاثنى عشرية




ثالتا




كنت سألت المحاول هل يخص النبي صلى الله عليه و سلم في حديثه الامور الدينية ام الدنيوية ( الخلافة ) او هما معا


و سبق وقال المحاور ان الامر الاهي يعني الامر من عند الله على لسان نبيه صلى الله عليه و سلم و هو الذي لا ينطق عن الهوى




نقول


اولا


الامور الدينية




قول النبي




نحن اهل السنة نحتج وبالاحاح بالحديث الذي رواه الشيخين

كنا عند عائشة رضي الله عنها ، فذكرنا المواظبة على الصلاة والتعظيم لها ، قالت : لما مرض رسول الله صلى الله عليه وسلم مرضه الذي مات فيه ، فحضرت الصلاة ، فأذن فقال : مرواأبابكرفليصلبالناس . فقيل له : إن أبابكر رجل أسيف ، إذا قام في مقامك لم يستطع أن يصلي بالناس ، وأعاد فأعادوا له ، فأعاد الثالثة فقال : إنكن صواحب يوسف ، مرواأبابكرفليصلبالناس . فخرج أبو بكر فصلى ، فوجد النبي صلى الله عليه وسلم من نفسه خفة ، فخرج يهادى بين رجلين ، كأني أنظر رجليه تخطان من الوجع ، فأراد أبو بكر أن يتأخر ، فأومأ إليه النبي صلى الله عليه وسلم أن مكانك ، ثم أتي به حتى جلس إلى جنبه .

الراوي: عائشة المحدث: البخاري (http://dorar.net/mhd/256)- المصدر: صحيح البخاري (http://dorar.net/book/6216&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 664
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



اقول هنا امر النبي ابابكر بالامر الديني في حياته و لم يامر سيدنا علي بفعله


لماذا ؟؟؟ اتركها لك




قول المعصوم عند الشيعة




قول علي رضي الله عنه مرارا وتكرارا على منبر الكوفة:لا أوتى برجل يفضلني على أبيبكر وعمر الا جلدته حد المفتري . الفصول المختارة ، 167 الصراط المستقيم ، 3/152 البحار ، 10/417 الإختصاص ، 128




أنّ أمرأة سألت جعفر الصادق عن أبيبكر وعمر : أن تتولاهما وتحبّهما(فقال لها توليهما قالت : فأقولُ لربي إذا لقيته أنّك أمرتني بولايتهما قال : نعم) الروضة من الكافي للكليني ص101




وهنا نجد تصريح واضحا من لدن الامام المعصوم عند الاثنى عشريه بافضلية ابي بكر و كذالك عمر


فما هو الدافع لقوله يا ترى ؟؟؟


- التقية


- الخوف


- عدم الامتثال لأمر الله




ثانيا




الامر الدنيوي ( الخلافة )




اولا




لم ياتي نص صريح صحيح عند القوم بذكر كلمة الخلافة او الخليفة او الامير




ثانيا




القرءان الكريم



قوله تعالى " والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ويقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة ويطيعون الله ورسوله أولئك سيرحمهم الله إن الله عزيز حكيم "



و هاذا ما نراه في حديث النبي بانه يوافق كلام الله عز وجل




وقد صرح كبير مفسري الشيعة علي بن إبراهيم القمي حيث ذكر قول الله عز وجل: ( يأيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك ) فقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لحفصة رضي الله عنها يوما أنا أفضى إليك سرا فقالت نعم ما هو فقال أن أبا بكر يلي الخلافة بعدي ثم من بعده أبوكِ ((ذكره الكشاف))( يقصد عمر رضي الله عنه) فقلت من أخبرك بهذا قال الله أخبرني. تفسير القمي جـ2 ص ( 376 ) سورة التحريم.





قول النبي صلى الله عليه و سلم


قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، في مرضه " ادعي لي أبابكر ، وأخاك ، حتى أكتب كتابا . فإني أخاف أن يتمنى متمن ويقول قائل : أنا أولى . ويأبىاللهوالمؤمنونإلاأبابكر " .

الراوي: عائشة المحدث: مسلم (http://dorar.net/mhd/261)- المصدر: صحيح مسلم (http://dorar.net/book/3088&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 2387
خلاصة حكم المحدث: صحيح



عن الرضا عليه السلام، عن آبائه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (اللهم ارحم خلفائي -ثلاث مرات- قيل له: يا رسول الله، ومن خلفاؤك؟ قال: الذين يأتون من بعدي ويروون أحاديثي وسنتي، فيسلمونها الناس من بعدي) بحار الأنوار: (2/144




فيا ترى من هم الخلفاء الذين خلفوا النبي صلى الله عليه و سلم بعد وفاته ؟؟؟




قول المعصوم عند الاثنى عشرية




عن الإمام جعفر الصادق عن أبيه الإمام محمد الباقر قال: قال رجل من قريش لعلي بن أبي طالب، رضي الله عنه: يا أمير المؤمنين نسمعك تقول في الخطبة آنفا، اللهم أصلحنا بما أصلحت به الخلفاء الراشدين المهتدين، فمن هم؟ فاغرورقت عيناه، ثم أهملهما فقال: "هم حبيباي وعماك أبو بكر وعمر ، إماما الهدى، وشيخا الإسلام، ورجلا قريش، والمقتدى بهما، بعد رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فمن اقتدى بهما عصم، ومن اتبع آثارهما هدي إلى صراط مستقيم، ومن تمسك بهما فهو من حزب الله، وحزب الله هم المفلحون" تلخيص الشافي 2/428





روى الكليني : أنّ أمرأة سألت جعفر الصادق عن أبي بكر وعمر : أن تتولاهما وتحبّهما(فقال لها توليهما قالت : فأقولُ لربي إذا لقيته أنّك أمرتني بولايتهما قال : نعم) الروضة من الكافي للكليني ص101




هنا المعصوم يقر و بنص صريح ان الخلفاء بعد النبي صلى الله عليه و سلم هم ابوبكر و عمر


بل نجد المعصوم يامر باتباعهم




كيف و لما و لماذا ؟؟؟؟ اتركها لك




.................................................. ...............




طيب




سيدنا علي هو الخليفة المنصب من عند الله بعد وفاة النبي صلى الله عليه و سلم




نجده يقول




في الرساله السادسه في نهج البلاغه قال ( انه بايعني القوم الذين بايعوا ابابكر وعمر وعثمان على مابايعوهم عليه فلم يكن للشاهد ان يختار ولاللغائب ان يرد وانما الشورى للمهاجرين والانصار فان اجتمعوا على رجل وسموه اماما كان لله رضى فان خرج عن امرهم خارج بطعن او بدعه ردوه الى ماخرج منه فان ابى فقاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين )





هنا اقول كذالك




من هم القوم الذين بايعو سيدنا علي رضي الله عنه في كتب القوم ؟؟؟؟


مع العلم اننا نجد في كتبهم




روى الكليني في الكافي ج2 ص245 " كان الناس بعد رسول الله أصحاب ردة إلا ثلاثة : المقداد و أبوذر وسلمان الفارسي "




..............................................




ملاحظه




جئت ببعض اسماء الصحابة للاستشهاد


و كذالك لان من جاء بعد النبي كان اولهم ابابكر وعمر رضي الله عنهما




تنبيه




- قال الله جل جلاله

- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمة ) رضي الله عنهم





كلام جانبي لا حاجت لي به

abou haydara
12-23-2010, 02:23 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52407#post52407)
الأخ badrr313 ما لك لا تعي.


انت الذي لا تعي ما تكتب وما تقول
لو كانت كما تقول و تزعم لوجدنا ان سيدنا علي عاص لله عندكم
وانت الذي اقررت انها امر الاهي



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52407#post52407)
ما هذا القول الغريب؟؟.


رحم الله واسكنه فسيح جناته من قال

ما جادلت عالما إلا و غلبته و ما جادلت جاهلا إلا و غلبني


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52407#post52407)
وأنا نقلت لكم قول عمر وهو يستخدم كلمة ولي بمعنى الخلافة فلم تردوا علي جوابا.

لكن لم تنقل لنا ماذا فعل سيدنا علي رضي الله عنه ؟؟؟:whistling:

حجر ابن عدي
12-23-2010, 05:45 PM
لا بأس يا أبا حيدرة فأول الوهن أن تمتدح نفسك وتنتقص من غيرك فأنت العالم وأنا الجاهل فليكن علمك كامنا في حلمك وحسن لفظك وأنا أراك تفر من استخدام عمر لكلمة ولي بمعنى ولاية الأمر ولكن سوف أهون عليك العناء في هذا الجانب وأنتقل لسؤالك بأن عليا ماذا فعل حين اغتصب حقه، علي عليه السلام دافع عن حقه ولم يتنازل لأبي بكر حتى جاءه عمر مهددا بحرق داره عليه بمن فيها إن لم يبايع فهل تكون البيعة التي تحت التهديد بيعة شرعية؟؟؟

أخرج ابن أبي شيبة بسند صحيح كل رجاله ثقات حفاظ ج7ص432ح 37045 :
حدثنا محمد بن بشر -الحافظ الثقة- اخبرنا عبيد الله بن عمر -ثقة حافظ- حدثنا زيد بن أسلم -ثقة حافظ إمام- عن أبيه أسلم مولى عمر قال : أنه حين بويع لأبي بكر بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم كان علي والزبير يدخلان على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم فيشاورونها ويرتجعون في أمرهم فلما بلغ ذلك عمر بن الخطاب خرج حتى دخل على فاطمة فقال يا بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم والله ما من أحد أحب إلينا من أبيك وما من أحد أحب إلينا بعد أبيك منك ((( وأيم الله ما ذاك بمانعي إن اجتمع هؤلاء النفر عندك إن أمرتهم أن يحرق عليهم البيت قال فلما خرج عمر جاؤوها فقالت تعلمون أن عمرقد جاءني وقد حلف بالله لئن عدتم ليحرقن عليكم البيت وأيم الله ليمضين لما حلف عليه )))فانصرفوا راشدين فروا رأيكم ولا ترجعوا إلي فانصرفوا عنها فلم يرجعوا إليها حتى بايعوا لأبي بكر " .

abou haydara
12-24-2010, 12:04 PM
لو بحث قليلا فلن تجد كلمة جاهل بالمعنى الذي دهب اليه عقلك

........................
لقد اتفقنا على ما يلي ومن جهتي فقد التزمت به


- قال الله جل جلاله
- قال الرسول صلى الله عليه و سلم
- وقال ال البيت ( الائمة ) رضي الله عنهم
......................

لم تنقل لنا ماذا فعل سيدنا علي رضي الله عنه ؟؟؟
والا فهو لم يمتثل لاوامر الله ولما امره على لسان نبيه صلى الله عليه و سلم
تنبيه
لا اريد كلام خارج عن النقاط المتفق عليها

محمد زيوت
12-26-2010, 10:32 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

أنا عضو جديد وهذه أول مشاركة لي في المنتدى وأرجو أن أطرح موضوعا يكون فيه الحوار بروح رياضية بعيدا عن التجريح من منطلق قول الله عز وجل ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ ، وموضوعي حول معنى كلمة ولي (فكلمة ولي لها معان عدة منها المحب والناصر وولي الأمر ولا يفهم معناها إلا من سياق الكلام) ولنتأمل هذا الحديث لكي نعرف ما المقصود من كلمة ولي فيه:

حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ، فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي بالمحبة بل لا تستقيم إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

زميلنا حجر :

ان ما تحاول اقناع غيرك به هو اعتبار كلمة ولي تأتي بمعنى خليفه وولي الامر . اسمح لي ان اوافقك في هذا الامر بشرك ان توافق على النتائج المترتبه على تفسيرك هذا .
ان كان علي رضي الله عنه ولي كل مؤمن بمعنى الخليفه وولي الامر فهذا يستوجب ما يلي :
1. ان يحيا الى ان تقوم الساعه فلارض لن تخلو من المؤمنين الى ان تأتي الريح وتقبض روح كل من في قلبه مثقال حبة من خردل من ايمان . ولان علي رضي الله عنه ولي امر كل مؤمن بعد النبي صلى الله عليه وسلم فان هذا يعني انه سيبقى على قيد الحياه حتى يفنى اخر مؤمن على وجه الارض . وموت علي رضي الله عنه ينقض ادعاءك هذا .
2.هذا يعني ايضا ان الاحد عشر اماما الذين تنادون بوجودهم لا اصل لهم ولا ولاية ولا امامه وعندكم من ينكر امامة واحد منهم خارج من الملة وكافر .
3. ابحث لك عن دين جديد غير التشيع الامامي لانه لم يعد له تصل في الوجود باعترافك .

ما رأيك الان هل تفسيرك لكلمة ولي صحيح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الولي هو الناصر في هذا الحديث وهو المحب وما قول النبي صلى الله عليه وسلم الا لحادثة وقعت فرغب في محبة علي رضي الله عنه كما رغب بها في مواضع اخرى .

حجر ابن عدي
12-26-2010, 01:54 PM
زميلنا حجر :

ان ما تحاول اقناع غيرك به هو اعتبار كلمة ولي تأتي بمعنى خليفه وولي الامر . اسمح لي ان اوافقك في هذا الامر بشرك ان توافق على النتائج المترتبه على تفسيرك هذا .
ان كان علي رضي الله عنه ولي كل مؤمن بمعنى الخليفه وولي الامر فهذا يستوجب ما يلي :
1. ان يحيا الى ان تقوم الساعه فلارض لن تخلو من المؤمنين الى ان تأتي الريح وتقبض روح كل من في قلبه مثقال حبة من خردل من ايمان . ولان علي رضي الله عنه ولي امر كل مؤمن بعد النبي صلى الله عليه وسلم فان هذا يعني انه سيبقى على قيد الحياه حتى يفنى اخر مؤمن على وجه الارض . وموت علي رضي الله عنه ينقض ادعاءك هذا .
2.هذا يعني ايضا ان الاحد عشر اماما الذين تنادون بوجودهم لا اصل لهم ولا ولاية ولا امامه وعندكم من ينكر امامة واحد منهم خارج من الملة وكافر .
3. ابحث لك عن دين جديد غير التشيع الامامي لانه لم يعد له تصل في الوجود باعترافك .

ما رأيك الان هل تفسيرك لكلمة ولي صحيح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الولي هو الناصر في هذا الحديث وهو المحب وما قول النبي صلى الله عليه وسلم الا لحادثة وقعت فرغب في محبة علي رضي الله عنه كما رغب بها في مواضع اخرى .


أخي ما هذا الكلام الغريب النبي صلى الله عليه وآله ولي كل مؤمن فهل يلزم من هذا بقاءه حتى الآن؟؟ أولم يمت النبي صلى الله عليه وآله؟؟

أخي كلمة ولي لو كانت في الحديث المذكور (وهو ولي كل مؤمن بعدي) تعني المحبة والنصرة لما قال النبي صلى الله عليه وآله بعدي لأن المحبة والنصرة أمران ثابتان لعلي عليه السلام قبل وبعد حياة النبي صلى الله عليه وآله ولكن ولاية المؤمنين تكون لعلي بعد النبي صلى الله عليه وآله لذلك كلمة ولي في الحديث أتت بمعنى الولاية بدلالة لفظة بعدي، أخي نحن عرب أقحاح ولا يلزمنا العناء لفهم هذه المعاني البسيطة فأنت لو كان لك أولاد وكان أكبرهم اسمه علي وجمعتهم وأشرت لإبنك الأكبر علي وقلت لأبناءك هذا ولي كل واحد فيكم بعدي، بالله الكريم عليك ماذا سيفهم أولادك (المحبة والنصرة أم أنك تقول لهم بأن أخوكم علي هو من له الولاية عليكم بعدي) وكذلك في الحديث المذكور النبي صلى الله عليه وآله يقول للصحابة علي وليكم بعدي.

محمد زيوت
12-26-2010, 02:57 PM
لا اظن انك قرأت ان هذه زياده في النص لم تثبت في متن الحديث والا لما قلت هذا فراجع مصدرك وسلسلة الاحاديث الصحيحه

abou haydara
12-26-2010, 03:19 PM
حجر ابن عدي

لا زلت انتظر منك قول المعصوم . و من بايعه

والا فستكون شخصا متجاوز عفى عنه الزمن

حجر ابن عدي
12-26-2010, 11:18 PM
لا اظن انك قرأت ان هذه زياده في النص لم تثبت في متن الحديث والا لما قلت هذا فراجع مصدرك وسلسلة الاحاديث الصحيحه


أخي نحن لا ننقل إلا بعد التأكد من صحة نقلنا الحديث بلفظة بعدي صححه كبار حفاظكم ولكني نقلت فقط تصحيح الألباني بالجزء والصفحة:


حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261

. قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي

abou haydara
12-27-2010, 12:12 PM
حجر ابن عدي

لا تكن حدقا و تتجاهل الامور

لقد وصلنا بالنقاش لنقط متقدمه فلا ترجع للوراء

وانا انتظر ان ترد علي فيما طرحته عليك

abou haydara
12-30-2010, 04:34 PM
بعد مرور ثلاتة ايام

يرفع بــــ لا اله الا الله محمد رسول الله

وان عدتم عدنا

واقول لك بل اقسم على ما اقول

اقسم بالله يا حجر او اي شيعي يقرئ ما نكتبه

ان اي حديث او رواية تاتي بها للاستشهاد بها علينا
وانت تحسبها لك بل هي عليك و الله المستعان

حجر ابن عدي
01-03-2011, 09:10 PM
أولا أطلب من القاريء الكريم أن يقرأ مداخلتي هذه لنهايتها وأنا أعلم أن القاريء الكريم يمل من طول المداخلات ولكن لن يتحقق المطلب إلا بقراءتها كاملة:

يا أهل السنة احكموا بيني وبين أبو حيدرة هداه الله عز وجل أقول له قال النبي صلى الله عيه وآله بأن عليا ولي كل مؤمن بعدي وصدقوني ما همنا لو صار الشيعة كلهم سنة أو السنة كلهم شيعة ما دام كل مسلم يتعبد الله عز وجل من غير سب وتجريح في الآخر ولكن وبالله الكريم عليكم هل أخطأت في قولي؟؟ لقد قلت بأن كلمة ولي تحمل عدة معان منها المحب والناصر وولي الأمر ونعرف معناها من سياق الكلام (بالقرينة) فلو جمع والد أبناءه وكان أكبرهم يُسمى عليا فقال لهم علي أخوكم ولي كل شخص فيكم بعدي (هل سيفهم أبناء ذلك الرجل بأن أخوهم علي هو حبيبهم أو ولي أمرهم بعد أبيهم؟؟) وهكذا في حديث النبي صلى الله عليه وآله حين قال علي ولي كل مؤمن بعدي أي أن له ولاية أمركم بعدي (وليكم بعدي) هل أوضح من هذا الكلام البين الذي يفهمه حتى من ليس له حظ في اللغة العربية ودهاليزها؟؟ ثم إنك طلبت مني يا أبا حيدرة بأنه هل احتج علي عليه السلام على غصب حقه فقلت لك نعم ونقلت لك رواية ابن أبي شيبة التي وضحت لك فيها أنه حين بويع لأبي بكر كان علي عليه السلام والزبير في منزل علي عليه السلام فجائهم عمر وقال لهم إن لم تبايعوا أحرقت عليكم الدار فهل بيعة التهديد تعتبر بيعة شرعية؟؟ وإليك حديث آخر:



(( أخبرنا عبد الله بن أحمد الحربي بها أن أبا مسلم هبة الله بن الحصين أخبرهم قراءة عليه ، أنبأنا أبو علي بن المذهب ، أنبأنا أبو بكر القطيعي ، حدثنا عبد الله بن أحمد ، حدثني أبي ، حدثنا حسين بن محمد وأبو نعيم المعني قال : حدثنا فطر عن أبي الطفيل قال : جمع علي بن أبي طالب رضي الله عنه الناس في الرحبة ثم أنشد بالله كل امرىء مسلم سمع رسول الله (ص) يقول يوم غدير خم ما قال ، فقام إليه عض الناس قال أبو نعيم فقام ناس كثير فشهدوا حين أخذ بيده فقال للناس أتعلمون أني أولى بالمؤمنين من أنفسهم ؟ قالوا : نعم يا رسول الله ، قال : من كنت مولاه فهذا مولاه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه ، قال : فخرجت كأن في نفسي شيئا ، فلقيت زيد بن أرقم فقلت له : إني سمعت عليا يقول : كذا وكذا ، قال فما تنكر ؟ قد سمعت رسول الله (ص) يقول ذلك له ، رواه أبو حاتم السبتي عن عبد الله الأزدي عن إسحاق بن إبراهيم عن أبي نعيم ويحيى بن آدم عن فطر بن خليفة بنحوه ، إسناده حسن )) ( الأحاديث المختارة 2/247 ) .

تعليقي المتواضع: أنت الآن لو سألك سائل هل المحبة والنصرة ثابت للصحابة لقلت مباشرة ومن غير أدنى شك نعم هي ثابتة وأمر بديهي فلم يناشد علي عليه السلام الصحابة في أمر بديهي وهما المحبة والنصرة وهذا أمر مألوف بينهم فهل يُناشد في الأمور المألوفة والبديهية؟؟!!

ثم أن الأمور البديهية والمألوفة لا تورث الشك في النفوس فكيف داخل الشك أبو الطفيل وذهب لزيد يسأله فهل يذهب أبو الطفيل ليسأل عن شيء بديهي مألوفه بل ويداخله الشك فيه وهو المحبة والنصرة؟!! قطعا ما داخل أبو الطفيل الشك إلا لأنه فهم أن عليا عليه السلام كان يتكلم عن خلافته المغصوبة ثم أنه في المناشدة أن النبي قال (ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم) هل تعي ما معنى هذه العبارة الخطيرة التي قالها النبي صلى الله عليه وآله؟؟ أي أنه يقول أنا لي الولاية المطلقة بأنفسكم أيها الصحابة فبعد أن أثبت لنفسه صلى الله عليه وآله الولاية قال من كنت مولاه فهذا مولاه أي من كانت لي الولاية عليه فعلي عليه السلام له نفس هذه الولاية فأي محبة ونصرة تتكلمون عنهما وتريدون إدخالهما في المعنى رغما عن أنفهما وصدقوني لو نطقت المحبة والنصرة لقالتا يا جماعه ما لنا علاقة بالموضوع ترى المقصودة الولاية!!!

والله عز وجل أعلم

اميرالذوق
01-04-2011, 04:51 AM
:bsmelah:



اخي الفاضل حجر ابن عدي انت تقول
بأن كلمة ولي تحمل عدة معان منها المحب والناصر وولي الأمر ونعرف معناها من سياق الكلام (بالقرينة


مامعنى كلمة ولى في قولهم هذا ؟ عند الاذان بالصلاة

( اشهد أن عليا ولي الله " )

إن قالوا والي فقد كفروا إذ جعلوه حاكم على ربه


وإن قالوا ولي بمعنى موالي ومحب قلنا لهم هذا هو ما نحاول أن نقوله لكم عن معنى كلمة ولي منذ البداية

حجر ابن عدي
01-04-2011, 10:53 AM
:bsmelah:



اخي الفاضل حجر ابن عدي انت تقول
بأن كلمة ولي تحمل عدة معان منها المحب والناصر وولي الأمر ونعرف معناها من سياق الكلام (بالقرينة


مامعنى كلمة ولى في قولهم هذا ؟ عند الاذان بالصلاة

( اشهد أن عليا ولي الله " )

إن قالوا والي فقد كفروا إذ جعلوه حاكم على ربه


وإن قالوا ولي بمعنى موالي ومحب قلنا لهم هذا هو ما نحاول أن نقوله لكم عن معنى كلمة ولي منذ البداية


حياك الله عز وجل أخي أمير الذوق، لذا قلت لك بأن كلمة ولي تُفهم بالسياق، فإن لم يتضح المعنى من خلال السياق تأتي القرينة من قول النبي صلى الله عليه وآله بأن معنى هذه الكلمة أو الآية كذا وكذا ففي لفظة أشهد أن عليا ولي الله وإن لم أطلع على معناها من كتبنا ولكنك لو حملتها معنى أشهد أن عليا ناصر الله أو حبيب الله أو خليفة الله فلا اعتراض في المعنى، فلو قال لك قائل الإنسان خليفة الله في الأرض (هل في ذلك إشكال) ولكن في الحديث الذي نقلته إليكم (وهو ولي كل مؤمن بعدي) أتت لفظة بعدي لتنسف معنى المحب والناصر نسفا لأن عليا عليه السلام محب وناصر الصحابة في حياة النبي صلى الله عليه وآله وبعدها ولفظة بعدي تنفي المحبة والنصرة لعلي في حياة النبي صلى الله عليه وآله وتثبتها له بعد حياته صلى الله عليه وآله وهذا لا يستقيم أبدا ولكن لو استخدمتها بمعنى ولاية الأمر فيكون معناها بأن علي ولي أمركم بعدي وهذا هو المعنى الصحيح لها لأن النبي صلى الله عليه وآله يقول يا صحابة من يكون ولي أمركم بعدي هو علي عليه السلام.

abou haydara
01-04-2011, 05:54 PM
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي


أولا أطلب من القاريء الكريم أن يقرأ مداخلتي هذه لنهايتها وأناأعلم أن القاريء الكريم يمل من طول المداخلات ولكن لن يتحقق المطلب إلا بقراءتهاكاملة:


...................................

هل تريد ان تثبت ركن من اركان الدين عندكم بواسطة القرائ؟؟؟؟ الله المستعان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

يا أهل السنة احكموا بيني وبين أبو حيدرة هداه الله عز وجل أقول له قال النبي صلى الله عيه وآله بأن عليا ولي كل مؤمن بعدي

..............

انا واحد من اهل السنة الذين تخاطبهم هدانا الله و اياك
ونحن اولياء سيدنا علي و سيدنا علي ولينا و الله ولي كل مؤمن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

وصدقوني ما همنا لو صار الشيعة كلهم سنة أو السنة كلهم شيعة ما دام كل مسلم يتعبد الله عز وجل من غير سب وتجريح في الآخر

...............


تدليس و عثقية او عدم معرفتك بكواليس معتقدك او ما يوجد في كتبك
نحن عندكم كفار بل لم تتركوا شيئا الا و كفرتموه
اما انتم فقد اشركتم الامام مع الله في كل شيئ صفات و افعال و الله المستعان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

ولكن وبالله الكريم عليكم هل أخطأت في قولي؟؟ لقد قلت بأن كلمة ولي تحمل عدة معان منها المحب والناصر وولي الأمر ونعرف معناها من سياق الكلام (بالقرينة)


...............


اين هي القرينة اليس على حسب فهمك ان قرينة الولي هو الحكم او الخلافة اين هي وقد قيدتموها بالزمن يعني بعد النبي صلى الله عليه و سلم

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

فلو جمع والد أبناءه وكان أكبرهم يُسمى عليا فقال لهم علي أخوكم ولي كل شخص فيكم بعدي (هل سيفهم أبناء ذلك الرجل بأن أخوهم علي هو حبيبهم أو ولي أمرهم بعد أبيهم؟؟)


........


كلام عاطفي ........ لا تعليق

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

وهكذا في حديث النبي صلى الله عليه وآله حين قال علي ولي كل مؤمن بعدي أي أن له ولاية أمركم بعدي(وليكم بعدي) هل أوضح من هذا الكلام البين الذي يفهمه حتى من ليس له حظ في اللغة العربية ودهاليزها؟؟


...............


اذا اين هي القرينة يا من يفهم اللغة العربية؟؟؟

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

ثم إنك طلبت مني يا أبا حيدرة بأنه هل احتج علي عليه السلام على غصب حقه فقلت لك نعم ونقلت لك رواية ابن أبي شيبة التي وضحت لك فيها أنه حين بويع لأبي بكر كان علي عليه السلام والزبير في منزل علي عليه السلام فجائهم عمر وقال لهم إن لم تبايعوا أحرقت عليكم الدار فهل بيعة التهديد تعتبر بيعة شرعية؟؟ وإليك حديث آخر:

..........


اولا
بترت النص
ثانيا
هو وعيد بحرق الدار وهنا نسفت و بيديك شبهت حرق الدار ...
و من حقه كي لا يكون هنالك فتنة بين المسلمين

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

(( أخبرنا عبد الله بن أحمد الحربي بها أن أبا مسلم هبة الله بن الحصين أخبرهم قراءة عليه ، أنبأنا أبو علي بن المذهب ، أنبأنا أبو بكر القطيعي ، حدثنا عبد الله بن أحمد ، حدثني أبي ، حدثنا حسين بن محمد وأبو نعيم المعني قال : حدثنا فطر عن أبي الطفيل قال : جمع علي بن أبي طالب رضي الله عنه الناس في الرحبة ثم أنشد بالله كل امرىء مسلم سمع رسول الله (ص) يقول يوم غدير خم ما قال ، فقام إليه عض الناس قال أبو نعيم فقام ناس كثير فشهدوا حين أخذ بيده فقال للناس أتعلمون أني أولى بالمؤمنين من أنفسهم ؟ قالوا : نعم يا رسول الله ، قال : من كنت مولاه فهذا مولاه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه ، قال : فخرجت كأن في نفسي شيئا ، فلقيت زيد بن أرقم فقلت له : إني سمعت عليا يقول : كذا وكذا ، قال فما تنكر ؟ قد سمعت رسول الله (ص) يقول ذلك له ، رواه أبو حاتم السبتي عن عبد الله الأزدي عن إسحاق بن إبراهيم عن أبي نعيم ويحيى بن آدم عن فطر بن خليفة بنحوه ، إسناده حسن )) ( الأحاديث المختارة 2/247 ) .

.........


مولاه =
بفتح الميم
و السكون على الواو
و فتح اللام
و ضم الهاء
هل تعني الحكم يا من تدعي معرفة اللغة العربية
كما اتحداك ان تاتيني بكلمة ولي في القرءان تعني الحكم

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

تعليقي المتواضع: أنت الآن لو سألك سائل هل المحبة والنصرة ثابت للصحابة لقلت مباشرة ومن غير أدنى شك نعم هي ثابتة وأمر بديهي فلم يناشد علي عليه السلام الصحابة في أمر بديهي وهما المحبة والنصرة وهذا أمر مألوف بينهم فهل يُناشد في الأمور المألوفة والبديهية؟؟!!

ثم أن الأمور البديهية والمألوفة لا تورث الشك في النفوس فكيف داخل الشك أبو الطفيل وذهب لزيد يسأله فهل يذهب أبو الطفيل ليسأل عن شيء بديهي مألوفه بل ويداخله الشك فيه وهو المحبة والنصرة؟!! قطعا ما داخل أبو الطفيل الشك إلا لأنه فهم أن عليا عليه السلام كان يتكلم عن خلافته المغصوبة ثم أنه في المناشدة أن النبي قال (ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم) هل تعي ما معنى هذه العبارة الخطيرة التي قالها النبي صلى الله عليه وآله؟؟ أي أنه يقول أنا لي الولاية المطلقة بأنفسكم أيها الصحابة فبعد أن أثبت لنفسه صلى الله عليه وآله الولاية قال من كنت مولاه فهذا مولاه أي من كانت لي الولاية عليه فعلي عليه السلام له نفس هذه الولاية فأي محبة ونصرة تتكلمون عنهما وتريدون إدخالهما في المعنى رغما عن أنفهما وصدقوني لو نطقت المحبة والنصرة لقالتا يا جماعه ما لنا علاقة بالموضوع ترى المقصودة الولاية!!!

.......


شبهة قديمة

هل كان ابو الطفيل مع النبي صلى الله عليه و سلمعندما قال حديثه الشريف؟؟؟
و كم كان عمر ابو الطفيل؟؟؟

...........................


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي
والله عز وجل أعلم

لا اله الا الله يعلم خائنة الاعين و ما تخفي الصدور

.........................


لا زلت اقول وبالحاح
بما ان المسالة امر الاهي كما سبق و قلت بلسانك
لماذا تخلى عنها سيدنا علي و لم يطالب بها ولم يحتج على الناس بها ؟؟؟
بل نجده يتبرئ منها
الا اذا كان سيدنا علي رضي الله عنه لم يمتثل لاوامر الوحي عياذا بالله


.................................................. ..............


تنبيه

الكلام يكون بدليل من

قال الله عز و جل
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال الامام المعصوم عندكن

اميرالذوق
01-04-2011, 08:31 PM
:bsmelah:




اخي أبو حيدرة الله يحفظك وجزاك الله خير على كل كلمة

اخي حجر ابن عدي اجيب على سؤال ابوحيدرة كما اتحداك ان تاتيني بكلمة ولي في القرءان تعني الحكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ
ولا تتهرب



:012:

حجر ابن عدي
01-05-2011, 07:00 PM
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي


أولا أطلب من القاريء الكريم أن يقرأ مداخلتي هذه لنهايتها وأناأعلم أن القاريء الكريم يمل من طول المداخلات ولكن لن يتحقق المطلب إلا بقراءتهاكاملة:


...................................

هل تريد ان تثبت ركن من اركان الدين عندكم بواسطة القرائ؟؟؟؟ الله المستعان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

يا أهل السنة احكموا بيني وبين أبو حيدرة هداه الله عز وجل أقول له قال النبي صلى الله عيه وآله بأن عليا ولي كل مؤمن بعدي

..............

انا واحد من اهل السنة الذين تخاطبهم هدانا الله و اياك
ونحن اولياء سيدنا علي و سيدنا علي ولينا و الله ولي كل مؤمن

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

وصدقوني ما همنا لو صار الشيعة كلهم سنة أو السنة كلهم شيعة ما دام كل مسلم يتعبد الله عز وجل من غير سب وتجريح في الآخر

...............


تدليس و عثقية او عدم معرفتك بكواليس معتقدك او ما يوجد في كتبك
نحن عندكم كفار بل لم تتركوا شيئا الا و كفرتموه
اما انتم فقد اشركتم الامام مع الله في كل شيئ صفات و افعال و الله المستعان

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

ولكن وبالله الكريم عليكم هل أخطأت في قولي؟؟ لقد قلت بأن كلمة ولي تحمل عدة معان منها المحب والناصر وولي الأمر ونعرف معناها من سياق الكلام (بالقرينة)


...............


اين هي القرينة اليس على حسب فهمك ان قرينة الولي هو الحكم او الخلافة اين هي وقد قيدتموها بالزمن يعني بعد النبي صلى الله عليه و سلم

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

فلو جمع والد أبناءه وكان أكبرهم يُسمى عليا فقال لهم علي أخوكم ولي كل شخص فيكم بعدي (هل سيفهم أبناء ذلك الرجل بأن أخوهم علي هو حبيبهم أو ولي أمرهم بعد أبيهم؟؟)


........


كلام عاطفي ........ لا تعليق

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

وهكذا في حديث النبي صلى الله عليه وآله حين قال علي ولي كل مؤمن بعدي أي أن له ولاية أمركم بعدي(وليكم بعدي) هل أوضح من هذا الكلام البين الذي يفهمه حتى من ليس له حظ في اللغة العربية ودهاليزها؟؟


...............


اذا اين هي القرينة يا من يفهم اللغة العربية؟؟؟

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

ثم إنك طلبت مني يا أبا حيدرة بأنه هل احتج علي عليه السلام على غصب حقه فقلت لك نعم ونقلت لك رواية ابن أبي شيبة التي وضحت لك فيها أنه حين بويع لأبي بكر كان علي عليه السلام والزبير في منزل علي عليه السلام فجائهم عمر وقال لهم إن لم تبايعوا أحرقت عليكم الدار فهل بيعة التهديد تعتبر بيعة شرعية؟؟ وإليك حديث آخر:

..........


اولا
بترت النص
ثانيا
هو وعيد بحرق الدار وهنا نسفت و بيديك شبهت حرق الدار ...
و من حقه كي لا يكون هنالك فتنة بين المسلمين

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

(( أخبرنا عبد الله بن أحمد الحربي بها أن أبا مسلم هبة الله بن الحصين أخبرهم قراءة عليه ، أنبأنا أبو علي بن المذهب ، أنبأنا أبو بكر القطيعي ، حدثنا عبد الله بن أحمد ، حدثني أبي ، حدثنا حسين بن محمد وأبو نعيم المعني قال : حدثنا فطر عن أبي الطفيل قال : جمع علي بن أبي طالب رضي الله عنه الناس في الرحبة ثم أنشد بالله كل امرىء مسلم سمع رسول الله (ص) يقول يوم غدير خم ما قال ، فقام إليه عض الناس قال أبو نعيم فقام ناس كثير فشهدوا حين أخذ بيده فقال للناس أتعلمون أني أولى بالمؤمنين من أنفسهم ؟ قالوا : نعم يا رسول الله ، قال : من كنت مولاه فهذا مولاه ، اللهم وال من والاه وعاد من عاداه ، قال : فخرجت كأن في نفسي شيئا ، فلقيت زيد بن أرقم فقلت له : إني سمعت عليا يقول : كذا وكذا ، قال فما تنكر ؟ قد سمعت رسول الله (ص) يقول ذلك له ، رواه أبو حاتم السبتي عن عبد الله الأزدي عن إسحاق بن إبراهيم عن أبي نعيم ويحيى بن آدم عن فطر بن خليفة بنحوه ، إسناده حسن )) ( الأحاديث المختارة 2/247 ) .

.........


مولاه =
بفتح الميم
و السكون على الواو
و فتح اللام
و ضم الهاء
هل تعني الحكم يا من تدعي معرفة اللغة العربية
كما اتحداك ان تاتيني بكلمة ولي في القرءان تعني الحكم

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي

تعليقي المتواضع: أنت الآن لو سألك سائل هل المحبة والنصرة ثابت للصحابة لقلت مباشرة ومن غير أدنى شك نعم هي ثابتة وأمر بديهي فلم يناشد علي عليه السلام الصحابة في أمر بديهي وهما المحبة والنصرة وهذا أمر مألوف بينهم فهل يُناشد في الأمور المألوفة والبديهية؟؟!!

ثم أن الأمور البديهية والمألوفة لا تورث الشك في النفوس فكيف داخل الشك أبو الطفيل وذهب لزيد يسأله فهل يذهب أبو الطفيل ليسأل عن شيء بديهي مألوفه بل ويداخله الشك فيه وهو المحبة والنصرة؟!! قطعا ما داخل أبو الطفيل الشك إلا لأنه فهم أن عليا عليه السلام كان يتكلم عن خلافته المغصوبة ثم أنه في المناشدة أن النبي قال (ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم) هل تعي ما معنى هذه العبارة الخطيرة التي قالها النبي صلى الله عليه وآله؟؟ أي أنه يقول أنا لي الولاية المطلقة بأنفسكم أيها الصحابة فبعد أن أثبت لنفسه صلى الله عليه وآله الولاية قال من كنت مولاه فهذا مولاه أي من كانت لي الولاية عليه فعلي عليه السلام له نفس هذه الولاية فأي محبة ونصرة تتكلمون عنهما وتريدون إدخالهما في المعنى رغما عن أنفهما وصدقوني لو نطقت المحبة والنصرة لقالتا يا جماعه ما لنا علاقة بالموضوع ترى المقصودة الولاية!!!

.......


شبهة قديمة

هل كان ابو الطفيل مع النبي صلى الله عليه و سلمعندما قال حديثه الشريف؟؟؟
و كم كان عمر ابو الطفيل؟؟؟

...........................


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي
والله عز وجل أعلم

لا اله الا الله يعلم خائنة الاعين و ما تخفي الصدور

.........................


لا زلت اقول وبالحاح
بما ان المسالة امر الاهي كما سبق و قلت بلسانك
لماذا تخلى عنها سيدنا علي و لم يطالب بها ولم يحتج على الناس بها ؟؟؟
بل نجده يتبرئ منها
الا اذا كان سيدنا علي رضي الله عنه لم يمتثل لاوامر الوحي عياذا بالله


.................................................. ..............


تنبيه

الكلام يكون بدليل من

قال الله عز و جل
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال الامام المعصوم عندكن


ما شاء الله عز وجل تقول بأنه لا بأس بأن يهدد عمر فاطمة وعلي بحرق دارهما إن لم يبايع علي عليه السلام!!!! هل تعي ما تقول؟؟!! ألهذا الحد وصل بك الأمر أن تبرر تهديد عمر بحرق دار سليلة النبوة وزوجها إمام البررة؟؟!! ثم أنه هل البيعة التي تقع تحت التهديد بالحرق شرعية أم باطلة؟؟[/color] وأنت طلبت ما يدعم قولي في الحديث الشريف (وهو ولي كل مؤمن بعدي) من احتجاج لعلي عليه السلام وحديث حرق الدار يوضح أن عليا عليه السلام لم يرضى بالبيعة لأبي بكر لأنه يرى أحقيته بها.

أخي أنت الآن لم ترى النبي صلى الله عليه وآله ولو سألك سائل هل المحبة والنصرة ثابت للصحابة فستقول بشكل طبيعي نعم ولن يداخلك الشك في ذلك لأنه أمر بديهي، فكيف داخل الشك أبو الطفيل وإن لم يسمع حديث الغدير من النبي صلى الله عليه وآله فقد سمعه من علي عليه السلام في الرحبة فلماذا حين سمعه في الرحبة داخله الشك وذهب ليسأل زيدا عن الحديث فلو كان الأمر محبة ونصرة فلن يسأل في أمر بديهي واعتيادي ولكنه فهم من علي عليه السلام أنه تكلم عن خلافته المغصوبة.

طلبك في أن أنقل لك من القرآن الكريم كلمة ولي بمعنى الحكم طلب لا يطلبه من حكم عقله!! وهل كل كلمات القرآن أتت معانيها في القرآن الكريم نفسه؟؟ فنحن نأخذ معاني كلمات القرآن من التفاسير ولو أردنا أن نستعين بقواميس اللغة في معرفة معنى كلمة فيمكننا هذا (أولم ينزل القرآن بلغة عربية) فإذا كان هذا طلبك قل ما معنى (غلبا من القرآن الكريم نفسه ولا تستعن بقواميس اللغة!!) ألم يقل الله عز وجل (وحدائق غلبا) قل لي معنى غلبا من القرآن الكريم إن استعطت ودونك خرط القتاد في ذلك.

abou haydara
01-06-2011, 11:30 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52659#post52659)

ما شاء الله عز وجل تقول بأنه لا بأس بأن يهدد عمر فاطمة وعلي بحرق دارهما إن لم يبايع علي عليه السلام!!!! هل تعي ما تقول؟؟






لم اقل لا باس

بل قلت له الحق كل الحق لسيدنا عمر زوج ام كلثوم بنت سيدنا علي بنت بنت النبي صلى الله عليه و سلم لانه لا يريد ان تقع الفتنه

ولو اني اتعجب لك لبترك الحديث لان زوج ام كلثوم رضي الله عنهما بين في اول كلامه مكانة ال البيت عندهم


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52659#post52659)

ألهذا الحد وصل بك الأمر أن تبرر تهديد عمر بحرق دار سليلة النبوة وزوجها إمام البررة؟؟!! ثم أنه هل البيعة التي تقع تحت التهديد بالحرق شرعية أم باطلة؟؟وأنت طلبت ما يدعم قولي في الحديث الشريف (وهو ولي كل مؤمن بعدي) من احتجاج لعلي عليه السلام وحديث حرق الدار يوضح أن عليا عليه السلام لم يرضى بالبيعة لأبي بكر لأنه يرى أحقيته بها.






بل وجدت سيدنا علي رضي الله عنه يقول

(( فمشيت عنـد ذلك إلى أبـي بكر فبـايعته و نهضت في تلك الأحداث حتى زاغ الباطل و زهق و كانت ( كلمة الله هي العليا و لو كره الكافرون ) فتولى أبو بكر تلك الأمور فيسر و سدد و قارب و اقتصد فصحبته مناصحاً و أطعته فيما أطاع الله فيه جاهداً )). الغارات للثقفي (2 / 305

ثم قال

( إنه بايعني القوم الذين بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان على ما بايعوهم عليه، فلم يكن للشاهد أن يختار ولا للغائب أن يرد، وإنما الشورى للمهاجرين والأنصار، فإن اجتمعوا على رجل وسموه إماماً كان ذلك رضى، فإن خرج من أمرهم خارج بطعن أو بدعة ردوه إلى ما خرج منه، فإن أبى قاتلوه على اتباعه غير سبيل المؤمنين وولاه الله ما تولى) نهج البلاغة ج3/ص7


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52659#post52659)

أخي أنت الآن لم ترى النبي صلى الله عليه وآله ولو سألك سائل هل المحبة والنصرة ثابت للصحابة فستقول بشكل طبيعي نعم ولن يداخلك الشك في ذلك لأنه أمر بديهي، فكيف داخل الشك أبو الطفيل وإن لم يسمع حديث الغدير من النبي صلى الله عليه وآله فقد سمعه من علي عليه السلام في الرحبة فلماذا حين سمعه في الرحبة داخله الشك وذهب ليسأل زيدا عن الحديث فلو كان الأمر محبة ونصرة فلن يسأل في أمر بديهي واعتيادي ولكنه فهم من علي عليه السلام أنه تكلم عن خلافته المغصوبة.






انا مأمور باتباع النبي صلى الله عليه و سلم

و في نفس الوقت اذا سمعت قول النبي من شخص اخر يجب عليا ان اتحرى هل هو صحيح ام لا

فحتى في القرءان نحن مامورون بالتحري لقوله تبارك و تعالى

( يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا )

ثانيا انت لم تدكر كم كان عمره انذاك

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52659#post52659)

طلبك في أن أنقل لك من القرآن الكريم كلمة ولي بمعنى الحكم طلب لا يطلبه من حكم عقله!! وهل كل كلمات القرآن أتت معانيها في القرآن الكريم نفسه؟؟ فنحن نأخذ معاني كلمات القرآن من التفاسير ولو أردنا أن نستعين بقواميس اللغة في معرفة معنى كلمة فيمكننا هذا (أولم ينزل القرآن بلغة عربية) فإذا كان هذا طلبك قل ما معنى (غلبا من القرآن الكريم نفسه ولا تستعن بقواميس اللغة!!) ألم يقل الله عز وجل (وحدائق غلبا) قل لي معنى غلبا من القرآن الكريم إن استعطت ودونك خرط القتاد في ذلك.





اذا جيب لي مفسر من مفسرين القرءان فسر كلمة ولي بالخلافة


............................................



صديقي حجر لماذا لا تتكلم بما الزمنا به انفسنا في اول النقاش

الم نتفق على هذه النقاط


قال الله عز و جل
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال الامام المعصوم عندكن

ام هو التكبر و عزة النفس بالاثم

اين هو قول سيدنا علي في الامر

ولماذا لم تجب على اسئلتي لحد الان

فالله المستعان

................................................

طلب

بما اننا مختلفين في المسألة

ما رأيك ان نحكم سيدنا علي بيننا

وناخد كل اقواله و رواياته الصحيحة طبعا من كتبنا و كتبكم و نجعلها ملزمة لنا

حجر ابن عدي
01-06-2011, 07:47 PM
أولا قولك في تزويج أم كلثوم لعمر فمراجعنا الكرام ينقضوه وهذا قول أحد أعلامنا في ذلك:

اقال الشيخ المفيد في بعض رسائله (عدة رسائل للشيخ المفيد : 227 - 229) : ((إن الخبر الوارد بتزويج أمير المؤمنين (عليه السلام) من عمر غير ثابت, وهو من طريق الزبير بن بكّار, وطريقه معروف, لم يكن موثوقاً به في النقل, وكان متهماً فيما يذكره, وكان يبغض أمير المؤمنين (عليه السلام), وغير مأمون فيما يدعيه عنه على بني هاشم, وإنما نشر الحديث اثبات أبي محمد الحسن بن يحيى صاحب النسب ذلك في كتابه, فظن كثير من الناس أنه حق له لروايته رجل علوي, وإنما رواه عن الزبير بن بكّار. والحديث نفسه مختلف : فتارة يروى أن أمير المؤمنين عليه السلام تولّى العقد له على ابنته. وتارة يروى عن العباس أنه تولى العقد له عنه. وتارة يروى أنه لم يقع العقد الا بعد وعيد من عمر وتهديد لبني هاشم. وتارة يروى أنه كان من اختيار وإيثار.
ثم إن بعض الرواة يذكر إن عمر أولدها ولداً أسماه زيد. وبعضهم يقول : إنه قتل من قبل دخوله بها. وبعضهم يقول : إن لزيد بن عمر عقباً. ومنهم من يقول : إنه قتل ولا عقب له. ومنهم من يقول : إنه وأمه قتلا. ومنهم من يقول : إن أمه بقيت بعده. ومنهم من يقول : إن عمر أمهر أم كلثوم أربعين ألف درهم. ومنهم من يقول : أمهرها أربعة آلاف درهم. ومنهم من يقول : كان مهرها خمسمائة درهم. وبدء هذا القول وكثرة الاختلاف فيه يبطل الحديث, ولا يكون له تأثير على حال.

أما ما نقلت عن علي في بيعة أبي بكر: فهو مقطع من كتاب أمير المؤمنين (ع) لشيعته ذكره الثقفي في الغارات: فهلا نقلت كل الكتاب أو فقرة وافية تحوي المقطع الذي ذكرت حتى يفهم القاريء المعنى! أما أن تجتزأ كلامه (ع) فهذا لا يجوز:

فانه يقول في ضمنها: (فلما مضى لسبيله (صلى الله عليه وآله وسلم) تنازع المسلمون الأمر بعده , فو الله ما كان في روعي ولا يخطر على بالي ان العرب تعدل هذا الأمر بعد محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) عن أهل بيته ولا أنهم منحوه عني من بعده فما راعني إلا انثيال الناس على أبي بكر واجفالهم إليه ليبايعوه, فأمسكت يدي ورأيت أني أحق بمقام رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) في الناس ممن تولى الأمر من بعده فلبثت بذلك ما شاء الله حتى رأيت راجعة من الناس رجعت عن الإسلام يدعون إلى محق دين الله وملة محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وإبراهيم (ع) فخشيت أن لم أنصر الإسلام وأهله ان أرى فيه ثلماً وهدماً يكون مصيبته أعظم عليّ من فوت ولاية أموركم التي هي متاع أيام قلائل ثم يزول ما كان منها كما يزول السراب وكما يتقشع السحاب فمشيت عند ذلك إلى أبي بكر فبايعته ونهضت...) إلى آخر ما ذكرت انت.

ثم ذكر (ع) كلاماً بعده له دلالة أيضاً فتقطع أنت من بين الكلامين ما تريد ألقاءه للقاريء فأين معنى ما قطعت من معنى كل ما قال (ع)؟!!.

ثم إن العبارة المذكورة جاءت في رواية أخرى رواها ابن جرير في المسترشد عن الشعبي عن شريح بن هاني هكذا: (ورأيت الناس قد امتنعوا بقعودي عن الخروج إليهم فمشيت عند ذلك إلى أبي بكر فتألفته , ولولا إني فعلت ذلك لباد الإسلام, ثم نهضت في تلك الأحداث حتى أناخ الباطل وكانت كلمة الله هي العليا ولو كره المشركون (المسترشد : 412) – فانظر إلى قوله (فتألفته) فأين هي من المعنى الذي تريد؟


وأما النص الذي يقول: ((فانه قد بايعني القوم...الخ))، فهو كتاب كان قد بعثه الإمام (ع) إلى معاوية وتحدث فيه وفق قاعدة الالزام، وهي القاعدة التي تستعمل في مقام الاحتجاج على الخصوم وإلزامهم بما ألزموا به أنفسهم من قبل

بمعنى: إن كان معاوية يرى صحة الذين سبقوا الإمام (ع) بأن المسلمين قد بايعوهم، فما يكون لمعاوية بعد هذا إلا الانصياع للأمر الذي ألزم به نفسه ويبايع للإمام (ع) لأنه قد بايع الإمام (ع) القوم الذين بايعوا السابقين عليه، والا يكون حال معاوية ممن يتبع هواه وليس له أساس يستند عليه فيما يقول أو يفعل.

وهذا الكلام الصادر عن الإمام (ع) قد جرى وفق مقتضى الحال، وهي القاعدة البلاغية التي تلزم بالاتيان للمنكر بكل الوسائل الممكنة للإثبات، وقاعدة الالزام هنا هي أحدى الوسائل النافعة في المقام، بل وجدنا من يذكر هذا الإلزام بصريح العبارة عنه(ع). فقد روى الخطيب الخوارزمي الحنفي في كتابه (المناقب ص202) قائلاً: ومن كتب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع)، قبل نهضته إلى صفين، إلى معاوية، لأخذ الحجة عليه: أما بعد.. فإنه لزمتك بيعتي بالمدينة وأنت بالشام، لأنه بايعني القوم الذين...الخ. وكذا قوله: ((إنما الشورى للمهاجرين والانصار...)) لا يتصور أحد أن هذا خلاف ما يعتقده (ع) أو تعتقده شيعته عن الخلافة بأنها تتم بالنص الالهي دون الشورى، وإنما كلامه (ع) قد ورد هنا وفق القاعدة التي أشرنا إليها قبل قليل. فكأن كلامه (ع) هنا هو: ان كنت يا معاوية لا ترى الخلافة بالنص الالهي، وإنها تتم عندك بالاختيار واجتماع أهل الحل والعقد، فأمرها لا يعدو المهاجرين والأنصار، فهم أهل الشورى، وها هم قد بايعوني كما بايعوا أبا بكر وعمر وعثمان من قبل، فما كان لك يا معاوية أن ترد هذه البيعة أو تحتال عليها بأي حال.

وأما قوله (ع): ((فإن اجتمعوا على رجل وسمّوه إماماً، كان ذلك لله رضا..)) فهو يشتمل على دلالة لطيفة، وهو أقرب للتعريض منه بالإقرار. فمن المعلوم أنه (ع) قد ناهض الخلفاء الثلاثة الذين سبقوه جمع كبير من المهاجرين والأنصار، كما هو الثابت تاريخياً في هذه القضية (انظر تاريخ الطبري 2: 445، وتاريخ ابن الأثير 2: 325، وتاريخ ابن كثير 5: 265).

ويشير (ع) إلى أنه الوحيد الذي اجتمع عليه المهاجرون والأنصار بأغلبية غالبة في المدينة، وقد قال (ع) يصف هذه الحالة في خطبة له: (( فما راعني إلا والناس كعرف الضبع إليَّ ينثالون عليَّ من كل جانب حتى لقد وطئ الحسنان، وشقَّ عطفاي، ومجتمعين حولي كربيضة الغنم)) (نهج البلاغة 1: 36).

قال أبو جعفر الاسكافي المعتزلي ـ المتوفى سنة 220هـ ـ في كتابه (المعيار والموازنة ص50): ((فلما قتل عثمان تداك الناس على علي بن أبي طالب بالرغبة والطلب له بعد أن أتوا مسجد رسول الله(ص) وحضر المهاجرون والأنصار واجمع رأيهم على علي بن أبي طالب بالاجماع منهم أنه أولى بها من غيره ، وأنه لا نظير له في زمانه، فقاموا إليه حتى استخرجوه من منزله، وقالوا له: أبسط يدك نبايعك. فقبضها ومدّوها، ولمّا رأى تداكهم عليه واجتماعهم، قال: لا أبايعكم إلا في مسجد النبي(ص).

فكما ترى أن البيعة الوحيدة التي اجتمع عليها المهاجرون والأنصار بأغلبية غالبة كانت بيعته (ع) فهي الوحيدة التي لله فيها رضى ـ بحسب هذا النص ـ وهو الوحيد من الخلفاء الذي كان يسمى (إماماً).فتدبر.

ولكن يا أخي ما تقول في قول علي عليه السلام الواضح الجلي في خطبته الشقشقية الثابتة عندنا وعندكم التي يوضح فيها كيف أن أبو بكر غصب حقه:

أمَا وَ اللَّهِ لَقَدْ تَقَمَّصَهَا ابن أبي قحافه وَ إِنَّهُ لَيَعْلَمُ أَنَّ مَحَلِّي مِنْهَا مَحَلُّ الْقُطْبِ مِنَ الرَّحَى يَنْحَدِرُ عَنِّي السَّيْلُ وَ لَا يَرْقَى إِلَيَّ الطَّيْرُ فَسَدَلْتُ دُونَهَا ثَوْباً وَ طَوَيْتُ عَنْهَا كَشْحاً وَ طَفِقْتُ أَرْتَئِي بَيْنَ أَنْ أَصُولَ بِيَدٍ جَذَّاءَ أَوْ أَصْبِرَ عَلَى طَخْيَةٍ عَمْيَاءَ يَهْرَمُ فِيهَا الْكَبِيرُ وَ يَشِيبُ فِيهَا الصَّغِيرُ وَ يَكْدَحُ فِيهَا مُؤْمِنٌ حَتَّى يَلْقَى رَبَّهُ فَرَأَيْتُ أَنَّ الصَّبْرَ عَلَى هَاتَا أَحْجَى فَصَبَرْتُ وَ فِي الْعَيْنِ قَذًى وَ فِي الْحَلْقِ شَجًا أَرَى تُرَاثِي نَهْباً حَتَّى مَضَى الْأَوَّلُ لِسَبِيلِهِ فَأَدْلَى بِهَا إِلَى ابن الخطاب بَعْدَهُ ثُمَّ تَمَثَّلَ بِقَوْلِ الْأَعْشَى شَتَّانَ مَا يَوْمِي عَلَى كُورِهَا وَ يَوْمُ حَيَّانَ أَخِي جَابِرِ فَيَا عَجَباً بَيْنمَا هُوَ يَسْتَقِيلُهَا فِي حَيَاتِهِ إِذْ عَقَدَهَا لِآخَرَ بَعْدَ وَفَاتِهِ لَشَدَّ مَا تَشَطَّرَا ضَرْعَيْهَا فَصَيَّرَهَا فِي حَوْزَةٍ خَشْنَاءَ يَغْلُظُ كَلْمُهَا وَ يَخْشُنُ مَسُّهَا وَ يَكْثُرُ الْعِثَارُ فِيهَا وَ الِاعْتِذَارُ مِنْهَا فَصَاحِبُهَا كَرَاكِبِ الصَّعْبَةِ إِنْ أَشْنَقَ لَهَا خَرَمَ وَ إِنْ أَسْلَسَ لَهَا تَقَحَّمَ فَمُنِيَ النَّاسُ لَعَمْرُ اللَّهِ بِخَبْطٍ وَ شِمَاسٍ وَ تَلَوُّنٍ وَاعْتِرَاضٍ فَصَبَرْتُ عَلَى طُولِ الْمُدَّةِ وَ شِدَّةِ الْمِحْنَِ حَتَّى إِذَا مَضَى لِسَبِيلِهِ جَعَلَهَا فِي جَمَاعَةٍ زَعَمَ أَنِّي أَحَدُهُمْ فَيَا لَلَّهِ وَ لِلشُّورَى مَتَى اعْتَرَضَ الرَّيْبُ فِيَّ مَعَ الْأَوَّلِ مِنْهُمْ حَتَّى صِرْتُ أُقْرَنُ إِلَى هَذِهِ النَّظَائِرِ لَكِنِّي أَسْفَفْتُ إِذْ أَسَفُّوا وَ طِرْتُ إِذْ طَارُوا فَصَغَا رَجُلٌ مِنْهُمْ لِضِغْنِهِ وَ مَالَ الْآخَرُ لِصِهْرِهِ مَعَ هَنٍ وَ هَنٍ إِلَى أَنْ قَامَ ثَالِثُ الْقَوْمِ نَافِجاً حِضْنَيْهِ بَيْنَ نَثِيلِهِ وَ مُعْتَلَفِهِ وَ قَامَ مَعَهُ بَنُو أَبِيهِ يَخْضَمُونَ مَالَ اللَّهِ خِضْمَةَ الْإِبِلِ نِبْتَةَ الرَّبِيعِ إِلَى أَنِ انْتَكَثَ عَلَيْهِ فَتْلُهُ وَ أَجْهَزَ عَلَيْهِ عَمَلُهُ وَ كَبَتْ بِهِ بِطْنَتُهُ فَمَا رَاعَنِي إِلَّا وَ النَّاسُ كَعُرْفِ الضَّبُعِ إِلَيَّ يَنْثَالُونَ عَلَيَّ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ حَتَّى لَقَدْ وُطِئَ الْحَسَنَانِ وَ شُقَّ عِطْفَايَ مُجْتَمِعِينَ حَوْلِي كَرَبِيضَةِ الْغَنَمِ فَلَمَّا نَهَضْتُ بِالْأَمْرِ نَكَثَتْ طَائِفَةٌ وَ مَرَقَتْ أُخْرَى وَ قَسَطَ آخَرُونَ كَأَنَّهُمْ لَمْ يَسْمَعُوا اللَّهَ سُبْحَانَهُ يَقُولُ تِلْكَ الدَّارُ الْآخِرَةُ نَجْعَلُها لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الْأَرْضِ وَ لا فَساداً وَ الْعاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ بَلَى وَ اللَّهِ لَقَدْ سَمِعُوهَا وَ وَعَوْهَا وَ لَكِنَّهُمْ حَلِيَتِ الدُّنْيَا فِي أَعْيُنِهِمْ وَ رَاقَهُمْ زِبْرِجُهَا أَمَا وَ الَّذِي فَلَقَ الْحَبَّةَ وَ بَرَأَ النَّسَمَةَ لَوْ لَا حُضُورُ الْحَاضِرِ وَ قِيَامُ الْحُجَّةِ بِوُجُودِ النَّاصِرِ وَ مَا أَخَذَ اللَّهُ عََى الْعُلَمَاءِ أَلَّا يُقَارُّوا عَلَى كِظَّةِ ظَالِمٍ وَ لَا سَغَبِ مَظْلُومٍ لَأَلْقَيْتُ حَبْلَهَا عَلَى غَارِبِهَا وَ لَسَقَيْتُ آخِرَهَا بِكَأْسِ أَوَّلِهَا وَ لَأَلْفَيْتُمْ دُنْيَاكُمْ هَذِهِ أَزْهَدَ عِنْدِي مِنْ عَفْطَةِ عَنْزٍ قَالُوا وَ قَامَ إِلَيْهِ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ السَّوَادِ عِنْدَ بُلُوغِهِ إِلَى هَذَا الْمَوْضِعِ مِنْ خُطْبَتِهِ

فَنَاوَلَهُ كِتَاباً قِيلَ إِنَّ فِيهِ مَسَائِلَ كَانَ يُرِيدُ الْإِجَابَةَ عَنْهَا فَأَقْبَلَ يَنْظُرُ فِيهِ ( فَلَمَّا فَرَغَ مِنْ قِرَاءَتِهِ )

قَالَ لَهُ ابْنُ عَبَّاسٍ يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ لَوِ اطَّرَدَتْ خُطْبَتُكَ مِنْ حَيْثُ أَفْضَيْتَ فَقَالَ هَيْهَاتَ يَا ابْنَ عَبَّاسٍ تِلْكَ شِقْشِقَةٌ هَدَرَتْ ثُمَّ قَرَّتْ قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ فَوَاللَّهِ مَا أَسَفْتُ عَلَى كَلَامٍ قَطُّ كَأَسَفِي عَلَى هَذَا الْكَلَامِ أَلَّا يَكُونَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ع بَلَغَ مِنْهُ حَيْثُ أَرَادَ.

وقولك في أن أنقل لك قولا يفيد بأن كلمة ولي تعني الخلافة فقد نقلت لك قول عمر فهل ترد قوله في أن كلمة ولي تعني خليفة وهذا النقل مرة أخرى:

صحيح مسلم ( 5/152 )

في حديث طويل يقول : ثمّ نشد عبّاساً وعليّاً ـ نشد أي عمر بن الخطّاب ـ بمثل ما نشد به القوم أتعلمان ذلك ؟ قالا : نعم ، قال : فلمّا توفي رسول الله قال أبوبكر : أنا وليّ رسول الله ، فجئتما تطلب ميراثك من ابن أخيك ، ويطلب هذا ميراث امرأته من أبيها ـ يعني علي والعباس ـ فقال أبوبكر : قال رسول الله : ما نورّث ما تركنا صدقة ، فرأيتماه ـ عمر يقول لعلي والعباس ـ فرأيتماه ، أي فرأيتما أبابكر كاذباً آثماً غادراً خائناً ، ثمّ يقول عمر : والله يعلم إنّه لصادق بارّ راشد تابع للحقّ.

وتأمل أخي في موضع آخر في نفس الحديث: ثمّ توفّي أبوبكر وأنا ولي رسول الله وولي أبي بكر ، فرأيتماني كاذباً آثماً غادراً خائناً ، والله يعلم إنّي لصادق بارّ راشد تابع للحقّ ... فولّيتها ثمّ جئتني أنت وهذا ، وأنتما جميع ، وأمركما واحد ، فقلتما إدفعها إلينا ... إلى آخر الحديث.

abou haydara
01-07-2011, 12:17 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52679#post52679)


أولا قولك في تزويج أم كلثوم لعمر فمراجعنا الكرام ينقضوه وهذا قول أحد أعلامنا في ذلك:


اقال الشيخ المفيد في بعض رسائله (عدة رسائل للشيخ المفيد : 227 - 229) : ((إن الخبر الوارد بتزويج أمير المؤمنين (عليه السلام) من عمر غير ثابت, وهو من طريق الزبير بن بكّار, وطريقه معروف, لم يكن موثوقاً به في النقل, وكان متهماً فيما يذكره, وكان يبغض أمير المؤمنين (عليه السلام), وغير مأمون فيما يدعيه عنه على بني هاشم, وإنما نشر الحديث اثبات أبي محمد الحسن بن يحيى صاحب النسب ذلك في كتابه, فظن كثير من الناس أنه حق له لروايته رجل علوي, وإنما رواه عن الزبير بن بكّار. والحديث نفسه مختلف : فتارة يروى أن أمير المؤمنين عليه السلام تولّى العقد له على ابنته. وتارة يروى عن العباس أنه تولى العقد له عنه. وتارة يروى أنه لم يقع العقد الا بعد وعيد من عمر وتهديد لبني هاشم. وتارة يروى أنه كان من اختيار وإيثار.
ثم إن بعض الرواة يذكر إن عمر أولدها ولداً أسماه زيد. وبعضهم يقول : إنه قتل من قبل دخوله بها. وبعضهم يقول : إن لزيد بن عمر عقباً. ومنهم من يقول : إنه قتل ولا عقب له. ومنهم من يقول : إنه وأمه قتلا. ومنهم من يقول : إن أمه بقيت بعده. ومنهم من يقول : إن عمر أمهر أم كلثوم أربعين ألف درهم. ومنهم من يقول : أمهرها أربعة آلاف درهم. ومنهم من يقول : كان مهرها خمسمائة درهم. وبدء هذا القول وكثرة الاختلاف فيه يبطل الحديث, ولا يكون له تأثير على حال.





بالعكس يا عزيزي ولو انها ليست نقطة بحثنا فلن ادعك توهم القارئ

وان استطعت فكذب المجلسي او قل عنه انكم لا تاخذون بكلامه او ان كلامه لا يطابق القرءان



الكافي الكليني (329 هـ) الجزء5 صفحة 346 باب تزويج أم كلثوم


www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-5/213.html (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-5/213.html)

1 علي بن إبراهيم عن أبيه عن ابن أبي عمير عن هشام بن سالم وحماد عن زرارة عن أبي عبد الله (ع) في تزويج أم كلثوم فقال: إن ذلك فرج غصبناه

حسنه المجلسي : مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول، ج 20، ص: 42 (الحديث الأول) : حسن



الكافي الكليني (329 هـ) الجزء5 صفحة 346 باب تزويج أم كلثوم


www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-5/213.html (http://www.al-shia.com/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-5/213.html)

2 - محمد بن أبي عمير عن هشام بن سالم عن أبي عبد الله (ع) قال: لما خطب إليه قال له أمير المؤمنين: إنها صبية قال: فلقى العباس فقال له: مالي أبي بأس؟ قال: وما ذاك؟ قال: خطبت إلى ابن أخيك فردني أما والله لأعورن زمزم ولا أدع لكم مكرمة إلا هدمتها و لأقيمن عليه شاهدين بأنه سرق ولأقطعن يمينه فأتاه العباس فأخبره وسأله أن يجعل الأمر إليه فجعله إليه

حسنه المجلسي : مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول، ج 20، ص: 42 (الحديث الثاني) : حسن.



الكافي للكليني (329 هـ) الجزء 6 صفحة 115 باب المتوفى عنها زوجها المدخول بها أين تعتد


www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-6/85.html (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-6/85.html)

1 حميد بن زياد عن ابن سماعة عن محمد بن زياد عن عبد الله بن سنان ومعاوية ابن عمار عن أبي عبد الله ع قال: سألته عن المرأة المتوفى عنها زوجها أتعتد في بيتها أو حيث شاءت ؟ قال: بل حيث شاءت إن عليا ع لما توفي عمر أتى أم كلثوم فانطلق بها إلى بيته

وثقه المجلسي : مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول ج 21 ص: 197 (الحديث الأول) : موثق.



الكافي للكليني (329 هـ) الجزء 6 صفحة 115 باب المتوفى عنها زوجها المدخول بها أين تعتد


www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-6/85.html (http://www.al-shia.org/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-6/85.html)



2 محمد بن يحيى وغيره عن أحمد بن محمد بن عيسى عن الحسين بن سعيد عن النضر بن سويد عن هشام بن سالم عن سليمان بن خالد قال: سألت أبا عبد الله ع عن امرأة توفى زوجها أين تعتد في بيت زوجها تعتد أو حيث شاءت؟ قال: بلى حيث شاءت ثم قال: إن عليا ع لما مات عمر أتى أم كلثوم فأخذ بيدها فانطلق بها إلى بيته .


صححه المجلسي : مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول ج 21 ص: 199 (الحديث الثاني) : صحيح


ولازيدك من العلم معرفة فشيخكم ال محسن الذي باهل الشيخ محمد البراك اقر بها ( الزواج ) :whistling:

ام انك نسيت ان البعض يقول انه تزوج بجنيه :d5b336f956ad1478089

.............................................

حجر لقد اصبحت تلخبط في الكلام حتى اصبحت تستشهد بالمعتزله

لقد اتيت و بنفسك بالزبدة .... زبدة الكلام بدون ان تدري

سبق وقلت ان الامر الاهي وهو امر من الله عز وجل على لسان نبيه عليه السلام
ثم الان تقول ان سيدنا علي بايع تحت التهديد و الوعيد
ثم تقول ان البيعة الشرعية هي التي اجمع عليها المهاجرين و الانصار
وفي الاخير اتيتنا بالشقشقية

............................................

اقول

من هو سيدنا علي ليجتهد امام الامر الالاهي
هل بالوحي ام الخوف ام الثقية ام العصيان
ان كان بالخوف تكون قد نسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقية كيف عرفتم
ان كان بالعصيان فالله المستعان

مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول

( دعونيوالتمسوا غيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(
وايضا
( والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا في الولايه اربه ) ج2 ص184
وايضا
( فاقبلتما لي اقبال العود المطافيل علي اولادها تقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموهاونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20
............

البيعة الشرعية التي تحدثت عنها انت اين و قعت ومن هم الذين بايعوه
نريد اسماء 10 من المهاجرين و 10 من الانصار لا غير

..............

الخطبة الشقشقية

هل صلحت فقط في زمن ابي بكر ام كذالك في زمن عمر ام في زمن عثمان رضي الله عنهم


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52679#post52679)



وتأمل أخي في موضع آخر في نفس الحديث: ثمّ توفّي أبوبكر وأنا ولي رسول الله وولي أبي بكر ، فرأيتماني كاذباً آثماً غادراً خائناً ، والله يعلم إنّي لصادق بارّ راشد تابع للحقّ ... فولّيتها ثمّ جئتني أنت وهذا ، وأنتما جميع ، وأمركما واحد ، فقلتما إدفعها إلينا ... إلى آخر الحديث.


كذالك هل ممكن تفسر لي ماذا يعني سيدنا علي رضي الله عنه بهاتين الكلمتين

وولي أبي بكر

حجر ابن عدي
01-07-2011, 11:23 PM
أخي وما لك تأخذ قول أحد علمائنا في تزويج أم كلثوم وتنكر الأقوال الأخرى فهناك من نفى وقوع الزواج وعلى فرضة صحته قال فيه مراجعنا الكرام:

ثم إنه لو صح لكان له وجهان لا ينافيان مذهب الشيعة في ضلال المتقدمين على أمير المؤمنين عليه السلام .
أحدهما : إن النكاح إنما هو على ظاهر الاسلام الذي هو الشهادتان والصلاة الى الكعبة والإقرار بجلية الشريعة, وإن كان الأفضل ترك مناكحة من ضم الى ظاهر الاسلام ضلالاً لا يخرجه عن الاسلام, إلا أن الضرورة متى قادت الى مناكحة الضال مع إظهاره كلمة الاسلام زالت الكراهة من ذلك, وساغ مالم يكن يحتسب مع الاختيار, وأمير المؤمنين عليه السلام كان محتاجاً الى التأليف وحقن الدماء, ورأى أنه إن بلغ مبلغ عمر عما رغب فيه من مناكحة بنته أثّر ذلك الفساد في الدين والدنيا, وأنه إن أجاب اليه أعقب ذلك صلاحاً في الأمرين, فأجابه الى ملتمسه لما ذكرناه .

والوجه : أن مناكحة الضال - كجحد الامامة وادعائها لمن لا يستحقها - حرام, إلا أن يخاف الانسان على دينه ودمه, فيجوز له ذلك كما يجوز له إظهار كلمة الكفر المضادة لكلمة الايمان, وكما يحل له الميتة والدم ولحم الخنزير عند الضرورات, وإن كان ذلك محرماً مع الاختيار .

وأمير المؤمنين عليه السلام كان مضطراً الى مناكحة الرجل, لأنه يهدّده ويواعده, فلم يلزم أمير المؤمنين عليه السلام لأنه كان مضطراً إلى ذلك على نفسه وشيعته, فأجابه الى ذلك ضرورةً, كما قلنا : إنّ الضرورة توجب إظهار كلمة الكفر, قال الله تعالى : (( إلا من أكره وقلبه مطمئن بالايمان )) (النحل:106).

وليس ذلك بأعجب من قوم لوط عليه السلام, كما حكى الله تعالى عنه بقوله : (( هؤلاء بناتي هنّ أطهر لكم )) (هود:78), فدعاهم الى العقد عليهن لبناته وهم كفار وضفلال, وقد أذن الله تعالى في إهلاكهم.
وقد زوّج رسول الله صلى الله عليه وآله ابنتيه قبل البعثة كافرين كانا يعبدان الأصنام :أحدهما عتبة بن أبي لهب. والآخر أبو العاص بن الربيع. فلما بعث النبي (صلى الله عليه وآله) فرّق بينهما وبين ابنتيه, فمات عتبة على الكفر, وأسلم أبو العاص بعد إبانة الاسلام, فردها عليه بالنكاح الأول )) .

ومن جانب آخر علي عليه السلام لم يتنازل عن إمامته فهي جعل إلهي لا يمكن التنازل عنه ولكنه تنازل للقوم عن أمر السلطنة والتأمر على الناس وهي أداة من أدوات الإمام إن مكنوه منها قام بها وإن لم يمكنوه خسروا هم ويبقى الخلل فيهم لا في الإمام ثم إن الخطبة الشقشقية الثابتة في كتبكم وكتبنا أقوى دليل على اغتصاب خلافة علي عليه السلام والآن بعد أن أثبت لك أن كلمة ولي تأتي بمعنى ولاية الأمر كيف تفسر قول النبي صلى الله عليه وآله للصحابة بأن علي وليكم بعدي؟؟؟؟؟؟؟ إن قلت المحبة والنصرة فقد أضحكت القراء الكرام عليك لأن النبي صلى الله عليه وآله قال بعدي والمحبة والنصرة ثابتتان لعلي عليه السلام قبل وبعد حياة النبي صلى الله عليه وآله لذا قال: وليكم بعدي والمعنى لا يستقيم إلا بالولاية من بعده صلى الله عليه وآله وإما تهديد علي بأخذ البيعة بالحرق فهذه كتبكم التي صرحت بذلك فرواية ابن أبي شيبة رواية سنية [u]فلماذا تتبرأون من أساطينكم عند الوثبة الكبرى؟؟؟

BOU-AHMAD
01-09-2011, 05:20 AM
أخي وما لك تأخذ قول أحد علمائنا في تزويج أم كلثوم وتنكر الأقوال الأخرى فهناك من نفى وقوع الزواج وعلى فرضة صحته قال فيه مراجعنا الكرام:
قطع البلعوم لمن انكر زواج عمر من ام كلثوم

http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?t=7501

abou haydara
01-09-2011, 11:10 AM
حيا الله اخي الحبيب ابو حمد الغالي تاج الراس
===========
حجر المسكين بدأ يخبط خبط عشواء

تارة ينكر و يستنكر :007:
و تارة يقر و يستقر :d5b336f956ad1478089
وتارة يقول زوجة على ظاهر الاسلام مع ستر الكفر :503601dbefe7863c5f6

الم تعلم يا حجر ان المعصوم عندكم يعلم الغيب ؟؟؟ :0011:
بل يعلم ما كان و ما يكون و ما سيكون :thk:

اولم يعلم ان سيدنا عمر زوج ام كلثوم رضي الله عنهما كافر و العياذ بالله ؟؟؟

===============================================

نرجع للموظوع الاساسي

ولو اني اشوفك تتحسن و اقول لك نعم تحسن تحسن
بس لا تتحسن في القفز :whistling:

انت مطالب بما سبق و طرحته عليك
و لا ترجعنا لنقطة البداية الله يهديك


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52690#post52690)

سبق وقلت ان الامر الاهي وهو امر من الله عز وجل على لسان نبيه عليه السلام
ثم الان تقول ان سيدنا علي بايع تحت التهديد و الوعيد
ثم تقول ان البيعة الشرعية هي التي اجمع عليها المهاجرين و الانصار
وفي الاخير اتيتنا بالشقشقية

............................................

اقول

من هو سيدنا علي ليجتهد امام الامر الالاهي
هل بالوحي ام الخوف ام الثقية ام العصيان
ان كان بالخوف تكون قد نسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقية كيف عرفتم
ان كان بالعصيان فالله المستعان

مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول

( دعونيوالتمسوا غيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(
وايضا
( والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا في الولايه اربه ) ج2 ص184
وايضا
( فاقبلتما لي اقبال العود المطافيل علي اولادها تقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموهاونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20
............

البيعة الشرعية التي تحدثت عنها انت اين و قعت ومن هم الذين بايعوه
نريد اسماء 10 من المهاجرين و 10 من الانصار لا غير

حجر ابن عدي
01-09-2011, 07:18 PM
لا بأس عليك يا أباحيدرة هون على نفسك فقد وضَعَتكَ أسئلتي في زاوية ضيقة فأصبحت كالقط المخنوق الذي يقفز يمينا وشمالا من ضيق خانقه فأنا طالبتك بشرح حديث النبي صلى الله عليه وآله علي ولي كل مؤمن بعدي فلم تجب وأنت طالبتني بمواقف لعلي عليه السلام يرفض فيها بيعة أبي بكر فنقلت لك كيف أن عليا عليه السلام رفض البيعة وقد هدده القوم بحرقه في داره إن لم يبايع ووضحت لك بأن كلمة ولي من ضمن معانيها الإمارة ونقلت لك قول عمر وهو يستخدم كلمة ولي بمعنى الإمارة فرددت على جميع أسئلتك والله عز وجل شاهد قبل القراء الكرام وقد وضحت لك إن لم يبايع القوم عليا عليه السلام فالخلل ليس في علي عليه السلام بل في القوم الذين لم يبايعوه.

ومن جانب آخر علي عليه السلام لم يتنازل عن إمامته فهي جعل إلهي لا يمكن التنازل عنه ولكنه تنازل للقوم عن أمر السلطنة والتأمر على الناس وهي أداة من أدوات الإمام إن مكنوه منها قام بها وإن لم يمكنوه خسروا هم ويبقى الخلل فيهم لا في الإمام ثم إن الخطبة الشقشقية الثابتة في كتبكم وكتبنا أقوى دليل على اغتصاب خلافة علي عليه السلام والآن بعد أن أثبت لك أن كلمة ولي تأتي بمعنى ولاية الأمر كيف تفسر قول النبي صلى الله عليه وآله للصحابة بأن علي وليكم بعدي؟؟؟؟؟؟؟ إن قلت المحبة والنصرة فقد أضحكت القراء الكرام عليك لأن النبي صلى الله عليه وآله قال بعدي والمحبة والنصرة ثابتتان لعلي عليه السلام قبل وبعد حياة النبي صلى الله عليه وآله لذا قال: وليكم بعدي والمعنى لا يستقيم إلا بالولاية من بعده صلى الله عليه وآله وإما تهديد القوم لعلي عليه السلام بحرقه إن لم يبايع فهذه كتبكم التي صرحت بذلك فرواية ابن أبي شيبة رواية سنية فلماذا تتبرأون من أساطينكم عند الوثبة الكبرى؟؟؟

abou haydara
01-10-2011, 12:40 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52732#post52732)
لا بأس عليك يا أباحيدرة هون على نفسك فقد وضَعَتكَ أسئلتي في زاوية ضيقة فأصبحت كالقط المخنوق الذي يقفز يمينا وشمالا من ضيق خانقه


اتعيرني بالقط و القط من ال البيت عندكم :058d47957e65f23cc5c



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52732#post52732)
فأنا طالبتك بشرح حديث النبي صلى الله عليه وآله علي ولي كل مؤمن بعدي فلم تجب



لانك لا تقرئ كل ما نكتبه لك او تتعامى سانصخ لك ما كتبته لك في الردود السابقة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara [/URL]
مكانها عند اهل السنه



المناصرة والموادعة والمرافقة في الدين و تبيان درجة سيدنا علي رضي الله عنه عند النبي صلى الله عليه و سلم و تثبيتها لدا المؤمنين بعده هكذا أراها

و ما يزكي كلامنا هو عدم احتجاج سيدنا علي رضي الله عنه بالحديث


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52690#post52690)
وأنت طالبتني بمواقف لعلي عليه السلام يرفض فيها بيعة أبي بكر فنقلت لك كيف أن عليا عليه السلام رفض البيعة وقد هدده القوم بحرقه في داره إن لم يبايع ووضحت لك بأن كلمة ولي من ضمن معانيها الإمارة ونقلت لك قول عمر وهو يستخدم كلمة ولي بمعنى الإمارة فرددت على جميع أسئلتك والله عز وجل شاهد قبل القراء الكرام وقد وضحت لك إن لم يبايع القوم عليا عليه السلام فالخلل ليس في علي عليه السلام بل في القوم الذين لم يبايعوه.






الا تخجل من نفسك ومن القراء يا رجل

شبهة حرق او التهديد بالحرق اهاذا هو جوابك

و انا الذي اطالبك بقول المعصوم وارد عليك بقول المعصوم



اقتباس:
ومن جانب آخر علي عليه السلام لم يتنازل عن إمامته فهي جعل إلهي لا يمكن التنازل عنه ولكنه تنازل للقوم عن أمر السلطنة والتأمر على الناس وهي أداة من أدوات الإمام إن مكنوه منها قام بها وإن لم يمكنوه خسروا هم ويبقى الخلل فيهم لا في الإمام





السلطنه و الخلافة :021:

اول مرة اسمع بهاذا الكلام وان الخلافة ليست هي السلطنه :vip7007112:



اقتباس:
ثم إن الخطبة الشقشقية الثابتة في كتبكم وكتبنا أقوى دليل على اغتصاب خلافة علي عليه السلام




هل افهم كلامك هذا مثل كلامكم

ذالك فرج غصبناه:whistling:



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52732#post52732)

والآن بعد أن أثبت لك أن كلمة ولي تأتي بمعنى ولاية الأمر كيف تفسر قول النبي صلى الله عليه وآله للصحابة بأن علي وليكم بعدي؟؟؟؟؟؟؟ إن قلت المحبة والنصرة فقد أضحكت القراء الكرام عليك لأن النبي صلى الله عليه وآله قال بعدي والمحبة والنصرة ثابتتان لعلي عليه السلام قبل وبعد حياة النبي صلى الله عليه وآله لذا قال: وليكم بعدي والمعنى لا يستقيم إلا بالولاية من بعده صلى الله عليه وآله وإما تهديد القوم لعلي عليه السلام بحرقه إن لم يبايع فهذه كتبكم التي صرحت بذلك فرواية ابن أبي شيبة رواية سنية فلماذا تتبرأون من أساطينكم عند الوثبة الكبرى؟؟؟





انت لم تثبت شيئ يا رجل الله يهديك

ومن قال لك ان سيدنا علي ليس ولينا ومن قال لك اننا لا نتبعه

كلامك كلام عاطفي اجوف و رجوع للوراء او دوران في حلقة مغلقة


=================

لا زلت مصرا على ما طرحته عليك سابقا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara [URL="http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52690#post52690"]

سبق وقلت ان الامر الاهي وهو امر من الله عز وجل على لسان نبيه عليه السلام
ثم الان تقول ان سيدنا علي بايع تحت التهديد و الوعيد
ثم تقول ان البيعة الشرعية هي التي اجمع عليها المهاجرين و الانصار
وفي الاخير اتيتنا بالشقشقية

............................................

اقول

من هو سيدنا علي ليجتهد امام الامر الالاهي
هل بالوحي ام الخوف ام الثقية ام العصيان
ان كان بالخوف تكون قد نسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقية كيف عرفتم
ان كان بالعصيان فالله المستعان

مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول

( دعونيوالتمسوا غيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(
وايضا
( والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا في الولايه اربه ) ج2 ص184
وايضا
( فاقبلتما لي اقبال العود المطافيل علي اولادها تقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموهاونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20
............

البيعة الشرعية التي تحدثت عنها انت اين و قعت ومن هم الذين بايعوه
نريد اسماء 10 من المهاجرين و 10 من الانصار لا غير

الاسيف
01-10-2011, 10:36 PM
عمي ابوحيدر

بارك الله فيك علي الافحام

واسمح لنا بهذه القشة
حجر رفع الله الحجر عن قلبك

في اية الولاية حتي لا تطيل الترحال بنا بين الخلفاء والامراء وانت تتخبط شمال ويمين وتبدو مرهق جدا

في اية الولايةكما تسمونها

هل كلمة ولي

صفة ،،،،،،، او ،،،،،،،،،،، حال


عمي ابوحيدر تقبل مروري

حجر ابن عدي
01-13-2011, 06:29 AM
أخواني الكرام السنة أنتم تقولون أن النبي صلى الله عليه وآله ترك الخلافة شورى!!! فلم خالف أبو بكر النبي صلى الله عليه وآله؟؟

استخلاف أبي بكر لعمر: يروي الطبري في تاريخه: لما نزل بأبي بكر المرض ، دعا عثمان بن عفان وقال له : أكتب بسم الله الرحمن الرحيم ، هذا ما عهد به أبو بكر بن أبي قحافة إلى المسلمين . أما بعد - فأغمي عليه - فكتب عثمان تكملة لما بدأ بكتابته أبو بكر : أما بعد ، فإني أستخلف عليكم عمر بن الخطاب ولم آلكم خيرا ". ثم أفاق أبو بكر وقرأ ما كتبه عثمان فقال :

أراك خفت أن يختلف الناس إن أسلمت نفسي في غشيتي . قال : نعم . قال أبو بكر : جزاك الله خيرا " عن الإسلام وأهله . وأقرها أبو بكر من هذا الموضع ). وخرج عمر يحمل بيده كتاب الاستخلاف قائلا " : ( أيها الناس اسمعوا وأطيعوا قول خليفة رسول الله ، إنه يقول : إني لم آلكم نصحا " ).

فقال له رجل : ما في هذا الكتاب يا أبا حفص ؟ فقال عمر : لا أدري ، ولكني أول من سمع وأطاع . قال له الرجل : لكني والله أدري ما فيه أمرته عام أول ، وأمرك العام.

ومن المعلوم أن أبا بكر في نزاعه الأخير وقد اشتد به المرض ، قال في تبرير عهده بالخلافة لعمر وعدم تركها للتشاور ، هو خشيته من الاختلاف بعده ، وقالت عائشة إن أباها فعل ذلك لحكمة بالغة وهي للحيلولة دون حصول الفتنة بعده ، وهكذا قال كل من أيد فعل أبي بكر ، بل وعد فعله هذا من دلائل حيطته وعبقريته .



سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!

abou haydara
01-13-2011, 11:19 AM
اولا


بارك الله فيك اخي الحبيب الاسيف على مرورك الطيب و ملاحظاتك القيمة
وجازاك الله كل خير وانت صاحب الدار يالغالي ولو ان صديقنا ربما لن يجيبك


ثانيا


حجر يا عزيزي ما لي اراك تغرد خارج السرب
نحن هنا لا نناقش خلافة ابي بكر صهر النبي صلى الله عليه و سلم او عمر زوج ام كلثوم او عثمان ذي النورين
رضي الله عنهم اجمعين


نحن نناقش ما اتيت به انت .......... و الله المستعان


===================


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara


سبق وقلت ان الامر الاهي وهو امر من الله عز وجل على لسان نبيه عليه السلام
ثم الان تقول ان سيدنا علي بايع تحت التهديد والوعيد
ثم تقول ان البيعةالشرعية هي التي اجمع عليها المهاجرين و الانصار
وفي الاخيراتيتنابالشقشقية


............................................


اقول


من هو سيدنا علي ليجتهد امام الامر الالاهي
هل بالوحي ام الخوف ام الثقية امالعصيان
ان كان بالخوف تكون قدنسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقيةكيف عرفتم
ان كانبالعصيان فالله المستعان


مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول


( دعوني والتمسوا غيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(
وايضا
(والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا في الولايه اربه ) ج2 ص184
وايضا
( فاقبلتم الي اقبال العود المطافيل على اولادها تقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموهاونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20
............


البيعة الشرعية التي تحدثت عنها انت اين و قعت ومن هم الذينبايعوه
نريد اسماء 10 منالمهاجرين و 10 من الانصار لا غير

******************

ثالتا وهذه بين قوسين

من قال ان النبي لم يوصي هل تلعنه ان كنت رجلا ؟؟؟

حجر ابن عدي
01-13-2011, 11:42 AM
أرأيتم يا أخواني السنة كيف يهرب أبو حيدرة من السؤال؟؟:


أخواني الكرام السنة أنتم تقولون أن النبي صلى الله عليه وآله ترك الخلافة شورى!!! فلم خالف أبو بكر النبي صلى الله عليه وآله؟؟

استخلاف أبي بكر لعمر: يروي الطبري في تاريخه: لما نزل بأبي بكر المرض ، دعا عثمان بن عفان وقال له : أكتب بسم الله الرحمن الرحيم ، هذا ما عهد به أبو بكر بن أبي قحافة إلى المسلمين . أما بعد - فأغمي عليه - فكتب عثمان تكملة لما بدأ بكتابته أبو بكر : أما بعد ، فإني أستخلف عليكم عمر بن الخطاب ولم آلكم خيرا ". ثم أفاق أبو بكر وقرأ ما كتبه عثمان فقال :

أراك خفت أن يختلف الناس إن أسلمت نفسي في غشيتي . قال : نعم . قال أبو بكر : جزاك الله خيرا " عن الإسلام وأهله . وأقرها أبو بكر من هذا الموضع ). وخرج عمر يحمل بيده كتاب الاستخلاف قائلا " : ( أيها الناس اسمعوا وأطيعوا قول خليفة رسول الله ، إنه يقول : إني لم آلكم نصحا " ).

فقال له رجل : ما في هذا الكتاب يا أبا حفص ؟ فقال عمر : لا أدري ، ولكني أول من سمع وأطاع . قال له الرجل : لكني والله أدري ما فيه أمرته عام أول ، وأمرك العام.

ومن المعلوم أن أبا بكر في نزاعه الأخير وقد اشتد به المرض ، قال في تبرير عهده بالخلافة لعمر وعدم تركها للتشاور ، هو خشيته من الاختلاف بعده ، وقالت عائشة إن أباها فعل ذلك لحكمة بالغة وهي للحيلولة دون حصول الفتنة بعده ، وهكذا قال كل من أيد فعل أبي بكر ، بل وعد فعله هذا من دلائل حيطته وعبقريته .

سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!

abou haydara
01-13-2011, 04:24 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52776#post52776)
أرأيتم يا أخواني السنة كيف يهرب أبو حيدرة من السؤال؟؟:




و الله يا حجر اني ابتسم ابتسامة المتحسر على ما تكتب الان

يا حجر يشهد الله اني لم اتهرب من اي سؤال من جهتك
واشهد الله انني احاول التقرب منك جهد المستطاع في الحوار

واعلم ان المسالة مسالة جنة و نار و ليس ان تحرجني او تفوز انت او العكس
و اعلم انه حتى لو تسنى لك هذا فلن ينقص في معتقدي شيئ
بعكسك انت لان المسالة هي بالنسبة لك من اركان معتقدك

و الله المستعان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52776#post52776)


استخلاف أبي بكر لعمر: يروي الطبري في تاريخه: لما نزل بأبي بكر المرض ، دعا عثمان بن عفان وقال له : أكتب بسم الله الرحمن الرحيم ، هذا ما عهد به أبو بكر بن أبي قحافة إلى المسلمين . أما بعد - فأغمي عليه - فكتب عثمان تكملة لما بدأ بكتابته أبو بكر : أما بعد ، فإني أستخلف عليكم عمر بن الخطاب ولم آلكم خيرا ". ثم أفاق أبو بكر وقرأ ما كتبه عثمان فقال :

أراك خفت أن يختلف الناس إن أسلمت نفسي في غشيتي . قال : نعم . قال أبو بكر : جزاك الله خيرا " عن الإسلام وأهله . وأقرها أبو بكر من هذا الموضع ). وخرج عمر يحمل بيده كتاب الاستخلاف قائلا " : ( أيها الناس اسمعوا وأطيعوا قول خليفة رسول الله ، إنه يقول : إني لم آلكم نصحا " ).

فقال له رجل : ما في هذا الكتاب يا أبا حفص ؟ فقال عمر : لا أدري ، ولكني أول من سمع وأطاع . قال له الرجل : لكني والله أدري ما فيه أمرته عام أول ، وأمرك العام.

ومن المعلوم أن أبا بكر في نزاعه الأخير وقد اشتد به المرض ، قال في تبرير عهده بالخلافة لعمر وعدم تركها للتشاور ، هو خشيته من الاختلاف بعده ، وقالت عائشة إن أباها فعل ذلك لحكمة بالغة وهي للحيلولة دون حصول الفتنة بعده ، وهكذا قال كل من أيد فعل أبي بكر ، بل وعد فعله هذا من دلائل حيطته وعبقريته .



واين المشكل في هاذا الامر اليست القرينة مع ابو بكر و هي الخلافة

ثم انه رجل من المؤمنين مات و ترك وصية خلفه

ولو اخدنا هذا الامر من باب الاحتجاج تكون قد نسفت ما تريد اتباثه
لاننا صنصبح في نقاش وصية ابي بكر مع الاقرار بخلافته



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52776#post52776)
سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!


يا حجر الله يهديك

من فال لك ان النبي صلى الله عليه وسلم مات و لم يوصي المؤمنين
هل و جدت هذا في كتبنا ام قاله احد علمائنا

بل بالعكس نجد نحن ان النبي اخطأ عندكم و مات و لم يوصي

تفضل اسمع ماذا يقول جابر اغائي



http://www.youtube.com/watch?v=zPx8IM4-eM8



هل تستطيع ان ترد عليه يا حجر ؟؟؟

لكن اقول لك بعد الله المستعان

الله يهديك

حجر ابن عدي
01-13-2011, 09:36 PM
أخي أبو حيدرة أنا لا أناقشك حتى تصبح أنت أو غيرك شيعيا فهذه قناعات نقابل الله عز وجل بها والله عز وجل يحاسبنا عليها فلست أحمل وزرك وما أنت بحامل وزري ولكن الحوار لغة حضارية للوصول للحقيقة وأنا أراك واسمح لي تتهرب من سؤالي فمذهبنا بمراجعه الكرام يقولون بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لعلي عليه السلام وأنت نقلت لي مقطع لسيدمعمم تدعي بأنه يقول بأن النبي صلى الله عليه وآله لم يوصي وأنا لم أسمع المقطع لأنه صدقني سواء كان كلامك صحيحا أو لا فلن يؤثر هذا في شيئا لأني أول مرة أرى هذا السيد ولكن يا أبا حيدرة هي القشة التي تتمسك بها لكي لا تغرق فإن نقلت فانقل أقوال مراجعنا المعتبرين ولا تنقل لي أقوال أشخاص ليسوا معروفين في الساحة الشيعية والآن أقولها وبملء الفم نحن من أركان عقيدتنا أن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لعلي عليه السلام فأجب عن سؤالي المطروح إجابة علمية ولا تتشبث بمقاطع يوتيوب من هنا وهناك فهذا لا يليق بك فإن لم تلق إجابة شافية فقل لي وسؤالي مرة أخرى:

[b]سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!

abou haydara
01-15-2011, 12:40 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
أخي أبو حيدرة أنا لا أناقشك حتى تصبح أنت أو غيرك شيعيا فهذه قناعات نقابل الله عز وجل بها والله عز وجل يحاسبنا عليها فلست أحمل وزرك وما أنت بحامل وزري ولكن الحوار لغة حضارية للوصول للحقيقة


اما انا فوالله اني اريد لك الجنة و الله شاهد على ما اقول


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
وأنا أراك واسمح لي تتهرب من سؤالي




و الله يا حجر ما هربت من سؤالك و لن اهرب من اي سؤال يخص الموضوع
لكن انت تغرد خارج السرب و انا سبق و الزمت نفسي بالحوار و بنقاط معينة


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
فمذهبنا بمراجعه الكرام يقولون بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لعلي عليه السلام




اين ................... اعطيني الروايات التي تفيد الخلافة او الحكم ؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
وأنت نقلت لي مقطع لسيدمعمم تدعي بأنه يقول بأن النبي صلى الله عليه وآله لم يوصي وأنا لم أسمع المقطع لأنه صدقني سواء كان كلامك صحيحا أو لا فلن يؤثر هذا في شيئا لأني أول مرة أرى هذا السيد




هذه مشكلتك انت
اسال عن جابر اغائي تسمع العجب و انظر للعمامه التي فوق راسه ما لونها
وما درجة علمه
الله المستعان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
ولكن يا أبا حيدرة هي القشة التي تتمسك بها لكي لا تغرق فإن نقلت فانقل أقوال مراجعنا المعتبرين ولا تنقل لي أقوال أشخاص ليسوا معروفين في الساحة الشيعية والآن أقولها وبملء الفم




يا عزيزي انا انقل لك كلام من هو معصوم عندكم ... سيدنا علي رضي الله عنه
و الذي انت تتجاهله ... الله يهديك


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
والآن أقولها وبملء الفم نحن من أركان عقيدتنا أن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لعلي عليه السلام






و هل تاخذ ركن من اركان معتقدك من روايات كتب الغير
او من الامام
مع العلم ان الاركان تؤخد من كلام الله وهو القرءان


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)
فأجب عن سؤالي المطروح إجابة علمية ولا تتشبث بمقاطع يوتيوب من هنا وهناك فهذا لا يليق بك فإن لم تلق إجابة شافية فقل لي وسؤالي مرة أخرى:





اقول لك ان سؤالك خارج عن الموضوع
ولو اردت اجابة فيجب عليك اولا ان تقر بخلافة ابي بكر رضي الله عنه
اسال اي محاور او شيخ معمم من عندكم عن السؤال سيقول لك هو ليس في محله في هذا الموضوع
و لا تجعلني الزمك بما قد سبق من اسئلتي واوقف الحوار
لاني اريد اتمام الحوار معك و كسب قلمك للكتابة معنا و النقاش


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52784#post52784)

[B]سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!




ومن قال لك ان النبي صلى الله عليه و سلم لم يطمئن على المسلمين قبل موته
اما الشطر التاني من السؤال فابو بكر لن يصل الى النبي ولو فعل ما فعل
واقول لك انه خليفة المسليم و معه قرينة الخلافة ( الحكم ) وبالتالي لابد ان يوصي وهذا من حقه

حجر ابن عدي
01-15-2011, 11:09 PM
أخي مفاتيح الفردوس ليست عندي وقطعا هي ليست عندك وأنت تدعي أن مذهبك على حق وأنا أدعي ذلك وأنا أريد لك الجنة وأنت تريد لي الجنة فلنقل اللهم اجمعنا في الجنان سنة وشيعة ولا نجزم بأن الشيعي من أهل النار أو السني من أهل النار فلماذا نضيق واسع رحمة الله عز وجل؟

وأنت قلت بأن النبي صلى الله عليه وآله اطمأن على المسلمين قبل موته فما هو قصدك من هذا الكلام؟ فأبو بكر اطمئن على المسلمين قبل موته بتعيين عمرا عليهم خليفة لكي لا يتناحروا وتقع الفتنة بينهم والنبي صلى الله عليه وآله وكما تقولون أنتم لم يعين فكيف اطمأن على المسلمين وهو لم يعين شخصا يجتمعوا عليه؟؟؟

abou haydara
01-16-2011, 12:19 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52806#post52806)
أخي مفاتيح الفردوس ليست عندي وقطعا هي ليست عندك



صدقت وانا اقول معك لا اله الا الله محمد رسول الله


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52806#post52806)
وأنت تدعي أن مذهبك على حق وأنا أدعي ذلك وأنا أريد لك الجنة وأنت تريد لي الجنة فلنقل اللهم اجمعنا في الجنان سنة وشيعة ولا نجزم بأن الشيعي من أهل النار أو السني من أهل النار فلماذا نضيق واسع رحمة الله عز وجل؟






هنا تاتي المغالطة

انا مذهبي مبني على كتاب الله و سنة نبيه
اركان مدهبي كلها من القرءان

وانت العكس

كما اننا عندكم كفار
كل من لا يؤمن بالولاية فهو كافر مخلد في النار
وربنا ليس ربكم و نبينا ليس نبيكم
و للاسف كل هذا موجود في كتبكم و قاله كبار علمائكم و معمميكم


و بالتالي اقول لك بل اجزم ان المعتقد الشيعي الان هو باطل



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52806#post52806)


وأنت قلت بأن النبي صلى الله عليه وآله اطمأن على المسلمين قبل موته فما هو قصدك من هذا الكلام؟





نعم اطمان لان في زمنه لم تكون هنالك ردة و لا حروب ردة بل كان هنالك حرب بين الاسلام و الكفر

و كذالك اوصى صلى الله عليه و سلم المؤمنين بامور دينهم

و لهاذا نحن نحتج بامر النبي صلى الله عليه و سلم ابا بكر بالصلاة بالناس و هو حي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52806#post52806)
فأبو بكر اطمئن على المسلمين قبل موته بتعيين عمرا عليهم خليفة لكي لا يتناحروا وتقع الفتنة بينهم والنبي صلى الله عليه وآله وكما تقولون أنتم لم يعين فكيف اطمأن على المسلمين وهو لم يعين شخصا يجتمعوا عليه؟؟؟




ارجع و اقول لك ان في زمن ابي بكر وقعت فتنة الردة و حروب الردة

وبما انه كان خليفة رسول الله صلى الله عليه و سلم و معه القرينة ( الحكم )
وهو واحد من المؤمنين فمن حقه ان يوصي

......................

ثم اقول لك ياحجر موضوعنا هو ما اتيت به انت و ليست خلافة ابي بكر او وصيته

وان شئت ان تتكلم في وصية ابي بكر رضي الله عنه فيجب اولا ان تقر بخلافته

و ان اقررت بخلافته نسفت كل ما جئت به و نسفت ركنا من اركان معتقدك

و هو الركن الغريب العجيب الذي ما انزل الله به من سلطان و انتم تريدون اتباثه من كتب مخالفيكم

بل من كتب من تعتقدون انهم نواصب كفار

و الله المستعان

حجر ابن عدي
01-17-2011, 07:10 AM
أرأيت ما قلت نحن على الحق وأنتم الشيعة على باطل وهذه مشكلتنا مع الفكر التكفيري الذي أباح دماء المسلمين سنة وشيعة بعملياته الإنتحارية لأن هذا الفكر يرى نفسه مسلما وباقي المسلمين كفارا لذا تم هدر دمائنا تقربا إلى الله عز وجل!! نحن نكفركم!! رمتني بدائها وانسلت، من يفجر الآخرين بالعمليات الإنتحارية نحن أم التكفيريين (وللحق أنا لا أحمل المسلمين السنة وزر هؤلاء التكفيريين وإن كانوا سنة) فالمسلمين السنة المعتدلين كثر والحمد الله عز وجل ولا يقولون قولك يا أبا حيدرة نحن على حق والآخرين على باطل فكلمتك هذه تتكون من ب أ ط ل ولكن بكل حرف منها مات ألوف المسلمين لأنهم على باطل كما تقول، وعلمائكم المعاصرين كفرونا ولا زالوا يكفروننا، وأما قولك بأن منكر الولاية كافر فأنت تسأل وتجيب في الوقت ذاته فنحن نقول المنكر بمعنى الجاحد الذي علم بثبوت الولاية وأنها أمر من النبي صلى الله عليه وآله ومع علمه وتيقنه يعاند ويجحد بها (فماذا تراه أنت؟؟؟) ففرق ين من لم تثبت لدية الولاية بعد أن بحث وقرأ ولم يتحصل لديه ثبوتها وبين من علم وتيقن بها ومع ذلك أنكرها عنادا، ومن جهة أخرى أنت توقع نفسك في حفرة كبيرة حين تقول بأنه في عهد النبي صلى الله عليه وآله لم تكن هناك حروب ردة لذلك كان مطمئا على المسلمين ولم يخلف عليهم رجلا يقيهم من التناحر والفتنة!! فحروب الردة وقعت بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وما مات النبي صلى الله عليه وآله إلا والدولة الإسلامية أعدائها كثر والكفار يتربصون بالمسلمين من كل جانب فهل فات كل هذا النبي صلى الله عليه وآله ولم يوصي برجل يأمنه على المسلمين ويجمعهم عليه؟؟ّّ وهل في أواخر حياة أبي بكر كانت هناك حروب ردة أو معارك حتى يعين عمرا على المسلمين؟؟؟ بل كانت الأوضاع مستتبة آمنة فلم خلف عمرا على المسلمين؟؟ ليحميهم من التناحر ولكي لا تقع الفتنة بينهم؟؟؟ فهل لم يفت هذا الأمر الخطير الجلل أبو بكر وفات هذا النبي صلى الله عليه وآله الملهم من الله عز وجل؟؟؟!!!

abou haydara
01-18-2011, 12:11 PM
ليس في القنافذ املس

والرافضي رافضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52851#post52851)

أرأيت ما قلت نحن على الحق وأنتم الشيعة على باطل



لست انا يا عزيزي بل ائمتكم من يقول

موسى الكاظم قال : لو ميزت شيعتي لم أجدهم إلا واصفة، ولو امتحنتهم لما وجدتهم إلا مرتدين، ولو تمحصتهم لما خلص من الأف واحد، ولو غربلتهم غربلة لم يبقى منهم إلا ما كان لي، إنهم طالما اتكؤوا على الأرائك، فقالوا : نحن شيعة علي"
["الروضة من الكافي" ج8 ص228].

جعفر بن الباقر فإنه قال فيكم:
أما والله لو أجد منكم ثلاثة مؤمنين يكتمون حديثي ما استحللت أن أكتمهم حديثاً"
["الأصول من الكافي" ج1 ص496 ط الهند].

ومحمد الباقر قال :
لو كان الناس كلهم لنا شيعة لكان ثلثه أرباعهم لنا شكاكاً والربع الآخر أحمق"
["رجال الكشي" ص179].

ويقول الإمام الصادق عليه السلام:
( أن ممن ينتحل هذا الأمر-( أي التشيع)- لمن هو شر من اليهود والنصارى والمجوس والذين أشركوا)
رجال الكشي ص 252

وقد دعا الامام الحسين رضي الله عنه على شيعته قائلاً : " اللهم إن متعتهم إلى حين ففرقهم فرقاً ( أي شيعاً وأحزاباً ) واجعلهم طرائق قددا ، و لا ترض الولاة عنهم أبدا ، فإنهم دعونا لينصرونا ، ثم عدوا علينا فقتلونا "
{ الإرشاد للمفيد 241 ، إعلام الورى للطبرسي 949، كشف الغمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52851#post52851)

وهذه مشكلتنا مع الفكر التكفيري الذي أباح دماء المسلمين سنة وشيعة بعملياته الإنتحارية لأن هذا الفكر يرى نفسه مسلما وباقي المسلمين كفارا لذا تم هدر دمائنا تقربا إلى الله عز وجل!! نحن نكفركم!! رمتني بدائها وانسلت، من يفجر الآخرين بالعمليات الإنتحارية نحن أم التكفيريين





اي تكفير و انتم لم تتركوا لا شجرا ولا حجرا الا و كفرتموه

واقسم برب الكعبة و اتحداك ان تفتح موضوعا في هذا الصدد وتخرج منه منتصرا ... و الله ليجف قلمك بعد حين



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52851#post52851)

(وللحق أنا لا أحمل المسلمين السنة وزر هؤلاء التكفيريين وإن كانوا سنة) فالمسلمين السنة المعتدلين كثر والحمد الله عز وجل ولا يقولون قولك يا أبا حيدرة نحن على حق والآخرين على باطل فكلمتك هذه تتكون من ب أ ط ل ولكن بكل حرف منها مات ألوف المسلمين لأنهم على باطل كما تقول، وعلمائكم المعاصرين كفرونا ولا زالوا يكفروننا،





اي سنه عما تتحدث

انا على مذهب الامام مالك هل هو كان تكفيري ام سني معتدل اتحداك
اما عن التكفير فاقرئ

شيخ الشيعة نعمة الله الجزائري في الأنوار النعمانيةالجزء2صفحة 279 يقول:لم نجتمع معهم على إله ولا نبي ولا على إمام وذلك أنهم يقولون:إن ربهم هو الذي كان محمد صلى الله عليه وسلم نبيه وخليفته بعده أبو بكر ونحن لا نقول بهذا الرب ولا بذلك النبي بل نقول إن الرب الذي خليفته نبيه أبو بكر ليس ربنا ولا ذلك النبي نبينا

ويقول الكاشاني: من جحد إمامة أحدهم فهو بمنزلة من جحد نبوة جميع الأنبياء عليهم السلام .

ويقول أبوالحسن الشريف: ليت شعري أي فرق بين من كفر بالله سبحأنه تعالى ورسوله وبين من كفر بالائمة عليهم السلام؟ والحق ما قاله علم الهدى من كونهم كفارا مخلدين في النار، وعندي أن كفر هؤلاء من أوضح الواضحات في مذهب أهل البيت عليهم السلام .

وقال: إن المخالف كافر لا حظ له في الإسلام بوجه من الوجوه .

ويقول السيد شبر: واعلم أن جمعا من علماء الإمامية حكموا بكفر أهل الخلاف، ونقلوا الإجماع على دخولهم النار، والأخبار في كفرهم كثيرة لا تحصى، ونقل عن العلامة في شرح الياقوت قوله: أما دافعوا النص على أمير المؤمنين بالإمامة فقد ذهب أكثر اصحابنا إلى تكفيرهم .

ويقول النجفي: والمخالف لأهل الحق كافر بلا خلاف بيننا .
وقال:كيف تتصور الأخوة بين المؤمن والمخالف بعد تواتر الروايات وتضافر الآيات في وجوب معاداتهم والبراءة منهم .



وقال الطوسي: المخالف للحق كافر .

وكذا قال إبن إدريس في السرائر: والمخالف لأهل الحق كافر بلا خلاف بيننا .

ويقول المجلسي: المخالفون ليسوا من أهل الجنان ولا من أهل المنزلة بين الجنة والنار وهي الأعراف بل هم مخلدون في النار، ولو قام القائم بدأ بقتل هؤلاء قبل الكفار .
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52851#post52851)

وأما قولك بأن منكر الولاية كافر فأنت تسأل وتجيب في الوقت ذاته فنحن نقول المنكر بمعنى الجاحد الذي علم بثبوت الولاية وأنها أمر من النبي صلى الله عليه وآله ومع علمه وتيقنه يعاند ويجحد بها (فماذا تراه أنت؟؟؟) ففرق ين من لم تثبت لدية الولاية بعد أن بحث وقرأ ولم يتحصل لديه ثبوتها وبين من علم وتيقن بها ومع ذلك أنكرها





اراه مثل الذي ياكل كفته لا شيئ عليه

من من اصحاب المذاهب قال بالولاية اتحداك
من من علمائنا قال بالولاية اتحداك
من من اهل السنه و الجماعة قال بالولاية اتحداك



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52851#post52851)

ومن جهة أخرى أنت توقع نفسك في حفرة كبيرة حين تقول بأنه في عهد النبي صلى الله عليه وآله لم تكن هناك حروب ردة لذلك كان مطمئا على المسلمين ولم يخلف عليهم رجلا يقيهم من التناحر والفتنة!! فحروب الردة وقعت بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله وما مات النبي صلى الله عليه وآله إلا والدولة الإسلامية أعدائها كثر والكفار يتربصون بالمسلمين من كل جانب فهل فات كل هذا النبي صلى الله عليه وآله ولم يوصي برجل يأمنه على المسلمين ويجمعهم عليه؟؟ّّ وهل في أواخر حياة أبي بكر كانت هناك حروب ردة أو معارك حتى يعين عمرا على المسلمين؟؟؟ بل كانت الأوضاع مستتبة آمنة فلم خلف عمرا على المسلمين؟؟ ليحميهم من التناحر ولكي لا تقع الفتنة بينهم؟؟؟ فهل لم يفت هذا الأمر الخطير الجلل أبو بكر وفات هذا النبي صلى الله عليه وآله الملهم من الله عز وجل؟؟؟!!!





لكن لجهلك المركب لم تفهم انه في عهد النبي لم تكن هنالك فتنة بين المسلمين و ردة ولا ظهر مدلسين يدعون النبوة

واقول ان وصيه ابي بكر او خلافته ليس موضوع نقاشنا

واعيد عليك ما سبق و طلبته منك

واي خروج عن النقاط المتفق عليها سيتم تحريرح

فالكيل قد طفح


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

سبق وقلت ان الامر الاهي وهو امر من الله عز وجل على لسان نبيه عليه السلام
ثم الان تقول ان سيدنا علي بايع تحت التهديد والوعيد
ثم تقول ان البيعةالشرعية هي التي اجمع عليها المهاجرين و الانصار
وفي الاخيراتيتنابالشقشقية

............................................

اقول

من هو سيدنا علي ليجتهد امام الامر الالاهي
هل بالوحي ام الخوف ام الثقية امالعصيان
ان كان بالخوف تكون قدنسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقيةكيف عرفتم
ان كانبالعصيان فالله المستعان

مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول

( دعوني والتمسوا غيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(
وايضا
(والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا في الولايه اربه ) ج2 ص184
وايضا
( فاقبلتم الي اقبال العود المطافيل على اولادها تقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموهاونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20
............

البيعة الشرعية التي تحدثت عنها انت اين و قعت ومن هم الذينبايعوه
نريد اسماء 10 منالمهاجرين و 10 من الانصار لا غير

حجر ابن عدي
01-18-2011, 11:26 PM
قلنا سنحرر اي كلام خارج نقاط الحوار

وللقارئ الحكم على ما اسردناه

حنين
01-19-2011, 10:18 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ __ سورة المائدة - اية 55


تفسير ابن كثير : المصدر : وزارة الشؤون الاسلامية والاوقاف والدعوة والارشاد المملكة العربية السعودية

عَنْ أَبِي صَالِح عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ خَرَجَ رَسُول اللَّه - صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ - إِلَى الْمَسْجِد وَالنَّاس يُصَلُّونَ بَيْن رَاكِع وَسَاجِد وَقَائِم وَقَاعِد وَإِذَا مِسْكِين يَسْأَل فَدَخَلَ رَسُول اللَّه - صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ - فَقَالَ أَعْطَاك أَحَد شَيْئًا ؟ قَالَ نَعَمْ قَالَ مَنْ ؟ قَالَ ذَلِكَ الرَّجُل الْقَائِم قَالَ " عَلَى " أَيِّ حَالٍ أَعْطَاك ؟ قَالَ وَهُوَ رَاكِعٌ قَالَ وَذَلِكَ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب قَالَ فَكَبَّرَ رَسُول اللَّه عِنْد ذَلِكَ وَهُوَ يَقُول مَنْ " يَتَوَلَّ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْب اللَّه هُمْ الْغَالِبُونَ " وَهَذَا إِسْنَاد لَا يُقْدَح بِهِ

حجر ابن عدي
01-19-2011, 11:54 AM
أثابكِ الله عز وجل أختي حنين، أخي أبو حيدرة أنا أعلم بأن سؤالي يوقع كل سني منصف في حيرة فإما أن يقول بأن النبي صلى الله عليه وآله أقل فطنة والعياذ بالله عز وجل من أبي بكر أو أن يقول بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى وهذا سؤال محير للعقول السنية المنصفة فاترك المجال للأخوة السنة لكي يجيبوا فلماذا تمسح المشاركة لماذا تحجر الإجابة على الأخوة السنة؟؟؟ أليس مذهبكم مذهب صلب؟؟ فلم الخوف من سؤالي؟؟


استخلاف أبي بكر لعمر: يروي الطبري في تاريخه: لما نزل بأبي بكر المرض ، دعا عثمان بن عفان وقال له : أكتب بسم الله الرحمن الرحيم ، هذا ما عهد به أبو بكر بن أبي قحافة إلى المسلمين . أما بعد - فأغمي عليه - فكتب عثمان تكملة لما بدأ بكتابته أبو بكر : أما بعد ، فإني أستخلف عليكم عمر بن الخطاب ولم آلكم خيرا ". ثم أفاق أبو بكر وقرأ ما كتبه عثمان فقال :

أراك خفت أن يختلف الناس إن أسلمت نفسي في غشيتي . قال : نعم . قال أبو بكر : جزاك الله خيرا " عن الإسلام وأهله . وأقرها أبو بكر من هذا الموضع ). وخرج عمر يحمل بيده كتاب الاستخلاف قائلا " : ( أيها الناس اسمعوا وأطيعوا قول خليفة رسول الله ، إنه يقول : إني لم آلكم نصحا " ).

فقال له رجل : ما في هذا الكتاب يا أبا حفص ؟ فقال عمر : لا أدري ، ولكني أول من سمع وأطاع . قال له الرجل : لكني والله أدري ما فيه أمرته عام أول ، وأمرك العام.

ومن المعلوم أن أبو بكر في نزاعه الأخير وقد اشتد به المرض ، قال في تبرير عهده بالخلافة لعمر وعدم تركها للتشاور ، هو خشيته من الاختلاف بعده ، وقالت عائشة إن أباها فعل ذلك لحكمة بالغة وهي للحيلولة دون حصول الفتنة بعده ، وهكذا قال كل من أيد فعل أبي بكر ، بل وعد فعله هذا من دلائل حيطته وعبقريته .

سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!

حنين
01-19-2011, 12:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

للتوضيح أكثر

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ __ سورة المائدة - اية 55

اعراب : الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ
الذين : اسم موصول مبني على الفتح، في محل رفع بـــدل (بدل اشتمال) من "الذين" الاولى (وَالَّذِينَ آمَنُوا)

والبدل لمن لا يعرف هو :
البدل : تابعٌ،، يكونُ هو المقصودُ بالحكمِ أيّ بمضمونِ الجملةِ، يُمهَّدُ لهُ باسمٍ آخرَ قبلَه يُسمَّى المُبدلُ منهُ، ويتبعُهُ بحركةِ الإعرابِ،، ويمكن حذفُهُ - اي المبدل منه (الَّذِينَ آمَنُوا) - دونَ أنْ يتغيّرَ المعنى.
نقول مثلا : أعجبني الطالب خلقه
فكلمة " خلقه " جاءت بدلا من كلمة الطالب ، ولكنها لا تطابقها في المعنى ، ولا هي جزء منها ،ولكن كلمة "خلقه " من المعاني أو الصفات التي يشتمل عليها الطالب ، لذلك سمي البدل في هذه الحالة بدل اشتمال.

نرجع الى الاية الكريمة
في الاية الكريمة ، الذين الثانية جاءت بدلا لـ الذين الاولى ،،،،
اي ان المقصود ب الَّذِينَ آمَنُوا هم انفسهم الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ،،، وبما ان الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام ،،، اذن بالنتيجة الَّذِينَ آمَنُوا عائدة على علي بن ابي طالب عليه السلام

حنين
01-19-2011, 01:09 PM
توضيح أكثر

قد يسال سائل ،، لما وردت الاية السابقة بصيغة الجمع اذا كان المقصود بها شخص علي بن ابي طالب عليه السلام ؟؟؟

الجواب: الجمع فى اللغة العربية قد يفيد التعظيم والاحترام ،، على سبيل المثال " السلام "
عندما يسلم شخص على شخص أخر حتى لو كان مفردا اي شخص واحد يقول السلام عليكم
من باب زيادة الاحترام والتقدير للشخص المقابل..

مما سبق نستنتج

ان الله تعالى، ورسوله صلى الله عليه وآله، والذين أمنوا (علي بن ابي طالب عليه السلام) هم أولياء المسلمين ... اي ان علي بن ابي طالب عليه السلام هو ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وآله

abou haydara
01-19-2011, 01:13 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52892#post52892)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ __ سورة المائدة - اية 55


تفسير ابن كثير : المصدر : وزارة الشؤون الاسلامية والاوقاف والدعوة والارشاد المملكة العربية السعودية

عَنْ أَبِي صَالِح عَنْ اِبْن عَبَّاس قَالَ خَرَجَ رَسُول اللَّه - صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ - إِلَى الْمَسْجِد وَالنَّاس يُصَلُّونَ بَيْن رَاكِع وَسَاجِد وَقَائِم وَقَاعِد وَإِذَا مِسْكِين يَسْأَل فَدَخَلَ رَسُول اللَّه - صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ - فَقَالَ أَعْطَاك أَحَد شَيْئًا ؟ قَالَ نَعَمْ قَالَ مَنْ ؟ قَالَ ذَلِكَ الرَّجُل الْقَائِم قَالَ " عَلَى " أَيِّ حَالٍ أَعْطَاك ؟ قَالَ وَهُوَ رَاكِعٌ قَالَ وَذَلِكَ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب قَالَ فَكَبَّرَ رَسُول اللَّه عِنْد ذَلِكَ وَهُوَ يَقُول مَنْ " يَتَوَلَّ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْب اللَّه هُمْ الْغَالِبُونَ " وَهَذَا إِسْنَاد لَا يُقْدَح بِهِ




خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المسجد والناس يصلون بين راكع وساجد وقائم وقاعد وإذا مسكين يسأل فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أعطاك أحد شيئا قال نعم قال من قال ذلك الرجل القائم قال على أي حال أعطاكه قال وهو راكع قال وذلك علي بن أبي طالب قال فكبر رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك وهو يقول { ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون }
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: ابن كثير (http://dorar.net/mhd/774)- المصدر: تفسير القرآن (http://dorar.net/book/11865&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 3/130
خلاصة حكم المحدث: إسناده لا يفرح به

abou haydara
01-19-2011, 01:16 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52893#post52893)
أثابكِ الله عز وجل أختي حنين، أخي أبو حيدرة أنا أعلم بأن سؤالي يوقع كل سني منصف في حيرة فإما أن يقول بأن النبي صلى الله عليه وآله أقل فطنة والعياذ بالله عز وجل من أبي بكر أو أن يقول بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى وهذا سؤال محير للعقول السنية المنصفة فاترك المجال للأخوة السنة لكي يجيبوا فلماذا تمسح المشاركة لماذا تحجر الإجابة على الأخوة السنة؟؟؟ أليس مذهبكم مذهب صلب؟؟ فلم الخوف من سؤالي؟؟


استخلاف أبي بكر لعمر: يروي الطبري في تاريخه: لما نزل بأبي بكر المرض ، دعا عثمان بن عفان وقال له : أكتب بسم الله الرحمن الرحيم ، هذا ما عهد به أبو بكر بن أبي قحافة إلى المسلمين . أما بعد - فأغمي عليه - فكتب عثمان تكملة لما بدأ بكتابته أبو بكر : أما بعد ، فإني أستخلف عليكم عمر بن الخطاب ولم آلكم خيرا ". ثم أفاق أبو بكر وقرأ ما كتبه عثمان فقال :

أراك خفت أن يختلف الناس إن أسلمت نفسي في غشيتي . قال : نعم . قال أبو بكر : جزاك الله خيرا " عن الإسلام وأهله . وأقرها أبو بكر من هذا الموضع ). وخرج عمر يحمل بيده كتاب الاستخلاف قائلا " : ( أيها الناس اسمعوا وأطيعوا قول خليفة رسول الله ، إنه يقول : إني لم آلكم نصحا " ).

فقال له رجل : ما في هذا الكتاب يا أبا حفص ؟ فقال عمر : لا أدري ، ولكني أول من سمع وأطاع . قال له الرجل : لكني والله أدري ما فيه أمرته عام أول ، وأمرك العام.

ومن المعلوم أن أبو بكر في نزاعه الأخير وقد اشتد به المرض ، قال في تبرير عهده بالخلافة لعمر وعدم تركها للتشاور ، هو خشيته من الاختلاف بعده ، وقالت عائشة إن أباها فعل ذلك لحكمة بالغة وهي للحيلولة دون حصول الفتنة بعده ، وهكذا قال كل من أيد فعل أبي بكر ، بل وعد فعله هذا من دلائل حيطته وعبقريته .

سؤال العبد الفقير لخالقه عز وجل: كما يتضح بأن أبو بكر استخلف عمرا لكي يطمئن على المسلمين قبل موته فعُد ذلك من عبقريته وفطنته، فكيف يفوت هذا سيد البشر صلى الله عليه وآله ولا يفوت ذلك أبو بكر؟؟ هل كان أبو بكر أكثر حكمة وفطنة من النبي صلى الله عليه وآله؟؟!!





اقول لك و للمرة الاخيرة نحن لا نناقش موضوع وصية ابي بكر رضي الله عنه و ارضاه

والا سيتوجب عليك الاقرار بخلافته اولا ومن تم نسف ما جئت به

فلا تجعلني احرر لك كتاباتك كل ملاة

abou haydara
01-19-2011, 01:22 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52894#post52894)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

للتوضيح أكثر

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ __ سورة المائدة - اية 55

اعراب : الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ
الذين : اسم موصول مبني على الفتح، في محل رفع بـــدل (بدل اشتمال) من "الذين" الاولى (وَالَّذِينَ آمَنُوا)

والبدل لمن لا يعرف هو :
البدل : تابعٌ،، يكونُ هو المقصودُ بالحكمِ أيّ بمضمونِ الجملةِ، يُمهَّدُ لهُ باسمٍ آخرَ قبلَه يُسمَّى المُبدلُ منهُ، ويتبعُهُ بحركةِ الإعرابِ،، ويمكن حذفُهُ - اي المبدل منه (الَّذِينَ آمَنُوا) - دونَ أنْ يتغيّرَ المعنى.
نقول مثلا : أعجبني الطالب خلقه
فكلمة " خلقه " جاءت بدلا من كلمة الطالب ، ولكنها لا تطابقها في المعنى ، ولا هي جزء منها ،ولكن كلمة "خلقه " من المعاني أو الصفات التي يشتمل عليها الطالب ، لذلك سمي البدل في هذه الحالة بدل اشتمال.

نرجع الى الاية الكريمة
في الاية الكريمة ، الذين الثانية جاءت بدلا لـ الذين الاولى ،،،،
اي ان المقصود ب الَّذِينَ آمَنُوا هم انفسهم الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ،،، وبما ان الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام ،،، اذن بالنتيجة الَّذِينَ آمَنُوا عائدة على علي بن ابي طالب عليه السلام



بما انكم تتقنون فنون اللغة العربية انتظر ردكم على المعصوم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

سبق وقلت ان الامر الاهي وهو امر من الله عز وجل على لسان نبيه عليه السلام
ثم الان تقول ان سيدنا علي بايع تحت التهديدوالوعيد
ثم تقول ان البيعةالشرعية هي التي اجمع عليها المهاجرين والانصار
وفي الاخير اتيتنا بالشقشقية

............................................

اقول

من هوسيدنا علي ليجتهد امام الامر الالاهي و النص القرءاني
هل بالوحي ام الخوف ام الثقيةامالعصيان
ان كان بالخوف تكون قد نسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقيةكيف عرفتم
ان كان بالعصيان فالله المستعان

مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول

( دعوني والتمسواغيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(
وايضا
(والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا في الولايه ا ربه ) ج2ص184
وايضا
( فاقبلتم الي اقبال العود المطافيل على اولادهاتقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموهاونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20
............

البيعةالشرعية التي تحدثت عنها انت اين و قعت ومن هم الذين بايعوه
نريد اسماء 10 من المهاجرين و 10 من الانصار لاغير

حجر ابن عدي
01-19-2011, 06:11 PM
حسنا يا أبا حيدرة أنت تطالبني بالإجابة على إشكالاتك وبعون الله عز وجل سأجيبك عليها ولكن ومن باب الإنصاف أجبني أنت على سؤالي الرئيسي الذي ما أجبتني عليه فلماذا لا تجيني وتطالبني بأن أجيبك؟ (هل هذا هو العدل؟؟؟ وسؤالي الرئيسي الذي افتتحت فيه موضوعي كان عن الحديث الذي صححه أساطينكم ومنهم الألباني:

حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ؟ فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي بالمحبة بل لا تستقيم إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.

حنين
01-19-2011, 06:35 PM
اقتباس:

خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المسجد والناس يصلون بين راكع وساجد وقائم وقاعد وإذا مسكين يسأل فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال أعطاك أحد شيئا قال نعم قال من قال ذلك الرجل القائم قال على أي حال أعطاكه قال وهو راكع قال وذلك علي بن أبي طالب قال فكبر رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك وهو يقول { ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون }
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: ابن كثير (http://dorar.net/mhd/774)- المصدر: تفسير القرآن (http://dorar.net/book/11865&ajax=1) - الصفحة أو الرقم: 3/130
خلاصة حكم المحدث: إسناده لا يفرح به

تفسير الطبري

حدثنا إسماعيل بن إسرائيل الرملي قال، حدثنا أيوب بن سويد قال، حدثنا عتبة بن أبي حكيم في هذه الآية: « إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا » ، قال: علي بن أبي طالب.
حدثني الحارث قال، حدثنا عبد العزيز قال، حدثنا غالب بن عبيد الله قال: سمعت مجاهدًا يقول في قوله: « إنما وليكم الله ورسوله » ، الآية، قال: نـزلت في علي بن أبي طالب، تصدَّق وهو راكع.
--------------------------------------------------------------

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ __ سورة المائدة - اية 55

اعراب : الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ
الذين : اسم موصول مبني على الفتح، في محل رفع بـــدل (بدل اشتمال) من "الذين" الاولى (وَالَّذِينَ آمَنُوا)

والبدل لمن لا يعرف هو :
البدل : تابعٌ،، يكونُ هو المقصودُ بالحكمِ أيّ بمضمونِ الجملةِ، يُمهَّدُ لهُ باسمٍ آخرَ قبلَه يُسمَّى المُبدلُ منهُ، ويتبعُهُ بحركةِ الإعرابِ،، ويمكن حذفُهُ - اي المبدل منه (الَّذِينَ آمَنُوا) - دونَ أنْ يتغيّرَ المعنى.
نقول مثلا : أعجبني الطالب خلقه
فكلمة " خلقه " جاءت بدلا من كلمة الطالب ، ولكنها لا تطابقها في المعنى ، ولا هي جزء منها ،ولكن كلمة "خلقه " من المعاني أو الصفات التي يشتمل عليها الطالب ، لذلك سمي البدل في هذه الحالة بدل اشتمال.

نرجع الى الاية الكريمة
في الاية الكريمة ، الذين الثانية جاءت بدلا لـ الذين الاولى ،،،،
اي ان المقصود ب الَّذِينَ آمَنُوا هم انفسهم الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ ،،، وبما ان الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام ،،، اذن بالنتيجة الَّذِينَ آمَنُوا عائدة على علي بن ابي طالب عليه السلام
--------------------------------------------------------------------------
قد يسال سائل ،، لما وردت الاية السابقة بصيغة الجمع اذا كان المقصود بها شخص علي بن ابي طالب عليه السلام ؟؟؟

الجواب: الجمع فى اللغة العربية قد يفيد التعظيم والاحترام ،، على سبيل المثال " السلام "
عندما يسلم شخص على شخص أخر حتى لو كان مفردا اي شخص واحد يقول السلام عليكم
من باب زيادة الاحترام والتقدير للشخص المقابل..

مما سبق نستنتج
ان الله تعالى، ورسوله صلى الله عليه وآله، والذين أمنوا (علي بن ابي طالب عليه السلام) هم أولياء المسلمين ... اي ان علي بن ابي طالب عليه السلام هو ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وآله

بانتظار التعليق على ما سبق


[b
[/b]

الاسيف
01-19-2011, 07:18 PM
الزميلة حنين
سوال جانبي ولك ودي ارجو الاجابة عن هذه النقطة فقط

قلتي






إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ __ سورة المائدة - اية 55

اعراب : الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ
الذين : اسم موصول مبني على الفتح، في محل رفع بـــدل (بدل اشتمال) من "الذين" الاولى (وَالَّذِينَ آمَنُوا)

والبدل لمن لا يعرف هو :
البدل : تابعٌ،، يكونُ هو المقصودُ بالحكمِ أيّ بمضمونِ الجملةِ، يُمهَّدُ لهُ باسمٍ آخرَ قبلَه يُسمَّى المُبدلُ منهُ، ويتبعُهُ بحركةِ الإعرابِ،، ويمكن حذفُهُ - اي المبدل منه (الَّذِينَ آمَنُوا) - دونَ أنْ يتغيّرَ المعنى.
نقول مثلا : أعجبني الطالب خلقه
فكلمة " خلقه " جاءت بدلا من كلمة الطالب ، ولكنها لا تطابقها في المعنى ، ولا هي جزء منها ،ولكن كلمة "خلقه " من المعاني أو الصفات التي يشتمل عليها الطالب ، لذلك سمي البدل في هذه الحالة بدل اشتمال.






بما انك استاذة في النحو

عبارة وهم راكعون في الاية


صفة ام حال

حنين
01-19-2011, 08:04 PM
بما انكم تتقنون فنون اللغة العربية انتظر ردكم على المعصوم

ومن أنا لكي ارد على الامام المعصوم


من هوسيدنا علي ليجتهد امام الامر الالهي والنص القرءاني هل بالوحي ام الخوف ام التقية ام العصيان
ان كان بالخوف تكون قد نسفت العصمة
ان كان بالوحي طالبناك بالدليل
ان كان ثقيةكيف عرفتم
ان كان بالعصيان فالله المستعان

مع العلم اننا نجده رضي الله عنه يقول

( دعوني والتمسوا غيري وانا لكم وزيرا خير لكم مني اميرا ) نهج البلاغه ج1ص182(

وايضا
(والله ماكانت لي في الخلافه رغبه ولا فيالولايه ا ربه ) ج2ص184
والله ما كانت لي في الخلافة رغبة ، ولا في الولاية إربة . ولكنكم دعوتموني إليها وحملتموني عليها

وايضا
( فاقبلتم الي اقبال العود المطافيل على اولادها تقولون البيعه البيعه قبضت كفي فبسطتموها ونازعتكم يدي فحاذيتموها ) ج2ص20

الخطبة : ( ومن خطبة له (عليه السلام) لما أريد على البيعة بعد قتل عثمان (ر) دعوني والتمسوا غيري ، فإنا مستقبلون أمراً له وجوه وألوان ، لا تقوم له القلوب ولا تثبت عليه العقول وإن الآفاق قد أغامت والمحجة قد تنكرت ، واعلموا أني إن أجبتكم ركبت بكم ما أعلم ولم أصغ إلى قول القائل وعتب العاتب ، وإن تركتموني فأنا كأحدكم و لعلي أسمعكم وأطوعكم لمن وليتموه أمركم ..... ) ، راجع : ( نهج بلاغة - الجزء 1 ) - رقم الصفحة : ( 181 / 182 ) رقم الخطبة : ( 92 ) ).

من الخطبه السابقة نجد: ان ما قاله الامام علي عليه السلام قاله بعد مقتل عثمان وليس بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وآله

علما بأن الامام هنا يتحدث عن الخلافة الدنيوية وليس التنصيب الالهي ،،، قد تسال[b] ولماذا لم يدافع أو يطالب الامام علي عليه السلام بحقه في التنصيب الالهي ؟؟

الجواب :
جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما سألوه :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟
قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟
فأجاب الخوارج : لا ..
قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟
فأجابوا :بل كفر الناس ..
[/b

فالحجة الاولى أن آدم لايجوز أن يعيد على الملائكة الامر بالسجود لان من هو اعظم منه أمرهم بالسجود وهو الله فإن عصوا كلام الله فهل سيسمعوا كلام آدم ؟؟؟؟
وبالتالي ان كان الرسول صلى الله عليه وآله وهو اعلى مكانة من الامام علي عليه السلام أمر بولاية علي عليه السلام وخالفه الناس فهل سيستمعون لعلي عليه السلام ..؟؟

والحجة الثانية ان الكعبة ان لم يأت الناس ويزوروها فهم الذين كفروا وليس الكعبة
وبالتالي الناس عندما لم يأتوا ويبايعوا علياً وخالفوا امر رسول الله فهم الذين كفروا وليس علي عليه السلام


دليل أخر عندما أمر الله تعالى المسلمين بالصلاة فيأتي مسلم ويمتنع عن ادائها ،،فهل المعصية من المسلم أم من الصلاة ؟؟؟!!!!

حنين
01-19-2011, 08:11 PM
سوال جانبي ولك ودي ارجو الاجابة عن هذه النقطة فقط
بما انك استاذة في النحو

لست استاذه ولا متخصصه في النحو


عبارة وهم راكعون في الاية صفة ام حال

حال
ان الذي دفعك الى طرح هذا السؤال هو ربما تكون العبارة التالية
فكلمة " خلقه " جاءت بدلا من كلمة الطالب ، ولكنها لا تطابقها في المعنى ، ولا هي جزء منها ،ولكن كلمة "خلقه " من المعاني أو الصفات التي يشتمل عليها الطالب ، لذلك سمي البدل في هذه الحالة بدل اشتمال.


أمثلة أخرى لبدل الاشتمال

قوله تعالى: "يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه"
انتفعت بالقرآن هديه
اي ليس بالضرورة ان يكون صفه

تحياتي ...

الاسيف
01-19-2011, 10:29 PM
قلتي

لست استاذه ولا متخصصه في النحو


عبارة وهم راكعون في الاية صفة ام حال

حال

اقول
بما انك لستي استاذة فلماذا كل هذه الفلسفة الزائدة التي لا قيمة لها والتي تذل علي افلاسك والذي يبدو لي انك لا تفرقين بين المبتدي والخبر ولا المضارع والماضي
ولا الصفة والحال
اقول انا



هل عبارة " وهم راكعون " حال أم صفة
نعرف أولا الحال والصفة لأن بعض القوم لايعرف الفرق بينهما
الحال يصف هيئة الفاعل أو المفعول وقت وقوع الفعل المنسوب إليهما
وهو جواب لمن قال كيف حصل الفعل
وهو صفة للفعل في المعنى لأنه يصف حدوث الفعل على هيئة مخصوصة
أما الصفة أو النعت :
فهي تابع مشتق أو مؤول به يفيد تخصيص متبوعه أو توضيحه أو مدحه أو ذمه أو تأكيده أو الترحم عليه .

والصفات التي جاءت في الآية موضع الخلاف جاءت للمدح وليس للتخصيص أو التوضيح
لأن المؤمن مصلي ومزكي وخاضع لله بالضرورة والا لما صدق عليه وصف مؤمن
ومما يميز صفات المدح أنها يمكن حذفها دون أن يتأثر المعنى لأن المعنى المراد قد تم تحديده بدونها
ومثاله لو قرأنا الآيات التالية بدون الجزء الملون بالأحمر لما غم علينا معرفة المقصودين بها
قال تعالى
" ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ وَبِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ " البقرة 2-5
فالكتاب هدى للمتقين والمتقون على هدى من ربهم ومفلحون والصفات بالأحمر مدح لهم وليس تعيينا
فكل متق لله يؤمن بالغيب ويقيم الصلاة وينفق في سبيل الله والا لما كان متقيا
" تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ * هُدًى وَرَحْمَةً لِلْمُحْسِنِينَ * الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ * أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ " ( لقمان : 2-5 )
وهذه تشبه سابقتها

" طس تِلْكَ آَيَاتُ الْقُرْآَنِ وَكِتَابٍ مُبِينٍ * هُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ * الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ " (النمل: 1-3 )
وكتاب الله هدى وبشرى لكل المؤمنين وما جاء باللون الأحمر مدح لإولئك المؤمنين يمكن فهم المعنى بدونه أيضا
لأنه لايكون مؤمنا من لايصلي ولا يزكي ولايؤمن بالبعث والحساب
" وَلَقَدْ آَتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ وَضِيَاءً وَذِكْرًا لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ وَهُمْ مِنَ السَّاعَةِ مُشْفِقُونَ " ( الأنبياء: 48-49 )
وهذه ايضا تشبه سابقتها


وآيتنا التي نتناقش حولها
" إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ * وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ " (المائدة:55- 56 )
لاتختلف اطلاقا عن الأمثلة السابقة لأن صفات المدح أو الذم ليست للتعيين ويكتمل المعنى بدونها
فقد أمرنا الله بولاية المؤمنين ثم مدحهم بتلك الصفات وبدون تلك الصفات لن نحتار فنوجه ولايتنا لغير المؤمنين
فيكون معنى
الذين يقيمون الصلاة = المقيمون الصلاة

ويؤتون الزكاة = والذين يؤتون الزكاة = المؤتون الزكاة

وهم راكعون = الذين هم راكعون = الراكعون = الخاضعون

وقد يتوه البعض فيقول من أين جئت بأن الراكعون = الخاضعون

أقول هكذا هي عن العرب الركوع = الخضوع والذلة
لسان العرب ج8/ص133
ركع
ركع الركوع الخضوع عن ثعلب ركع يركع ركعا و ركوعا طأطأ رأسه
ومنه قول الشاعر إلى ربه رب البرية راكع
ويقال ركع الرجل إذا افتقر بعد غنى وانحطت حاله
وقال ولا تهين الفقير علك أن تركع يوما والدهر قد رفعه
مختار الصحاح ج1/ص107
ر ك ع الركوع الانحناء وبابه خضع ومنه ركوع الصلاة و ركع الشيخ انحنى من الكبر


بينما ما يأتي للبيان والتخصيص لايمكننا الإستغناء عنه لعدم اكتمال المعنى بدونه
" فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ " (البقرة: من الآية184)
فقد بين أن الفدية تكون طعام مسكين وبدون هذا البيان لا نعرف مقدارها
" وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ " (البقرة:155- 156 )
وهنا بين أن البشرى لاتكون لمن صبر حمية أو أنفة وحتى لايقال جزع بل لمن أرجع أمره الى الله وفوض أمره اليه
" وَالَّذِينَ اجْتَنَبُوا الطَّاغُوتَ أَنْ يَعْبُدُوهَا وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمُ الْبُشْرَى فَبَشِّرْ عِبَادِ * الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ " (الزمر:17- 18 )
وهنا البشرى ليست لكل العباد إذ أن منهم المؤمن ومنهم الفاسق فبين نوع العباد الذين يستحقون البشرى
بعد أن أثبتنا كون عبارة " وهم راكعون " صفة

نأتي لدعواك علي بأنها حال


قولتي أن عبارة " وهم راكعون " حال من إيتائهم الزكاة أثناء الركوع
هدا ما تعنيه ايه صح..حسنا
يؤتون الزكاة أثناء ركوعهم
اللفظ هنا على الدوام أي أنهم كلما زكوا يزكون وهم راكعون
يعني كلما أراد سيدنا علي أن يتصدق أو أن يزكي يذهب فيصلى ويركع وينتظر حتى يأتيه فقير
أو عندما يرى فقيرا فإنه يبدأ بالصلاة فيركع ركوع الصلاة ثم يعطيه الصدقة أثناء ذلك ولايزكي في وضعية غيرها
وهذا مضحك جدا وغير منطقي ولكنه المعنى المفهوم من " يؤتون الزكاة وهم راكعون " حسب تصور القوم
لأنه لو أراد ما يذهبون اليه لقال " وآتوا الزكاة وهم راكعون " يعني تزكوا أثناء ركوعهم مرة واحدة
يعني لو كانت حالا ملازمة للفعل المضارع يؤتون للازمته على الدوام لأنها ستصبح شرطا لإيتاء الزكاة
قال تعالى يصف المنافقين
" وَلَا يَأْتُونَ الصَّلَاةَ إِلَّا وَهُمْ كُسَالَى وَلَا يُنْفِقُونَ إِلَّا وَهُمْ كَارِهُونَ " ( التوبة : من الآية 54 )
فكلما قام المنافقون الى الصلاة يقومون متكاسلين لأنهم مجبرون عليها
وكلما تزكوا يكونون كارهين للزكاة لكونهم يدفعونها جبرا
لإنهم لولم يصلوا ويزكوا لعلم كفرهم وأقيم عليهم حد الردة
فهناك ملازمة بين صلاة المنافقين وكسلهم و زكاة المنافقين وكراهيتهم لها
وذم الله تعالى بعض أهل الكتاب فقال
" وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ " ( آل عمران : من الآية 78 )
فهم كلما كذبوا على الله يعلمون أنهم كاذبون
فهناك ملازمة بين كذبهم على الله وعلمهم بانهم يكذبون كما شهد عليهم الله

ومدح الله تعالى ملائكته عليهم السلام فقال
" فَإِنِ اسْتَكْبَرُوا فَالَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ يُسَبِّحُونَ لَهُ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَهُمْ لَا يَسْأَمُونَ " ( فصلت : 38 )
هم لايسأمون من التسبيح ولا يملون منه كلما سبحوا
فهناك أيضا تلازم بين تسبيحهم وعدم سأمهم
فيفهم من قولهم أن "يؤتون الزكاة وهم راكعون " هو إيتاء الزكاة أثناء ركوع الصلاة
التلازم بين إيتاء الزكاة وركوع الصلاة وهذا مرفوض شرعا وعقلا بل لايقول به عاقل


أما لوكان الحال وصف للماضي " آتوا الزكاة وهم راكعون ركوع الصلاة "
فقد يفهم منه أن المؤمنين قد فعلوا ذلك مرة واحدة أو أن بعضهم قد فعله مرة واحدة
ومثال الحال في الماضي قوله تعالى
" وَقَالَتْ لِأُخْتِهِ قُصِّيهِ فَبَصُرَتْ بِهِ عَنْ جُنُبٍ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ " ( القصص:11 ) فلقد بصرت أخت موسى عليه السلام به في البداية وهم لايشعرون
ثم بعد ذلك صارت تراه وهم يشعرون برؤيتها إياه لأنها قد دلتهم على أمه لترضعه لهم
فليس هناك ملازمة بين بين رؤية أخت موسى له وبين عدم علم جماعة فرعون برؤيتها إياه
ووصف تعالى أصحاب الجنة الذين عذبهم بإحراق جنتهم فقال " فَانْطَلَقُوا وَهُمْ يَتَخَافَتُونَ * أَنْ لَا يَدْخُلَنَّهَا الْيَوْمَ عَلَيْكُمْ مِسْكِينٌ "( القلم : 23-24 )
إنطلقوا ذلك اليوم وهم يتخافتون وهذا لايفهم منه أنهم كلما أنطلقوا يتخافتون فلا تلازم بين تخافتهم في تلك المرة وذهابهم الى جنتهم في مرات غيرها
فالفعل المضارع يدل على الحال والاستقبال وآيتنا تصف المؤمنين بأنهم يقيمون الصلاة دائما ويؤتون الزكاة دائما فإذا كانت وهم راكعون حال من ايتائهم الزكاة وقعنا في ورطة الاستمرار وهو مما لايقبل ولاننسى أن يؤتون الزكاة معطوفة على يقيمون الصلاة وأن كليهما من صفات المؤمنين الدائمة وقد اقترن إيتاء الزكاة بإقامة الصلاة كثيرا في كتاب الله فهما من أفعال المؤمنين الدائمة ما تقدم دليل على أن " وهم راكعون " صفة = والذين هم راكعون = والذين هم خاضعون بالاضافة الى أنه يمكن الإستغناء عنها لأنها من صفات المدح وليست للبيان ولا الحالوإضافة أيضا الى أن أداء الزكاة أثناء الركوع ليست من الصفات الممدوحة ولأن بقية الصفات لها صفة الإستمرار وعدم الإنقطاع والا لما مدح الله بها المؤمنين
ومثال الآية الكريمة قوله تعالى

" الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ " (النمل:3)
هذا وصلي اللهم على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وارضى اللهم صاحبتهم أجمعين
فان كنت قد اصبت فمن الله وحده وان كنت قد اخطاءت فمني ومن الشيطان

اما باقي كلامك هذا فلا حاجة لنا به ، ننتظر ردكم ولنا عودة ان شالله

ان الذي دفعك الى طرح هذا السؤال هو ربما تكون العبارة التالية
فكلمة " خلقه " جاءت بدلا من كلمة الطالب ، ولكنها لا تطابقها في المعنى ، ولا هي جزء منها ،ولكن كلمة "خلقه " من المعاني أو الصفات التي يشتمل عليها الطالب ، لذلك سمي البدل في هذه الحالة بدل اشتمال.


أمثلة أخرى لبدل الاشتمال

قوله تعالى: "يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه"
انتفعت بالقرآن هديه
اي ليس بالضرورة ان يكون صفه

تحياتي ...

حجر ابن عدي
01-19-2011, 10:53 PM
أثابكِ الله عز وجل أختي حنين وننتظر رد الأخ أبو حيدرة على سؤال الموضوع الرئيسي، فكلنا يعلم بأن لكلمة ولي معان عدة منها المحبة والنصرة وولاية الأمر ويُعرف معنى كلمة ولي من سياق الكلام فلنتعرف أخواني على معنى كلمة ولي في هذا الحديث:

حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ؟ فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي بالمحبة بل لا تستقيم إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.

حنين
01-20-2011, 09:45 AM
بما انك لستي استاذة فلماذا كل هذه الفلسفة الزائدة التي لا قيمة لها والتي تذل علي افلاسك والذي يبدو لي انك لا تفرقين بين المبتدي والخبر ولا المضارع والماضي


يُخَاطِبني السَّفيهُ بِكُلِّ قُبْحٍ .. فأكرهُ أن أكونَ له مجيبا
يزيدُ سفاهة ً فأزيدُ حلماً .. كعودٍ زادهُ الإحراقُ طيبا

لا أستغرب منك هذا الرد ،، فكل إناء بالذي فيه ينضح ،، هذه هي أخلاق من أبتعد عن نهج محمد وآل محمد صلوات الله عليهم أجمعين



هل عبارة " وهم راكعون " حال أم صفة

بعد أن أثبتنا كون عبارة " وهم راكعون صفة نأتي لدعواك علي بأنها حال


وإذا بــليت بجـــــاهل مــتحكّم .. يجـــد المحــال من الامور صــوابــا

المصدر : إعراب القرآن الكريم وبيانه ،، محي الدين الدرويش.
من أشهر كتب إعراب القرآن الحديثة إن لم يكن أشهرها وأهمها ..


http://img59.imageshack.us/img59/9637/99799997.jpg

http://img408.imageshack.us/img408/9013/16799308.jpg

http://img30.imageshack.us/img30/9942/44159148.jpg




قولتي أن عبارة " وهم راكعون حال من إيتائهم الزكاة أثناء الركوع هدا ما تعنيه ايه صح..حسنا
يؤتون الزكاة أثناء ركوعهم اللفظ هنا على الدوام أي أنهم كلما زكوا يزكون وهم راكعون يعني كلما أراد سيدنا علي أن يتصدق أو أن يزكي يذهب فيصلى ويركع وينتظر حتى يأتيه فقير أو عندما يرى فقيرا فإنه يبدأ
بالصلاة فيركع ركوع الصلاة ثم يعطيه الصدقة أثناء ذلك ولايزكي في وضعية غيرها
وهذا مضحك جدا وغير منطقي ولكنه المعنى المفهوم من " يؤتون الزكاة وهم راكعون " حسب تصور القوم
لأنه لو أراد ما يذهبون اليه لقال " وآتوا الزكاة وهم راكعون " يعني تزكوا أثناء ركوعهم مرة واحدة
يعني لو كانت حالا ملازمة للفعل المضارع يؤتون للازمته على الدوام لأنها ستصبح شرطا لإيتاء الزكاة
فيفهم من قولهم أن "يؤتون الزكاة وهم راكعون " هو إيتاء الزكاة أثناء ركوع الصلاة
التلازم بين إيتاء الزكاة وركوع الصلاة وهذا مرفوض شرعا وعقلا بل لايقول به عاقل


إعلم ان الزكاة الواردة في هذه الاية الكريمة يقصد بها الزكاة المستحبة (الصدقة) وليس الزكاة الواجبة
تفسير الطبري:
حدثني الحارث قال، حدثنا عبد العزيز قال، حدثنا غالب بن عبيد الله قال: سمعت مجاهدًا يقول في قوله: « إنما وليكم الله ورسوله » ، الآية، قال: نـزلت في علي بن أبي طالب، تصدَّق وهو راكع.


علي أمير المؤمنين أخو الهدى *
و أفضل ذي نعل ٍ و من كان حافيا
و أول من أدى الزكاة بكفه *
و أول من صلى و من صام طاويا
فلما أتاه سائل مد كفه *
إليه و لم يبخل و لم يك ُ جافيا
فدس إليه خاتما ً و هو راكع *
و ما زال أواها ً إلى الخير داعيا
فبشر جبريل النبي محمدا ً *
بذاك و جاء الوحي في ذاك ضاحيا
حسان بن ثابت

أخيرا أقول ان كل ماسبق ذكره لا ينفي نزول الاية في حق الامام علي بن أبي طالب عليه السلام ،ولا ينفي كونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله الكريم صلى الله عليه وآله

أم انك تنفي ذلك وترد على الطبري وغيره من المفسرين ؟؟؟!!
بانتظار ردك على هذه المسأله ،، وليس على اعراب الاية الكريمة فهذا ليس موضوعنا

abou haydara
01-20-2011, 04:38 PM
حجر

سبق وقلت لك هل ولي هنا تفسرونها بالامر الديني ام الدنيوي ام هما معا
وسبق وبدات تتفلسف علي السلطنة و الامامة و الخلافة و ... و ... و .... ولم تجب بجواب قطعي
فلا ترجع للوراء يا زميلي فسوف تتعب


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52916#post52916)





أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.





المشكلة هنا يا زميلي هي تخلي سيدنا علي على امر الله الذي امر به

الذي لم يستوعبه عقلق

abou haydara
01-20-2011, 04:59 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52930#post52930)
إعلم ان الزكاة الواردة في هذه الاية الكريمة يقصد بها الزكاة المستحبة (الصدقة) وليس الزكاة الواجبة
تفسير الطبري:
حدثني الحارث قال، حدثنا عبد العزيز قال، حدثنا غالب بن عبيد الله قال: سمعت مجاهدًا يقول في قوله: « إنما وليكم الله ورسوله » ، الآية، قال: نـزلت في علي بن أبي طالب، تصدَّق وهو راكع.





الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة

كيف فهمت ان الزكاة هنا صدقة ممكن رابط او كتاب من فضلك ؟؟؟

اما كلمة ولي في الاية لو كانة بمعنا الامام او الخليفة

فكم من امام و خليفة في الاية على حسب فهمكم لها ؟؟؟

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++

ملاحظه

لقد رايت الموظوع في العديد من المنتديات وصاحبه هو السيد حجر قطعا

اقول للمحاورين الشيعيين او اي شيعي يريد الحوار
بما اننا نناقش امرا جللا عند الاتني عشرية و هو الولايه و هي الركن الاهم من اركان المعتقد عندكم

فما رايكم ان نتبتها اولا من

الكتاب ( القرءان )

اليست الاركان كلها في القرءان ؟؟؟

ام تاخذون اركان معتقدكم من المخالفين ؟؟؟ و الذين هم عندكم نواصب كفار

ان وافقتم اكون اول من يتبث اركان معتقده ان شئتم طبعا

انتظر .........

حنين
01-20-2011, 05:58 PM
ما لهؤلاء القوم لا يفقهون حديثا
بعد اذن الاخ الفاضل حجر بن عدي ارد على الزميل abou haydara والذي من الواضح لم يقرا مشاركتي السابقة



المشكلة هنا يا زميلي هي تخلي سيدنا علي على امر الله الذي امر به
الذي لم يستوعبه عقلق
]


[size="4"]
علما بأن الامام هنا يتحدث عن الخلافة الدنيوية وليس التنصيب الالهي ،،، قد تسال ولماذا لم يدافع أو يطالب الامام علي عليه السلام بحقه في التنصيب الالهي ؟؟

الجواب :
جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما سألوه :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟
قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟
فأجاب الخوارج : لا ..
قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟
فأجابوا :بل كفر الناس ..
[/b

فالحجة الاولى أن آدم لايجوز أن يعيد على الملائكة الامر بالسجود لان من هو اعظم منه أمرهم بالسجود وهو الله فإن عصوا كلام الله فهل سيسمعوا كلام آدم ؟؟؟؟
وبالتالي ان كان الرسول صلى الله عليه وآله وهو اعلى مكانة من الامام علي عليه السلام أمر بولاية علي عليه السلام وخالفه الناس فهل سيستمعون لعلي عليه السلام ..؟؟

والحجة الثانية ان الكعبة ان لم يأت الناس ويزوروها فهم الذين كفروا وليس الكعبة
وبالتالي الناس عندما لم يأتوا ويبايعوا علياً وخالفوا امر رسول الله فهم الذين كفروا وليس علي عليه السلام


دليل أخر عندما أمر الله تعالى المسلمين بالصلاة فيأتي مسلم ويمتنع عن ادائها ،،فهل المعصية من المسلم أم من الصلاة ؟؟؟!!!!

الاسيف
01-20-2011, 08:11 PM
قالت حنين


علما بأن الامام هنا يتحدث عن الخلافة الدنيوية وليس التنصيب الالهي ،،، قد تسال ولماذا لم يدافع أو يطالب الامام علي عليه السلام بحقه في التنصيب الالهي ؟؟

الجواب :
جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما سألوه :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟
قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟
فأجاب الخوارج : لا ..
قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟
فأجابوا :بل كفر الناس


اقول مادام التنصيب الهي مارئيك ان نترك بحار الانور هذه المرة يبطل حجتك

جاء في بحار أنوارهم مايلي :
- ع : ماجيلويه ، عن محمد العطار ، عن سهل ، عن محمد بن الوليد الصيرفي عن أبان بن عثمان ، عن أبي عبدالله ، عن أبيه ، عن جده عليهم السلام قال : لما حضرت رسول الله صلى الله عليه وآله الوفاة دعا العباس بن عبدالمطلب وأمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام فقال للعباس : يا عم محمد تأخذ تراث محمد وتقضي دينه وتنجز عداته ؟ فرد عليه وقال : يا رسول الله أنا شيخ كبير ، كثير العيال ، قليل المال ، من يطيقك وأنت تباري الريح ؟ قال : فأطرق عليه السلام هنيئة ثم قال : يا عباس أتأخذ تراث ( 2 ) رسول الله ، وتنجز عداته ، وتؤدي دينه ؟ فقال : بأبي أنت وامي أنا شيخ كبير كثير العيال ، قليل المال ، من يطيقك وأنت تباري الريح ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وآله : أما أنا ( 3 ) ساعطيها من يأخذ بحقها ، ثم قال : يا علي يا أخا محمد أتنجز عداة محمد وتقضي دينه ، وتأخذ تراثه ؟ قال : نعم بأبي أنت وامي ( 4 ) .....إلى آخر الرواية .



وجاء أيضا :



- ع : ابن المتوكل ، عن سعد ، عن ابن عيسى ، عن محمد بن خالد ، عن إبراهيم بن إسحاق الازدي ، عن أبيه قال : أتيت الاعمش سليمان بن مهران أسأله عن وصية رسول الله صلى الله عليه وآله ، فقال : ائت محمد بن عبدالله فاسأله ، قال : فأتيته فحدثني عن زيد بن علي عليه السلام قال : لما حضرت رسول الله صلى الله عليه وآله الوفاة ورأسه في حجر علي عليه السلام والبيت غاص بمن فيه من المهاجرين والانصار ، والعباس قاعد قدامه ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله : يا عباس أتقبل وصيتي وتقضي ديني وتنجز موعدي ( 2 ) ؟ فقال : إني امرؤ كبير السن ، كثير العيال ، لا مال لي ، فأعادها عليه ثلاثا كل ذلك يردها عليه ، فقال رسول الله : ساعطيها رجلا يأخذها بحقها لا يقول مثل ما تقول ثم قال : يا علي أتقبل وصيتي ، وتقضي ديني ، وتنجز موعدي ؟ قال : فخنقته العبرة ، ولم يستطع أن يجيبه ، ولقد رأى رأس رسول الله صلى الله عليه وآله يذهب ويجئ في حجره ، ثم أعاد عليه فقال له علي عليه السلام : نعم بأبي أنت وامي يا رسول الله.......إلى آخر الرواية .
والسؤال الان:
لماذا عرض النبي صلى الله عليه وسلم أمر الوصية على عمه العباس وكرر ذلك ثلاث مرات !
ألم يكن الأمر محسوما من قبل !
وأين حديث الغدير والكساء والعصمة !
ولماذا لم يقل العباس رضي الله عنه لرسول الله عليه الصلاة والسلام أن الوصية لعلي وهو الأحق بها !



ثم لماذا عرض رسول الله عليه الصلاة والسلام أمر الوصية على علي بن أبي طالب رضي الله كما عرضها على عمه العباس رضي الله عنه !



ألم تكن موجودة من قبل حتى يصبح الأمر تذكيرا بها لادعوة لمن يقدر على أخذها !

حنين
01-20-2011, 08:25 PM
قبل ان اجيب على الاسئلة السابقة ،،، يجب ان نتففق على نقطة وهي: هل الاية نزلت في حق الامام علي بن ابي طالب عليه السلام أم لا ؟؟؟؟ واذا كان الاجابة بـ لا ، اذن في حق من نزلت ؟؟ من الذي ادى الزكاة وهو في حـــــــال الركوع ؟؟؟؟؟ أؤكد في حــــــال الركوع (كما بينا سابقا ان جملة راكعون حال وليس صفة) خاصة وان لفظة "إنما" تفيد التخصيص كقوله تعالى: "إنما نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ" اي من أجل التقرب الى الله لا غيره




اقتباس:
الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة

كيف فهمت ان الزكاة هنا صدقة ممكن رابط او كتاب من فضلك ؟؟؟


اما كلمة ولي في الاية لو كانة بمعنا الامام او الخليفة

فكم من امام و خليفة في الاية على حسب فهمكم لها ؟؟؟


كيف فهمت ان الزكاة هنا صدقة ممكن رابط او كتاب من فضلك ؟؟؟

سؤال: سواء كان المقصود بالزكاة في الاية الكريمة الزكاة الواجبة أم المستحبة،، فهل هذا ينفي نزولها في حق الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ؟؟؟؟!!

اما كلمة ولي في الاية لو كانة بمعنا الامام او الخليفة
فكم من امام و خليفة في الاية على حسب فهمكم لها ؟؟؟


راجع

http://www.islam4u.com/maghalat_show.php?rid=2097 (http://www.islam4u.com/maghalat_show.php?rid=2097)

حنين
01-20-2011, 08:57 PM
قالت حنين


اقول مادام التنصيب الهي مارئيك ان نترك بحار الانور هذه المرة يبطل حجتك

جاء في بحار أنوارهم مايلي :
- ع : ماجيلويه ، عن محمد العطار ، عن سهل ، عن محمد بن الوليد الصيرفي عن أبان بن عثمان ، عن أبي عبدالله ، عن أبيه ، عن جده عليهم السلام قال : لما حضرت رسول الله صلى الله عليه وآله الوفاة دعا العباس بن عبدالمطلب وأمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام فقال للعباس : يا عم محمد تأخذ تراث محمد وتقضي دينه وتنجز عداته ؟ فرد عليه وقال : يا رسول الله أنا شيخ كبير ، كثير العيال ، قليل المال ، من يطيقك وأنت تباري الريح ؟ قال : فأطرق عليه السلام هنيئة ثم قال : يا عباس أتأخذ تراث ( 2 ) رسول الله ، وتنجز عداته ، وتؤدي دينه ؟ فقال : بأبي أنت وامي أنا شيخ كبير كثير العيال ، قليل المال ، من يطيقك وأنت تباري الريح ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وآله : أما أنا ( 3 ) ساعطيها من يأخذ بحقها ، ثم قال : يا علي يا أخا محمد أتنجز عداة محمد وتقضي دينه ، وتأخذ تراثه ؟ قال : نعم بأبي أنت وامي ( 4 ) .....إلى آخر الرواية .
[/color][/size][/font][/center]
ومن أين فهمت ان رسوال الله صلى الله عليه وآله يتحدث هنا عن أمر الخلافة ؟؟؟؟؟!!!!!
سؤال : لماذا بترت الرواية ولم تكملها ؟؟؟؟؟
الجواب: لان في التتمة ما لا يتوافق مع هواك

تتمة الرواية
ثم قال : يا علي يا أخا محمد أتنجز عداة محمد وتقضي دينه ، وتأخذ تراثه ؟ قال : نعم بأبي أنت وامي ( 4 ) قال : فنظرت إليه حتى نزع خاتمه من إصبعه ، فقال : تختم بهذا في حياتي ، قال : فنظرت إلى الخاتم حين وضعه علي عليه السلام في إصبعه اليمنى فصاح رسول الله صلى الله عليه وآله : يا بلال علي بالمغفر والدرع والراية ، وسيفي ذي الفقار ، وعمامتي السحاب ، والبرد والابرقة ، والقضيب ( 5 ) فوالله ما رأيتها قبل ساعتي تيك ، يعني الابرقة ، كادت تخطف الابصار ، فإذا هي من أبرق الجنة ، فقال : يا علي إن جبرئيل أتاني بها ، فقال : يا محمد اجعلها في حلقة ،واستوفر بها مكان المنطقة ،ثم دعا بزوجي نعال عربيين إحداهما مخصوفة والاخرى غير مخصوفة ، والقميص الذي أسرى به فيه ، والقميص الذي خرج فيه يوم احد ، والقلانس الثلاث : قلنسوة السفر ، وقلنسوة العيدين ( 6 ) ، وقلنسوة كان يلبسها ويقعد مع أصحابه ، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وآله : يا بلال علي بالبغلتين : الشهباء والدلدل ، والناقتين : العضباء والصهباء ( 1 ) ، والفرسين ، الجناح الذي كان يوقف بباب مسجد رسول الله صلى الله عليه وآله لحوايج الناس ( 2 ) ، يبعث رسول الله صلى الله عليه وآله الرجل في حاجته فيركبه ( 3 ) وحيزوم وهو الذي يقول : اقدم حيزوم ، والحمار اليعفور ( 4 ) ثم قال : يا علي اقبضها في حياتي حتى لا ينازعك فيها أحد بعدي ،،،،،،


ورد في الكافي ، « مَنْ يأخذها بحقّها » أي مَنْ يأخذ هذه المواريث بالإستحقاق ويقوم بلوازمها.

تفاصيل اكثر راجع

http://www.rafed.net/books/akhlaq/wasaya-alrasoul-lezawj-albatoul/15.html


بانتظار ردك على :هل الاية نزلت في حق الامام علي بن ابي طالب عليه السلام أم لا ؟؟؟؟ واذا كان الاجابة بـ لا ، اذن في حق من نزلت ؟؟ من الذي ادى الزكاة وهو في حـــــــال الركوع ؟؟؟؟؟ أؤكد في حــــــال الركوع (كما بينا سابقا ان جملة راكعون حال وليس صفة) خاصة وان لفظة "إنما" تفيد التخصيص كقوله تعالى: "إنما نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ" اي من أجل التقرب الى الله لا غيره

حجر ابن عدي
01-20-2011, 11:26 PM
أثابكِ الله عز وجل أختي حنين، ماذا نقول للقوم أكثر من ذلك؟؟ فهم يعلمون بالأدلة الواضحة من بطون كتبهم بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لابن عمه علي عليه السلام بالخلافة ولكن وللأسف فحالهم تصفه الآية الكريمة: وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنفُسُهُمْ ، وإني سائلُ الأخوة السنة سؤالا يحرك العقول: لو كان لدى أحدكم شركة رأسمالها مليار دولا وبها ألف موظف وأراد صاحب الشركة أن يسافر لخارج بلده شهرا واحد هل يعين شخصا مؤتمنا على أمواله وشركته أو يذهب ويقول للموظفين اختاروا شخصا منكم يدير أمر الشركة؟؟!! فكل ذو لب سيقول بأنه سيعين من يؤتمن جانبه لإدارة أمر الشركة فكيف نقول بأن النبي صلى الله عليه وآله ترك دولة إسلامية في أوج الفتن والحروب وتربص الكفار بالدولة االإسلامية لمسحها من الوجود دون أن يولي عليهم شخصا مؤتمنا يقودهم لبر الأمان ويحميهم من التناحر والتنازع؟؟!!!

abou haydara
01-21-2011, 03:27 PM
اولا اقول لك يا حنين او اي شخص اخر سني او شيعي
بما اننا مسؤولون عن المنتدى و بالخصوص على هدا القسم فنحن نقرأ كل الردود
.......................
علم
......................

اقتباس:


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين



كيف فهمت ان الزكاة هنا صدقة ممكن رابط اوكتاب من فضلك ؟؟؟




سؤال: سواء كان المقصود بالزكاة في الايةالكريمة الزكاة الواجبة أم المستحبة،، فهل هذا ينفي نزولها في حق الامام علي بن ابيطالب عليه السلام ؟؟؟؟!!








بمفهومكم معاشر الاثني عشرية نعم ينفي نزولها في حق الامام او حق اي صحابي اخر لانها ستصبح طعنا في الدي نزلت في حقه



فاين هو الخشوع وكدالك يستلزم اقامة الصلاة و ايتاء الزكاة فقط في حال الركوع لفهمكم للاية



الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكوة وهم راكعون


ام لكم تفسير اخر لها

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52967#post52967)
ومن أين فهمت ان رسوال الله صلى الله عليه وآله يتحدث هنا عن أمر الخلافة ؟؟؟؟؟!!!!!
سؤال : لماذا بترت الرواية ولم تكملها ؟؟؟؟؟
الجواب: لان في التتمة ما لا يتوافق مع هواك


ورد في الكافي ، « مَنْ يأخذها بحقّها » أي مَنْ يأخذ هذه المواريث بالإستحقاق ويقوم بلوازمها.

تفاصيل اكثر راجع

*********************************




حتى وان كانت الرواية كما تدعي فهي لا تساوي حبرا على الورق حتى بالنسبة لك :thk:


المفيد من معجم الرجال الحديث محمد الجواهري
محمد الجواهري منشورات مكتبة المحلاتي - قم


12097 - 12092 - 12121 -محمد العطار : مجهول - روى رواية في التهذيب ، وفي الكافي نجية العطار




5676 - 5675 - 5685 - شباب الصيرفي : هو لقب محمد بن الوليد الصيرفي " المجهول الآتي 11939 " .



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52967#post52967)

بانتظار ردك على :هل الاية نزلت في حق الامام علي بن ابي طالب عليه السلام أم لا ؟؟؟؟ واذا كان الاجابة بـ لا ، اذن في حق من نزلت ؟؟ من الذي ادى الزكاة وهو في حـــــــال الركوع ؟؟؟؟؟ أؤكد في حــــــال الركوع (كما بينا سابقا ان جملة راكعون حال وليس صفة) خاصة وان لفظة "إنما" تفيد التخصيص كقوله تعالى: "إنما نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ" اي من أجل التقرب الى الله لا غيره




اقول لو تبثت في حق سيدنا علي كما تفهمونها فلن تكون فضيلة له


رد مقتبس من منتدى الصحابت نت

http://www.al-shaaba.net/vb/showthread.php?t=318 (http://www.al-shaaba.net/vb/showthread.php?t=318)



قال العلامة أبو حيان في (تفسير البحر المحيط3/514) عقب الآية: « هذه أوصاف ميز (الله) بها المؤمن الخالص من المنافق، لأن المنافق لا يداوم على الصلاة ولا على الزكاة، قال تعالى ) وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى( وقال تعالى ) أشحة على الخير(.
والآن أسأل: كم ولي في هذه الآية؟ وهل معنى (وليكم) يعنين إمامكم؟
إن كان معنى الولي هو الإمام صار معنى الآية هكذا: إنما إمامكم الله.. فهل يرتضي الشيعي هذا التفسير الذي يصير الله فيه إماما؟
وإن كان معنى الولي (الأولى بالتصرف) فبيعة علي للخلفاء وتزويج أحدهم ابنته وتسمية أبنائه بأسمائهم وقوله » انما الشورى للمهاجرين والانصار. فاذا اجتمعوا على رجل وسموه إماما كان ذلك لله رضا«. فكيف يشهد علي برضا الله عمن يبايعه المهاجرون والأنصار ثم هو لا يرضى بما رضي به الله؟
وإن كان المفهوم من إيتاء الزكاة أثناء حال الركوع: لزم أيضا من هذا الفهم إقام الصلاة أثناء لكونها معطوفة على إيتاء الزكاة أثناء الركوع. ويلزم من ذلك أن لا تقام الصلاة إلا عند حال الركوع. بمعنى الاتيان بتكبيرة الإحرام في حال الركوع وليس عند القيام.

ارجع و اقول لكم



اقتباس:


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara



ملاحظه




اقول للمحاورين الشيعيين او اي شيعي يريدالحوار

بما اننا نناقش امرا جللا عند الاتني عشرية و هوالولايه و هي الركن الاهم من اركان المعتقد عندكم
فما رايكم ان نتبتها اولا من
الكتاب (القرءان)
اليست الاركان كلها في القرءان؟؟؟
ام تاخذون اركان معتقدكم من المخالفين؟؟؟و الذين هم عندكم نواصبكفار
ان وافقتم اكون اول من يتبث اركان معتقده ان شئتمطبعا
انتظر .........

إدريس
01-21-2011, 05:10 PM
الرافضي حجر بن عدي ولي بمعنى خليفه

...قال عمر : ثم توفي الله نبيه صلى الله عليه وسلم ، فقال أبو بكر : أنا ولي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقبضها أبو بكر ، فعمل فيها بما عمل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، والله يعلم : إنه فيها لصادق بار راشد تابع للحق ، ثم توفي الله أبا بكر ، فكنت أنا ولي أبي بكر ، فقبضتها سنتين من إمارتي ...

الراوي: عمر بن الخطاب المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3094
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



وفيما جلبت لنا علي رضي الله عنه خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم بقرينةقوله ولي بعدي

لكن ياروفيضي كيف توفق بين هذا الحديث عن علي وبين أن أبوبكر الصديق خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم !!!!


فداك ياعمر
01-21-2011, 06:27 PM
لو سلمنا للزملاء الشيعة جدلا بأن الولاية بمعنى الخلافة ؟

فالله سبحان وتعالى قد قال:(إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما و إن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين)
فإن قلتم بهذا فقد جعلتم الله خليفة النبي صلى الله وعليه وسلم !!

لا وليس هذا بعد

وجعلتم كل مؤمن صالح خليفة للنبي صلى الله عليه وسلم !!!!!!

إدريس
01-21-2011, 07:47 PM
لو سلمنا للزملاء الشيعة جدلا بأن الولاية بمعنى الخلافة ؟

فالله سبحان وتعالى قد قال:(إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما و إن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين)
فإن قلتم بهذا فقد جعلتم الله خليفة النبي صلى الله وعليه وسلم !!

لا وليس هذا بعد

وجعلتم كل مؤمن صالح خليفة للنبي صلى الله عليه وسلم !!!!!!


أخي أسد السنه فداك ياعمر رضوان الله على سيدنا عمر

لاتجعل هذا الروفيضي يفر ، سيحتج علينا بهذا الحديث :

- ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الدجال ذات غداة . فخفض فيه ورفع . حتى ظنناه في طائفة النخل . فلما رحنا إليه عرف ذلك فينا . فقال " ما شأنكم ؟ " قلنا : يا رسول الله ! ذكرت الدجال غداة . فخفضت فيه ورفعت . حتى ظنناه في طائفة النخل . فقال " غير الدجال أخوفني عليكم . إن يخرج ، وأنا فيكم ، فأنا حجيجه دونكم . وإن يخرج ، ولست فيكم ، فامرؤ حجيج نفسه . والله خليفتي على كل مسلم .....


الراوي: النواس بن سمعان الكلابي المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2937
خلاصة حكم المحدث: صحيح 


بالنسبه لصالح المؤمنين لدى الروافض القوراض هو علي بن ابي طالب كرم الله وجهه

- 10 - فرات قال: حدثنا الحسين بن الحكم [ قال: حدثنا الحسن بن الحسين عن الحسين بن سلمان عن سدير الصيرفي.ش ].عن أبي جقفر عليه السلام قال: لقد عرف رسول الله [ صلى الله عليه وآله.ب، ر ] عليا أصحابه مرتين: [ أما.ش ] مرة حيث قال: من كنت مولاه فعلي مولاه [ اللهم وال من والاه وعاد من عاداه وانصر من نصره واخذل من خذله.أ، ب ] وأما الثانية حين [ ش: حيث ] نزلت هذه الآية (فان الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين) إلى آخر الآية أخذ رسول الله صلى الله عليه وآله بيد علي فقال [ ر، ب: وقال ]: أيها الناس هذا صالح المؤمنين.

فداك ياعمر
01-21-2011, 08:02 PM
لاتجعل هذا الروفيضي يفر ، سيحتج علينا بهذا الحديث :
طيب أعتذر أخي ..


متابع

حنين
01-21-2011, 09:14 PM
سؤال: سواء كان المقصود بالزكاة في الاية الكريمة الزكاة الواجبة أم المستحبة،، فهل هذا ينفي نزولها في حق الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ؟؟؟؟!!

بمفهومكم معاشر الاثني عشرية نعم ينفي نزولها في حق الامام او حق اي صحابي اخر لانها ستصبح طعنا في الدي نزلت في حقه فاين هو الخشوع

كلام مقتبس:
ذكر فضيلة الشيخ ابن عثيمين ، رحمه الله تعالى أن الحركة في الصلاة الأصل فيها الكراهة إلا لحاجة ، ومع ذلك فإنها تنقسم إلى خمسة أقسام :
القسم الأول : حركة واجبة.
القسم الثاني : حركة محرمة.
القسم الثالث : حركة مكروهة.
القسم الرابع : حركة مستحبة.
القسم الخامس : حركة مباحة.
فأما الحركة الواجبة : فهي التي تتوقف عليها صحة الصلاة ، مثل أن يرى في غترته نجاسة ، فيجب عليه أن يتحرك لإزالتها ويخلع غترته ، وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم أتاه جبريل وهو يصلي بالناس فأخبره أن في نعليه خبثاً فخلعها صلى الله عليه وسلم وهو في صلاته واستمر فيها [ رواه أبو داود 650 ، وصححه الألباني في الإرواء 284 ] .

ومثل أن يخبره أحد بأنه اتجه إلى غير القبلة ؛ فيجب عليه أن يتحرك إلى القبلة .

وأما الحركة المحرمة : فهي الحركة الكثيرة المتوالية لغير ضرورة ؛ لأن مثل هذه الحركة تبطل الصلاة ، وما يبطل الصلاة فإنه لا يحل فعله ؛ لأنه من باب اتخاذ آيات الله هزواً .

وأما الحركة المستحبة : فهي الحركة لفعل مستحب في الصلاة ، كما لو تحرك من أجل استواء الصف ، أو رأى فرجة أمامه في الصف المقدم فتقدم نحوها وهو في صلاته ، أو تقلص الصف فتحرك لسد الخلل ، أو ما أشبه ذلك من الحركات التي يحصل بها فعل مستحب في الصلاة ؛ لأن ذلك من أجل إكمال الصلاة ، ولهذا لما صلى ابن عباس رضي الله عنهما مع النبي صلى الله عليه وسلم ، فقام عن يساره أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم برأسه من ورائه فجعله عن يمينه . [ متفق عليه ]

وأما الحركة المباحة : فهي اليسيرة لحاجة ، أو الكثيرة للضرورة ، أما اليسيرة لحاجة فمثلها فعل النبي صلى الله عليه وسلم حين كان يصلي وهو حامل أمامة بنت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جدها من أمها فإذا قام حملها ، وإذا سجد وضعها [ البخاري 5996 ومسلم 543 ]
انتهى الاقتباس.
الحديث من موقع الدرر السنية:
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي ، وهو حامل أمامه بنت زينب ، بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأبي العاص بن الربيع بن عبد شمس ، فإذا سجد وضعها ، وإذا قام حملها .
الراوي: أبو قتادة الأنصاري الحارث بن ربعي المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 516
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


الان سؤال: ما هو الفعل الذي قام به الامام علي عليه السلام أثناء الصلاة ؟؟
الجواب: تصدق بخاتمه،، وسواء كان المقصود بالزكاة الواردة في الاية الكريمة الواجبة أم المستحبة ، فهي عبادة يتقرب بها العبد الى الله،، ومن خلال ما سبق ذكره من رواياتكم، لاحظنا ان رسول الله صلى الله عليه وآله قام بأفعال أثناء الصلاة تتطلب حركة أكثر من نزع الخاتم ،، ولم يزعم أحد من علمائكم أن هذه الأفعال تتنافى مع خشوعه صلى الله عليه وآله في صلاته

مما سبق يتضح ان ما قام به الامام علي عليه السلام هو قمة التعبد والخشوع الى الله سبحانه وتعالى اذ جمع بين عبادتين الصلاة والزكاة.
-------------------------------------------------------




وكدالك يستلزم اقامة الصلاة و ايتاء الزكاة فقط في حال الركوع لفهمكم للاية الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكوة وهم راكعون


ولعل هذا خير دليل ان الاية الكريمة لا تشمل جميع المسلمين أو المؤمنين...

"إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ "
كما أشرنا سابقا لفظ "إنما" يفيد التخصيص كقوله تعالى:"إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلَا شُكُورًا" سورة الانسان- اية 9
اي ان الاية الكريمة ليست اية عامة تشمل الجميع،، بل هي أية خاصة بمن يكون ولي أمر المسلمين والذي تصدق وهو في حـــــــــــــال الركوع ، اذ ليس من المنطق ان كل المسلمين يتصدقون و هم في الصلاة !!!

هذا من ناحية،من ناحية اخرى كيف يقرن الله تعالى ولايته و ولايته نبيه المعصوم قال تعالى: "وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى(3)إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى(4)" يقرنها بولاية أناس عاديين ربما يخطئون و ربما يخرجون من خط الإيمان ..؟؟؟ فمن غير المنطقي أن يجعل الله تعالى ولايته و ولاية نبيه مقترنة بولاية شخص يخطئ هذا المعنى لا يستقيم عقليا ..و لا فطريا حتى !!
-------------------------------------------------------------------------


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52967#post52967)
ومن أين فهمت ان رسوال الله صلى الله عليه وآله يتحدث هنا عن أمر الخلافة ؟؟؟؟؟!!!!!
سؤال : لماذا بترت الرواية ولم تكملها ؟؟؟؟؟
الجواب: لان في التتمة ما لا يتوافق مع هواك


ورد في الكافي ، « مَنْ يأخذها بحقّها » أي مَنْ يأخذ هذه المواريث بالإستحقاق ويقوم بلوازمها.

تفاصيل اكثر راجع

*********************************




حتى وان كانت الرواية كما تدعي فهي لا تساوي حبرا على الورق حتى بالنسبة لك :thk:
[/size]

عجيب أمركم !!! وكأني أنا من استدل بالرواية!! الاسيف هو من استدل بالرواية ظننا منه انها تدعم حجته "فانقلب السحر على الساحر" ،،، أنا ذكرت ان الرواية ليس لها أي علاقة بأمر الخلافة،، راجع المشاركة

-------------------------------------------------------------------------------------------------


size=4]المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52967#post52967)

[color=red]بانتظار ردك على :هل الاية نزلت في حق الامام علي بن ابي طالب عليه السلام أم لا ؟؟؟؟ واذا كان الاجابة بـ لا ، اذن في حق من نزلت ؟؟ من الذي ادى الزكاة وهو في حـــــــال الركوع ؟؟؟؟؟ أؤكد في حــــــال الركوع (كما بينا سابقا ان جملة راكعون حال وليس صفة) خاصة وان لفظة "إنما" تفيد التخصيص كقوله تعالى: "إنما نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ" اي من أجل التقرب الى الله لا غيره




اقول لو تبثت في حق سيدنا علي كما تفهمونها فلن تكون فضيلة له


اقول لو تبثت في حق سيدنا ....

يبدو أنك ضربت بتفسير الطبري وغيره من كبار مفسريكم عرض الحائط

تفسير الطبري
حدثنا إسماعيل بن إسرائيل الرملي قال، حدثنا أيوب بن سويد قال، حدثنا عتبة بن أبي حكيم في هذه الآية: « إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا » ، قال: علي بن أبي طالب.
حدثني الحارث قال، حدثنا عبد العزيز قال، حدثنا غالب بن عبيد الله قال: سمعت مجاهدًا يقول في قوله: « إنما وليكم الله ورسوله » ، الآية، قال: نـزلت في علي بن أبي طالب، تصدَّق وهو راكع.
-------------------------------------
.



رد مقتبس من منتدى الصحابت نت
http://www.al-shaaba.net/vb/showthread.php?t=318


[size="4"]تم الرد على ما ورد ...

حجر ابن عدي
01-22-2011, 06:48 PM
أخي فداك عمر تقول:

لو سلمنا للزملاء الشيعة جدلا بأن الولاية بمعنى الخلافة ؟

فالله سبحان وتعالى قد قال:(إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلوبكما و إن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه وجبريل وصالح المؤمنين)
فإن قلتم بهذا فقد جعلتم الله خليفة النبي صلى الله وعليه وسلم !!

لا وليس هذا بعد

وجعلتم كل مؤمن صالح خليفة للنبي صلى الله عليه وسلم !!

وردي عليك:

يا أخي لقد جف حبر أقلامنا ونحن نقول لكم بأن كلمة ولي لها عدة معان فنحن متفقون معكم في أنها تعني المحبة والنصرة وولاية الأمر و و و ولكن يفهم معناها من سياق الكلام فتأتون بآيات قرآنية كريمة قد تعني النصرة أو المحبة وتقولون انظروا كلمة ولي لا تعني الخلافة في الآيات المذكورة!!! وهل نحن مختلفون معكم في هذا؟؟ ونحن نقول أيضا بأن كلمة ولي تعني النصرة والمحبة وما نفينا هذا ولكنها أيضا تأتي بمعنى ولاية الأمر، فخذ على سبيل المثال كلمة عين لو قال لك شخص كلمة عين وسكت قد تفهم منها عين الإنسان أو عين الماء ولكن لو قلت لك رأيت شخصا يسبح في العين فقطعا سياقها يدل على أنها عين الماء ولو قلت لك عين الولد تؤلمه فقطعا سيُفهم منها العين الآدمية وكذلك كلمة ولي في الحديث الآتي:

حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ؟ فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي بالمحبة بل لا تستقيم إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.

abou haydara
01-24-2011, 11:32 AM
اولا اعتذر للتاخر لاسباب شخصية

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52992#post52992)
وأما الحركة المباحة : فهي اليسيرة لحاجة ، أو الكثيرة للضرورة ، أما اليسيرة لحاجة فمثلها فعل النبي صلى الله عليه وسلم حين كان يصلي وهو حامل أمامة بنت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جدها من أمها فإذا قام حملها ، وإذا سجد وضعها [ البخاري 5996 ومسلم 543 ]
انتهى الاقتباس.
الحديث من موقع الدرر السنية:
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي ، وهو حامل أمامه بنت زينب ، بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأبي العاص بن الربيع بن عبد شمس ، فإذا سجد وضعها ، وإذا قام حملها .
الراوي: أبو قتادة الأنصاري الحارث بن ربعي المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 516
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]




و هل النبي صلى الله عليه وسلم اخرج الزكاة في حالة الركوع او هي بدعة من سيدنا علي رضي الله عنه و حاشاه بابي وامي هو



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52992#post52992)
الان سؤال: ما هو الفعل الذي قام به الامام علي عليه السلام أثناء الصلاة ؟؟
الجواب: تصدق بخاتمه،، وسواء كان المقصود بالزكاة الواردة في الاية الكريمة الواجبة أم المستحبة ، فهي عبادة يتقرب بها العبد الى الله،، ومن خلال ما سبق ذكره من رواياتكم، لاحظنا ان رسول الله صلى الله عليه وآله قام بأفعال أثناء الصلاة تتطلب حركة أكثر من نزع الخاتم ،، ولم يزعم أحد من علمائكم أن هذه الأفعال تتنافى مع خشوعه صلى الله عليه وآله في صلاته

مما سبق يتضح ان ما قام به الامام علي عليه السلام هو قمة التعبد والخشوع الى الله سبحانه وتعالى اذ جمع بين عبادتين الصلاة والزكاة.





لو اتيتنا بحديث صحيح يتبث تصدق سيدنا علي رضي الله عنه بالخاتم اقر لك بكل هذا

الكلام الباقي كلام عاطفي لا يسمن و لا يغني من جوع


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52992#post52992)

ولعل هذا خير دليل ان الاية الكريمة لا تشمل جميع المسلمين أو المؤمنين...

"إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ "
كما أشرنا سابقا لفظ "إنما" يفيد التخصيص كقوله تعالى:"إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ لَا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلَا شُكُورًا" سورة الانسان- اية 9
اي ان الاية الكريمة ليست اية عامة تشمل الجميع،، بل هي أية خاصة بمن يكون ولي أمر المسلمين والذي تصدق وهو في حـــــــــــــال الركوع ، اذ ليس من المنطق ان كل المسلمين يتصدقون و هم في الصلاة !!!

هذا من ناحية،من ناحية اخرى كيف يقرن الله تعالى ولايته و ولايته نبيه المعصوم قال تعالى: "وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى(3)إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى(4)" يقرنها بولاية أناس عاديين ربما يخطئون و ربما يخرجون من خط الإيمان ..؟؟؟ فمن غير المنطقي أن يجعل الله تعالى ولايته و ولاية نبيه مقترنة بولاية شخص يخطئ هذا المعنى لا يستقيم عقليا ..و لا فطريا حتى !!
-------------------------------------------------------------------------





يقول شيخ الإسلام ابن تيمية :
"وقد وضع بعض الكاذبين حديثاً مفترى أن هذه الآية نزلت في علي لما تصدق بخاتمه في الصلاة ، وهذا كذب بإجماع أهل العلم بالنقل ، وكذبه بَيِّن من وجوه كثيرة :
منها : أن قوله : (الذين) صيغة جمع ، وعليّ واحد .
ومنها : أن (الواو) ليست واو الحال ، إذ لو كان كذلك لكان لا يسوغ أن يتولى إلا من أعطى الزكاة في حال الركوع ، فلا يتولى سائر الصحابة والقرابة .
ومنها : أن المدح إنما يكون بعمل واجب أو مستحب ، وإيتاء الزكاة في نفس الصلاة ليس واجباً ولا مستحباً باتفاق علماء الملة ، فإن في الصلاة شغلاً .
ومنها : أنه لو كان إيتاؤها في الصلاة حسناً لم يكن فرق بين حال الركوع وغير حال الركوع ، بل إيتاؤها في القيام والقعود أمكن .
ومنها : أن علياً لم يكن عليه زكاة على عهد النبي صلى الله عليه وسلم .
ومنها : أنه لم يكن له أيضاً خاتم ، ولا كانوا يلبسون الخواتم ، حتى كتب النبي صلى الله عليه وسلم كتاباً إلى كسرى ، فقيل له : إنهم لا يقبلون كتاباً إلا مختوماً ، فاتخذ خاتماً من وَرِق [فضة] ونقش فيها : محمد رسول الله .
ومنها : أن إيتاء غير الخاتم في الزكاة خير من إيتاء الخاتم ، فإن أكثر الفقهاء يقولون : لا يجزئ إخراج الخاتم في الزكاة .
ومنها : أن هذا الحديث فيه أنه أعطاه السائل ، والمدح في الزكاة : أن يخرجها ابتداء ، ويخرجها على الفور ، لا ينتظر أن يسأله سائل .
ومنها : أن الكلام في سياق النهي عن مولاة الكفار والأمر بموالاة المؤمنين ، كما يدل عليه سياق الكلام"


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52992#post52992)
عجيب أمركم !!! وكأني أنا من استدل بالرواية!! الاسيف هو من استدل بالرواية ظننا منه انها تدعم حجته "فانقلب السحر على الساحر" ،،، أنا ذكرت ان الرواية ليس لها أي علاقة بأمر الخلافة،، راجع المشاركة








لقد عقبت على كلامك فقط حينما رايت كتابتك و هي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52967#post52967)
سؤال : لماذا بترت الرواية ولم تكملها ؟؟؟؟؟
الجواب: لان في التتمة ما لا يتوافق مع هواك

ورد في الكافي ، « مَنْ يأخذها بحقّها » أي مَنْ يأخذ هذه المواريث بالإستحقاق ويقوم بلوازمها.







اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52992#post52992)
اقول لو تبثت في حق سيدنا ....

يبدو أنك ضربت بتفسير الطبري وغيره من كبار مفسريكم عرض الحائط

تفسير الطبري
حدثنا إسماعيل بن إسرائيل الرملي قال، حدثنا أيوب بن سويد قال، حدثنا عتبة بن أبي حكيم في هذه الآية: « إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا » ، قال: علي بن أبي طالب.
حدثني الحارث قال، حدثنا عبد العزيز قال، حدثنا غالب بن عبيد الله قال: سمعت مجاهدًا يقول في قوله: « إنما وليكم الله ورسوله » ، الآية، قال: نـزلت في علي بن أبي طالب، تصدَّق وهو راكع.
-------------------------------------





بالعكس ومن قال ذالك

تفضل هذا تفسير الطبري قل لنا هل اجزم الطبري في ما تدعون ام ان للاية عدة تفاسير له



http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55 (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55)


ص: 424 ] القول في تأويل قوله ( إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)( 55 ) )

قال أبو جعفر : يعني تعالى ذكره بقوله : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، ليس لكم ، أيها المؤمنون ، ناصر إلا الله ورسوله ، والمؤمنون الذين صفتهم ما ذكر تعالى ذكره . فأما اليهود والنصارى الذين أمركم الله أن تبرأوا من ولايتهم ، ونهاكم أن تتخذوا منهم أولياء ، فليسوا لكم أولياء لا نصراء ، بل بعضهم أولياء بعض ، ولا تتخذوا منهم وليا ولا نصيرا .

وقيل إن هذه الآية نزلت في عبادة بن الصامت ، في تبرئه من ولاية يهود بني قينقاع وحلفهم ، إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم والمؤمنين .

ذكر من قال ذلك :

12207 - حدثنا هناد بن السري (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=17259)قال ، حدثنا يونس بن بكير (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=17416)قال ، حدثنا ابن إسحاق قال ، حدثني والدي إسحاق بن يسار ، عن عبادة بن الوليد بن عبادة بن الصامت قال : لما حاربت بنو قينقاع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، مشى عبادة بن الصامت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان أحد بني عوف بن الخزرج فخلعهم إلى رسول الله ، وتبرأ إلى الله وإلى رسوله من حلفهم ، وقال : أتولى الله ورسوله والمؤمنين ، وأبرأ من حلف الكفار وولايتهم! ففيه نزلت : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" لقول عبادة : "أتولى الله ورسوله والذين آمنوا " ، وتبرئه من بني قينقاع وولايتهم إلى [ ص: 425 ] قوله : " فإن حزب الله هم الغالبون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" .

12208 - حدثنا أبو كريب قال ، حدثنا ابن إدريس قال : سمعت أبي ، عن عطية بن سعد قال : جاء عبادة بن الصامت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم ذكر نحوه .

12209 - حدثني المثنى قال ، حدثنا عبد الله بن صالح قال ، حدثني معاوية بن صالح ، عن علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس قوله : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، يعني : أنه من أسلم تولى الله ورسوله .

وأما قوله : " والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، فإن أهل التأويل اختلفوا في المعني به .

فقال بعضهم : عني به علي بن أبي طالب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=8).

وقال بعضهم : عني به جميع المؤمنين .

ذكر من قال ذلك :

12210 - حدثنا محمد بن الحسين قال ، حدثنا أحمد بن المفضل قال ، حدثنا أسباط ، عن السدي (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=14468)قال : ثم أخبرهم بمن يتولاهم فقال : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، هؤلاء جميع المؤمنين ، ولكن علي بن أبي طالب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=8)مر به سائل وهو راكع في المسجد ، فأعطاه خاتمه .

12211 - حدثنا هناد بن السري (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=17259)قال ، حدثنا عبدة ، عن عبد الملك ، عن أبي جعفر قال : سألته عن هذه الآية : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" [ ص: 426 ] ، قلت : من الذين آمنوا؟ قال : الذين آمنوا! قلنا : بلغنا أنها نزلت في علي بن أبي طالب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=8)! قال : علي من الذين آمنوا .

12212 - حدثنا ابن وكيع قال ، حدثنا المحاربي ، عن عبد الملك قال : سألت أبا جعفر عن قول الله : " إنما وليكم الله ورسوله (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، وذكر نحو حديث هناد ، عن عبدة .

12213 - حدثنا إسماعيل بن إسرائيل الرملي قال ، حدثنا أيوب بن سويد قال ، حدثنا عتبة بن أبي حكيم في هذه الآية : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، قال : علي بن أبي طالب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=8).

12214 - حدثني الحارث قال ، حدثنا عبد العزيز قال ، حدثنا غالب بن عبيد الله قال : سمعت مجاهدا (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=16879)يقول في قوله : " إنما وليكم الله ورسوله (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" ، الآية ، قال : نزلت في علي بن أبي طالب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=8)، تصدق وهو راكع .


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=52992#post52992)
تم الرد على ما ورد ...





اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara


ملاحظه

اقول للمحاورين الشيعيين او اي شيعي يريدالحوار



بما اننا نناقش امرا جللا عند الاتني عشرية و هوالولايه و هي الركن الاهم من اركان المعتقد عندكم
فما رايكم ان نتبتها اولا من
الكتاب (القرءان)
اليست الاركان كلها في القرءان؟؟؟
ام تاخذون اركان معتقدكم من المخالفين؟؟؟و الذين هم عندكم نواصب كفاران وافقتم اكون اول من يتبث اركان معتقده ان شئتم طبعا
انتظر .........

abou haydara
01-24-2011, 11:35 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53011#post53011)

أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.




مشكلتك ضيق تفكيرك و عقم عقلك

ماذا فعل سيدنا علي رضي الله عنه بعد و فات النبي صلى الله عليه و سلم امام الامر الالهي ؟؟؟
لو اجبت ستحل مشكلتك بنفسك

حجر ابن عدي
01-24-2011, 07:51 PM
أخي أبو حيدرة أرك دائما تكرر كيف تثبتون عقيدتكم من المخالفين أي من كتب أهل السنة وصدقني إن مذهبا يثبت عقيدته من كتب مخالفيه لهو أحق بالإتباع، مشكلتك أخي عويصة أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي تقول وماذا فعل عليه عليه السلام في هذا الأمر وأين دليلك من قول علي عليه السلام!!! وهل يحتاج قول النبي صلى الله عليه وآله لمواقف من علي عليه السلام لكي تصدق قول النبي صلى الله عليه وآله؟؟ يكفي أن أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي فهو حجة ملزمة لك فأنت الآن أمام خيارين إما أن تنكر حديث النبي صلى الله عليه وآله أو أن تقر بالحديث ولكن تؤوله بمعنى المحبة والنصرة فيلزمك أيضا بأن تشرح كيف يستقيم تأويلك والنبي صلى الله عليه وآله قال كلمة بعدي في السياق التي تنسف معنى المحبة والنصرة وتثبت الولاية (وليكم بعدي) أي محبة ونصرة تريد أن تقحمهما في المعنى وهما بريئتان من سياق الحديث براءة ذئب يوسف عليه السلام من دمه؟؟!!!

وإني سائلُ الأخوة السنة سؤالا يحرك العقول: لو كان لدى أحدكم شركة رأسمالها مليار دولا وبها ألف موظف وأراد صاحب الشركة أن يسافر لخارج بلده شهرا واحدا هل يعين شخصا مؤتمنا على أمواله وشركته أو يذهب ويقول للموظفين اختاروا شخصا منكم يدير أمر الشركة؟؟!! فكل ذو لب سيقول بأنه سيعين من يؤتمن جانبه لإدارة أمر الشركة فكيف نقول بأن النبي صلى الله عليه وآله ترك دولة إسلامية في أوج الفتن والحروب وتربص الكفار بالدولة االإسلامية لمسحها من الوجود دون أن يولي عليهم شخصا مؤتمنا يقودهم لبر الأمان ويحميهم من التناحر والتنازع؟؟!!!

حنين
01-24-2011, 09:04 PM
و هل النبي صلى الله عليه وسلم اخرج الزكاة في حالة الركوع او هي بدعة من سيدنا علي رضي الله عنه و حاشاه بابي وامي هو


عجيب!!! وهل اصبحت العبادة بدعة عندكم ؟؟؟!!! ائتني بدليل بأن التصدق أثناء الصلاة بدعة ،،،

ثم أذا تحدثنا عن البدع أسأل سؤال:
-- هل ثبت عندكم أن رسول الله صلى الله عليه وآله كان يذهب الى الحج بالسيارة أو الطائرة
طبعا الاجابة: لا ، في هذه الحالة وحسب معتقدكم، يصبح الذهاب الى الحج بالطائرة بدعة.

-- هل رسول الله صلى الله عليه وآله كان يستخدم المكبر(الميكروفون) أثناء الصلاة ،،،
الجواب : لا ، اذن وحسب معتقدكم استخدام المكبر بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار !!!!

طبعا الامثلة تضرب ولا تقاس،،، فما قام به الامام علي عليه السلام هو عبادة بغية التقرب الى الله تعالى

هذا من ناحية ... من ناحية اخرى :

اذا لم تنزل هذه الاية في حق الامام علي عليه السلام ،، اذا في حق من نزلت ؟؟؟ !!!!
هل الله سبحانه وتعالى يقرن ولايته وولاية نبيه بشخص مجهول؟؟؟؟!!!!! وحاشا أن يكون ذلك

ولا تقول لي بأنها صفة للمؤمنين ،، لاننا اثبتنا سابقا بأن الجملة حال وليست صفة ،، وأيضا اعتبارها صفة للمؤمنين يتعارض مع العقل والمنطق كما اثبتنا..
اضافة الى ذلك الاية الكريمة ابتدأت بلفظ "إنما" وكما أشرنا سابقا بأن إنما تفيد الحصر أو التخصيص ،،، فإذا انكرتم ذلك فهذا يعني انكار ذلك في جميع الايات التي تحوي هذا اللفظ ،من ضمنها قوله تعالى:" إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً " طـه-98
-----------------------------------------------------------------------------------------------


لو اتيتنا بحديث صحيح يتبث تصدق سيدنا علي رضي الله عنه بالخاتم اقر لك بكل هذا

1- تفسير التسهيل لعلوم التنزيل لأبن جزي الكلبي (1 / 181):
قال: وهم راكعون (قيل نزلت في علي بن أبي طالب(رض) فإنه سأله سائل وهو راكع في الصلاة فأعطاه خاتمه).

2- الرازي في (تفسيره الكبير12/ 23) قال: القول الثاني: أن المراد من هذه الآية شخص معين وعلى هذا ففيه أقوال: روى عكرمة (الخارجي الناصبي كعادته) أن هذه الآية نزلت في أبي بكر، والثاني روى عطاء عن أبن عباس أنها نزلت في علي بن أبي طالب(عليه السلام)، ثم ذكر روايتين في تصدق علي (عليه السلام) على الفقير عن عبد الله بن سلام وأبي ذر.

3- السيوطي في (الدر المنثور في التفسير بالمأثور 3 / 104 ـ 106) قال: أخرج الخطيب في المتفق عن ابن عباس قال: تصدق علي بخاتمه وهو راكع فقال النبي (صلى الله عليه وآله) للسائل من أعطاك هذا الخاتم؟ قال ذاك الراكع فأنزل الله (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )). وأخرج عبد الرزاق وعبد بن حميد وابن جرير وأبو الشيخ وابن مردويه عن ابن عباس في قوله (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) قال: نزلت في علي بن أبي طالب.
وأخرج الطبراني في (الأوسط) وابن مردويه عن عمار بن ياسر قال: وقف بعلي سائل وهو راكع في صلاة تطوع (وهذا يدل على أن الصلاة والزكاة كانت تطوعاً لا واجبا) فنزع خاتمه فأعطاه السائل فأتى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فأعلمه ذلك فنزلت على النبي (صلى الله عليه وآله) هذه الآية) فقرأ رسول الله (صلى الله عليه وآله) على أصحابه ثم قال: من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وآل من والاه وعاد من عاداه.
وأخرج أبو الشيخ وابن مردويه عن علي بن أبي طالب قال: نزلت هذه الآية على رسول الله(صلى الله عليه وآله) في بيته (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) إلى آخر الآية، فخرج رسول الله (صلى الله عليه وآله) فدخل المسجد والناس يصلون بين راكع وساجد وقائم يصلي فإذا سائل فقال يا سائل هل أعطاك أحد شيئاً؟ قال لا، إلا ذاك الراكع ـ لعلي بن أبي طالب ـ أعطاني خاتمه.
وأخرج ابن أبي حاتم وأبو الشيخ وابن عساكر عن سلمة بن كهيل قال: تصدق بخاتمه وهو راكع فنزلت (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) .
وأخرج ابن جرير عن مجاهد في قوله (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) الآية ، نزلت في علي بن أبي طالب تصدق وهو راكع (ولم يقل أحد أدى الزكاة فكل الروايات تقول تصدق علي (عليه السلام) ) وأخرج ابن جرير عن السدي وعتبه بن حكيم مثله.
وأخرج ابن مردويه من طريق الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس في قصة عبد الله بن سلام مع اليهود وفيها نزلت الآية (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) ونودي بالصلاة صلاة الظهر وخرج رسول الله(صلى الله عليه وآله) فقال أعطاك أحد شيئاً؟ قال نعم، قال من؟ قال ذلك الرجل القائم قال: وهو يقول (( وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسولَه وَالَّذينَ آمَنوا فإنَّ حزْبَ اللَّه هم الْغَالبونَ )) .
وأخرج الطبراني وابن مردويه وأبو نعيم عن أبي رافع قال (.... فاستيقظ النبي (صلى الله عليه وآله) وهو يقول (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) الحمد لله الذي أتم لعلي نعمه وهيأ لعلي بفضل الله إياه.
وأخرج الطبراني وابن مردويه عن ابن عباس قال كان علي بن أبي طالب قائماً يصلي فمر سائل وهو راكع فأعطاه خاتمه فنزلت هذه الآية (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )).

4- الزمخشري في كشافه (1 / 681 ـ 683) قال: (( وَهمْ رَاكعونَ )) الواو فيه للحال أي يعملون ذلك في حال الركوع وهو الخشوع والإخبات والتواضع لله إذا صلوا وإذا زكوا. وقيل هو حال من يؤتون الزكاة بمعنى يؤتونها في حال ركوعهم في الصلاة، وأنها نزلت في علي(كرم الله وجهه) حين سألة سائل وهو راكع في صلاته فطرح له خاتمه كأنه كان مَرجاً في خنصره(سهل الحركة) فلم يتكلف لخلعه كثيرَ عمل تفسد بمثله صلاته. (ودافع الرجل عن مجيء الآية بالجمع ونزولها في علي (عليه السلام) ).

5- قال صاحب (المحرر الوجيز في تفسير كتاب الله العزيز 2/208): إتفقَ أنَّ علياً بن أبي طالب أعطى صدقة وهو راكع ونقل ذلك عن السدي ومجاهد وذكر رواية في نزولها في علي (عليه السلام)، ثم ردّ هذا القول على عادتهم ورجح غيره كغيره!!

6- أبو السعود في تفسيره (3/52) قال: وروي أنها نزلت في علي (رض) حين سأله سائل وهو راكع فطرح عليه خاتمه كأنه كان مَرجا في خنصره غير محتاج في إخراجه إلى كثير عمل يؤدي إلى فساد الصلاة ولفظ الجمع حينئذ لترغيب الناس في مثل فعله (رض) وفيه دلالة على أن صدقة التطوع تسمى زكاة.

7- ابن أبي حاتم في تفسيره (4/1162): نقل بسنده عن عقبة بن أبي حكيم وسلمة بن كهيل في سبب نزول الآية الكريمة في علي (عليه السلام).

نفس السؤال يكرر نفسه: اذا لم تنزل هذه الاية في حق الامام علي عليه السلام ،، اذا في حق من نزلت ؟؟؟ !!!!
وهل يوجد عالم واحد من علمائكم ، نفى نزولها في حق الامام علي بن أبي طالب عليه السلام ؟؟؟؟؟
-----------------------------------------------------------------------------------------------


الكلام الباقي كلام عاطفي لا يسمن و لا يغني من جوع


طبعا لاحظت عليكم، كل ما لا تستطيعون الرد عليه تصفونه بالكلام العاطفي على الرغم من أن خلاف الكلام "العاطفي" هو ما لايقبله العقل ولا المنطق...
----------------------------------------------------------------------------------------------------


يقول شيخ الإسلام ابن تيمية :
"وقد وضع بعض الكاذبين حديثاً مفترى أن هذه الآية نزلت في علي لما تصدق بخاتمه في الصلاة ، وهذا كذب بإجماع أهل العلم بالنقل ، وكذبه بَيِّن من وجوه كثيرة :
منها : أن قوله : (الذين) صيغة جمع ، وعليّ واحد .
ومنها : أن (الواو) ليست واو الحال ، إذ لو كان كذلك لكان لا يسوغ أن يتولى إلا من أعطى الزكاة في حال الركوع ، فلا يتولى سائر الصحابة والقرابة .
ومنها : أن المدح إنما يكون بعمل واجب أو مستحب ، وإيتاء الزكاة في نفس الصلاة ليس واجباً ولا مستحباً باتفاق علماء الملة ، فإن في الصلاة شغلاً .
ومنها : أنه لو كان إيتاؤها في الصلاة حسناً لم يكن فرق بين حال الركوع وغير حال الركوع ، بل إيتاؤها في القيام والقعود أمكن .
ومنها : أن علياً لم يكن عليه زكاة على عهد النبي صلى الله عليه وسلم .
ومنها : أنه لم يكن له أيضاً خاتم ، ولا كانوا يلبسون الخواتم ، حتى كتب النبي صلى الله عليه وسلم كتاباً إلى كسرى ، فقيل له : إنهم لا يقبلون كتاباً إلا مختوماً ، فاتخذ خاتماً من وَرِق [فضة] ونقش فيها : محمد رسول الله .
ومنها : أن إيتاء غير الخاتم في الزكاة خير من إيتاء الخاتم ، فإن أكثر الفقهاء يقولون : لا يجزئ إخراج الخاتم في الزكاة .
ومنها : أن هذا الحديث فيه أنه أعطاه السائل ، والمدح في الزكاة : أن يخرجها ابتداء ، ويخرجها على الفور ، لا ينتظر أن يسأله سائل .
ومنها : أن الكلام في سياق النهي عن مولاة الكفار والأمر بموالاة المؤمنين ، كما يدل عليه سياق الكلام"


لا أعترف بابن تيمية !! وقد اثبتنا سابقا عدم صحة ما ذكره
----------------------------------------------------------------------------------------



12208 - حدثنا أبو كريب قال ، حدثنا ابن إدريس قال : سمعت أبي ، عن عطية بن سعد قال : جاء عبادة بن الصامت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم ذكر نحوه .

12209 - حدثني المثنى قال ، حدثنا عبد الله بن صالح قال ، حدثني معاوية بن صالح ، عن علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس قوله : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا " ، يعني : أنه من أسلم تولى الله ورسوله .

وأما قوله : " والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " ، فإن أهل التأويل اختلفوا في المعني به .

فقال بعضهم : عني به علي بن أبي طالب .

وقال بعضهم : عني به جميع المؤمنين .

ذكر من قال ذلك :

12210 - حدثنا محمد بن الحسين قال ، حدثنا أحمد بن المفضل قال ، حدثنا أسباط ، عن السدي قال : ثم أخبرهم بمن يتولاهم فقال : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " ، هؤلاء جميع المؤمنين ، ولكن علي بن أبي طالب مر به سائل وهو راكع في المسجد ، فأعطاه خاتمه .

12211 - حدثنا هناد بن السري قال ، حدثنا عبدة ، عن عبد الملك ، عن أبي جعفر قال : سألته عن هذه الآية : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " [ ص: 426 ] ، قلت : من الذين آمنوا؟ قال : الذين آمنوا! قلنا : بلغنا أنها نزلت في علي بن أبي طالب ! قال : علي من الذين آمنوا .

12212 - حدثنا ابن وكيع قال ، حدثنا المحاربي ، عن عبد الملك قال : سألت أبا جعفر عن قول الله : " إنما وليكم الله ورسوله " ، وذكر نحو حديث هناد ، عن عبدة .

12213 - حدثنا إسماعيل بن إسرائيل الرملي قال ، حدثنا أيوب بن سويد قال ، حدثنا عتبة بن أبي حكيم في هذه الآية : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا " ، قال : علي بن أبي طالب .

12214 - حدثني الحارث قال ، حدثنا عبد العزيز قال ، حدثنا غالب بن عبيد الله قال : سمعت مجاهدا يقول في قوله : " إنما وليكم الله ورسوله " ، الآية ، قال : نزلت في علي بن أبي طالب ، تصدق وهو راكع .


" إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون "
ذكرنا سابقا بأن جملة "الذين الثانية" بــــــــــــدل لجملة "الذين الاولى" اي لا تستطيع ان تفصل بينهما فتنسب الذين الاولى للذين امنوا ،، والذين الثانية لمن ادى الزكاة وهو راكع وهو الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ،، اي كلا الجملتين تتحدثان عن شخص واحد .... راجع البدل

ثانيا: جميع الروايات التي ذكرتها لم تنفي نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام ،،،، وهذا دليل على صحة ما نقوله.


[/color][/size]

حجر ابن عدي
01-26-2011, 11:13 AM
أخي أبو حيدرة أرك دائما تكرر كيف تثبتون عقيدتكم من المخالفين أي من كتب أهل السنة وصدقني إن مذهبا يثبت عقيدته من كتب مخالفيه لهو أحق بالإتباع، مشكلتك أخي عويصة أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي تقول وماذا فعل عليه عليه السلام في هذا الأمر وأين دليلك من قول علي عليه السلام!!! وهل يحتاج قول النبي صلى الله عليه وآله لمواقف من علي عليه السلام لكي تصدق قول النبي صلى الله عليه وآله؟؟ يكفي أن أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي فهو حجة ملزمة لك فأنت الآن أمام خيارين إما أن تنكر حديث النبي صلى الله عليه وآله أو أن تقر بالحديث ولكن تؤوله بمعنى المحبة والنصرة فيلزمك أيضا بأن تشرح كيف يستقيم تأويلك والنبي صلى الله عليه وآله قال كلمة بعدي في السياق التي تنسف معنى المحبة والنصرة وتثبت الولاية (وليكم بعدي) أي محبة ونصرة تريد أن تقحمهما في المعنى وهما بريئتان من سياق الحديث براءة ذئب يوسف عليه السلام من دمه؟؟!!!

وإني سائلُ الأخوة السنة سؤالا يحرك العقول: لو كان لدى أحدكم شركة رأسمالها مليار دولا وبها ألف موظف وأراد صاحب الشركة أن يسافر لخارج بلده شهرا واحدا هل يعين شخصا مؤتمنا على أمواله وشركته أو يذهب ويقول للموظفين اختاروا شخصا منكم يدير أمر الشركة؟؟!! فكل ذو لب سيقول بأنه سيعين من يؤتمن جانبه لإدارة أمر الشركة فكيف نقول بأن النبي صلى الله عليه وآله ترك دولة إسلامية في أوج الفتن والحروب وتربص الكفار بالدولة االإسلامية لمسحها من الوجود دون أن يولي عليهم شخصا مؤتمنا يقودهم لبر الأمان ويحميهم من التناحر والتنازع؟؟!!!

abou haydara
01-26-2011, 12:36 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)

عجيب!!! وهل اصبحت العبادة بدعة عندكم ؟؟؟!!! ائتني بدليل بأن التصدق أثناء الصلاة بدعة ،،،
ثم أذا تحدثنا عن البدع أسأل سؤال:
-- هل ثبت عندكم أن رسول الله صلى الله عليه وآله كان يذهب الى الحج بالسيارة أو الطائرة
طبعا الاجابة: لا ، في هذه الحالة وحسب معتقدكم، يصبح الذهاب الى الحج بالطائرة بدعة.
-- هل رسول الله صلى الله عليه وآله كان يستخدم المكبر(الميكروفون) أثناء الصلاة ،،،
الجواب : لا ، اذن وحسب معتقدكم استخدام المكبر بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار !!!!



هل تصدق النبي وهو يصلي اولا

ثم ان تحدثت عن البدعه عرفها لي اولا من كتبك و ستفهم معناها

و ان تحدثت عن الصلاة فلربما الزمك من اين اخدتم صفة الصلاة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)

- هل رسول الله صلى الله عليه وآله كان يستخدم المكبر(الميكروفون) أثناء الصلاة ،،،
الجواب : لا ، اذن وحسب معتقدكم استخدام المكبر بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار !!!!
طبعا الامثلة تضرب ولا تقاس،،، فما قام به الامام علي عليه السلام هو عبادة بغية التقرب الى الله تعالى
هذا من ناحية ... من ناحية اخرى :



لا يا عزيزي نحن هنا نتحدث عن اركان الاسلام وليس عن الشركات و السيارات و الابواق الله يهديك

زكاة و صلاة اما المكرفون فاسأل مراجع الشيعه عند صلاتهم لماذا يقف شخص بقرب الامام لا يصلي فقط يكرر ما يقول الامام ( ركوع سجود و ...... و ......... ) هل هي من اعمال النبي او المعصوم ام هي من ابتداع المعممين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)

اذا لم تنزل هذه الاية في حق الامام علي عليه السلام ،، اذا في حق من نزلت ؟؟؟ !!!!
هل الله سبحانه وتعالى يقرن ولايته وولاية نبيه بشخص مجهول؟؟؟؟!!!!! وحاشا أن يكون ذلك
ولا تقول لي بأنها صفة للمؤمنين ،، لاننا اثبتنا سابقا بأن الجملة حال وليست صفة ،، وأيضا اعتبارها صفة للمؤمنين يتعارض مع العقل والمنطق كما اثبتنا..
اضافة الى ذلك الاية الكريمة ابتدأت بلفظ "إنما" وكما أشرنا سابقا بأن إنما تفيد الحصر أو التخصيص ،،، فإذا انكرتم ذلك فهذا يعني انكار ذلك في جميع الايات التي تحوي هذا اللفظ ،من ضمنها قوله تعالى:" إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً " طـه-98
---------------------------------------------------------

اما من جهة هل هي صفة ام حال فلربما تسقط في شيئ وهي الاستمرارية فلا يعقل أنه كلما اردنا اخراج الزكاة يجب ان نكون في الصلاة وفي حالت الركوع

وان فعلنا هذا سنكون امام قوله تعالى قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ 1 الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْخَاشِعُونَ
فاين الخشوع و انت تسمع المسكين ينادي وتشير له ثم تخرج ما انت مخرجه

وكذالك نقارنها بتفسير علماء الشيعه في ايات جاء فيها وصف للمؤمنين و ليس حال كما تدعون



كقولهتعالى : }الَّذِينَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْيُوقِنُونَ{




قالالطوسي : ( ثم وصف المؤمنينالذينبشرهم القرآن بأنهم " الذين يقيمون الصلاة " بحدودها ويداومون على أوقاتها ويخرجونما يجب عليهم من الزكاة في أموالهم إلى مستحقها، وهم مع ذلك يوقنون بالآخرة،ويصدقون بها. ثم وصف تعالى من خالف ذلك ولم يصدق بالآخرة، فقال " إن الذين لايؤمنون بالآخرة زينا لهم اعمالهم فهم يعمهون). التبيانج8ص74

http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2018.html (http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2018.html)







و قالالطبرسي : (ثم وصف المؤمنينفقال: (الذين يقيمون الصلاة) بحدودها وواجباتها، ويداومون على أوقاتها. (ويؤتون الزكاة) أي: ويخرجون ما يجب عليهم من الزكاة في أموالهم إلى من يستحقها (وهم بالآخرة) أيبالنشأة الآخرة والبعث والجزاء (هم يوقنون) لا يشكون فيه ). مجمعالبيان ج7ص363

http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2027.html (http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2027.html)






إنما ) هي أداة حصر قال ابنمنظور : ومعنى إنما إثبات لما يذكر بعدها ونفي لما سواه . لسان العرب ج13ص31





فبهذا حُصرتالآية في الله والرسول والإمام علي بحسب مفهوم الإمامية فأين باقي الأئمة؟؟؟




إذا انما ً أداةالحصرنسفت الدين الإمامي الإثنىعشري


لانها محصورة في سيدنا علي دون الائمة المتبقيين وبالتالي فالحسن و الحسين ليسو ائمة بصريح القرءان



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)

1- تفسير التسهيل لعلوم التنزيل لأبن جزي الكلبي (1 / 181):

قال: وهم راكعون (قيل نزلت في علي بن أبي طالب(رض) فإنه سأله سائل وهو راكع في الصلاة فأعطاه خاتمه).

2- الرازي في (تفسيره الكبير12/ 23) قال: القول الثاني: أن المراد من هذه الآية شخص معين وعلى هذا ففيه أقوال: روى عكرمة (الخارجي الناصبي كعادته) أن هذه الآية نزلت في أبي بكر، والثاني روى عطاء عن أبن عباس أنها نزلت في علي بن أبي طالب(عليه السلام)، ثم ذكر روايتين في تصدق علي (عليه السلام) على الفقير عن عبد الله بن سلام وأبي ذر.

3- السيوطي في (الدر المنثور في التفسير بالمأثور 3 / 104 ـ 106) قال: أخرج الخطيب في المتفق عن ابن عباس قال: تصدق علي بخاتمه وهو راكع فقال النبي (صلى الله عليه وآله) للسائل من أعطاك هذا الخاتم؟ قال ذاك الراكع فأنزل الله (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )). وأخرج عبد الرزاق وعبد بن حميد وابن جرير وأبو الشيخ وابن مردويه عن ابن عباس في قوله (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) قال: نزلت في علي بن أبي طالب.
وأخرج الطبراني في (الأوسط) وابن مردويه عن عمار بن ياسر قال: وقف بعلي سائل وهو راكع في صلاة تطوع (وهذا يدل على أن الصلاة والزكاة كانت تطوعاً لا واجبا) فنزع خاتمه فأعطاه السائل فأتى رسول الله (صلى الله عليه وآله) فأعلمه ذلك فنزلت على النبي (صلى الله عليه وآله) هذه الآية) فقرأ رسول الله (صلى الله عليه وآله) على أصحابه ثم قال: من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وآل من والاه وعاد من عاداه.
وأخرج أبو الشيخ وابن مردويه عن علي بن أبي طالب قال: نزلت هذه الآية على رسول الله(صلى الله عليه وآله) في بيته (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) إلى آخر الآية، فخرج رسول الله (صلى الله عليه وآله) فدخل المسجد والناس يصلون بين راكع وساجد وقائم يصلي فإذا سائل فقال يا سائل هل أعطاك أحد شيئاً؟ قال لا، إلا ذاك الراكع ـ لعلي بن أبي طالب ـ أعطاني خاتمه.
وأخرج ابن أبي حاتم وأبو الشيخ وابن عساكر عن سلمة بن كهيل قال: تصدق بخاتمه وهو راكع فنزلت (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) .
وأخرج ابن جرير عن مجاهد في قوله (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) الآية ، نزلت في علي بن أبي طالب تصدق وهو راكع (ولم يقل أحد أدى الزكاة فكل الروايات تقول تصدق علي (عليه السلام) ) وأخرج ابن جرير عن السدي وعتبه بن حكيم مثله.
وأخرج ابن مردويه من طريق الكلبي عن أبي صالح عن ابن عباس في قصة عبد الله بن سلام مع اليهود وفيها نزلت الآية (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) ونودي بالصلاة صلاة الظهر وخرج رسول الله(صلى الله عليه وآله) فقال أعطاك أحد شيئاً؟ قال نعم، قال من؟ قال ذلك الرجل القائم قال: وهو يقول (( وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسولَه وَالَّذينَ آمَنوا فإنَّ حزْبَ اللَّه هم الْغَالبونَ )) .
وأخرج الطبراني وابن مردويه وأبو نعيم عن أبي رافع قال (.... فاستيقظ النبي (صلى الله عليه وآله) وهو يقول (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )) الحمد لله الذي أتم لعلي نعمه وهيأ لعلي بفضل الله إياه.
وأخرج الطبراني وابن مردويه عن ابن عباس قال كان علي بن أبي طالب قائماً يصلي فمر سائل وهو راكع فأعطاه خاتمه فنزلت هذه الآية (( إنَّمَا وَليّكم اللَّه وَرَسوله وَالَّذينَ آمَنوا الَّذينَ يقيمونَ الصَّلاةَ وَيؤْتونَ الزَّكَاةَ وَهمْ رَاكعونَ )).

4- الزمخشري في كشافه (1 / 681 ـ 683) قال: (( وَهمْ رَاكعونَ )) الواو فيه للحال أي يعملون ذلك في حال الركوع وهو الخشوع والإخبات والتواضع لله إذا صلوا وإذا زكوا. وقيل هو حال من يؤتون الزكاة بمعنى يؤتونها في حال ركوعهم في الصلاة، وأنها نزلت في علي(كرم الله وجهه) حين سألة سائل وهو راكع في صلاته فطرح له خاتمه كأنه كان مَرجاً في خنصره(سهل الحركة) فلم يتكلف لخلعه كثيرَ عمل تفسد بمثله صلاته. (ودافع الرجل عن مجيء الآية بالجمع ونزولها في علي (عليه السلام) ).

5- قال صاحب (المحرر الوجيز في تفسير كتاب الله العزيز 2/208): إتفقَ أنَّ علياً بن أبي طالب أعطى صدقة وهو راكع ونقل ذلك عن السدي ومجاهد وذكر رواية في نزولها في علي (عليه السلام)، ثم ردّ هذا القول على عادتهم ورجح غيره كغيره!!

6- أبو السعود في تفسيره (3/52) قال: وروي أنها نزلت في علي (رض) حين سأله سائل وهو راكع فطرح عليه خاتمه كأنه كان مَرجا في خنصره غير محتاج في إخراجه إلى كثير عمل يؤدي إلى فساد الصلاة ولفظ الجمع حينئذ لترغيب الناس في مثل فعله (رض) وفيه دلالة على أن صدقة التطوع تسمى زكاة.

7- ابن أبي حاتم في تفسيره (4/1162): نقل بسنده عن عقبة بن أبي حكيم وسلمة بن كهيل في سبب نزول الآية الكريمة في علي (عليه السلام).

نفس السؤال يكرر نفسه: اذا لم تنزل هذه الاية في حق الامام علي عليه السلام ،، اذا في حق من نزلت ؟؟؟ !!!!
وهل يوجد عالم واحد من علمائكم ، نفى نزولها في حق الامام علي بن أبي طالب عليه السلام ؟؟؟؟؟
---------------------------------------------------------


اريد منك حديث صحيح يتبث ان سيدنا علي اخرج الخاتم في حالة الركوع

وبين قوسين لو تبث سيكون سيدنا علي عاص لامر الله عياذا بالله على حساب معتقدكم

اما التفاسير فهنالك اختلاف كبير وليس هنالك شيئ قطعي لان الاية
تدخل في المتشابه و ليست محكمة

واليك تعريف المحكم من علمائك



تعريف الآيةالمحكمة عند الشيعة هي:




قالالطوسي : المحكم هو ما علمالمراد بظاهره من غير قرينة تقترن إليه ولا دلالة تدل على المراد به لوضوحه، نحوقوله: " إن الله لا يظلمالناس شيئا " وقوله: " لا يظلم مثقال ذرة " لانه لا يحتاجفي معرفة المراد به إلى دليل . التبيان ج2 ص394

http://www.yasoob.com/books/htm1/m016/20/no2012.html (http://www.yasoob.com/books/htm1/m016/20/no2012.html)







قال علي أكبرغفاري : فالمحكم هو ما كان للفظه معنى راجح، سواءكان مانعا من النقيض أم لا. وعرفه في " لب اللباب " بأنه ما علم المراد به من ظاهرهمن غير قرينة تقترن إليه، ولا دلالة تدل على المراد به لوضوحه. دراسات في علم الدراية ص50

http://www.yasoob.com/books/htm1/m013/14/no1490.html (http://www.yasoob.com/books/htm1/m013/14/no1490.html)







وقالالحلي : إن لم يحتمل غيرما فهم عنه، فهو النص وإن احتمل: فإن تساويا فالمجمل، وإلا فالراجح ظاهر والمرجوحمأول. والمشترك بين النص والظاهر هو المحكممبادىء الوصول ص64 – 65

http://www.yasoob.com/books/htm1/m018/22/no2211.html (http://www.yasoob.com/books/htm1/m018/22/no2211.html)





وقال المازندراني : المحكم في اللغة المتقن. وفي العرف: هو الخطاب الدال على معنى لا يحتمل غيره . شرح أصول الكافي ج2 ص132 – 133
http://www.yasoob.com/books/htm1/m012/10/no1028.html (http://www.yasoob.com/books/htm1/m012/10/no1028.html)


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)

طبعا لاحظت عليكم، كل ما لا تستطيعون الرد عليه تصفونه بالكلام العاطفي على الرغم من أن خلاف الكلام "العاطفي" هو ما لايقبله العقل ولا المنطق...
---------------------------------------------------------


لانه عاطفي ولا يسمن و لا يغني من جوع
مثل كلام السيد حجر و الذي ربما اصبح الحوار اثقل عليه و بالتالي اصبح عندي متجاوز عفى عنه الزمن

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)

لا أعترف بابن تيمية !! وقد اثبتنا سابقا عدم صحة ما ذكره
---------------------------------------------------------



وانا كل علمائك لا يسوون عندي عفطة عنز في وحل قديم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53048#post53048)
" إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون "
ذكرنا سابقا بأن جملة "الذين الثانية" بــــــــــــدل لجملة "الذين الاولى" اي لا تستطيع ان تفصل بينهما فتنسب الذين الاولى للذين امنوا ،، والذين الثانية لمن ادى الزكاة وهو راكع وهو الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ،، اي كلا الجملتين تتحدثان عن شخص واحد .... راجع البدل

ثانيا: جميع الروايات التي ذكرتها لم تنفي نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام ،،،، وهذا دليل على صحة ما نقوله.


سبحان الله اراك لم ترجع للآية التي قبلها



يقول الله تعالى}يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَوَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْمِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَالظَّالِمِينَ{



}إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَآمَنُواْالَّذِينَ يُقِيمُونَالصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ{



( وليكم ) هنا تعني المحبة والنصرة وإلا هليعقل أن نقول الله إمام للمؤمنين ؟؟!!فالكلمة هنا بالفتح وتعني المحبة والنصرة . ولا يمكن أن تعني الحكمأبدا.




في الآياتالسابقة لهذه الآية يقول الله تعالى}يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَوَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْمِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَالظَّالِمِينَ{



إذاً الآياتفيها نوعين من الموالاة: موالاه نهى عنها وموالاه أمربها.



يعني الولاء و البراء



هنا نهى اللهالمؤمنين أن يتولوا اليهود والنصارى ولا يمكن أن يِولي المؤمنين على أمورهم يهوديأو نصراني إذاً المعنى هنا المحبة والنصرة ثم ذكر الله في الآيات التي تليها أنالمحبة والنصرة يجب أن تكون لله والرسول والمؤمنين فقط .




قال الطوسي فيتفسير الآية : (قوله تعالى: يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهودوالنصارى أولياء بعضهم أولياء بعض ومن يتولهم منكم فانه منهم إن الله لا يهدي القومالظالمين (54) آية قوله " بعضهم أولياء بعض " إخبار منه تعالى ان الكفار يواليبعضهم بعضا وقوله " ومن يتولهم منكم " يعنيمن استنصرهم واتخذهمأنصارافانه منهم أي محكوم له بحكمهم في وجوب لعنه والبراءة منه ويحكم بأنهمن أهل النار). تفسير التبيان ج3ص550

http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2013.html (http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2013.html)







وقالالطباطبائي : (وقد وقع فيها بعد قوله: " لا تتخذوا اليهودوالنصارى " أولياء قوله تعالى: " بعضهم أولياء بعض " ولا ريب في أنالمراد بهذه الولاية ولاية المحبة والاتحاد والمودة،دون ولايةالحلف إذ لا معنى لان يقال: لا تحالفوا اليهود والنصارى بعضهم حلفاء بعض، وإنما كانما يكون الوحدة بين اليهود ويرد بعضهم إلى بعض هو ولاية المحبة القومية، وكذا بينالنصارى من دون تحالف بينهم أو عهد إلا مجرد المحبة والمودة من جهة الدين). تفسير الميزان ج5 ص371

http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2065.html (http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2065.html)



+++++++++++++++++++++++++
+++++++++++++++++++++++++
+++++++++++++++++++++++++
اقول

هل تتبثون اعضم ركن عندكم من كتب الذين تعتبرونك نواصب كفار

ام من قرءان هو عندكم وقع فيه التحريف

ام من المتشابه

ام تقولون كما سبق وقال بعض علماؤكم ان القرءان نزل باياكي اعني واسمعي ياجارة

+++++++++++++++++++++++++
+++++++++++++++++++++++++
+++++++++++++++++++++++++

مارايكم ان نحكم سيدنا علي رضي الله عنه فيما يجري بيننا

او كما سبق وطلبت منكم ان نتبث اركان ديننا من القرءان بالمحكم
وكذالك ان شئتم اكون اول من يتبث

حجر ابن عدي
01-27-2011, 05:32 AM
لا تكرر يا حجر فكلامك اصبح كله عن الشركات و المحلات التجارية

و نحن نتحدث عن اركان الاسلام

حنين
01-27-2011, 08:47 PM
هل تصدق النبي وهو يصلي اولا

ثم ان تحدثت عن البدعه عرفها لي اولا من كتبك و ستفهم معناها

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara مشاهدة المشاركة
و هل النبي صلى الله عليه وسلم اخرج الزكاة في حالة الركوع او هي بدعة من سيدنا علي رضي الله عنه و حاشاه بابي وامي هو

أنت من ادعى بأن التصدق أثناء الصلاة بدعة ،،، بالتالي وجب عليك أن تأتي بدليل على ذلك "البينة على من أدعى " ،،، أثبت لي بأن التصدق أثناء الصلاة بدعة،، ولا تأتي لي بأدلة من رواياتكم لاني لا أعترف بها!!




اما من جهة هل هي صفة ام حال فلربما تسقط في شيئ وهي الاستمرارية فلا يعقل أنه كلما اردنا اخراج الزكاة يجب ان نكون في الصلاة وفي حالت الركوع

"اما من جهة هل هي صفة ام حال" أثبتنا سابقا أنها حال ،،، راجع المشاركات
أما مسألة الاستمرارية ،،، واضح انك لم تقرأ أو لم تستوعب المشاركات السابقة حيث قلنا :

الاية الكريمة ابتدأت بلفظ "إنما" وكما أشرنا سابقا بأن "إنما" تفيد الحصر أو التخصيص ،،، فإذا انكرتم ذلك فهذا يعني انكار ذلك في جميع الايات التي تحوي هذا اللفظ ،من ضمنها قوله تعالى:" إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً " طـه-98

ذكرنا أيضا:

الاية الكريمة ليست اية عامة تشمل الجميع،، بل هي أية خاصة بمن يكون ولي أمر المسلمين والذي تصدق وهو في حـــــــــــــال الركوع ، اذ ليس من المنطق ان كل المسلمين يتصدقون و هم في الصلاة !!!


واضـــــــــــــــح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------


وان فعلنا هذا سنكون امام قوله تعالى قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ 1 الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ

فاين الخشوع و انت تسمع المسكين ينادي وتشير له ثم تخرج ما انت مخرجه

من الواضح جدا ان عندكم مشكلة في الاستيعاب

ذكرت سابقا:المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

كلام مقتبس:
ذكر فضيلة الشيخ ابن عثيمين ، رحمه الله تعالى أن الحركة في الصلاة الأصل فيها الكراهة إلا لحاجة ، ومع ذلك فإنها تنقسم إلى خمسة أقسام :
القسم الأول : حركة واجبة.
القسم الثاني : حركة محرمة.
القسم الثالث : حركة مكروهة.
القسم الرابع : حركة مستحبة.
القسم الخامس : حركة مباحة.
فأما الحركة الواجبة : فهي التي تتوقف عليها صحة الصلاة ، مثل أن يرى في غترته نجاسة ، فيجب عليه أن يتحرك لإزالتها ويخلع غترته ، وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم أتاه جبريل وهو يصلي بالناس فأخبره أن في نعليه خبثاً فخلعها صلى الله عليه وسلم وهو في صلاته واستمر فيها [ رواه أبو داود 650 ، وصححه الألباني في الإرواء 284 ] .

ومثل أن يخبره أحد بأنه اتجه إلى غير القبلة ؛ فيجب عليه أن يتحرك إلى القبلة .

وأما الحركة المحرمة : فهي الحركة الكثيرة المتوالية لغير ضرورة ؛ لأن مثل هذه الحركة تبطل الصلاة ، وما يبطل الصلاة فإنه لا يحل فعله ؛ لأنه من باب اتخاذ آيات الله هزواً .

وأما الحركة المستحبة : فهي الحركة لفعل مستحب في الصلاة ، كما لو تحرك من أجل استواء الصف ، أو رأى فرجة أمامه في الصف المقدم فتقدم نحوها وهو في صلاته ، أو تقلص الصف فتحرك لسد الخلل ، أو ما أشبه ذلك من الحركات التي يحصل بها فعل مستحب في الصلاة ؛ لأن ذلك من أجل إكمال الصلاة ، ولهذا لما صلى ابن عباس رضي الله عنهما مع النبي صلى الله عليه وسلم ، فقام عن يساره أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم برأسه من ورائه فجعله عن يمينه . [ متفق عليه ]

وأما الحركة المباحة : فهي اليسيرة لحاجة ، أو الكثيرة للضرورة ، أما اليسيرة لحاجة فمثلها فعل النبي صلى الله عليه وسلم حين كان يصلي وهو حامل أمامة بنت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جدها من أمها فإذا قام حملها ، وإذا سجد وضعها [ البخاري 5996 ومسلم 543 ]
انتهى الاقتباس.
الحديث من موقع الدرر السنية:
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي ، وهو حامل أمامه بنت زينب ، بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأبي العاص بن الربيع بن عبد شمس ، فإذا سجد وضعها ، وإذا قام حملها .
الراوي: أبو قتادة الأنصاري الحارث بن ربعي المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 516
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]


الان سؤال: ما هو الفعل الذي قام به الامام علي عليه السلام أثناء الصلاة ؟؟
الجواب: تصدق بخاتمه،، وسواء كان المقصود بالزكاة الواردة في الاية الكريمة الواجبة أم المستحبة ، فهي عبادة يتقرب بها العبد الى الله،، ومن خلال ما سبق ذكره من رواياتكم، لاحظنا ان رسول الله صلى الله عليه وآله قام بأفعال أثناء الصلاة تتطلب حركة أكثر من نزع الخاتم ،، ولم يزعم أحد من علمائكم أن هذه الأفعال تتنافى مع خشوعه صلى الله عليه وآله في صلاته

مما سبق يتضح ان ما قام به الامام علي عليه السلام هو قمة التعبد والخشوع الى الله سبحانه وتعالى اذ جمع بين عبادتين الصلاة والزكاة.
-------------------------------------------------------------------------------------


وكذالك نقارنها بتفسير علماء الشيعه في ايات جاء فيها وصف للمؤمنين و ليس حال كما تدعون

كقولهتعالى : }الَّذِينَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْيُوقِنُونَ{


أكتب الايات القرانية بشكل صحيح !!

بالفعل عندكم مشكلة بالاستيعاب ،،،

"و ليس حال كما تدعون "

اولا: ليس نحن من ادعى ذلك

http://img30.imageshack.us/img30/9942/44159148.jpg


ثانيا:لا وجه للمقارنة بين الأيتين الكريمتين ،،
سؤال: هل ورد بدل في الاية السابقة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هل ورد كلمة راكعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اطالبك باعراب الايتين :
"الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ "
" إن الذين لايؤمنون بالآخرة زينا لهم اعمالهم فهم يعمهون"
---------------------------------------------------------------------------------------------



إنما ) هي أداة حصر قال ابنمنظور : ومعنى إنما إثبات لما يذكر بعدها ونفي لما سواه . لسان العرب ج13ص31

فبهذا حُصرتالآية في الله والرسول والإمام علي بحسب مفهوم الإمامية فأين باقي الأئمة؟؟؟

إذا انما ً أداةالحصرنسفت الدين الإمامي الإثنىعشري

لانها محصورة في سيدنا علي دون الائمة المتبقيين وبالتالي فالحسن و الحسين ليسو ائمة بصريح القرءان


لا تستعجل ،، بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام وكونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه واله ،،نناقش هذه المسا
-----------------------------------------------------------------------------------------------



اريد منك حديث صحيح يتبث ان سيدنا علي اخرج الخاتم في حالة الركوع

وأنا أريد حديث ينفي تصدق الامام علي عليه السلام في حال الركوع

ولم تجب على سؤالى
اذا لم تنزل هذه الاية في حق الامام علي عليه السلام ،، اذا في حق من نزلت ؟؟؟ !!!!

لا تقل لي بأن راكعون صفة للمؤمنين ،،،أثبتنا سابقا انها حال

أيضا اطالبك باعراب الاية الكريمة:

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ
------------------------------------------------------------------------------------------------------------




وبين قوسين لو تبث سيكون سيدنا علي عاص لامر الله عياذا بالله على حساب معتقدكم

وضح أكثر



اما التفاسير فهنالك اختلاف كبير وليس هنالك شيئ قطعي لان الاية
تدخل في المتشابه و ليست محكمة

اين هو الاختلاف الكبير في التفسير ،،، اريد ادلة
أئتني بتفسير يذكر بان الاية لم تنزل في حق الامام علي عليه السلام وانه تصدق في حال الركوع
------------------------------------------------------------------------------------------------------



لان الاية تدخل في المتشابه و ليست محكمة


ما الدليل بان الاية الكريمة تدخل في المتشابه وليس المحكم ،، اريد دليل



( وليكم ) هنا تعني المحبة والنصرة وإلا هل يعقل أن نقول الله إمام للمؤمنين ؟؟!!فالكلمة هنا بالفتح وتعني المحبة والنصرة . ولا يمكن أن تعني الحكم أبدا.

"وليكم" لها العديد من المعاني لماذا اخذت هذا المعنى فقط؟؟؟ وهنا وردت بمعني ولي الامر أي ان الله هو ولي امر المسلمين

ثانيا هل يعقل بان جميع المؤمنين يؤتون الزكاة في حال الركوع؟؟؟؟؟؟
---------------------------------------------------------------------------------


ل تتبثون اعضم ركن عندكم من كتب الذين تعتبرونك نواصب كفار
ام من قرءان هو عندكم وقع فيه التحريف
ام من المتشابه
ام تقولون كما سبق وقال بعض علماؤكم ان القرءان نزل باياكي اعني واسمعي ياجارة


رأي الشيخ الصدوق :

إعتقادنا أن القرآن الذي أنزله الله على نبيه محمد (ص) هو ما بين الدفتين ، وهو ما في أيدي الناس ليس بأكثر من ذلك ، ومبلغ سوره عند الناس مائة وأربع عشرة سورة ، وعندنا أن الضحى وألم نشرح سورة واحدة ، ولإيلاف وألم تر كيف سورة واحدة ( يعني في الصلاة ) ومن نسب إلينا أنا نقول أكثر من ذلك فهو كاذب .
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
رأي الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء : وإن الكتاب الموجود في أيدي المسلمين هو الكتاب الذي أنزله الله للإعجاز والتحدي ، وتمييز الحلال من الحرام ، وأنه لا نقص فيه ولا تحريف ولا زيادة ، وعلى هذا إجماعهم

. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------

رأي السيد شرف الدين العاملي :

والقرآن الحكيم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، إنما هو ما بين الدفتين ، وهو ما في أيدي الناس لا يزيد حرفا ولا ينقص حرفا ، ولا تبديل فيه لكلمة بكلمة ولا لحرف بحرف ، وكل حرف من حروفه متواتر في كل جيل تواترا قطعيا إلى عهد الوحي والنبوة ، وكان مجموعا على ذلك العهد الأقدس مؤلفا على ما هو عليه الآن ، وكان جبرائيل (ع) يعارض رسول الله (ص) بالقرآن في كل عام مرة ، وقد عارضه به عام وفاته مرتين . والصحابة كانوا يعرضونه ويتلونه على النبي (ص) حتى ختموه عليه (ص) مرارا عديدة ، وهذا كله من الأمور المعلومة الضرورية لدى المحققين من علماء الإمامية . . . . نسب إلى الشيعة القول بتحريف القرآن بإسقاط كلمات وآيات إلخ . فأقول : نعوذ بالله من هذا القول ، ونبرأ إلى الله تعالى من هذا الجهل ، وكل من نسب هذا الرأي إلينا جاهل بمذهبنا ، أو مفتر علينا ، فإن القرآن العظيم والذكر الحكيم متواتر من طرقنا بجميع آياته وكلماته وسائر حروفه وحركاته وسكناته ، تواترا قطعيا عن أئمة الهدى من أهل البيت (ع) ، لا يرتاب في ذلك إلا معتوه ، وأئمة أهل البيت كلهم أجمعون رفعوه إلى جدهم رسول الله (ص) عن الله تعالى ، وهذا أيضا مما لا ريب فيه ، وظواهر القرآن الحكيم - فضلا عن نصوصه - أبلغ حجج الله تعالى ، وأقوى أدلة أهل الحق بحكم الضرورة الأولية من مذهب الإمامية ، وصحاحهم في ذلك متواترة من طريق العترة الطاهرة ، وبذلك تراهم يضربون بظواهر الصحاح المخالفة للقرآن عرض الجدار ، ولا يأبهون بها ، عملا بأوامر أئمتهم (ع) .
--------------------------------------------------------------------------
رأي السيد أبو القاسم الخوئي :
إن حديث تحريف القرآن حديث خرافة وخيال ، لا يقول به إلا من ضعف عقله أو من لم يتأمل في أطرافه حق التأمل ، أو من ألجأه إليه حب القول به ، والحب يعمي ويصم . وأما العقل المنصف المتدبر فلا يشك في بطلانه وخرافته .

abou haydara
01-28-2011, 11:04 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

أنت من ادعى بأن التصدق أثناء الصلاة بدعة ،،، بالتالي وجب عليك أن تأتي بدليل على ذلك "البينة على من أدعى " ،،، أثبت لي بأن التصدق أثناء الصلاة بدعة،، ولا تأتي لي بأدلة من رواياتكم لاني لا أعترف بها!!

وهل سبق لاحد ان اخرج الزكاة وهو راكع حتى في اسبال كتبك ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

"اما من جهة هل هي صفة ام حال" أثبتنا سابقا أنها حال ،،، راجع المشاركات
أما مسألة الاستمرارية ،،، واضح انك لم تقرأ أو لم تستوعب المشاركات السابقة حيث قلنا :
الاية الكريمة ابتدأت بلفظ "إنما" وكما أشرنا سابقا بأن "إنما" تفيد الحصر أو التخصيص ،،، فإذا انكرتم ذلك فهذا يعني انكار ذلك في جميع الايات التي تحوي هذا اللفظ ،من ضمنها قوله تعالى:" إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْماً " طـه-98
ذكرنا أيضا:
الاية الكريمة ليست اية عامة تشمل الجميع،، بل هي أية خاصة بمن يكون ولي أمر المسلمين والذي تصدق وهو في حـــــــــــــال الركوع ، اذ ليس من المنطق ان كل المسلمين يتصدقون و هم في الصلاة !!!
واضـــــــــــــــح ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



قلت لك بكلامك هذا والحصر الذي حصرتموه في سيدنا علي نسفتم ولاية الائمة الذين تدعون انهم ائمة منصبين من عند الله من ورائه ... الحسن و الحسين ..... و الباقي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

من الواضح جدا ان عندكم مشكلة في الاستيعاب
ذكرت سابقا:المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين
كلام مقتبس:
ذكر فضيلة الشيخ ابن عثيمين ، رحمه الله تعالى أن الحركة في الصلاة الأصل فيها الكراهة إلا لحاجة ، ومع ذلك فإنها تنقسم إلى خمسة أقسام :
القسم الأول : حركة واجبة.
القسم الثاني : حركة محرمة.
القسم الثالث : حركة مكروهة.
القسم الرابع : حركة مستحبة.
القسم الخامس : حركة مباحة.
فأما الحركة الواجبة : فهي التي تتوقف عليها صحة الصلاة ، مثل أن يرى في غترته نجاسة ، فيجب عليه أن يتحرك لإزالتها ويخلع غترته ، وذلك لأن النبي صلى الله عليه وسلم أتاه جبريل وهو يصلي بالناس فأخبره أن في نعليه خبثاً فخلعها صلى الله عليه وسلم وهو في صلاته واستمر فيها [ رواه أبو داود 650 ، وصححه الألباني في الإرواء 284 ] .

ومثل أن يخبره أحد بأنه اتجه إلى غير القبلة ؛ فيجب عليه أن يتحرك إلى القبلة .

وأما الحركة المحرمة : فهي الحركة الكثيرة المتوالية لغير ضرورة ؛ لأن مثل هذه الحركة تبطل الصلاة ، وما يبطل الصلاة فإنه لا يحل فعله ؛ لأنه من باب اتخاذ آيات الله هزواً .

وأما الحركة المستحبة : فهي الحركة لفعل مستحب في الصلاة ، كما لو تحرك من أجل استواء الصف ، أو رأى فرجة أمامه في الصف المقدم فتقدم نحوها وهو في صلاته ، أو تقلص الصف فتحرك لسد الخلل ، أو ما أشبه ذلك من الحركات التي يحصل بها فعل مستحب في الصلاة ؛ لأن ذلك من أجل إكمال الصلاة ، ولهذا لما صلى ابن عباس رضي الله عنهما مع النبي صلى الله عليه وسلم ، فقام عن يساره أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم برأسه من ورائه فجعله عن يمينه . [ متفق عليه ]

وأما الحركة المباحة : فهي اليسيرة لحاجة ، أو الكثيرة للضرورة ، أما اليسيرة لحاجة فمثلها فعل النبي صلى الله عليه وسلم حين كان يصلي وهو حامل أمامة بنت زينب بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو جدها من أمها فإذا قام حملها ، وإذا سجد وضعها [ البخاري 5996 ومسلم 543 ]
انتهى الاقتباس.
الحديث من موقع الدرر السنية:
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصلي ، وهو حامل أمامه بنت زينب ، بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأبي العاص بن الربيع بن عبد شمس ، فإذا سجد وضعها ، وإذا قام حملها .
الراوي: أبو قتادة الأنصاري الحارث بن ربعي المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 516
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



انت الذي لا تستوعب و عقلك محتل من طرف العمائم السود و البيض
نحن هنا نتحدث عن الزكاة اثناء الصلاة لقوله تعالى وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

الان سؤال: ما هو الفعل الذي قام به الامام علي عليه السلام أثناء الصلاة ؟؟
الجواب: تصدق بخاتمه،، وسواء كان المقصود بالزكاة الواردة في الاية الكريمة الواجبة أم المستحبة ، فهي عبادة يتقرب بها العبد الى الله،، ومن خلال ما سبق ذكره من رواياتكم، لاحظنا ان رسول الله صلى الله عليه وآله قام بأفعال أثناء الصلاة تتطلب حركة أكثر من نزع الخاتم ،، ولم يزعم أحد من علمائكم أن هذه الأفعال تتنافى مع خشوعه صلى الله عليه وآله في صلاته
مما سبق يتضح ان ما قام به الامام علي عليه السلام هو قمة التعبد والخشوع الى الله سبحانه وتعالى اذ جمع بين عبادتين الصلاة والزكاة.

هههه رمتني بذائها و انسلت
انت ياعزيزي من يجب ان يتبث ان سيدنا علي تصدق بالخاتم و هو راكع
الم اطلب منك حديث صحيح
اما عن اخراج الزكاة فسيدنا علي كان فقيرا لا يتوجب عليه اخراج الزكاة
وان كان ميسورا فهل ينتظر حتى يساله المسكين كي يخرج الزكاة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

أكتب الايات القرانية بشكل صحيح !!

بالفعل عندكم مشكلة بالاستيعاب ،،،

"و ليس حال كما تدعون "

اولا: ليس نحن من ادعى ذلك

http://img30.imageshack.us/img30/9942/44159148.jpg


ثانيا:لا وجه للمقارنة بين الأيتين الكريمتين ،،
سؤال: هل ورد بدل في الاية السابقة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هل ورد كلمة راكعون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اطالبك باعراب الايتين :
"الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ "
" إن الذين لايؤمنون بالآخرة زينا لهم اعمالهم فهم يعمهون"
---------------------------------------------------------------------------------------------
اولا اشكرك

لكن لو تاملت فهي عملية نصخ و لسق للاحتفاض بالشكل و ليست كتابة مباشرة
****************
انا الذي يهمني هو قول المعصوم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

لا تستعجل ،، بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام وكونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه واله ،،نناقش هذه المسا
-----------------------------------------------------------------------------------------------
ومن قال لك اني مستعجل فاركان معتقدي و لله الحمد محكمة ولا حاجة لي لان اتبتها من كتب اناس اعتبرهم كفار نواصب

اما القول الذي يقوله بعض الناس وهو
إن مذهبا يثبت عقيدته من كتب مخالفيه لهو أحق بالإتباع
اقسم بالله لو كان معتقدي لا يتبت نفسه بنفسه بل يعتمد على معتقدات ناس اخرون هم عندي كفار ليتبث نفسه فلن اتمسك به ولو للحظة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

وأنا أريد حديث ينفي تصدق الامام علي عليه السلام في حال الركوع

ههههه اضحكتني اضحك الله سن المؤمنين

وهل تبت اولا التصدق حتى نتبث النفي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

ولم تجب على سؤالى
اذا لم تنزل هذه الاية في حق الامام علي عليه السلام ،، اذا في حق من نزلت ؟؟؟ !!!!

لا تقل لي بأن راكعون صفة للمؤمنين ،،،أثبتنا سابقا انها حال

أيضا اطالبك باعراب الاية الكريمة:

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ
------------------------------------------------------------------------------------------------------------
نعم المفسرون مختلفون في ذالك ولهاذا طالبتك بحديث واحد صحيح في التصدق

ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره


12211 - حدثنا هناد بن السري (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=17259)قال ، حدثنا عبدة ، عن عبد الملك ، عن أبي جعفر قال : سألته عن هذه الآية : " إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=50&surano=5&ayano=55#docu)" [ ص: 426 ] ، قلت : من الذين آمنوا؟ قال : الذين آمنوا! قلنا : بلغنا أنها نزلت في علي بن أبي طالب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=8)! قال : علي من الذين آمنوا .


وكذالك اليك بعض التفاسير
تفسير السعدي
إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون "
لما نهى عن ولاية الكفار ، من اليهود والنصارى وغيرهم ، وذكر مآل توليهم أنه الخسران المبين ، أخبر تعالى من يجب ويتعين توليه . وذكر فائدة ذلك ومصلحته فقال :
" إنما وليكم الله ورسوله "
. فولاية الله ، تدرك بالإيمان والتقوى . فكل من كان مؤمنا تقيا ، كان لله وليا ، ومن كان لله وليا ، فهو ولي لرسوله . ومن تولى الله ورسوله ، كان تمام ذلك ، تولي من تولاه ، وهم المؤمنون الذين قاموا بالإيمان ، ظاهرا وباطنا ، وأخلصوا للمعبود ، بإقامتهم الصلاة ، بشروطها ، وفروضها ، ومكملاتها ، وأحسنوا للخلق ، وبذلوا الزكاة من أموالهم لمستحقيها منهم . وقوله :
" وهم راكعون "
أي : خاضعون لله ذليلون . فأداة الحصر في قوله :
" إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا "
تدل على أنه يجب قصر الولاية على المذكورين ، والتبري من ولاية غيرهم . ثم ذكر فائدة هذه الولاية فقال :
" ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون "
أي : فإنه من الحزب المضافين إلى الله ، إضافة عبودية وولاية ، وحزبه الغالبون ، الذين لهم العاقبة في الدنيا والآخرة ، كما قال تعالى :
" وإن جندنا لهم الغالبون "
. وهذه بشارة عظيمة ، لمن قام بأمر الله ، وصار من حزبه وجنده ، أن له الغلبة . وإن أديل عليه في بعض الأحيان ، لحكمة يريدها الله تعالى ، فآخر أمره ، الغلبة والانتصار ، ومن أصدق من الله قيلا .
تفسير الجلالين


55 - ونزل لما قال ابن سلام يا رسول الله إن قومنا هجرونا: (إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون) خاشعون أو يصلون صلاة التطوع


تفسير القرطبي


الآية: 55 {إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون}
قوله تعالى: "إنما وليكم الله ورسوله" قال جابر بن عبدالله قال عبدالله بن سلام للنبي صلى الله عليه وسلم: إن قومنا من قريظة والنضير قد هجرونا وأقسموا ألا يجالسونا، ولا نستطيع مجالسة أصحابك لبعد المنازل، فنزلت هذه الآية، فقال: رضينا بالله وبرسوله وبالمؤمنين أولياء. "والذين" عام في جميع المؤمنين. وقد سئل أبو جعفر محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم عن معنى "إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا" هل هو علي بن أبي طالب؟ فقال: علي من المؤمنين؛ يذهب إلى أن هذا لجميع المؤمنين. قال النحاس: وهذا قول بين؛ لأن "الذين" لجماعة. وقال ابن عباس: نزلت في أبي بكر رضي الله عنه. وقال في رواية أخرى: نزلت في علي بن أبي طالب رضي الله عنه؛ وقاله مجاهد والسدي، وحملهم على ذلك قوله تعالى: "الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون" وذلك أن سائلا سأل في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يعطه أحد شيئا، وكان علي في الصلاة في الركوع وفي يمينه خاتم، فأشار إلى السائل بيده حتى أخذه. قال الكيا الطبري: وهذا يدل على أن العمل القليل لا يبطل الصلاة؛ فإن التصدق بالخاتم في الركوع عمل جاء به في الصلاة ولم تبطل به الصلاة. وقوله: "ويؤتون الزكاة وهم راكعون" يدل على أن صدقة التطوع تسمى زكاة.؛ فإن عليا تصدق بخاتمه في الركوع، وهو نظير قوله تعالى: "وما آتيتم من زكاة تريدون وجه الله فأولئك هم المضعفون" [الروم: 39] وقد انتظم الفرض والنفل، فصار اسم الزكاة شاملا للفرض والنفل، كاسم الصدقة وكاسم الصلاة ينتظم الأمرين.


وقد عقب القرطبي قائلا


قلت: فالمراد على هذا بالزكاة التصدق بالخاتم، وحمل لفظ الزكاة على التصدق بالخاتم فيه بعد؛ لأن الزكاة لا تأتي إلا بلفظها المختص بها وهو الزكاة المفروضة على ما تقدم بيانه في أول سورة "البقرة". وأيضا فإن قبله "يقيمون الصلاة" ومعنى يقيمون الصلاة يأتون بها في أوقاتها بجميع حقوقها، والمراد صلاة الفرض. ثم قال: "وهم راكعون" أي النفل. وقيل: أفرد الركوع بالذكر تشريفا. وقيل: المؤمنون وقت نزول الآية كانوا بين متمم للصلاة وبين راكع. وقال ابن خويز منداد قوله تعالى: "ويؤتون الزكاة وهم راكعون" تضمنت جواز العمل اليسير في الصلاة؛ وذلك أن هذا خرج مخرج المدح، وأقل ما في باب المدح أن يكون مباحا؛ وقد روي أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أعطى السائل شيئا وهو في الصلاة، وقد يجوز أن يكون هذه صلاة تطوع، وذلك أنه مكروه في الفرض. ويحتمل أن يكون المدح متوجها على اجتماع حالتين؛ كأنه وصف من يعتقد وجوب الصلاة والزكاة؛ فعبر عن الصلاة بالركوع، وعن الاعتقاد للوجوب بالفعل؛ كما تقول: المسلمون هم المصلون، ولا تريد أنهم في تلك الحال مصلون ولا وجه المدح حال الصلاة؛ فإنما يريد من يفعل هذا الفعل ويعتقده.


فهل اجمع مفسرونا على انها في علي جمعا قطعيا ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

اين هو الاختلاف الكبير في التفسير ،،، اريد ادلة
أئتني بتفسير يذكر بان الاية لم تنزل في حق الامام علي عليه السلام وانه تصدق في حال الركوع
------------------------------------------------------------------------------------------------------


سبق وطرحت بعض التفاسير

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

ما الدليل بان الاية الكريمة تدخل في المتشابه وليس المحكم ،، اريد دليل


سبق و طرحت لك تفسير الاية المحكمة من علمائك

و اليك بعض الايات المحكمات



{وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ } (43) سورة البقرة

{ وَآتُواْ الزَّكَاةَ } (43) سورة البقرة




{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ } (183) سورة البقرة


{وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ } (196) سورة البقرة

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} (90) سورة المائدة
{وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاء سَبِيلاً} (32) سورة الإسراء
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ} (278) سورة البقرة
{إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا} (10) سورة النساء
{وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُواْ أَيْدِيَهُمَا جَزَاء بِمَا كَسَبَا نَكَالاً مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ } (38) سورة المائدة




ولك ان تقارن بين الايات

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

"وليكم" لها العديد من المعاني لماذا اخذت هذا المعنى فقط؟؟؟ وهنا وردت بمعني ولي الامر أي ان الله هو ولي امر المسلمين

ثانيا هل يعقل بان جميع المؤمنين يؤتون الزكاة في حال الركوع؟؟؟؟؟؟
---------------------------------------------------------------------------------


ولماذا انتم اخدتموها بمعنى الخلافة


و هل يعقل ان يخرج سيدنا علي الزكاة في الصلاة وهو راكع

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53159#post53159)

رأي الشيخ الصدوق :

إعتقادنا أن القرآن الذي أنزله الله على نبيه محمد (ص) هو ما بين الدفتين ، وهو ما في أيدي الناس ليس بأكثر من ذلك ، ومبلغ سوره عند الناس مائة وأربع عشرة سورة ، وعندنا أن الضحى وألم نشرح سورة واحدة ، ولإيلاف وألم تر كيف سورة واحدة ( يعني في الصلاة ) ومن نسب إلينا أنا نقول أكثر من ذلك فهو كاذب .
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
رأي الشيخ محمد حسين كاشف الغطاء : وإن الكتاب الموجود في أيدي المسلمين هو الكتاب الذي أنزله الله للإعجاز والتحدي ، وتمييز الحلال من الحرام ، وأنه لا نقص فيه ولا تحريف ولا زيادة ، وعلى هذا إجماعهم

. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------

رأي السيد شرف الدين العاملي :

والقرآن الحكيم الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ، إنما هو ما بين الدفتين ، وهو ما في أيدي الناس لا يزيد حرفا ولا ينقص حرفا ، ولا تبديل فيه لكلمة بكلمة ولا لحرف بحرف ، وكل حرف من حروفه متواتر في كل جيل تواترا قطعيا إلى عهد الوحي والنبوة ، وكان مجموعا على ذلك العهد الأقدس مؤلفا على ما هو عليه الآن ، وكان جبرائيل (ع) يعارض رسول الله (ص) بالقرآن في كل عام مرة ، وقد عارضه به عام وفاته مرتين . والصحابة كانوا يعرضونه ويتلونه على النبي (ص) حتى ختموه عليه (ص) مرارا عديدة ، وهذا كله من الأمور المعلومة الضرورية لدى المحققين من علماء الإمامية . . . . نسب إلى الشيعة القول بتحريف القرآن بإسقاط كلمات وآيات إلخ . فأقول : نعوذ بالله من هذا القول ، ونبرأ إلى الله تعالى من هذا الجهل ، وكل من نسب هذا الرأي إلينا جاهل بمذهبنا ، أو مفتر علينا ، فإن القرآن العظيم والذكر الحكيم متواتر من طرقنا بجميع آياته وكلماته وسائر حروفه وحركاته وسكناته ، تواترا قطعيا عن أئمة الهدى من أهل البيت (ع) ، لا يرتاب في ذلك إلا معتوه ، وأئمة أهل البيت كلهم أجمعون رفعوه إلى جدهم رسول الله (ص) عن الله تعالى ، وهذا أيضا مما لا ريب فيه ، وظواهر القرآن الحكيم - فضلا عن نصوصه - أبلغ حجج الله تعالى ، وأقوى أدلة أهل الحق بحكم الضرورة الأولية من مذهب الإمامية ، وصحاحهم في ذلك متواترة من طريق العترة الطاهرة ، وبذلك تراهم يضربون بظواهر الصحاح المخالفة للقرآن عرض الجدار ، ولا يأبهون بها ، عملا بأوامر أئمتهم (ع) .
--------------------------------------------------------------------------
رأي السيد أبو القاسم الخوئي :
إن حديث تحريف القرآن حديث خرافة وخيال ، لا يقول به إلا من ضعف عقله أو من لم يتأمل في أطرافه حق التأمل ، أو من ألجأه إليه حب القول به ، والحب يعمي ويصم . وأما العقل المنصف المتدبر فلا يشك في بطلانه وخرافته .

وهذه الاعترافات و الاقرار بالتحريف اليست من صناديد علمائك ..... واترك لك ان تقول لنا نكذب من و نصدق من


وأما اعتقاد مشايخنا في ذلك فالظاهر من ثقة الاسلام محمد بن يعقوب الكليني طاب ثراه أنه كان يعتقد التحريف والنقصان في القرآن لأنه كان روى روايات في هذا المعنى في كتابه الكافي ولم يتعرض للقدح فيها مع انه ذكر في أول الكتاب أنه كان يثق بما رواه فيه- تفسير الصافي 1/52 منشورات الاعلمي – بيروت


يقول مفسر كتـاب تفسير القميالجزء1 صفحة10..واما ما هو كان على ((خلاف)) ما انزل الله فهو قوله" كنتم خير امةاخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وتؤمنون بالله..آية110 سورة آلعمران..وللعلـم فأن كتاب تفسير القمي قد تم تصحيحه وتهذيبه من قبل العلامة الموسويالجزائري في سنة1387للهـجرة


يقول مفسـركتاب تفسير القمي بالجزء1صفحة10..واما ما هو((محرف))منه فهو قوله" لكن الله يشهد بما انزل اليك في على انزلهبعلمه والملائكة يشهدون..آية رقم166 سورة النسـاء..وللعلـم فأن كتاب تفسير القمي قدتم تصحيحه وتهذيبه من قبل العلامة الموسوي الجزائري في سنة1387للهـجرة


يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِي لِلصَّلَاةِ مِن يَوْمِ الْجُمُعَةِفَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِنكُنتُمْ تَعْلَمُونَ(9)سورة الجمعة


هكذا التحريف عند الشيعة..فعن الصادق:سألسائل بعذاب واقع للكافرين بولاية (علي) ليس له دافع..ثم قال هكذا(والله)نزل بهاجبرئيل على محمدوفي رواية:هكذا هي في مصحف فاطمة وفي أخرى:هكذا هو مثبت في مصحففاطمة..الكافي1/422و8/57والبرهان4/381والروضة49والصافي5/524


محمد باقرالمجلسي:صحح رواية آية الرجم التي بالكافي وقال وعدت هذه الآية مما نسخت تلاوتهادون حكمهامرآة العقول الجزء23صفحة267


جاء في مقدمة كتاب(فصل الخطاب فيإثبات تحريف كتاب رب الارباب)لنعمة الله الجزائري عليه لعائن الله والملائكة اجمعينفي صفحه2حيث يمدح كتابه العفن قائلا...هذا كتاب لطيف وسفر شريف عملته في إثباتتحريف القرآن وفضائح أهل الجور والعدوان وسميته(فصل الخطاب في إثبات تحريف كتاب ربالأرباب)فإني وجدت في القرآن نصوص شديدة البلاغة تقابلها نصوص شديدةالسخافة......الله المستعـان


قال نعمة الله الجزائري في كتابه الانوارالنعمانية ج2ص360"روي في الاخبار انهم عليهم السلام أمروا شيعتهم بقراءة هذاالموجود من القرآن في الصلاة وغيرها والعمل بأحكامه حتى يظهر مولانا صاحب الزمانفيرتفع هذا القرآن من أيدي الناس إلى السماء ويخرج القرآن الذي الفه أميرالمؤمنين(ع)فيقرأ ويعمل بأحكامه


تفسير مرآة الانوار ومشكاة الاسرارالجزء2صفحة36لاابو الحسن العاملي قال"ان القرآن المحفوظ عما ذكر الموافق لما أنزلالله تعالى ماجمعه علي(ع)وحفظه إلى أن وصل إلى ابنه الحسن(ع)وهكذا الى ان وصل إلىالقائم (ع)"وهو اليوم عنده صلوات الله عليه


ارشاد العلوم ج3ص121للحاج كريمخان الكرماني الملقب"بمرشدالانام"قال"إن الإمام المهدي بعد ظهوره يتلوا القرآنفيقول أيها المسلمون هذا والله هو القرآن الحقيقي الذي أنزله الله على محمد والذيحرف وبدل


عقائد الشيعة ص27لعلى أصغر البروجردي:قال الواجب أن نعتقد أنالقرآن الأصلي لم يقع فيه تغيير وتبديل مع انه وقع التحريف والحذف في القرآن الذيألفه بعض المنافقين والقرآن الأصلي الحقيقي موجود عند امام العصر عجل اللهفرجه


المسائل السرورية ص78لمحمد بن النعمان الملقب بالمفيد:إن الخبر قد صحعن أئمتنا عليهم السلام أنهم قد أمروا بقراءة مابين الدفتين وأن لا نتعداه الىزيادة فيه ولا إلى نقصان منه الى ان يقوم القائم(ع)فيقرئ الناس على ما أنزل اللهتعالى وجمعه أميرالمؤمنين
تحريف القرآن


بو الحسن العاملي اعلم أن الحق الذي لا محيصعنه بحسب الأخبار المتواترة الآتية وغيرها أن هذا القرآن الذي في أيدينا قد وقع فيهبعد رسول الله صلى الله عليه وسلم شيء من التغييرات ، وأسقط الذين جمعوه بعده كثيرامن الكلمات والآيات "[المقدمه الثانية لتفسير مرآة الأنوار ومشكاة الاسرار ص 36وطبعت هذه كمقدمه لتفسير البرهان للبحراني


نعمة الله الجزائريإن تسليمتواتره عن الوحي الإلهي ، وكون الكل قد نزل به الروح الأمين ، يفضي الى طرح الأخبارالمستفيضة ، بل المتواترة ، الدالة بصريحها على وقوع التحريف في القرآنكلاما،ومادة،وإعرابا ، مع أن أصحابنا قد أطبقوا على صحتها والتصديق بها "[الأنوارالنعمانية ج 2 ص 357]


كتاب شواهد التنزيلالحاكم للحسكاني الجزء1صفحه257وعن زر بن حبيش(مناصحابعلي)عن عبد الله(بنمسعود)قال:كنا نقرأ على عهد رسول الله(ص):يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربكأن عليا مولى المؤمنين وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس




القرأن 17.000 أية
كتاب الكافي الجزء 2 صفحة 634 باب النوادر

http://www.al-shia.com/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-2/279.html (http://www.al-shia.com/html/ara/books/lib-hadis/al-kafi-2/279.html)


28 علي بن الحكم، عن هشام بن سالم عن أبي عبد الله عليه السلام قال: إن القرآن الذي جاء به جبرائيل عليه السلام إلى محمد صلى الله عليه وآله سبعة عشر ألف آية
مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول، ج 12، ص: 525
(الحديث الثامن و العشرون)
(1): موثق. و في بعض النسخ عن هشام بن سالم موضع هارون بن مسلم، فالخبر صحيح و لا يخفى أن هذا الخبر و كثير من الأخبار الصحيحة صريحة في نقص القرآن و تغييره، و عندي أن الأخبار في هذا الباب متواترة معنى، و طرح جميعها يوجب رفع الاعتماد عن الأخبار رأسا بل ظني أن الأخبار في هذا الباب لا يقصر عن أخبار الإمامة فكيف يثبتونها بالخبر.

فإن قيل: إنه يوجب رفع الاعتماد على القرآن لأنه إذا ثبت تحريفه ففي كل آية يحتمل ذلك و تجويزهم عليهم السلام على قراءة هذا القرآن و العمل به متواتر معلوم إذ لم ينقل من أحد من الأصحاب أن أحدا من أئمتنا أعطاه قرانا أو علمه قراءة، و هذا ظاهر لمن تتبع الأخبار، و لعمري كيف يجترئون على التكلفات الركيكة في تلك الأخبار مثل ما قيل في هذا الخبر إن الآيات الزائدة عبارة عن الأخبار القدسية أو كانت التجزية بالآيات أكثر و في خبر لم يكن أن الأسماء كانت مكتوبة على الهامش على سبيل التفسير و الله تعالى يعلم و قال السيد حيدر الآملي في تفسيره أكثر القراء ذهبوا إلى أن سور القرآن بأسرها مائة و أربعة عشر سورة و إلى أن آياته ستة آلاف و ستمائة و ست و ستون آية و إلى أن كلماته سبعة و سبعون ألفا و أربعمائة و سبع و ثلاثون كلمة، و إلى أن حروفه ثلاثمائة آلاف و اثنان و عشرون ألفا و ستمائة و سبعون حرفا و إلى أن فتحاته ثلاثة و تسعون ألفا و مائتان و ثلاثة و أربعون فتحة، و إلى أن ضماته أربعون ألفا و ثمان مائة و أربع ضمات و إلى أن كسراته تسع و ثلاثون ألفا و خمسمائة و ستة و ثمانون كسرة، و إلى أن تشديداته تسعة عشر ألفا و مائتان و ثلاثة و خمسون تشديدة، و إلى أن مداته ألف و سبعمائة و أحد و سبعون مده و إلى أن همزاته ثلاث آلاف و مائتان و ثلاث و سبعون همزة

مرآة العقول في شرح أخبار آل الرسول، ج 12، ص: 526
و إلى أن ألفاته ثمانية و أربعون ألفا و ثمان مائة و اثنان و سبعون ألفا.

http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?t=1235 (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?t=1235)



فيجب اولا ان تتحقق من القرءان الذي بين يديك و الله المستعان و لو انه ليس نقطة بحثنا فلن ادعك تمرر ما ليس بحقيقة لتوهم القارئ


+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++


اقتباس:


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

وبين قوسين لو تبث سيكون سيدناعلي عاص لامر الله عياذا بالله على حسابمعتقدكم


وضحأكثر


*********


هنا الزبدة وهذه هي نقطة البحث في الموضوع

نعم عاص لانه وعلى حساب فهمكم لم يتقيد بالامر الالهي
بل نجده بايع

وايضا هنا الاشكالية التي تقف في وجهنا


لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟


هذه هي النقاط المحيرة
انتظر الاجابة عنها

وطبعا كما سبق و قلنا في اول الموضوع


قال الله جل جلاله
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال المعصوم عندكم

حجر ابن عدي
01-30-2011, 06:39 AM
ولا يهمك أخي أبو حيدرة: قال النبي صلى الله عليه وآله (علي ولي كل مؤمن بعدي) فهل يحتاج قول النبي صلى الله عليه وآله لمواقف من علي عليه السلام لكي تصدق قول النبي صلى الله عليه وآله؟؟ يكفي أن أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي فهو حجة ملزمة لك فأنت الآن أمام خيارين إما أن تنكر حديث النبي صلى الله عليه وآله أو أن تقر بالحديث ولكن تؤوله بمعنى المحبة والنصرة فيلزمك أيضا بأن تشرح كيف يستقيم تأويلك والنبي صلى الله عليه وآله قال كلمة بعدي في السياق التي تنسف معنى المحبة والنصرة وتثبت الولاية (وليكم بعدي)

abou haydara
01-31-2011, 01:19 PM
حجر لاتجعلني امل الحوار معك واتجاوزك
نحن نتحدث عن اركان معتقدك بل على اعضم ركن عندكم
ونتحدث عن موقف سيدنا علي من الامر الالهي
فلا ترجع للوراء وتحدثني بالشركات و المحلات

++++++++++++++++++++++++++++++++


لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟



هذه هي النقاط المحيرة
انتظر الاجابة عنها


وطبعا كما سبق و قلنا في اول الموضوع


قال الله جل جلاله
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال المعصوم عندكم

يوسف الجزائري
01-31-2011, 04:47 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53043#post53043)
أخي أبو حيدرة أرك دائما تكرر كيف تثبتون عقيدتكم من المخالفين أي من كتب أهل السنة وصدقني إن مذهبا يثبت عقيدته من كتب مخالفيه لهو أحق بالإتباع، مشكلتك أخي عويصة أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي تقول وماذا فعل عليه عليه السلام في هذا الأمر وأين دليلك من قول علي عليه السلام!!! وهل يحتاج قول النبي صلى الله عليه وآله لمواقف من علي عليه السلام لكي تصدق قول النبي صلى الله عليه وآله؟؟ يكفي أن أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي فهو حجة ملزمة لك فأنت الآن أمام خيارين إما أن تنكر حديث النبي صلى الله عليه وآله أو أن تقر بالحديث ولكن تؤوله بمعنى المحبة والنصرة فيلزمك أيضا بأن تشرح كيف يستقيم تأويلك والنبي صلى الله عليه وآله قال كلمة بعدي في السياق التي تنسف معنى المحبة والنصرة وتثبت الولاية (وليكم بعدي) أي محبة ونصرة تريد أن تقحمهما في المعنى وهما بريئتان من سياق الحديث براءة ذئب يوسف عليه السلام من دمه؟؟!!!

وإني سائلُ الأخوة السنة سؤالا يحرك العقول: لو كان لدى أحدكم شركة رأسمالها مليار دولا وبها ألف موظف وأراد صاحب الشركة أن يسافر لخارج بلده شهرا واحدا هل يعين شخصا مؤتمنا على أمواله وشركته أو يذهب ويقول للموظفين اختاروا شخصا منكم يدير أمر الشركة؟؟!! فكل ذو لب سيقول بأنه سيعين من يؤتمن جانبه لإدارة أمر الشركة فكيف نقول بأن النبي صلى الله عليه وآله ترك دولة إسلامية في أوج الفتن والحروب وتربص الكفار بالدولة االإسلامية لمسحها من الوجود دون أن يولي عليهم شخصا مؤتمنا يقودهم لبر الأمان ويحميهم من التناحر والتنازع؟؟!!!


ليس لأتدخل ي النقاش لكنك قلت أن قول رسول الله صلى الله عليه وسلم يكفي ، طيب هناك إحدى الحالتين هو أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يقل بذلك أو أن مفهوم القول غير الذي فهمتم أنتم الشيعة لأنه إذا كان هذا أمر إلهي فكيف يقعد عليرضب الله عنه عن تنفيذ قول رسول الله صلى الله عليه وسلم ويبايع "منافقين" ولا يقوم ويصدع بما أمر من رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يلي أمر الأمة..أنظر الفرق مع أبي بكر رضي الله عنه الذي قال "والله لو منعوني عقالا كانوا يؤدونه لرسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم عليه
وهو الشيخ الكبير وبين علي الكرار الذي جر جر البعير ليبايع "من رواياتكم طبعا"

حنين
01-31-2011, 07:22 PM
وهل سبق لاحد ان اخرج الزكاة وهو راكع حتى في اسبال كتبك


الثابت عندنا وعند مفسريكم بان علي بن أبي طالب عليه السلام تصدق وهو راكع

الروايات التي ذكرت ذلك:

تفسير الطبرى:

1. حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن الْحُسَيْن , قَالَ : ثنا أَحْمَد بْن الْمُفَضَّل , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ , قَالَ : ثُمَّ أَخْبَرَهُمْ بِمَنْ يَتَوَلَّاهُمْ , فَقَالَ : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } هَؤُلَاءِ جَمِيع الْمُؤْمِنِينَ , وَلَكِنَّ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب مَرَّ بِهِ سَائِل وَهُوَ رَاكِع فِي الْمَسْجِد , فَأَعْطَاهُ خَاتَمه .

2. حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .

3. حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيل بْن إِسْرَائِيل الرَّمْلِيّ , قَالَ : ثنا أَيُّوب بْن سُوَيْد , قَالَ : ثنا عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا } قَالَ : عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .

4. حَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا عَبْد الْعَزِيز قَالَ : ثنا غَالِب بْن عُبَيْد اللَّه , قَالَ : سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله } الْآيَة , قَالَ : نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع .
--------------------------------------------------------------
تفسير بن كثير:


5. قَالَ اِبْن أَبِي حَاتِم حَدَّثَنَا الرَّبِيع بْن سُلَيْمَان الْمُرَادِيّ حَدَّثَنَا أَيُّوب بْن سُوَيْد عَنْ عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي قَوْله " إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا " قَالَ هُمْ الْمُؤْمِنُونَ وَعَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .

6. وَحَدَّثَنَا أَبُو سَعِيد الْأَشَجّ حَدَّثَنَا الْفَضْل بْن دُكَيْن أَبُو نُعَيْم الْأَحْوَل حَدَّثَنَا مُوسَى بْن قَيْس الْحَضْرَمِيّ عَنْ سَلَمَة بْن كُهَيْل قَالَ تَصَدَّقَ عَلِيّ بِخَاتَمِهِ وَهُوَ رَاكِع فَنَزَلَتْ " إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ "

7. وَقَالَ اِبْن جَرِير حَدَّثَنِي الْحَارِث حَدَّثَنَا عَبْد الْعَزِيز حَدَّثَنَا غَالِب بْن عَبْد اللَّه سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله " إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله" الْآيَة نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع.

8. مَّ رَوَى بِإِسْنَادِهِ عَنْ مَيْمُون بْن مِهْرَان عَنْ اِبْن عَبَّاس فِي قَوْله " إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله " نَزَلَتْ فِي الْمُؤْمِنِينَ وَعَلِيّ بْن أَبِي طَالِب أَوَّلهمْ

9. قَالَ اِبْن جَرِير حَدَّثَنَا هَنَّاد حَدَّثَنَا عَبْدَة عَنْ عَبْد الْمَلِك عَنْ أَبِي جَعْفَر قَالَ سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة " إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ" قُلْنَا مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ الَّذِينَ آمَنُوا قُلْنَا بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب قَالَ عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا وَقَالَ أَسْبَاط عَنْ السُّدِّيّ نَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة فِي جَمِيع الْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب مَرَّ بِهِ سَائِل وَهُوَ رَاكِع فِي الْمَسْجِد فَأَعْطَاهُ خَاتَمه

كبار مفسري أهل السنة والجماعة، ذكروا بأن الامام علي هو من تصدق وهو راكع فلماذا هذا الاصرار على الانكار أم أنكم تسيرون على نهج اسلافكم في نصب العداء للامام علي بن أبي طالب عليه السلام
================================================== ==
ابن تيمية كتاب منهاج السنة النبوية، الجزء 7، صفحة 137

قد جعل للصحابة مودة في قلب كل مسلم لا سيما الخلفاء رضي الله عنهم لا سيما أبو بكر و عمر فان عأمةالصحابة
و التابعين كانوا يودونهما و كانوا خير القرون و لم يكن كذلك علي ،فان كثيرا من الصحابة و التابعين كانوا يبغضونه و يسبونه و يقاتلونه
================================================== ==

ائتني برواية ذكرت بأن الاية نزلت في حق المؤمنين فقط ،، دون ذكر أنها نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام


--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


قلت لك بكلامك هذا والحصر الذي حصرتموه في سيدنا علي نسفتم ولاية الائمة الذين تدعون انهم ائمة منصبين من عند الله من ورائه ... الحسن و الحسين ..... و الباقي


أقول مرة أخرى بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام وكونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه واله ،،نناقش هذه المسالة.
---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


انت الذي لا تستوعب و عقلك محتل من طرف العمائم السود و البيض

" الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلَا أَنْ هَدَانَا اللهُ "

لماذا هذا الحقد على العمائم السوداء؟؟؟
------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



نحن هنا نتحدث عن الزكاة اثناء الصلاة لقوله تعالى وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ

وأنا عن ماذا أتحدث برأيك ؟؟؟!!
---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


انت من يجب ان يتبث ان سيدنا علي تصدق بالخاتم و هو راكع

الم اطلب منك حديث صحيح



هل افهم من كلامك بأنك لا تثق بتفسير ابن كثير وتفسير الطبري ؟؟؟؟

هل عندك شك في الروايات السابقة ؟؟؟
-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------




هههه رمتني بذائها و انسلت

انت من يجب ان يتبث ان سيدنا علي تصدق بالخاتم و هو راكع
الم اطلب منك حديث صحيح

اما عن اخراج الزكاة فسيدنا علي كان فقيرا لا يتوجب عليه اخراج الزكاة

وان كان ميسورا فهل ينتظر حتى يساله المسكين كي يخرج الزكاة


وماذا عما ذكر في التفاسير السابق ذكرها ؟؟؟

وايضا ما ذكرته انت في المشاركة السابقة،، ام انك لا تثق حتى فيما تكتبه؟؟!!!!
================================================== =======
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

تفسير القرطبي:

وهذا يدل على أن العمل القليل لا يبطل الصلاة؛ فإن التصدق بالخاتم في الركوع عمل جاء به في الصلاة ولم تبطل به الصلاة. وقوله: "ويؤتون الزكاة وهم راكعون" يدل على أن صدقة التطوع تسمى زكاة.؛ فإن عليا تصدق بخاتمه في الركوع، وهو نظير قوله تعالى: "وما آتيتم من زكاة تريدون وجه الله فأولئك هم المضعفون" [الروم: 39] وقد انتظم الفرض والنفل، فصار اسم الزكاة شاملا للفرض والنفل، كاسم الصدقة وكاسم الصلاة ينتظم الأمرين.
================================================== ======

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

لا تستعجل ،، بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام وكونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه واله ،،نناقش هذه المسالة

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



اقسم بالله لو كان معتقدي لا يتبت نفسه بنفسه بل يعتمد على معتقدات ناس اخرون هم عندي كفار ليتبث نفسه فلن اتمسك به ولو للحظة



"]
ومعتقدنا يثبت نفسه بنفسه ،، وكذلك يثبت نفسه من خلال المعتقدات الاخرى.

-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


ههههه اضحكتني اضحك الله سن المؤمنين
وهل تبت اولا التصدق حتى نتبث النفي


ألا يكفيك كلام الله تعالى: " وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ"
و بعد أن أثبتنا أن الجملة هي حــــــــــــــال من تصدق

http://img30.imageshack.us/img30/9942/44159148.jpg

من هو الذي تصدق وهو في حال الركوع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


نعم المفسرون مختلفون في ذالك ولهاذا طالبتك بحديث واحد صحيح في التصدق
ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره

عجيب!!!! جميع المفسرون ذكروا بأن الامام علي تصدق وهو راكع ، واتحداك أن تأتي بتفسير واحد نفى تصدق الامام علي عليه السلام بالخاتم

أما قولك "ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره"

فهذه تفاسير الطبري قد أثبت بأن الامام علي بن ابي طالب هو من تصدق أثناء الركوع،،، وحتى التفسير الذي ذكرته وهو:

حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .

ذكر بان الامام علي عليه السلام تصدق اثناء الصلاة ،،ولم ينفي الحادثه.

وهذه بقية الروايات المذكورة في تفسير الطبري،، والتي ذكرت بشكل صريح بأن الامام علي هو من تصدق أثناء الصلاة.

حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيل بْن إِسْرَائِيل الرَّمْلِيّ , قَالَ : ثنا أَيُّوب بْن سُوَيْد , قَالَ : ثنا عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا } قَالَ : عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .


حَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا عَبْد الْعَزِيز قَالَ : ثنا غَالِب بْن عُبَيْد اللَّه , قَالَ : سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله } الْآيَة , قَالَ : نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع .

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

"وليكم" لها العديد من المعاني لماذا اخذت هذا المعنى فقط؟؟؟ وهنا وردت بمعني ولي الامر أي ان الله هو ولي امر المسلمين

ثانيا هل يعقل بان جميع المؤمنين يؤتون الزكاة في حال الركوع؟؟؟؟؟؟
---------------------------------------------------------------------------------

ولماذا انتم اخدتموها بمعنى الخلافة

للاسباب التالية:

إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ

1. لانه من غير المنطقي أن يقرن الله وولاية نبيه بجميع المؤمنين.

2.لو قلنا بأن "وليكم" بمعنى "ناصركم" ،، فهذا أيضا غير منطقي لان:
تكملة الاية "الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ " نفت كون "الذين أمنوا" هم جميع المؤمنين ،، لانه من غير المنطقي أن يؤدي جميع المؤمنين الزكاة أثناء الركوع ،وقد اثبتنا ان "وهم راكعون" هي حال من تصدق ،،،

اضافة الى أن أثبتنا سابقا بان:
"الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ" هي بدل من "الَّذِينَ آمَنُوا" ،،، أي كلا الجملتين تتحدثان عن شخص واحد.
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



و هل يعقل ان يخرج سيدنا علي الزكاة في الصلاة وهو راكع

وما المانع ؟؟؟؟!!!!
اذا قلتم بأن هذا يتنافى مع الخشوع فقد اثبتنا عدم صحة ذلك ... واعيد كلامك مرة أخرى
================================================== ======
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

تفسير القرطبي:

وهذا يدل على أن العمل القليل لا يبطل الصلاة؛ فإن التصدق بالخاتم في الركوع عمل جاء به في الصلاة ولم تبطل به الصلاة. وقوله: "ويؤتون الزكاة وهم راكعون" يدل على أن صدقة التطوع تسمى زكاة.؛ فإن عليا تصدق بخاتمه في الركوع، وهو نظير قوله تعالى: "وما آتيتم من زكاة تريدون وجه الله فأولئك هم المضعفون" [الروم: 39] وقد انتظم الفرض والنفل، فصار اسم الزكاة شاملا للفرض والنفل، كاسم الصدقة وكاسم الصلاة ينتظم الأمرين.
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------


وهذه الاعترافات و الاقرار بالتحريف اليست من صناديد علمائك ..... واترك لك ان تقول لنا نكذب من و نصدق من

ما ذكرته من روايات هي روايات مبتورة لو اكملتها لأخرها لوجدت ان من ذكرتهم قد نفوا تحريف القران الكريم

تفاصيل أكثر راجع
http://www.alkafi.net/vb/showthread.php?t=211

ولو أردت التحدث عن تحريف القران فأجعله في موضوع منفصل ،،، لكي نتمكن من الرد بشكل وافي.
------------------------------------------------------------------------------------------------


نعم عاص لانه وعلى حساب فهمكم لم يتقيد بالامر الالهي
بل نجده بايع

وايضا هنا الاشكالية التي تقف في وجهنا

لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟

أجبت سابقا عن هذه التساؤلات راجع المشاركات السابقة


************************************************** ************

ائتني برواية ذكرت بأن الاية نزلت في حق المؤمنين فقط ،، دون ذكر أنها نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام

بعد أن أثبتنا أن الجملة هي حــــــــــــــال من تصدق
من هو الذي تصدق وهو في حال الركوع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

حجر ابن عدي
02-01-2011, 08:04 AM
إنا لله وإنا إليه راجعون، أبو حيدرة ركز معي فأنا أجبتك (هل لو قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي) هل يحتاج قوله لمواقف تصدر من علي عليه السلام لكي تصدق قول النبي صلى الله عليه وآله أم أن قول النبي صلى الله عليه وآله بحد ذاته حجة ملزمة لك؟؟؟ هل وصلت الفكرة؟؟؟

حجر ابن عدي
02-01-2011, 08:13 AM
الأخ العزيز أبو يوسف الجزائري دعك من علي عليه السلام ومواقفه تجاه من غصبه خلافته أنا أتكلم عن قول النبي صلى الله عليه وآله ونقلت لكم الحديث الصحيح في ذلك حين قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي فسؤالي محدد أجبني على قدر السؤال هل النبي صلى الله عليه وآله يقصد في الحديث المذكور المحبة؟؟ أجبني بقدر سؤالي.

يوسف الجزائري
02-01-2011, 03:05 PM
أنا لا أختلف معك أن علي ولي لنا وحبيب لنا وإمامنا بعد رسول اله صلى الله عليه وسلم ثم أبي بكر وعمر وعثمان...لكن
قول رسول الله صلى الله عليه وسلم "وهو ولي كل مؤمن " صحيح أما " بعدي" الكلمة الأخيرة فباتفاق العلماء فيها نكارة..

فقوله: (و هو ولي كل مؤمن) صحيح ثابت وسنبيّن إن شاء الله معناه الصحيح في المراجعة القادمة، لكن النكارة والغرابة التي فيه هي الزيادة بعده ألا وهي: (و هو وليّ كل مؤمن بعدي) فلفظ (بعدي) غير محفوظ ولا هو صحيحاً قابلاً للإحتجاج به

فقد تفرّد بها جعفر بن سليمان الضبعي، وهو وإن كان صدوقاً إلا أنه شيعي فلا يحتج به في مثل هذا الحديث لما فيه مما يقوي بدعته، وقد تقرر في (المصطلح) أن المبتدع إذا روى شيئاً يقوي به بدعته فهو مردود قطعاً، أنظر صفحة (248-250) من كتابنا هذا.

وقد نقل الحافظ في ترجمة جعفر هذا من (التهذيب) عن الإمام أحمد أنه قال عنه: (إنما كان يتشيّع وكان يحدّث بأحاديث في فضل عليّ، وأهل البصرة يغلون في عليّ) إ. ه.

من أجل كل هذا قد استغرب الترمذي- على تساهله- هذاالحديث وأشار إلى علته بقوله: (هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث جعفر بن سليمان) إ. ه.

وقد عدّ الذهبي في ترجمة جعفر من (الميزان) هذا الحديث من جملة ما ينكر عليه وهوما يبين كذب هذا الموسوي بإدعائه تسليم الذهبي بصحته على شرط مسلم.

وسنبين في حديث بريدة الآتي أن أحداً لم يتابع جعفراً هذا في هذه الزيادة مطلقاً سوى أجلح الكندي راوي حديث بريدة وهوشيعي أيضاً مثل جعفر مع ما فيه من ضعف يمنع من الإحتجاج به، فصح يقيناً أن هذه الزيادة، وهي قوله (بعدي) لم تروَ ِإلاّ من طريق شيعيين لا يوثق بخبرهما في مثل هذا، مع مخالفتهما لجميع من روى هذه القصة بدون هذه الزيادة.

حديث بريدة رضي الله عنه، قال: (بعث رسول الله صلّى الله عليه وسلّم بعثين إلى اليمن، على أحدهما عليّ إبن أبي طالب وعلى الآخر خالد بن الوليد، فقال: إذا التقيتم فعليّ على الناس وإن افترقتما فكل واحد منكما على جنده، قال فلقينا بني زيد م أهل اليمن فاقتتلنا فظهر المسلمون على المشركين فقتلنا المقاتلة وسبينا الذرية فاصطفى عليّ امرأةً من السبي لنفسه، قال بريدة: فكتب معي خالد بن الوليد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلّم يخبره بذلك فلما أتيت النبي صلى الله عليه وسلم دفعت الكتاب فقرئ عليه فرأيت الغضب في وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت يا رسول الله هذا مكان العائذ، بعثتني مع رجل وأمرتني أن أطيعه ففعلت ما أرسلت به، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تقع في عليّ فإنه مني وأنا منه وهو وليّكم بعدي، وأنه مني وأنا منه وهو وليّكم بعدي) إ. ه. أخرجه بهذا اللفظ الإمام أحمد (5/356)، والبزار باختصار- (مجمع الزوائد)(9/127- 128)- من طريق الأجلح الكندي عن عبد الله ابن بريدة عن أبيه بريدة. وعلّته الأجلح هذا فهو شيعي أيضاً مثل جعفر فلا يؤمن تفردهما في مثل هذا، - ونعني بتفردهما من بين من يقبل خبرهم، أما المتروكون أو المجاهيل أو الضعفاء فلا عبرة بمتابعتهم لهما في هذه الزيادة، مثل أبي بلج في حديث ابن عباس السابق، فإنه ساقط بنفسه كما تقدم- مع ما عند الأجلح من ضعف بسيط، ونقل الحافظ في ترجمته من (التهذيب) عن الإمام أحمد أنه قال عنه: (قد روى الأجلح غير حديث منكر) إ. ه.

قلت: والنكارة هنا هي زيادة قوله (بعدي) كما قدمنا، وهذا الكلام ينطبق أيضاً علىرواية النسائي في (خصائصه) التي أشار إليها هذا الموسوي

وقد استنكر هذه اللفظة أيضاً وردها الحافظ ابن كثير في (البداية والنهاية) (7/343) فقال:

(هذه اللفظة منكرة والأجلح شيعي ومثله لا يُقبل إذا تفرّد بمثلها، وقد تابعه فيها من هو أضعف منه والله أعلم) إ. ه.

قلت: , كأنه يشير إلى رواية أبي بلج لحديث ابن عباس المتقدم.

وكذا ردّ هذه اللفظة واستنكرها لنفس السبب المباركفوري في (شرح الترمذي) (4/325-326) .

قال المباركفوري :

" والظاهر أن زيادة ( بعدي ) في هذا الحديث من وهم هذين الشيعيين جعفر بن سليمان والأجلح ويؤيده أن الإمام أحمد روى في مسنده هذا الحديث من عدة طرق ليست في واحدة منها هذه الزيادة ".



ويؤيده مجيء هذه القصة من غير طريق هذين الشيعيّين- جعفر والأجلح- لكن بدون هذه اللفظ المنكرة (و هو ولي كل مؤمن بعدي) أو نحوها، من ذلك نفس الطريق الذي أشار إليه هذا الموسوي في الهامش
(4/173)

عند الإمام أحمد (5/347)
و

الحاكم (3/110)

و

منها أيضاً عن وكيع عن الأعمش عن سعد بن عبيدة عن ابن بريدة عن أبيه عند الإمام أحمد (5/358)

و

منها أيضاً عن روح عن علي بن سويد عن عبد الله بن بريدة عن أبيه، عند الإمام أحمد (5/359)
و

البخاري (5/207)

و

منها عن يحيى بن سعيد عن عبد الجليل عن عبدالله بن بريدة عن أبيه، عند الإمام أحمد أيضاً (5/350-351)

وغيرها وليس في أي منها لفظة (بعدي) فهي منكرة مردودة

على افتراض صحة رواية " من بعدي " فهي تخالف التفاسير الشيعية التي ذكرت أن قوله تعالى { إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون } الإمامة لعلي رضي الله عنه في حياة رسول الله – صلى الله عليه وسلم – فكيف تصح زيادة ( من بعدي ) .



لاحظ هذه الاحاديث


كما قال العرباض بن سارية رضي الله عنه - فقال: ( عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ … )
الحديث، أخرجه أبو داود الترمذي.

وأوصاهم أيضا فقال (إقتدوا بالذين من بعدى أبى بكر وعمر ) أخرجه الترمذى وغيره.

وسألته امرأة فقالت: ( أرأيت إن جئت فلم أجدك؟ فقال: ائت أبا بكر ) أخرجه البخاري ومسلم وغيرهما. وقد تقدم تفصيل ذلك.

فلا بد يا زميلي أن تأخذ الكل من أحاديث السنة الصحيحة ولا تغربلها....

فعلي رضي الله عنه ولينا وإمامنا السؤال هو كيف فهم علي رضي الله عنه قول النبي صلى الله عليه وسلم، بل كيف فهمها الصحابة أصحاب بدر الذين بذلوا الغالي والنفيس من أجل دين الله ، الذين قاتلوا وقتلوا لكي تنعم أنت بنعمة الإسلام، الولي لها عدة معاني ، ولكي يفهم المعنى يجب قراءة سياق القصة ثم يجب قراءة الأحاديث المشابهة، وقبل كل هذا يجب دراسة الأسانيد بدون بتر، أما علماؤك ومتقدمي الشيعة كجعفر بن سليمان الضبعي بحسن نيته لكن زيادته التي أوردها ترم عن مذهبه هو...لذلك فهو ليس حجة علينا لتفرده بالحديث دون غيره من أهل السنة والجماعة...
وأقولها لك وأعيدها علي وليي بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم وبعد أبي بكر الصديق رضي الله عنه وبعد عمر الفاروق رضي الله عنه وبعد عثمان ذي النورين رضوان الله عليهم أجمعين..
أما بخصوص إلزامية المبايعة لعلي بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم أسألك سؤال بسيط.....

إذا كان علي رضي الله عنه أولى بالإمارة فلماذا لم يقف فوق المنبر ويطلبها من أبي بكر بكل حزم ثم يشهد الناس على الحديث السابق ذكره أنه أولى بها من غيره بل يقرأ عليهم الأية التي تزعمون أنها آية الولاية ويذكرهم بغدير خم؟؟؟ هناك 3 أجوبة اختر واحد.
1-لم يفهم علي ولا الصحابة حديث الولاية كما فهمه الشيعة وهذا هو عين الصواب.
2-علي رضي الله عنه عصى الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وترك منافقين يحكمان الأمة.فهو بذلك لا يصلح للإمامة.
3-علي رضي الله عنه خاف من أبي بكر وعمر رضوان الله عليهما فهو بذلك لا يصلح للإمامة.

يوسف الجزائري
02-01-2011, 03:10 PM
اقتباس:
طبعا يجب أن تصدر مواقف من علي رضي الله عنه لإزالة غموض الفهم فأغلب الشيعة فهمهم سقيم فكلمة ولي تعني كثير من المفاهيم لذا فلما فهم علي رضي الله عنه والصحابة أنها تعني المحبة والمودة في القربى لم يطالب بالبيعة ولم يبايعه الصحابة....هل وصل الفهم؟؟؟؟
أما زيادة" بعدي" فقد استطردت في المشاركة السابقة ما فيه الكفاية والله أعلم..

يوسف الجزائري
02-01-2011, 03:18 PM
http://www.aansar.com/vb/showthread.php?t=4273 (http://www.aansar.com/vb/showthread.php?t=4273)

حجر ابن عدي
02-01-2011, 03:44 PM
أخي يوسف أنا أعيب عليكم تبرأكم مما صححه أساطينكم عندما لا تجدون جوابا على أسئلتنا!! أخي الحديث صححه الترمذي والأرنؤوط والحاكم والذهبي فإن كنت تنكر تصحيح كل هؤلاء فهل تنكر تصحيح الألباني للحديث بلفظة بعدي؟؟:

حديث صححه الألباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي

يوسف الجزائري
02-02-2011, 03:19 PM
اقتباس:
سبحان الله
أنت لم ترد على سؤالي هل تتهرب؟؟
سؤالي كان هكذا

ذا كان علي رضي الله عنه أولى بالإمارة فلماذا لم يقف فوق المنبر ويطلبها من أبي بكر بكل حزم ثم يشهد الناس على الحديث السابق ذكره أنه أولى بها من غيره بل يقرأ عليهم الأية التي تزعمون أنها آية الولاية ويذكرهم بغدير خم؟؟؟ هناك 3 أجوبة اختر واحد.
1-لم يفهم علي ولا الصحابة حديث الولاية كما فهمه الشيعة وهذا هو عين الصواب.
2-علي رضي الله عنه عصى الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وترك منافقين يحكمان الأمة.فهو بذلك لا يصلح للإمامة.
3-علي رضي الله عنه خاف من أبي بكر وعمر رضوان الله عليهما فهو بذلك لا يصلح للإمامة.
يوم أمس 09:13
أما فيما يخص الإستدلال بكلام العلماء في التصحيح

في الرواية معلولة السند وفي سندها ابي البلج ....

الكامل في ضعفاء الرجال ج7/ص229
2128 يحيى بن أبى سليم أبو بلج الفزاري ثنا علان ثنا بن أبى مريم سمعت يحيى بن معين يقول أبو بلج يحيى بن أبى سليم سمعت بن حماد يقول قال البخاري يحيى بن أبى سليم أبو بلج الفزاري سمع محمد بن حاطب وعمرو بن ميمون فيه نظر .

وقول البخاري رحمه الله : فيه نظر

فهي من اقوى عبارات الجرح عند البخاري رحمه الله تبارك وتعالى واسكنه الجنه فقوله فيه نظر أي اسقاط الروية عن بكرة ابيها فالرواية متهالكة لأن ابي بلج ضعف وإن حسن الإمام الألباني رحمه الله روايته فهو من باب التساهل ...

يروي عن عمرو بن ميمون عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم أحاديث؛ منها حديث طويل في فضل علي، أنكرها الإمام أحمد في رواية الأثرم، وقيل له: عمرو بن ميمون يروي عن ابن عباس؟ قال: ما أدري؛ ما أعلمه.

وذكر عبد الغني بن سعيد المصري الحافظ أن أبا بلج أخطأ في اسم عمرو بن ميمون هذا ، وليس هو بعمرو بن ميمون المشهور، إنما هو ميمون أبو عبد الله مولى عبد الرحمن بن سمرة، وهو ضعيف.

قال في (شرح علل الترمذي) بعد هذا الكلام: وليس هذا ببعيد والله أعلم.

وقد قال البخاري عنه: فيه نظر.
ونقل ابن عبد البر وابن الجوزي: أن ابن معين ضعفه، وقال أحمد: روى حديثا منكرا.
وقال الحافظ ابن حجر في (التقريب): صدوق ربما أخطأ.
وقال السعدي: أبو بلج الواسطي غير ثقة.
وقال الذهبي في (المقتنى): لين.
وقال الجوزجاني في (أحوال الرجال): كان يروج الفواخت؛ ليس بثقة.

قال الذهبي في (الميزان): ومن مناكيره عن عمرو بن ميمون عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر بسد الأبواب إلا باب علي رضي الله عنه، رواه أبو عوانة عنه، ويروى عن شعبة عنه.

ومن بلاياه؛ الفسوي في (تاريخه): حدثنا بندار، عن أبي داود، عن شعبة، عن أبي بلج، عن عمرو بن ميمون، عن عبد الله بن عمرو أنه قال: ليأتين على جهنم زمان تخفق أبوابها ليس فيها أحد.
وهذا منكر.

قال ثابت البناني: سألت الحسن عن هذا فأنكره. انتهى

قال ابن حبان في (المجروحين): كان ممن يخطئ ، لم يفحش خطؤه حتى استحق الترك ، ولا أتى منه ما لا ينفك البشر عنه فيسلك به مسلك العدول، فأرى أن لا يحتج بما انفرد من الرواية، وهو ممن أستخير الله فيه. انتهى

فالرجل على الصحيح ضعيف وخاصة بما تفرد به من أحاديث فهنا يشتد ضعفه وقد يترك والحالة هذه.ومن تتبعي لرواياته وجدتها فعلا أكثرها إن لم يكن كلها؛ مناكير.




صحيح ابن حبان ج: 15 ص: 373
6929 أخبرنا أبو يعلى حدثنا الحسن بن عمر بن شقيق حدثنا جعفر بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية واستعمل عليهم عليا قال فمضى علي في السرية فأصاب جارية فأنكر ذلك عليه أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا إذا لقينا رسول الله بما صنع علي قال عمران وكان المسلمون إذا قدموا من سفر بدؤوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ونظروا إليه ثم ينصرفون إلى رحالهم فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قال آخر فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام آخر فقال يا رسول الله ألم تر أن علينا صنع كذا وكذا فأقبل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من علي ثلاثا إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي ذكر البيان بأن علي بن أبي طالب رضي الله عنه كان ناصر كل ما ناصره رسول الله صلى الله عليه وسلم


موارد الظمآن ج: 1 ص: 543
2203 أخبرنا أبو يعلى حدثنا الحسن بن عمر بن شقيق حدثنا جعفر بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية واستعمل عليهم عليا فمضى في السرية فأصاب جارية فأنكر ذلك عليه أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وقالوا إذا لقينا رسول الله بما صنع علي وكان المسلمون إذا قدموا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ونظروا إليه ثم ينصرفون إلى رحالهم فلما سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام آخر فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام آخر فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأقبل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من علي ثلاثا إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


سنن الترمذي ج: 5 ص: 632
20 باب مناقب علي بن أبي طالب رضي الله عنه 3712 حدثنا قتيبة حدثنا جعفر بن سليمان الضبعي عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم جيشا واستعمل عليهم علي بن أبي طالب فمضى في السرية فأصاب جارية فأنكروا عليه وتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا إذا لقينا رسول الله بما صنع علي وكان المسلمون إذا رجعوا من السفر بدءوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ثم انصرفوا إلى رحالهم فلما قدمت السرية سلموا على النبي صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر إلى علي بن أبي طالب صنع كذا وكذا فأعرض عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قام الثاني فقال مثل مقالته فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال مثل مقالته فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال مثل ما قالوا فأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم والغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من علي ما تريدون من علي ما تريدون من علي إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي قال أبو عيسى هذا حديث حسن غريب لا نعرفه إلا من حديث جعفر بن سليمان

مصنف ابن أبي شيبة ج: 6 ص: 372
32121 حدثنا عفان قال ثنا جعفر بن سليمان قال حدثني يزيد الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية واستعمل عليهم عليا فصنع علي شيئا أنكروه فتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعلموه وكانوا إذا قدموا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ونظروا إليه ثم ينصرفون إلى رحالهم قال فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأقبل إليه رسول الله يعرف الغضب في وجهه فقال ما تريدون من علي ما تريدون من علي علي مني وأنا من علي وعلي ولي كل مؤمن بعدي

مسند أحمد ج: 4 ص: 437
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق وعفان المعنى وهذا حديث عبد الرزاق قالا ثنا جعفر بن سليمان قال حدثني يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية وأمر عليهم علي بن أبي طالب رضي الله عنه فأحدث شيئا في سفره فتعاهد قال عفان فتعاقد أربعة من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ان يذكروا أمره لرسول الله صلى الله عليه وسلم قال عمران وكنا إذا قدمنا من سفر بدأنا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلمنا عليه قال فدخلوا عليه فقام رجل منهم فقال يا رسول الله ان عليا فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله ان عليا فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله ان عليا فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله ان عليا فعل كذا وكذا قال فأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم على الرابع وقد تغير وجهه فقال دعوا عليا دعوا عليا ان عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


مسند الروياني ج: 1 ص: 124
119 حدثنا ابن اسحاق حدثنا خالد القطربلي حدثنا جعفر بن سليمان عن يزيد لرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فاستعمل عليهم عليا فمضى على في السرية قال فأصاب على جارية فانكروا ذلك عليه فتعاقد اربعة من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا اذا لقينا رسول الله صلى الله عليه وسلم اخبرناه بما صنع قال عمران وكان المسلمون اذا قدموا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم ثم انصرفوا فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام احد الاربعة فقال يا رسول الله ألم تر ان عليا صنع كذا وكذا قال فأعرض عنه ثم قام آخر فقال يا رسول الله ألم تر ان عليا صنع كذا وكذا فأقبل اليه رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرف الغضب في وجهه فقال ما تريدون من علي ثلاث مرار ان عليا منى وانا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


مسند الطيالسي ج: 1 ص: 111
829 حدثنا أبو داود قال حدثنا جعفر بن سليمان الضبعي حدثنا يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله بن الشخير عن عمران بن حصين ثم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعث عليا في جيش فرأوا منه شيئا فأنكروه فاتفق نفر أربعة وتعاقدوا أن يخبروا النبي صلى الله عليه وسلم بما صنع علي قال عمران وكنا إذا قدمنا من سفر لم نأت أهلنا حتى نأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم وننظر إليه فجاء النفر الأربعة فقام أحدهم فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال مثل ذلك فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال مثل ذلك فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال مثل ذلك فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما لهم ولعلي إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


مسند أبي يعلى ج: 1 ص: 293
355 حدثنا عبيد الله حدثنا جعفر بن سليمان حدثنا يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية واستعمل عليهم علي بن أبي طالب قال له يا علي السرية قال عمران كان المسلمون إذا قدموا من غزوة أتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن يأتوا رحالهم فأخبروه مسيرهم قال فأصاب علي جارية فتعاقد أربعة فأخبروه بمسيرهم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله وأصاب علي جارية فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله صنع كذا وكذا قال فأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم مغضبا الغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من علي علي مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


الآحاد والمثاني ج: 4 ص: 278
2298 حدثنا العباس بن الوليد والفضل بن حسين قالا نا جعفر بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين رضي الله عنه قال قال عمران ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فاستعمل عليهم عليا رضي الله عنه فلما مضى علي رضي الله عنه في السرية أصاب علي جارية فانكروا ذلك عليه قال وتعاقدوا أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا إذا لقينا رسول الله بما صنع علي رضي الله عنه وكان المسلمون إذا قدموا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ونظروا إليه ثم ينصرفون إلى رحالهم فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا ثم قام الرابع فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا رضي الله عنه صنع كذا وكذا قال فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم والغضب يعرف فيه فقال ما تريدون من علي علي مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


المعجم الكبير ج: 18 ص: 128
265 حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ثنا العباس بن الوليد النرسي ح وحدثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا بشر بن موسى والحسن بن المتوكل البغدادي ثنا خالد بن يزيد العدني قالوا ثنا جعفر بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فاستعمل عليهم عليا فمضى على السرية فأصاب علي جارية فأنكروا ذلك عليه فتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا إذا لقينا رسول الله بما صنع قال عمران وكان المسلمون إذا قدموا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ثم انصرفوا فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام آخر فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام آخر منهم فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرف الغضب في وجهه فقال ماذا تريدون من علي ثلاث مرات إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


حلية الأولياء ج: 6 ص: 294
حدثنا سليمان بن أحمد ثنا معاذ بن المثنى ثنا مسدد ح وحدثنا أبو عمرو بن حمدان ثنا الحسن بن سفيان ثنا بشر بن هلال وعبد السلام بن عمر قالوا ثنا جعفر بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية واستعمل عليهم عليا كرم الله وجهه فاصاب على جارية فانكروا ذلك عليه فتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوا إذا لقينا رسول الله صلى الله عليه بما صنع علي قال عمران وكان المسلمون إذا قدموا من سفر بدؤا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ثم انصرفوا فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فاعرض عنه ثم قام آخر منهم فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فاعرض عنه حتى قام الرابع فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرف الغضب في وجهه فقال ما تريدون من علي ثلاث مرات ثم قال إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي

الإصابة ج: 4 ص: 569
وأخرج الترمذي بإسناد قوي عن عمران بن حصين في قصة قال فيها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما تريدون من علي إن عليا مني وأنا من علي وهو ولي كل مؤمن بعدي


فضائل الصحابة لابن حنبل ج: 2 ص: 605
1035 حدثنا عبد الله قال حدثني أبي نا عبد الرزاق وعفان المعني وهذا حديث عبد الرزاق قالا نا جعفر بن سليمان قال حدثني يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية وأمر عليهم علي بن أبي طالب فأحدث شيئا في سفره فتعاهد قال عفان فتعاقد أربعة من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ان يذكروا أمره لرسول الله صلى الله عليه وسلم قال عمران وكنا إذا قدمنا من سفر بدأنا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلمنا عليه قال فدخلوا عليه فقام رجل منهم فقال يا رسول الله إن عليا فعل كذا وكذا فاعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله إن عليا فعل كذا وكذا فاعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله إن عليا فعل كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله إن عليا فعل كذا وكذا قال فأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم على الرابع وقد تغير وجهه فقال دعوا عليا دعوا عليا إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


فضائل الصحابة لابن حنبل ج: 2 ص: 620
1060 حدثنا أحمد بن عبد الجبار قثنا أبو خيثمة وهو زهير بن حرب قثنا عفان بن مسلم قثنا جعفر بن سليمان قال أخبرني يزيد الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فاستعمل يعني عليا فصنع شيئا انكروه فتعاقدوا أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني شكاته وكانوا إذا قدموا من سفر بدأوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ونظروا اليه ثم ينصرفون الى رحالهم فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله ألم تر الى علي صنع كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام آخر منهم فقال يا رسول الله ألم تر الى عليه صنع كذا وكذا فأقبل اليه رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرف الغضب في وجهه وقال ما تريدون من علي علي مني وانا من علي وعلي ولي كل مؤمن بعدي


فضائل الصحابة لابن حنبل ج: 2 ص: 649
1104 حدثنا عبد الله قثنا أبو الربيع قثنا جعفر بن سليمان قثنا يزيد الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم علي مني وانا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي


السنن الكبرى ج: 5 ص: 45
8146 أخبرنا قتيبة بن سعيد قال أنا جعفر وهو بن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن من بعدي


السنن الكبرى ج: 5 ص: 132
8474 أخبرنا قتيبة بن سعيد قال حدثني جعفر يعني بن سليمان عن يزيد عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال ثم بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم جيشا واستعمل عليهم علي بن أبي طالب فمضى في السرية فأصاب جارية فأنكروا عليه وتعاقدوا أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا لقينا رسول الله بما صنع وكان المسلمون إذا رجعوا من السفر بدؤوا برسول الله صلى الله عليه وسلم فسلموا عليه ثم انصرفوا إلى رحالهم فلما قدمت السرية سلموا على النبي صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول صلى الله عليه وسلم ألم تر إلى علي بن أبي طالب صنع كذا وكذا فأعرض عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم قام يعني الثاني فقال مثل ذلك ثم قام الثالث فقال مثل مقالته ثم قام الرابع فقال مثل ما قالوا فأقبل إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم والغصب في وجهه فقال ما تريدون من علي إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن من بعدي


هذه الروايات التي بحديث ( وهو ولي كل مؤمن بعدي ) وفي اسنادها جعفر بن سليمان

جعفر بن سليمان الضعبي :

سير أعلام النبلاء ج: 8 ص: 199
أخبرنا إسحاق الصفار أخبرنا يوسف الآدمي أخبرنا أبو المكارم اللبان أخبرنا أبو علي الحداد أخبرنا أبو نعيم حدثنا سليمان بن أحمد حدثنا معاذ ابن المثنى حدثنا مسدد حدثنا جعفر بن سليمان عن يزيد بن الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية واستعمل عليهم عليا فأصاب جارية فأنكروا عليه قال فتعاقد أربعة من الصحابة فقالوا إذا لقينا رسول الله صلى الله عليه وكان المسلمون إذا قدموا من سفر بدؤوا برسول الله فسلموا عليه فلما قدمت السرية سلموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقام أحد الأربعةو فقال يا رسول الله ألم تر أن عليا صنع كذا وكذا فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم يعرف الغضب في وجهه فقال ما تريدون من علي ثلاث مرات إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن من بعدي تابعة قتيبة وبشر بن هلال وعفان وهو من افراد جعفر

أخرجه الترمذي وحسنة والنسائي توفي جعفر بن سليمان في سنة ثمان وسبعين السهو أحتج به مسلم

فضائل الصحابة للنسائي ج: 1 ص: 14
43 أخبرنا قتيبة بن سعيد قال أنا جعفر وهو ابن سليمان عن يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن عليا مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن من بعدي

تحفة الأحوذي ج: 10 ص: 145
تنبيه احتج الشيعة بقوله إن عليا مني وأنا منه على أن عليا رضي الله عنه أفضل من سائر الصحابة رضي الله عنهم زعما منهم أن رسول الله جعل عليا من نفسه حيث قال إن عليا مني ولم يقل هذا القول علي قلت زعمهم هذا باطل جدا فإنه ليس معنى قوله إن عليا مني أنه جعله من نفسه حقيقة بل معناه هو ما قد عرفت آنفا وأما قولهم لم يقل هذا القول علي فباطل أيضا فإنه قد قال هذا القول في شأن جليبيب رضي الله تعالى عنه ففي حديث أبي برزة أن النبي كان في مغزى له فأفاء الله عليه فقال لأصحابه هل تفقدون من أحد قالوا نعم فلانا وفلانا وفلانا الحديث وفيه قال لكني أفقد جليبيبا فاطلبوه فطلب في القتلى فوجدوه إلى جنب سبعة قد قتلهم ثم قتلوه فأتى النبي فوقف عليه فقال قتل سبعة ثم قتلوه هذا مني وأنا منه ورواه مسلم وقال هذا القول في شأن الأشعريين ففي حديث أبي موسى قال قال رسول الله إن الأشعريين إذا أرملوا في الغزو أو قل طعام عيالهم بالمدينة جمعوا ما كان عندهم في ثوب واحد ثم اقتسموه بينهم في إناء واحد بالسوية فهم مني وأنا منهم رواه مسلم

وقال هذا القول في شأن بني ناجية ففي حديث سعد أن رسول الله قال لبني ناجية أنا منهم وهم مني رواه أحمد في مسنده وهو ولي كل مؤمن من بعدي كذا في بعض النسخ بزيادة من ووقع في بعضها بعدي بحذف من وكذا وقع في رواية أحمد في مسنده وقد استدل به الشيعة على أن عليا رضي الله عنه كان خليفة بعد رسول الله فصل واستدلالهم به عن هذا باطل فإن مداره عن صحة زيادة لفظ بعدي وكونها صحيحة محفوظة قابلة للاحتجاج والأمر ليس كذلك فإنها قد تفرد بها جعفر بن سليمان وهو شيعي بل هو غال في التشيع قال في تهذيب التهذيب قال الدوري كان جعفر إذا ذكر معاوية شتمه وإذا ذكر عليا قعد يبكي وقال ابن حبان في كتاب الثقات حدثنا الحسن بن سفيان حدثنا إسحاق بن أبي كامل حدثنا جرير بن يزيد بن هارون بين يدي أبيه قال بعثني أبي إلى جعفر فقلت بلغنا أنك تسب أبا بكر وعمر قال أما السب فلا ولكن البغض ما شئت فإذا هو رافضي الحمار انتهى فسبه أبا بكر وعمر رضي الله تعالى عنهما ينادي بأعلى نداء أنه كان غاليا في التشيع لكن قال ابن عدي عن زكرياء الساجي وأما الحكاية التي حكيت عنه فإنما عنى به جارين كانا له قد تأذى بهما الغرماء أحدهما أبا بكر ويسمى الاخر عمر فسئل عنهما فقال أما السب فلا ولكن بغضا مالك ولم يعن به الشيخين أو كما قال انتهى فإن كان كلام ابن عدي هذا صحيحا فغلوه منتف وإلا فهو ظاهر وأما كونه شيعيا فهو بالاتفاق قال في التقريب جعفر بن سليمان الضبعي أبو سليمان البصري صدوق زاهد لكنه كان يتشيع انتهى وكذا في الميزان وغيره وظاهر أن قوله بعدي في هذا الحديث مما يقوى به معتقدا الشيعة وقد تقرر في مقره أن المبتدع إذا روى شيئا يقوى به بدعته فهو مردود قال الشيخ عبد الحق الدهلوي في مقدمته والمختار أنه إن كان داعيا إلى بدعته ومروجا له رد وإن لم يكن كذلك قبل إلا أن يروي شيئا يقوى به بدعته فهو مردود قطعا انتهى فإن قلت لم يتفرد بزيادة قوله بعدي جعفر بن سليمان بل تابعه عليها أجلح سنان فروى الإمام أحمد في مسنده هذا الحديث من طريق أجلح سنان عن عبد الله بن بريدة عن أبيه بريدة قال بعث رسول الله بعثين إلى اليمن على أحدهما علي بن أبي طالب وعلى الاخر خالد بن الوليد الحديث وفي آخره لا تقع في علي فإنه مني وأنا منه وهو وليكم بعدي وإنه مني وأنا منه وهو وليكم بعدي قلت أجلح سنان هذا أيضا شيعي قال في التقريب أجلح بن عبد الله بن حجية الغرماء أبا حجية سنان يقال اسمه يحيى صدوق شيعي انتهى وكذا في الميزان وغيره

والظاهر أن زيادة بعدي في هذا الحديث من وهم هذين الشيعيين ويؤيده أن الإمام أحمد روى في مسنده هذا الحديث من عدة طرق ليست في واحدة منها هذه الزيادة فمنها ما رواه من طريق الفضل بن دكين حدثنا ابن أبي عيينة عن الحسن عن سعيد بن جبير عن ابن عباس عن بريدة قال غزوت مع علي اليمن فرأيت منه جفوة الحديث وفي آخره فقال يا بريدة ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم قلت بلى يا رسول الله قال من كنت مولاه فعلي مولاه ومنها ما رواه من طريق أبي معاوية حدثنا الأعمش عن سعيد بن عبيدة عن ابن بريدة عن أبيه قال بعثنا رسول الله في سرية الحديث وفي آخره من كنت وليه فعلي وليه ومنها ما رواه من طريق وكيع حدثنا الأعمش عن سعد بن عبيدة عن ابن بريدة عن أبيه أنه مر على مجلس وهم يتناولون من علي الحديث وفي خره من كنت وليه فعلي وليه فظهر بهذا كله أن زيادة لفظ بعدي في هذا الحديث ليست بمحفوظة بل هي مردودة فاستدلال الشيعة بها على أن عليا رضي الله عنه كان خليفة بعد رسول الله فصل باطل جدا هذا ما عندي والله تعالى أعلم وقال الحافظ ابن تيمية في منهاج السنة وكذلك قوله هو ولي كل مؤمن بعدي كذب على رسول الله بل هو في حياته وبعد مماته ولي كل مؤمن وكل مؤمن وليه في المحيا والممات فالولاية التي هي ضد العداوة لا تختص بزمان وأما الولاية التي هي الإمارة فيقال فيها والي كل مؤمن بعدي كما يقال في صلاة الجنازة إذا اجتمع الولي والوالي قدم الوالي في قول الأكثر وقيل يقدم الولي وقول القائل علي ولي كل مؤمن بعدي كلام يمتنع نسبته إلى النبي فإنه إن أراد الموالاة لم يحتج أن يقول بعدي وإن أراد الإمارة كان ينبغي أن يقول والي علي كل مؤمن انتهى فإن قلت لم يتفرد جعفر بن سليمان بقوله هو ولي كل مؤمن بعدي بل وقع هذا اللفظ في حديث بريدة ثم أحمد في مسنده ففي آخره لا تقع في علي فإنه مني وأنا منه وهو وليكم بعدي وإنه مني وأنا منه وهو وليكم بعدي قلت تفرد بهذا اللفظ في حديث بريدة أجلح سنان وهو أيضا شيعي

ميزان الإعتدال في نقد الرجال ج: 2 ص: 136
1507 2530ت جعفر بن سليمان م عو الضبعي مولى بني الحارث وقيل مولى لبني الحريش نزل في بني ضبيعة وكان من العلماء الزهاد على تشيعه روى عن ثابت وأبي عمران الجوني وخلق وعنه ابن مهدي ومسدد وخلق قال يحيى بن معين كان يحيى بن سعيد لا يكتب حديثه ويستضعفه قال ابن معين وجعفر ثقة وقال أحمد لا بأس به قدم صنعاء فحملوا عنه وقال البخاري يقال كان أميا وقال ابن سعد ثقة فيه ضعف وكان يتشيع وقال أحمد بن المقدام كنا في مجلس يزيد بن زريع فقال من أتى جعفر بن سليمان وعبد الوارث فلا يقربني وكان عبد الوارث ينسب الى الاعتزال وجعفر ينسب الى الرفض وقال إذنه حدثنا محمد بن مروان القرشي حدثنا أحمد بن سنان حدثني سهل بن أبي خدوية قال قلت لجعفر بن سليمان بلغني أنك تشتم أبا بكر وعمر فقال أما الشتم فلا ولكن البغض ما شئت وقال ابن حبان في الثقات حدثنا الحسن بن سفيان حدثنا اسحاق بن أبي كامل حدثنا جرير بن يزيد بن هارون بين يدي أبيه قال بعثني أبي الى جعفر الضبعي فقلت له بلغني إنك تسب أبا بكر وعمر قال أما السب فلا ولكن البغض ما شئت فإذا هو رافضي مثل الحمار وقال إذنه حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثنا محمد بن أبي بكر المقدمي سمعت عمي عمر بن على يقول رأيت ابن المبارك يقول لجعفر بن سليمان رأيت أيوب قال نعم ورأيت ابن عون قال نعم قال فرأيت يونس قال نعم قال فكيف لم تجالسهم وجالست عوفا والله ما رضي عوف ببدعة حتى كانت فيه بدعتين كان قدريا شيعيا وقال البخاري في الضعفاء له جعفر بن سليمان الحرشي ويعرف بالضبعييخالف في بعض حديثه جعفر الطيالسي حدثنا ابن معين قال سمعت من عبد الرزاق يوما كلاما استدللت به علي ما قيل عنه من المذهب فقلت إن أستاذيك أصحاب سنة معمر وابن جريج والأوزاعي ومالك وسفيان فعمن أخذت هذا المذهب فقال قدم علينا جعفر بن سليمان فرأيته فاضلا حسن الهدى فأخذت هذا عنه وقال محمد بن أبي المقدمي فقدت عبد الرزاق ما أفسد جعفرا غيره يعني في التشيع وقال أحمد حدث ب اليمن كثيرا وكان عبد الصمد بن معقل يجلس إليه وقال أبو طالب سمعت أحمد يقول لا بأس به فقيل حصول إن سليمان بن حرب يقول لا يكتب حديثه فقال حماد بن زيد لم يكن ينهى عنه وإنما كان يتشيع يحدث بأحاديث في علي وأهل البصرة يغلون في علي فقلت حصول عامة حديثه رقاق قال نعم كان قد جمعها وحدث عنه عبد الرحمن وغيره وقال ابن ناجية سمعت وهب بن بقية يقول قيل لجعفر بن سليمان زعموا أنك تسب أبا بكر وعمر فقال أما السب فلا ولكن بغضا ما شئت قال ابن عدي فسمعت الساجي يقول في هذه الحكاية إنما عنى جعفر جارين له كان قد تأذى بهما قلت ما ها ببعيد فإن جعفرا قد روى أحاديث من مناقب الشيخين رضي الله عنهما وهو صدوق في نفسه وينفرد بأحاديث عدت مما ينكر واختلف في الاحتجاج بها منها حديث أنس إن رجلا أراد سفرا فقال زودوني

ومنها حديث لينتهين أقوام عن رفع أبصارهم ثم الدعاء في الصلاة وحديث حسر عن بدنه وقال إنه حديث عهد بربه وحديث كان يفطر على رطبات وحديث طلقت لغير سنة وراجعت لغير سنة وحديث مم أضرب منه يتيمي وحديث ما يقال ليلة القدر وغالب ذلك في صحيح مسلم جعفر بن سليمان حدثنا يزيد الرشك عن مطرف عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية استعمل عليهم عليا الحديث وفيه ما تريدون من علي علي مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي قال ابن عدي أدخله النسائي في صحاحه جعفر بن سليمان عن أبي هارون عن أبي سعيد قال مات رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يستخلف أحدا رواه سفيان عن جعفر فما حدث به إلا وعنده أن عليا ليس بوصي جعفر بن سليمان عن الخليل بن مرة عن القاسم بن سليمان عن أبيه عن جده سمعت عمار بن ياسر يقول أمرت بقتال القاسطين والمارقين


الكامل في ضعفاء الرجال ج: 2 ص: 144
343 جعفر بن سليمان الضبعي بصري أبو سليمان مولى بن الحارث أرنا عبد الرحمن بن أبي بكر ثنا عباس عن يحيى قال قدم جعفر بن سليمان الى اليمن وهو أبو سليمان ثنا بن حماد ثنا عباس عن يحيى قال جعفر بن سليمان الضبعي كان يحيى بن سعيد لا يكتب حديثه وفي موضع آخر كان يحيى بن سعيد لا يروي عن جعفر بن سليمان وكان يستضعفه قال العباس سمعت يحيى يقول جعفر بن سليمان الضبعي ثقة ثنا أحمد بن علي المدائني ثنا الليث بن عبدة قال سمعت يحيى بن معين يقول جعفر بن سليمان الضبعي ثقة ثنا بن أبي عصمة ثنا الفضل بن زياد قال سمعت أبا عبد الله أحمد بن حنبل يقول قدم جعفر بن سليمان عليهم بصنعاء فحدثهم حديثا كثيرا وكان عبد الصمد بن معقل يجيء فيجلس اليه ثنا بن أبي عصمة ثنا أحمد بن حميد قال سمعت أحمد بن حنبل يقول جعفر بن سليمان لا بأس به فقيل له ان سليمان بن حرب يقول لا يكتب حديثه قال حماد بن زيد لم يكن ينهى عنه كان ينهى عن عبد الوارث ولا ينهى عن جعفر إنما كان يتشيع وكان يحدث بأحاديث في علي وأهل البصرة يغلون في علي فقلت عامة حديثه رقاق قال نعم كان قد جمعها وقد روى عنه عبد الرحمن وغيره الا أني لم أسمع من يحيى عنه شيئا فلا أدري سمع منه أم لا ثنا بن ناجية قال سمعت وهب بن بقية يقول قيل لجعفر بن سليمان زعموا أنك تسب أبا بكر وعمر فقال أما السب فلا ولكن بغضا بآلك ثنا محد بن نوح الجند يسابوري ثنا أحمد بن محمد العطار قال سمعت الخضر بن محمد بن شجاع يقول قيل لجعفر بن سليمان بلغنا أنك تشتم أبا بكر وعمر قال أما الشتم فلا ولكن بغضا بآلك سمعت الساجي يقول وأما الحكاية التي رويت عنه يعني هذه الحكاية التي ذكرتها إنما عنى به جارين كانا له وقد تأذى بهما الغرماء أحدهما أبا بكر ويسمى الآخر عمر فسئل عنهما فقال السب لا ولكن بغضا بآلك ولم يعن به الشيخين أو كما قال ثنا أحمد بن علي بن المثنى ثنا القواريري ثنا جعفر بن سليمان ثنا يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فاستعمل عليهم علي بن أبي طالب قال فمضى علي في السرية قال عمران وكان المسلمون إذا قدموا من سفر أو من غزو أتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن يأتوا رحالهم فأخبروه بمسيرهم قال فأصاب علي جارية قال فتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم عليه إذا قدموا على رسول الله أخبروه قال فقدمت السرية فأتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبروه بمسيرهم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله أصاب علي جارية فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم مغضبا والغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من علي علي مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي قال الشيخ وهذا الحديث يعرف بجعفر بن سليمان وقد أدخله أبو عبد الرحمن النسائي في صحاحه ولم يدخله البخاري

والحمد لله رب العالمين




من باب الإحتياط أعطيك تفسيرا لكلمة الوليّ من كلام علامتكم المجلسي:
" و في القاموس الوَلْيُ القرب و الدنو و الوَلِيّ الاسم منه و المحب و الصديق و النصير" مرآة العقول9/28

يوسف الجزائري
02-02-2011, 03:21 PM
إذا كان علي رضي الله عنه فهم الولي بالإمارة فلماذا لم يقف فوق المنبر ويطلبها من أبي بكر بكل حزم ثم يشهد الناس على الحديث السابق ذكره أنه أولى بها من غيره بل يقرأ عليهم الأية التي تزعمون أنها آية الولاية ويذكرهم بغدير خم؟؟؟ هناك 3 أجوبة اختر واحد.
1-لم يفهم علي ولا الصحابة حديث الولاية كما فهمه الشيعة وهذا هو عين الصواب.
2-علي رضي الله عنه عصى الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وترك منافقين يحكمان الأمة.فهو بذلك لا يصلح للإمامة.
3-علي رضي الله عنه خاف من أبي بكر وعمر رضوان الله عليهما فهو بذلك لا يصلح للإمامة

حجر ابن عدي
02-03-2011, 06:49 AM
أأخي يوسف فلنأخذ الموضوع نقطة نقطة لكي تعم الفائدة:

أنت تطالبني بمواقف من علي عليه السلام لإثبات حديث النبي صلى الله عليه وآله وهذا طلب لا يستقيم لا شرعا ولا عقلا وأنا لا أحب تكرار الإجابة على هذه النقطة وهذا ردي عليها مجددا:

هل يحتاج قول النبي صلى الله عليه وآله لمواقف من علي عليه السلام لكي تصدق قول النبي صلى الله عليه وآله؟؟ يكفي أن أقول لك قال النبي صلى الله عليه وآله علي وليكم بعدي فهو حجة ملزمة لك.

إشكالك الثاني على صحة الحديث بلفظة بعدي:

الحديث صححه كبار حفاظكم بلفظة بعدي فإن أردت أن أنقل لك تصحيحهم فعلت بإذن الله عز و جل ولكني فقط أريدك أن تعلق على تصحيح الألباني هل تنكره؟؟؟:

حديث صححه الالباني في سلسلة الاحاديث الصحيحة رقم2223 ج5 ص261... قال رسول الله (ص) ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي.

النقطة الثالثة: أنت أشكلت على أن لفظة ولي لا تأتي بمعنى الولاية وردي عليك: لفظة ولي تأتي بمعنى المحبة والنصرة وأيضا الولاية وتُفهم من سياق الحديث:

الوَلْيُ (القاموس المحيط)

الوَلْيُ: القُرْبُ، والدُّنُوُّ، والمَطَرُ بعدَ المَطَرِ، وُلِيَتِ الأرضُ، بالضم.
والوَلِيُّ: الاسمُ منه، والمُحِبُّ، والصَّدِيقُ، والنَّصيرُ.
ووَلِيَ الشيءَ،و~ عليه وِلايَةً وَوَلايَةً، أَو هي المَصْدَرُ، وبالكسر: الخُطَّةُ، والإِمارَةُ، والسُّلطانُ.وأوْلَيْتُه الأمْرَ: وَلَّيْتُه إياهُ.

وعمر استخدم لفظة ولي بمعنى الولاية:

صحيح مسلم ( 5/152 )

في حديث طويل يقول : ثمّ نشد عبّاساً وعليّاً ـ نشد أي عمر بن الخطّاب ـ بمثل ما نشد به القوم أتعلمان ذلك ؟ قالا : نعم ، قال : فلمّا توفي رسول الله قال أبوبكر : أنا وليّ رسول الله ، فجئتما تطلب ميراثك من ابن أخيك ، ويطلب هذا ميراث امرأته من أبيها ـ يعني علي والعباس ـ فقال أبوبكر : قال رسول الله : ما نورّث ما تركنا صدقة ، فرأيتماه ـ عمر يقول لعلي والعباس ـ فرأيتماه ، أي فرأيتما أبابكر كاذباً آثماً غادراً خائناً ، ثمّ يقول عمر : والله يعلم إنّه لصادق بارّ راشد تابع للحقّ.

وتأمل أخي في موضع آخر في نفس الحديث: ثمّ توفّي أبوبكر وأنا ولي رسول الله وولي أبي بكر ، فرأيتماني كاذباً آثماً غادراً خائناً ، والله يعلم إنّي لصادق بارّ راشد تابع للحقّ ... فولّيتها ثمّ جئتني أنت وهذا ، وأنتما جميع ، وأمركما واحد ، فقلتما إدفعها إلينا ... إلى آخر الحديث.


سؤالي الرئيسي:

لو قلنا بأن كلمة ولي تعني في الحديث المذكور المحبة فكيف يقول النبي صلى الله عليه وآله إن عليا عليه السلام محب كل مؤمن بعدي، كلمة بعدي تنفي أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله المحبة في الحديث فهل يستقيم عقلا أن يقول النبي صلى الله عليه وآله علي عليه السلام محب كل مؤمن بعدي؟! هل النبي صلى الله عليه وآله ينفي المحبة عن علي عليه السلام في حياته صلى الله عليه وآله ويثبتها له بعد موته صلى الله عليه وآله ؟ فلا يستقيم عقلا أن يقصد النبي صلى الله عليه وآله هنا بكلمة ولي بالمحبة بل لا تستقيم إلا بالولاية (ولي كل مؤمن بعدي)

أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.

abou haydara
02-03-2011, 02:45 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)


الثابت عندنا وعند مفسريكم بان علي بن أبي طالب عليه السلام تصدق وهو راكع




انت الان تدلس فقد قلت لك انه لم يتبث لان المفسرين عندنا لم يقولوا بالاجماع على ما تعتقد
وان كان فموقف سيدنا علي موقف لا يحسد عله لانه اجتهد امام النص الالهي على حسب فهمكم الضيق
واكرر واقول انها نزلت في المؤمنين و سيدنا علي واحد من المؤمنين و اسم الاية الولاية بفتح الواو و ليس الولاية بكسر الواو كما تزعمون معاشر الرافضة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)



ابن تيمية كتاب منهاج السنة النبوية، الجزء 7، صفحة 137

قد جعل للصحابة مودة في قلب كل مسلم لا سيما الخلفاء رضي الله عنهم لا سيما أبو بكر و عمر فان عأمةالصحابة
و التابعين كانوا يودونهما و كانوا خير القرون و لم يكن كذلك علي ،فان كثيرا من الصحابة و التابعين كانوا يبغضونه و يسبونه و يقاتلونه
================================================== ==





هذا الكتاب جدالي سجالي.....نقض به شيخ الاسلام رسالة العاملي
الرافضي ولو انه ليس نقطة بحثنا و ان شئت افتح موظوع في هذا الصدد وان شاء الله نبين لك ما يعتمه عليك اصحاب العمائم
ومن جهة اخرى فالصحابة عندكم جلهم اهل ردة
روى الكليني في الكافي ج2 ص245 " كان الناس بعد رسول الله أصحاب ردة إلا ثلاثة : المقداد أبوذر وسلمان الفارسي

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)

ائتني برواية ذكرت بأن الاية نزلت في حق المؤمنين فقط ،، دون ذكر أنها نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام



--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



كيف تريد رواية وهي اصلا لا توجد رواية في انها نزلة في حق سيدنا علي وهو يتزكى بالخاتم
وانا الذي طالبتك في الاول هل نسيت الامر

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)

أقول مرة أخرى بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام وكونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه واله ،،نناقش هذه المسالة.
---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



مع من انتهيت من اتباث نزول الاية هل من كتب النواصب عندكم ام هو حلم اتاك في المنام

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)

" الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَذَا وَمَا كُنَّا لِنَهْتَدِيَ لَوْلَا أَنْ هَدَانَا اللهُ "

لماذا هذا الحقد على العمائم السوداء؟؟؟
------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------



لانهم اصحاب الفتن يحللون ما حرم الله و يحرمون ما احل الله و يطعنون في الله و رسوله و ملائكته و المؤمنين

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)


وأنا عن ماذا أتحدث برأيك ؟؟؟!!
--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------




انت تتحدث عن شيئ انت اصلا لا تؤمن به وهو كتبنا + الصدقة
و انا اتحدث عن الزكاة + الولاء و البراء

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)


هل افهم من كلامك بأنك لا تثق بتفسير ابن كثير وتفسير الطبري ؟؟؟؟

هل عندك شك في الروايات السابقة ؟؟؟
-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------

وماذا عما ذكر في التفاسير السابق ذكرها ؟؟؟

وايضا ما ذكرته انت في المشاركة السابقة،، ام انك لا تثق حتى فيما تكتبه؟؟!!!!
================================================== =======




كتبنا تاج على رؤوسنا ولسنا بحاجة لكتب غيرنا في اتباث معتقدنا
وسبق وقلت لك ان مفسرينا لم يجمعوا على ما تدعون و

اما عن تحريف القرءان فانا لم تنقل روايات فقط بل نقلت لك اراء علمائك اصحاب العمائم و وجهت نظرهم في تحريف القرءان
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)



ومعتقدنا يثبت نفسه بنفسه ،، وكذلك يثبت نفسه من خلال المعتقدات الاخرى.

--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------




اذا اتبت لي اركان معتقدك بالقرءان و السنة
اتبث لي الشهادتين بالقرءان و السنه

اسلم لك بكل ما تدعي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)

أجبت سابقا عن هذه التساؤلات راجع المشاركات السابقة

************************************************** ************




لا لم تجب
وان كنت كذالك فهل تستطيع ان تنصخ لي الاجابات فقط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53271#post53271)


ائتني برواية ذكرت بأن الاية نزلت في حق المؤمنين فقط ،، دون ذكر أنها نزلت في حق علي بن ابي طالب عليه السلام

بعد أن أثبتنا أن الجملة هي حــــــــــــــال من تصدق
من هو الذي تصدق وهو في حال الركوع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




كلام مكرر يراد به باطل

*********************

اكرر نقاط الاشكالية


لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟



هذه هي النقاط المحيرة
انتظر الاجابة عنها


وطبعا كما سبق و قلنا في اول الموضوع


قال الله جل جلاله
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال المعصوم عندكم

abou haydara
02-03-2011, 02:46 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53298#post53298)

أي أن له ولاية أموركم بعد حياتي.





لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟



هذه هي النقاط المحيرة
انتظر الاجابة عنها


وطبعا كما سبق و قلنا في اول الموضوع


قال الله جل جلاله
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال المعصوم عندكم

حجر ابن عدي
02-04-2011, 08:41 PM
أبو حيدرة أنت لم تُجب على سؤالي: هل قول النبي صلى الله عليه وآله يحتاج لمواقف تصدر من علي عليه السلام كي تصدق قوله صلى الله عليه وآله؟؟ فإن قلت نعم فقد كفرت وإن قلت لا يكفي قول النبي صلى الله عليه وآله وهو حجة علي ففسر لي حديث النبي صلى الله عليه وآله حين قال علي وليكم بعدي؟؟ وكيف يستقيم معنى المحبة والحديث فيه لفظة بعدي؟؟؟

أخواني: سوف أسافر لمدة أسبوع لذا أطلب منكم براءة الذمة وسوف أواصل الرد بعد رجوعي إن شاء الله عز وجل.

abou haydara
02-05-2011, 12:04 PM
حجر قلنا لك اننا نحن اهل السنة نفهمها بالمحبة وما يزكي فهمنا هو عدم احتجاج سيدنا علي
ومن قال لك ان سيدنا علي رضي الله عنه ليس ولينا واننا لا نحبه و نتقرب بحبه الى الله
ولو فهمتم الحديث كما تزعمون انتم فاجب عما نطرحه عليكم


لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟




هذه هي النقاط المحيرة
انتظر الاجابة عنها



وطبعا كما سبق و قلنا في اول الموضوع


قال الله جل جلاله
قال النبي صلى الله عليه و سلم
قال المعصوم عندكم

حجر ابن عدي
02-05-2011, 12:44 PM
تم التحرير بواسطة المشرف لتجاهل المحاور الشيعي والتكرار وتغابيه المكرر

abou haydara
02-05-2011, 12:58 PM
حجر لو تسافر يكون احسن لانك و مع كامل احترامي لك اصبحت اجوف الرد

حجر ابن عدي
02-05-2011, 04:33 PM
أبو حيدرة اسمح لي أن أقول لك بأنك وقعت بين المطرقة والسندان أعانك الله عز وجل على الوضع الذي أنت فيه فأنت لا تعرف كيف تجمع بين معنى المحبة وكلمة بعدي في الحديث التالي: ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي.
فإن كنت صاحب حق فاشرح للقراء الكرام كيف تقول بأن معنى ولي في الحديث المذكور هي المحبة ولفظة بعدي تنقض أن يكون معناها المحبة؟؟ إن كنت تمتلك المقدرة فأجبني على هذا السؤال الذي تحيد عنه ولا تستطيع له جوابا.

abou haydara
02-05-2011, 06:29 PM
حجر لا تتغابا عليا و تظطرني الى تحرير كل ما تكتبه

يوسف الجزائري
02-05-2011, 08:12 PM
اقتباس:

بارك الله فيك أخي أبو حيدرة لا أدري هل هناك غشاوة أو وقر في عقول مثل هذا الزميل الشيعي!!!!! سبحان الله كلنا فهمنا السؤال لكنه هو إلى الأن لم يفهم، قلنا لك إن المشكلة معكم هي مشكلة فهم للنص لأننا نقول أن الولاية المقصودة هي المحبة والنصرة وأنتم تقولون هي الإمارة والخلافة "طبعا أم علي رضي الله عنه الأمة بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم وهذا واقع".
لكن إذا أردنا الوصول إلى كلمة سواء بيننا نرد مسؤولية الفهم على صاحب الأمر ألا وهو علي رضي الله عنه وأرضاه ثم إلى الصحابة حول رسول الله :5: ...ولذلك سألناك تلك الأسئلة ...أي
1- إذا كان علي رضي الله عنه وأرضاه فهم أن الولاية هي الإمارة والخلافة بعد وفاة رسول الله :5: مباشرة لماذا لم ينادي بها وهو الكرار أسد من أسود الله ؟؟؟؟؟ ولأنها ركن من أركان دينكم كان لابد عليه أن لا يفرط فيها خاصة لمنافقين كما تدعون!!!!!

2-إذا كان علي قد فهمها بالمحبة والنصرة كما نقول فقد برهن ذلك فعله وهو المبايعة والطاعة.


الأن* إما أن نصوصكم ونصوصنا مكذوبة وأن علي رضي الله عنه قاتل وأخذ البيعة من الصحابة الذين فهمو معنى الولاية كما تفهمونه أنتم
*وإما بايع رضوان الله عليه أبي بكر وعمر وعثمان وبقى على طاعتهم وسمى بأسمائهم أبناءه وسمى أبناءه بأسمائهم...

الأن هل فهمت لماذا نفرق بين فهمكم وفهمنا والإستدلال بفعل صاحب النص ؟؟؟؟

حنين
02-08-2011, 09:03 PM
انت الان تدلس فقد قلت لك انه لم يتبث لان المفسرين عندنا لم يقولوا بالاجماع على ما تعتقد
وان كان فموقف سيدنا علي موقف لا يحسد عله لانه اجتهد امام النص الالهي على حسب فهمكم الضيق
واكرر واقول انها نزلت في المؤمنين و سيدنا علي واحد من المؤمنين و اسم الاية الولاية بفتح الواو و ليس الولاية بكسر الواو كما تزعمون معاشر الرافضة

"المفسرين عندنا لم يقولوا بالاجماع على ما تعتقد "

كيف لم يقولوا بالاجماع واغلب مفسريكم ذكروا بأنها نزلت في حق الامام علي بن أبي طالب عليه السلام ؟؟؟!!! هل يوجد اجماع اكثر من هذا ؟؟؟؟!!!

__________________________________________________ ______________________
يبدو انك تراجعت عما قلته سابقا!!!

مشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara


نعم المفسرون مختلفون في ذالك ولهاذا طالبتك بحديث واحد صحيح في التصدق
ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره

وهذا قول الطبري في تفسيره :

تفسير الطبرى:

1. حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن الْحُسَيْن , قَالَ : ثنا أَحْمَد بْن الْمُفَضَّل , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ , قَالَ : ثُمَّ أَخْبَرَهُمْ بِمَنْ يَتَوَلَّاهُمْ , فَقَالَ : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } هَؤُلَاءِ جَمِيع الْمُؤْمِنِينَ , وَلَكِنَّ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب مَرَّ بِهِ سَائِل وَهُوَ رَاكِع فِي الْمَسْجِد , فَأَعْطَاهُ خَاتَمه .

2. حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .

3. حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيل بْن إِسْرَائِيل الرَّمْلِيّ , قَالَ : ثنا أَيُّوب بْن سُوَيْد , قَالَ : ثنا عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا } قَالَ : عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .

4. حَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا عَبْد الْعَزِيز قَالَ : ثنا غَالِب بْن عُبَيْد اللَّه , قَالَ : سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله } الْآيَة , قَالَ : نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع .
__________________________________________________ __________________

واذا فرضنا لم يقولوا بالاجماع ،، فهل قالوا بالاجماع انها نزلت في حق المؤمنين ؟؟؟!!!

الان سؤال : لو فرضنا بأن الايه الكريمة نزلت في حق المؤمنين وان علي بن ابي طالب عليه السلام من ضمن المؤمنين ،،

1. اذاً فما هو الداعي الى ذكر اسمه عليه السلام بالخصوص في هذه التفاسير ؟؟؟؟؟؟
2. هل من المنطقي ان جميع المؤمنين يؤدون الزكات في حـــــــــال الركوع؟؟؟؟؟
http://img30.imageshack.us/img30/9942/44159148.jpg
------------------------------------------------------------------------------------------------------


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

ابن تيمية كتاب منهاج السنة النبوية، الجزء 7، صفحة
قد جعل للصحابة مودة في قلب كل مسلم لا سيما الخلفاء رضي الله عنهم لا سيما أبو بكر و عمر فان عأمةالصحابة و التابعين كانوا يودونهما و كانوا خير القرون و لم يكن كذلك علي ،فان كثيرا من الصحابة و التابعين كانوا يبغضونه و يسبونه و يقاتلونه
__________________________________________________ ____________
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

هذا الكتاب جدالي سجالي.....نقض به شيخ الاسلام رسالة العاملي
الرافضي ولو انه ليس نقطة بحثنا و ان شئت افتح موظوع في هذا الصدد وان شاء الله نبين لك ما يعتمه عليك اصحاب العمائم ومن جهة اخرى فالصحابة عندكم جلهم اهل ردة

روى الكليني في الكافي ج2 ص245

"كان الناس بعد رسول الله أصحاب ردة إلا ثلاثة المقداد أبوذر وسلمان الفارسي"

حَنَانٌ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ (عَلَيْهِ السَّلام) قَالَ كَانَ النَّاسُ أَهْلَ رِدَّةٍ بَعْدَ النَّبِيِّ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِه) إِلا ثَلاثَةً فَقُلْتُ وَمَنِ الثَّلاثَةُ فَقَالَ الْمِقْدَادُ بْنُ الأسْوَدِ وَأَبُو ذَرٍّ الْغِفَارِيُّ وَسَلْمَانُ الْفَارِسِيُّ رَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْهِمْ ثُمَّ عَرَفَ أُنَاسٌ بَعْدَ يَسِيرٍ وَقَالَ هَؤُلاءِ الَّذِينَ دَارَتْ عَلَيْهِمُ الرَّحَى وَأَبَوْا أَنْ يُبَايِعُوا حَتَّى جَاءُوا بِأَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ (عَلَيْهِ السَّلام) مُكْرَهاً فَبَايَعَ وَذَلِكَ قَوْلُ اللهِ تَعَالَى:( وَما مُحَمَّدٌ إِلا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ ماتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلى‏ أَعْقابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلى‏ عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللهُ الشَّاكِرِينَ ).

اقتباس:
"أولا : إن هذه الرواية ضعيفة فيها إرسال فالواسطة بين الشيخ الكليني عليه الرحمة وحنان بن سدير غير معروفة .

وثانيا : ليس المراد بالردة في هذه الرواية ردة الكفر أو الإرتداد عن الإسلام بل المراد به تخلفهم عن إحدى أهم الواجبات الدينية وهي مبايعة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام بعد النبي صلى الله عليه وآله وسلم خليفة وإماما للأمة بعد أن نص عليه النبي في حياته في مواقف أشهرها نص غدير خم بعد رجوعه صلى الله عليه وآله وسلم من حجة الوداع ، وبهذا المعنى " أي معنى الإرتداد الذي أشرنا إليه " فسر ابن الأثير في كتابه النهاية في غريب الأثر ج 2 ص 241 لفظ الإرتداد الوارد في أحاديث الحوض حيث قال : ( وفي حديث القيامة والحوض ، فيقال : إنهم لم يزالوا مرتدين على أدبارهم القهقري ، أي متخلفين عن بعض الواجبات ، ولم يرد ردة الكفر . . . ) يشهد لما قلناه ما ورد في الحديث أعلاه ( . . . ثم عرف أناس بعد يسير ) أي عرف أناس من صحابة النبي صلى الله عليه وآله وسلم بعد وقت قليل يسير من الزمن أن علي بن أبي طالب عليه السلام هو الأولى بالأمر من غيره . وكذلك ما ورد فيه : ( . . . وأبو أن يبايعوا حتى جاؤوا بأمير المؤمنين عليه السلام مكرها فبايع . . . ) فهذا القول صريح في أن المراد بالارتداد هنا هو تخلفهم عن مبايعة أمير المؤمنين علي عليه السلام ومبايعة غيره ممن لم ينص عليه من الله ورسوله ."
================================================== ========



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

أقول مرة أخرى بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام وكونه عليه السلام ولي امر المسلمين بعد الله تعالى ورسوله صلى الله عليه واله ،،نناقش هذه المسالة.
__________________________________________________ __________________
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara
مع من انتهيت من اتباث نزول الاية هل من كتب النواصب عندكم ام هو حلم اتاك في المنام


ومن قال لك يا ناصبي بأني انتهيت من اثباث نزول الاية في حق الامام علي عليه السلام؟؟؟!!! ،،، استغرب حقيقة كيف تقرأ الكلام ،،، ربما بالمقلوب الله أعلم
أقرأ ما مكتوب جيدا من اليمين الى اليسار "أقول مرة أخرى بعد ان ننتهي من مسالة نزول الاية في حق الامام " ،،، يعني بالعامي لسه ما انتهينا.

واعلم يا ناصبي بأن ولاية الامام علي عليه السلام بعد رسول الله ثابتة عندنا ،، وما مشاركاتي هذه الا لالقاء الحجة وسواء اقنعتم ام لم تقتنعوا فليس بالشئ المهم

قال تعالى:" وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا حَتَّى إِذَا جَاءُوكَ يُجَادِلُونَكَ يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ(25) وَهُمْ يَنْهَوْنَ عَنْهُ وَيَنْأَوْنَ عَنْهُ وَإِنْ يُهْلِكُونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (26) " صدق الله العلي العظيم
================================================== ========


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين
لماذا هذا الحقد على العمائم السوداء؟؟؟
__________________________________________________ __________________
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara
لانهم اصحاب الفتن يحللون ما حرم الله و يحرمون ما احل الله و يطعنون في الله و رسوله و ملائكته و المؤمنين

أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل يوم فتح مكة وعليه عمامة سوداء .

الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1358
خلاصة حكم المحدث: صحيح
************************************************** *******************
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل مكة ( وقال قتيبة : دخل يوم فتح مكة ) وعليه عمامة سوداء بغير إحرام .

الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1358
خلاصة حكم المحدث: صحيح
************************************************** *******************
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خطب الناس وعليه عمامة سوداء .

الراوي: عمرو بن حريث المصري (تابعي) المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 1359
خلاصة حكم المحدث: صحيح
************************************************** ******************
اذا كنت لا تحترم علمائنا ،، فعلى الاقل احترم رسول الله صلى الله عليه وآله،، كفاكم يا نواصب استهزاءا بعمامة رسول الله صلى الله عليه وآله
************************************************** *****************

وعلى ذكر الفتن ما قولك في التالي:
================================================== ==
================================================== ==
اللهم بارك لنا في شامنا وفي يمننا . قال : قالوا : وفي نجدنا ؟ قال : قال : اللهم بارك لنا في شامنا وفي يمننا . قال : قالوا : وفي نجدنا . ؟ قال : قال : هناك الزلازل والفتن ، وبها يطلع قرن الشيطان .

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 1037
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
************************************************** **************
قام النبي صلى الله عليه وسلم خطيبا ، فأشار نحو مسكن عائشة ، فقال : ( هنا الفتنة - ثلاثا - من حيث يطلع قرن الشيطان ) .

الراوي: عبدالله بن عمر المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3104
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
================================================== ==
================================================== ==


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين
وأنا عن ماذا أتحدث برأيك ؟؟؟!!
__________________________________________________ __________________
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

انت تتحدث عن شيئ انت اصلا لا تؤمن به وهو كتبنا + الصدقة
و انا اتحدث عن الزكاة + الولاء و البراء


اضحتني لا أضحك الله سنك

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

تفسير القرطبي:

وهذا يدل على أن العمل القليل لا يبطل الصلاة؛ فإن التصدق بالخاتم في الركوع عمل جاء به في الصلاة ولم تبطل به الصلاة. وقوله: "ويؤتون الزكاة وهم راكعون" يدل على أن صدقة التطوع تسمى زكاة.؛ فإن عليا تصدق بخاتمه في الركوع، وهو نظير قوله تعالى: "وما آتيتم من زكاة تريدون وجه الله فأولئك هم المضعفون" [الروم: 39] وقد انتظم الفرض والنفل، فصار اسم الزكاة شاملا للفرض والنفل، كاسم الصدقة وكاسم الصلاة ينتظم الأمرين.
__________________________________________________ _________________________
أما عن كتبكم فاقول : أعلم باننا لا نعتقد بصحة كتبكم من الجلد الى الجلد وانما نعتمد عليها في الاستدالال من باب القاء الحجة عليكم ،، فليس من المعقول ان استدل بروايات من كتبنا ،،،
__________________________________________________ _________________________
اما الموضوع الذي اتحدث عنه فهو ولاية الامام علي عليه السلام للمؤمنين بعد الله تعالى، والرسول صلى الله عليه وآله ،، والذي ورد في الاية الكريمة :" إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ "
================================================== =


واما عن تحريف القرءان فانا لم تنقل روايات فقط بل نقلت لك اراء علمائك اصحاب العمائم و وجهت نظرهم في تحريف القرءان

وانا ذكرت سابقا لو أردت التحدث عن تحريف القران فأجعله في موضوع منفصل ،،، لكي نتمكن من الرد بشكل وافي.
================================================== ===


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين
ومعتقدنا يثبت نفسه بنفسه ،، وكذلك يثبت نفسه من خلال المعتقدات الاخرى.
__________________________________________________ __________________
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara
اذا اتبت لي اركان معتقدك بالقرءان و السنة
اتبث لي الشهادتين بالقرءان و السنه
اسلم لك بكل ما تدعي


أيضا اجعله في موضوع منفصل
================================================== =======


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara
نعم عاص لانه وعلى حساب فهمكم لم يتقيد بالامر الالهي
بل نجده بايع

وايضا هنا الاشكالية التي تقف في وجهنا

لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟


سؤال: عندما أمر الله سبحانه وتعالى الملائكة بان يسجدوا لادم عليه السلام،، فسجدو الا ابليس ،،
من العاصي هنا ابليس ام ادم عليه السلام ؟؟؟
الجواب: ابليس طبعا ،، ابليس هو من لم يتقيد بالامر الالهي وليس ادم عليه السلام

نفس الشئ بالنسبة للامام علي عليه السلام ،، عندما جاء الامر الالهي بان يجعل الامام علي عليه السلام خليفة بعد رسول الله صلى الله عليه واله وبأن يكون هو ولي أمر المسلمين بعد الله تعالى وبعد الرسول صلى الله عليه واله ،،ولم يمتثل الناس لهذا الامر ونصبوا غيره ،،،
من العاصي هنا الناس ام الامام علي عليه السلام؟؟؟
الجواب: الناس طبعا،،، لانهم هم من لم يتقيد بالامر الالهي وليس الامام علي عليه السلام.


سؤال2: عندما يامر الله سبحانه وتعالى عباده بامر فهل هناك امر بعد امره ،، بمعنى من يعص أمر الله سبحانه وتعالى وهو الخالق لهذا العاصي ،،،
فهل سيطيع هذا العاصي أمر مخلوق مثله ؟؟؟!!!

ايضا نطبق نفس الحالة على الامام علي عليه السلام،، من يعص امر الله تعالى وهو الخالق في مسالة خلافة الامام علي عليه السلم للرسول صلى الله عليه واله ،، فهل سيطيعون هؤلاء العصاة امر الامام علي عليه السلام وهو المخلوق؟؟؟؟؟!!!

باختصار من يعص الخالق يسهل عليه معصية المخلوق ،، من لم يطيع امر الله تعالى وهو الخالق ، لن يطيع امر المخلوق
================================================== =======
================================================== =======
جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما اتهموه بأنه سكت عن حقه بالخلافة ولم يطالب بها وجعلوا هذا حجة لهم بأنه هو لم يطالب بحقه فكيف لهم أن يطالبوا هم عنه؟؟
وهو من الاجوبة الفطينة ذات الحجة القوية والتي لاتصدر الا من فطنة الامام علي عليه السلام ،،،
هذا جواب الامام للخوارج وهو جواب لكل من يتسائل لماذا سكت علي عن حقه وبايع الخلفاء ان كان له حق كما تدعون
سألوه الخوارج :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟
قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟
فأجاب الخوارج : لا ..
قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟
فأجابوا :بل كفر الناس ..
================================================== ========
================================================== ========

أما قولك "فنجده بايع"
فاقول بان الامام علي بايع مكرها والدليل:

الامام علي بايع ليحافظ على الاسلام من الفتن لا للاعتراف ببيعة ابي بكر ولو اعتراف ببيعة ابي بكر وبايع برضا لبايع من اول يوم لا ستة اشهر كما يذكر البخاري ومسلم

قال النبي (ص) لعلي أما أنك ستلقى بعدي جهدا قال في سلامة من ديني ؟ قال : في سلامة من دينك
__________________________________________________ __________________
أن فاطمة عليها السلام ، بنت النبي صلى الله عليه وسلم ، أرسلت إلى أبي بكر تسأله ميراثها من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، مما أفاء الله عليه بالمدينة وفدك ، وما بقي من خمس خبير ، فقال أبو بكر : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( لا نورث ، ما تركنا صدقة ، انما يأكل آل محمد - صلى الله عليه وسلم - في هذا المال ) . وإني والله لا أغير شيئا من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كانت عليها في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولأعملن فيها بما عمل به رسول الله صلى الله عليه وسلم . فأبى أبو بكر أن يدفع إلى فاطمة منها شيئا ، فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك ، فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت ، وعاشت بعد النبي صلى الله عليه وسلم ستة أشهر ، فلما توفيت دفنها زوجها علي ليلا ، ولم يؤذن بها أبا بكر وصلى عليها ، وكان لعلي من الناس وجه حياة فاطمة ، فلما توفيت استنكر علي وجوه الناس ، فالتمس مصالحة أبي بكر ومبايعته ، ولم يكن يبايع تلك الأشهر ، فأرسل إلى أبي بكر : أن ائتنا ولا يأتنا أحد معك ، كراهية لمحضر عمر ، فقال عمر : لا والله لا تدخل عليهم وحدك ، فقال أبو بكر : وما عسيتهم أن يفعلوا بي ، والله لآتيهم ، فدخل عليهم أبو بكر ، فتشهد علي ، فقال : إنا قد عرفنا فضلك وما أعطاك الله ، ولم ننفس عليك خيرا ساقه الله إليك ، ولكنك استبددت علينا بالأمر ، وكنا نرى لقرابتنا من رسول الله صلى الله عليه وسلم نصيبا ، حتى فاضت عينا أبي بكر ، فلما تكلم أبو بكر قال : والذي نفسي بيده ، لقرابة رسول الله صلى الله عليه أحب إلي أن أصل من قرابتي ، وأما الذي شجر بيني وبينكم من هذه الأموال ، فلم آل فيها عن الخير ، ولم أترك أمرا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنعه فيها إلا صنعته . فقال علي لأبي بكر : موعدك العشية للبيعة . فلما صلى أبو بكر الظهر رقي على المنبر ، فتشهد ، وذكر شأن علي وتخلفه عن البيعة ، وعذره بالذي اعتذر إليه ، ثم استغفر وتشهد علي ، فعظم حق أبي بكر ، وحدث : أنه لم يحمله على الذي صنع نفاسة على أبي بكر ، ولا إنكارا للذي فضله الله به ، ولكنا نرى لنا في هذا الأمر نصيبا ، فاستبد علينا ، فوجدنا في أنفسنا . فسر بذلك المسلمون وقالوا : أصبت ، وكان المسلمون إلى علي قريبا ، حين راجع الأمر المعروف .
الراوي: عائشة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 4240
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
__________________________________________________ ____________________
قال رسول الله صلى الله عليه وأله:"فاطمة بضعة مني ، فمن أغضبها أغضبني"

تفاصيل اكثر راجع:
http://www.shiaweb.org/books/haqiqa/pa8.html

إدريس
02-08-2011, 10:15 PM
بارك الله فيكم إخوتي أسود السنه

كما تفضل أخي يوسف كيف هو يعرف أنه خليفه ولايطالب بخلافته ماهو سبب عدم مطالبته بحقه !!!!!!!!!!!!!! وكلنا نعرف بطولته وشجاعته !!! ، نريد جواب ياحجر على هذا السؤال ، وكيف يقول رسول الله صلى الله عليه
وسلم أنه الخليفه بعده ولايكون خليفه بل يكون الخليفه 4 !!!


- أنت مني بمنزلة هارون من موسى ألا إنك لست نبيا أنه لا ينبغي أن أذهب إلا و أنت خليفتي في كل مؤمن من بعدي
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني المصدر: تخريج كتاب السنه- الصفحة أو الرقم: 1188
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن



شغل عقلك ياحجر وهات جواب مقنع نقتنع به ولاتكرر كلامك فقد أصابنا الملل حتى لاتحرر ردودك

abou haydara
02-09-2011, 04:22 PM
ماذا اقول غير حسبنا الله و نعم الوكيل على الغباء المركب

طيب يا حنين

سؤال ربما يفصل بيننا

إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ

هل تحققت هذه الاية ؟؟؟ وتحقق مفهوم الاتني عشرية لها ؟؟؟

حنين
02-09-2011, 06:45 PM
ماذا اقول غير حسبنا الله و نعم الوكيل على الغباء المركب



قال تعالى:" وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لَا يَسْمَعُ إِلَّا دُعَاءً وَنِدَاءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَعْقِلُونَ (171)"




قال تعالى:" وَمِنْهُمْ مَنْ يَسْتَمِعُ إِلَيْكَ وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِنْ يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَا يُؤْمِنُوا بِهَا حَتَّى إِذَا جَاءُوكَ يُجَادِلُونَكَ يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ(25)وَهُمْ يَنْهَوْنَ عَنْهُ وَيَنْأَوْنَ عَنْهُ وَإِنْ يُهْلِكُونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ (26)وَلَوْ تَرَى إِذْ وُقِفُوا عَلَى النَّارِ فَقَالُوا يَا لَيْتَنَا نُرَدُّ وَلَا نُكَذِّبَ بِآيَاتِ رَبِّنَا وَنَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ(27)بَلْ بَدَا لَهُمْ مَا كَانُوا يُخْفُونَ مِنْ قَبْلُ وَلَوْ رُدُّوا لَعَادُوا لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ(28) "



صدق الله العلي العظيم
================================================== =======

لماذا تهربت من الاجابة على الاسئلة الواردة في المشاركة السابقة ،، بطرح اسئلة اخرى؟؟؟!!!


1. اذا فرضنا لم يقولوا بالاجماع ،، فهل قالوا بالاجماع انها نزلت في حق المؤمنين ؟؟؟!!!


لو فرضنا بأن الايه الكريمة نزلت في حق المؤمنين وان علي بن ابي طالب عليه السلام من ضمن المؤمنين ،،

2. اذاً فما هو الداعي الى ذكر اسمه عليه السلام بالخصوص في هذه التفاسير ؟؟؟؟؟؟

3. هل من المنطقي ان جميع المؤمنين يؤدون الزكات في حـــــــــال الركوع؟؟؟؟؟
------------------------------------------------------------------------------------------------------------
انت قلت في مشاركة سابقة



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara
نعم المفسرون مختلفون في ذالك ولهاذا طالبتك بحديث واحد صحيح في التصدق
ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره


وهذا قول الطبري في تفسيره :

تفسير الطبرى:

1. حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن الْحُسَيْن , قَالَ : ثنا أَحْمَد بْن الْمُفَضَّل , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ , قَالَ : ثُمَّ أَخْبَرَهُمْ بِمَنْ يَتَوَلَّاهُمْ , فَقَالَ : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } هَؤُلَاءِ جَمِيع الْمُؤْمِنِينَ , وَلَكِنَّ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب مَرَّ بِهِ سَائِل وَهُوَ رَاكِع فِي الْمَسْجِد , فَأَعْطَاهُ خَاتَمه .

2. حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .

3. حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيل بْن إِسْرَائِيل الرَّمْلِيّ , قَالَ : ثنا أَيُّوب بْن سُوَيْد , قَالَ : ثنا عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا } قَالَ : عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .

4. حَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا عَبْد الْعَزِيز قَالَ : ثنا غَالِب بْن عُبَيْد اللَّه , قَالَ : سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله } الْآيَة , قَالَ : نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع .




لماذا لم تعلق على ما ورد في المشاركة السابقة ،،، ام انك لا تملك ما تقوله ؟؟؟

حنين
02-09-2011, 07:11 PM
كما تفضل أخي يوسف كيف هو يعرف أنه خليفه ولايطالب بخلافته ماهو سبب عدم مطالبته بحقه !!!!!!!!!!!!!! وكلنا نعرف بطولته وشجاعته !!! ، نريد جواب ياحجر على هذا السؤال ، وكيف يقول رسول الله صلى الله عليه
وسلم أنه الخليفه بعده ولايكون خليفه بل يكون الخليفه 4 !!!


- أنت مني بمنزلة هارون من موسى ألا إنك لست نبيا أنه لا ينبغي أن أذهب إلا و أنت خليفتي في كل مؤمن من بعدي
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني المصدر: تخريج كتاب السنه- الصفحة أو الرقم: 1188
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن



سؤال: عندما أمر الله سبحانه وتعالى الملائكة بان يسجدوا لادم عليه السلام،، فسجدوا الا ابليس ،،
من العاصي هنا ابليس ام ادم عليه السلام ؟؟؟
الجواب: ابليس طبعا ،، ابليس هو من لم يتقيد بالامر الالهي وليس ادم عليه السلام

نفس الشئ بالنسبة للامام علي عليه السلام ،، عندما جاء الامر الالهي بان يجعل الامام علي عليه السلام خليفة بعد رسول الله صلى الله عليه واله وبأن يكون هو ولي أمر المسلمين بعد الله تعالى وبعد الرسول صلى الله عليه واله ،،ولم يمتثل الناس لهذا الامر ونصبوا غيره ،،،
من العاصي هنا الناس ام الامام علي عليه السلام؟؟؟
الجواب: الناس طبعا،،، لانهم هم من لم يتقيد بالامر الالهي وليس الامام علي عليه السلام.


سؤال2: عندما يامر الله سبحانه وتعالى عباده بامر فهل هناك امر بعد امره ،، بمعنى من يعص أمر الله سبحانه وتعالى وهو الخالق لهذا العاصي ،،،
فهل سيطيع هذا العاصي أمر مخلوق مثله ؟؟؟!!!

ايضا نطبق نفس الحالة على الامام علي عليه السلام،، من يعص امر الله تعالى وهو الخالق في مسالة خلافة الامام علي عليه السلم للرسول صلى الله عليه واله ،، فهل سيطيعون هؤلاء العصاة امر الامام علي عليه السلام وهو المخلوق؟؟؟؟؟!!!

باختصار من يعص الخالق يسهل عليه معصية المخلوق ،، من لم يطيع امر الله تعالى وهو الخالق ، لن يطيع امر المخلوق
================================================== =======
================================================== =======
جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما اتهموه بأنه سكت عن حقه بالخلافة ولم يطالب بها وجعلوا هذا حجة لهم بأنه هو لم يطالب بحقه فكيف لهم أن يطالبوا هم عنه؟؟
وهو من الاجوبة الفطينة ذات الحجة القوية والتي لاتصدر الا من فطنة الامام علي عليه السلام ،،،
هذا جواب الامام للخوارج وهو جواب لكل من يتسائل لماذا سكت علي عن حقه وبايع الخلفاء ان كان له حق كما تدعون
سألوه الخوارج :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟

قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟

فأجاب الخوارج : لا ..

قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟

فأجابوا :بل كفر الناس ..
================================================== ========
================================================== ========

بالنسبة للحديث الذي ذكرته ،،، الا يعتبر دليل على خلافة الامام علي عليه السلام بعد رسول الله صلى الله عليه وآله

أنت مني بمنزلة هارون من موسى ألا إنك لست نبيا أنه لا ينبغي أن أذهب إلا و أنت خليفتي في كل مؤمن من بعدي

الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: الألباني - المصدر: تخريج كتاب السنة - الصفحة أو الرقم: 1188
خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن

من صحح الحديث بهذه الصيغة : لا ينبغي أن أذهب إلا و أنت خليفتي :

1 الشوكاني ( در السحابة - الصفحة أو الرقم: 153 )
2 أحمد شاكر ( مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 5/25 )
3 الذهبي ( المستدرك الجزء 3 صفحة 143 )
4 الحاكم النيسابوري ( المستدرك الجزء 3 صفحة 143 )
5 الهيثمي ( مجمع الزوائد - الصفحة أو الرقم: 9/122 )
6 الالباني ( ظلال الجنة الجزء 2 صفحة 337 )
7 وصي الله محمد بن عباس ( فضائل الصحابة –ج2 - ص849 )


ام ينطبق عليكم قول الله تعالى: " وَجَحَدُوا بِهَا وَاسْتَيْقَنَتْهَا أَنْفُسُهُمْ ظُلْمًا وَعُلُوًّا فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ (14) " صدق الله العلي العظيم

abou haydara
02-10-2011, 02:50 PM
لان الغباء الرافضي ليس له ند و لا نضير

لو اخدنا مفهوم الاية كما تزعمون لكان سيدنا علي عاص للامر الالهي

الان اعيد عليك سؤال الاخير للفصل بيننا

إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ

هل تحققت هذه الاية ؟؟؟ وتحقق مفهوم الاتني عشرية لها ؟؟؟

حنين
02-10-2011, 07:21 PM
لو اخدنا مفهوم الاية كما تزعمون لكان سيدنا علي عاص للامر الالهي

الان اعيد عليك سؤال الاخير للفصل بيننا
إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ

هل تحققت هذه الاية

وتحقق مفهوم الاتني عشرية لها




انا الان أمام احتمالين:

الاول: اما انك عجزت عن الرد على المشاركات السابقة ،، فاصبحت تكرر ما تقوله مثل الببغاء ،، على الرغم من اني قد أجبت على هذه التساؤلات أكثر من مرة ،، قال تعالى:" وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لَا يَسْمَعُ إِلَّا دُعَاءً وَنِدَاءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَعْقِلُونَ (171)"

الثاني: انك لا تفقه اللغة العربية ،،، بالتالي عجزت عن قراءة او فهم الرد السابق والذي كان:





المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

نعم عاص لانه وعلى حساب فهمكم لم يتقيد بالامر الالهي بل نجده بايع

وايضا هنا الاشكالية التي تقف في وجهنا

لماذا لم يطالب الامام علي بحقه ويحتج بالاية كما تفعلون انتم الان ؟؟؟ ام انكم اعلم منه
لماذا بايع ابابكر ولو بعد سنه وليس ستة اشهر فقط ؟؟؟
هل جبن او خوف ؟؟؟
هل هو اجتهاد منه امام النص الالهي ؟؟؟
ام هو بالوحي ؟؟؟



المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

لو اخدنا مفهوم الاية كما تزعمون لكان سيدنا علي عاص للامر الالهي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

سؤال: عندما أمر الله سبحانه وتعالى الملائكة بان يسجدوا لادم عليه السلام،، فسجدو الا ابليس ،،
من العاصي هنا ابليس ام ادم عليه السلام ؟؟؟

الجواب: ابليس طبعا ،، ابليس هو من لم يتقيد بالامر الالهي وليس ادم عليه السلام


نفس الشئ بالنسبة للامام علي عليه السلام ،، عندما جاء الامر الالهي بان يجعل الامام علي عليه السلام خليفة بعد رسول الله صلى الله عليه واله وبأن يكون هو ولي أمر المسلمين بعد الله تعالى وبعد الرسول صلى الله عليه واله ،،ولم يمتثل الناس لهذا الامر ونصبوا غيره ،،،
من العاصي هنا الناس ام الامام علي عليه السلام؟؟؟

الجواب: الناس طبعا،،، لانهم هم من لم يتقيد بالامر الالهي وليس الامام علي عليه السلام.

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

سؤال2: عندما يامر الله سبحانه وتعالى عباده بامر فهل هناك امر بعد امره ،، بمعنى من يعص أمر الله سبحانه وتعالى وهو الخالق لهذا العاصي ،،،
فهل سيطيع هذا العاصي أمر مخلوق مثله ؟؟؟!!!

ايضا نطبق نفس الحالة على الامام علي عليه السلام،، من يعص امر الله تعالى وهو الخالق في مسالة خلافة الامام علي عليه السلم للرسول صلى الله عليه واله ،، فهل سيطيعون هؤلاء العصاة امر الامام علي عليه السلام وهو المخلوق؟؟؟؟؟!!!

باختصار من يعص الخالق يسهل عليه معصية المخلوق ،، من لم يطيع امر الله تعالى وهو الخالق ، لن يطيع امر المخلوق
================================================== =======
================================================== =======
جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما اتهموه بأنه سكت عن حقه بالخلافة ولم يطالب بها وجعلوا هذا حجة لهم بأنه هو لم يطالب بحقه فكيف لهم أن يطالبوا هم عنه؟؟
وهو من الاجوبة الفطينة ذات الحجة القوية والتي لاتصدر الا من فطنة الامام علي عليه السلام ،،،
هذا جواب الامام للخوارج وهو جواب لكل من يتسائل لماذا سكت علي عن حقه وبايع الخلفاء ان كان له حق كما تدعون
سألوه الخوارج :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟

قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟

فأجاب الخوارج : لا ..

قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟

فأجابوا :بل كفر الناس ..

================================================== ======
================================================== ======

الان كفاك تهربا ً واجب على الاسئلة التالية:


1. اذا فرضنا لم يقولوا بالاجماع ،، فهل قالوا بالاجماع انها نزلت في حق المؤمنين ؟؟؟!!!


لو فرضنا بأن الايه الكريمة نزلت في حق المؤمنين وان علي بن ابي طالب عليه السلام من ضمن المؤمنين ،،

2. اذاً فما هو الداعي الى ذكر اسمه عليه السلام بالخصوص في هذه التفاسير ؟؟؟؟؟؟

3. هل من المنطقي ان جميع المؤمنين يؤدون الزكات في حـــــــــال الركوع؟؟؟؟؟
------------------------------------------------------------------------------------------------------------
انت قلت في مشاركة سابقة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

نعم المفسرون مختلفون في ذالك ولهاذا طالبتك بحديث واحد صحيح في التصدق
ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره


وهذا قول الطبري في تفسيره :

تفسير الطبرى:

1. حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن الْحُسَيْن , قَالَ : ثنا أَحْمَد بْن الْمُفَضَّل , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ , قَالَ : ثُمَّ أَخْبَرَهُمْ بِمَنْ يَتَوَلَّاهُمْ , فَقَالَ : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } هَؤُلَاءِ جَمِيع الْمُؤْمِنِينَ , وَلَكِنَّ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب مَرَّ بِهِ سَائِل وَهُوَ رَاكِع فِي الْمَسْجِد , فَأَعْطَاهُ خَاتَمه .

2. حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .

3. حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيل بْن إِسْرَائِيل الرَّمْلِيّ , قَالَ : ثنا أَيُّوب بْن سُوَيْد , قَالَ : ثنا عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا } قَالَ : عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .

4. حَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا عَبْد الْعَزِيز قَالَ : ثنا غَالِب بْن عُبَيْد اللَّه , قَالَ : سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله } الْآيَة , قَالَ : نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع .

abou haydara
02-10-2011, 10:51 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53398#post53398)

انا الان أمام احتمالين:

الاول: اما انك عجزت عن الرد على المشاركات السابقة ،، فاصبحت تكرر ما تقوله مثل الببغاء ،، على الرغم من اني قد أجبت على هذه التساؤلات أكثر من مرة ،، قال تعالى:" وَمَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا كَمَثَلِ الَّذِي يَنْعِقُ بِمَا لَا يَسْمَعُ إِلَّا دُعَاءً وَنِدَاءً صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لَا يَعْقِلُونَ (171)"

الثاني: انك لا تفقه اللغة العربية ،،، بالتالي عجزت عن قراءة او فهم الرد السابق والذي كان



ان لم تلتزم بالاحترام طردتك و لا كرامة وهذا ليس تهديد من اجل الحوار بل لاذب الحوار
ولا نريد اخلاق الحسينيات في المنتدى
اما بالنسبة للغة فمن الفرس المجوس نتعلمها

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53398#post53398)

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين

سؤال: عندما أمر الله سبحانه وتعالى الملائكة بان يسجدوا لادم عليه السلام،، فسجدو الا ابليس ،،
من العاصي هنا ابليس ام ادم عليه السلام ؟؟؟

الجواب: ابليس طبعا ،، ابليس هو من لم يتقيد بالامر الالهي وليس ادم عليه السلام



اذا فسر لي قوله تبارك و تعالى ولو انها ليست نقطة بحثنا
وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوى * ثُمَّ اجتَبَاهُ رَبُّهُ فَتَابَ عَلَيْهِ وَهَدَى
وانا لا اطعن في نبي الله حشا ماكان لي هذا بل للنقاش فقط و الالزام
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53398#post53398)

نفس الشئ بالنسبة للامام علي عليه السلام ،، عندما جاء الامر الالهي بان يجعل الامام علي عليه السلام خليفة بعد رسول الله صلى الله عليه واله وبأن يكون هو ولي أمر المسلمين بعد الله تعالى وبعد الرسول صلى الله عليه واله ،،ولم يمتثل الناس لهذا الامر ونصبوا غيره ،،،
من العاصي هنا الناس ام الامام علي عليه السلام؟؟؟

الجواب: الناس طبعا،،، لانهم هم من لم يتقيد بالامر الالهي وليس الامام علي عليه السلام.

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

سؤال2: عندما يامر الله سبحانه وتعالى عباده بامر فهل هناك امر بعد امره ،، بمعنى من يعص أمر الله سبحانه وتعالى وهو الخالق لهذا العاصي ،،،
فهل سيطيع هذا العاصي أمر مخلوق مثله ؟؟؟!!!

ايضا نطبق نفس الحالة على الامام علي عليه السلام،، من يعص امر الله تعالى وهو الخالق في مسالة خلافة الامام علي عليه السلم للرسول صلى الله عليه واله ،، فهل سيطيعون هؤلاء العصاة امر الامام علي عليه السلام وهو المخلوق؟؟؟؟؟!!!

باختصار من يعص الخالق يسهل عليه معصية المخلوق ،، من لم يطيع امر الله تعالى وهو الخالق ، لن يطيع امر المخلوق




و هل الصحابة سلموا منكم يا معاشر الرافضة ؟؟؟
روى الكليني في الكافي ج2 ص245 " كان الناس بعد رسول الله أصحاب ردة إلا ثلاثة : المقداد أبوذر وسلمان الفارسي "
هنا ياتي السؤال
من من الصحابة المهاجرين منهم و الانصار بايع سيدنا علي وامن بالولاية المشروخة التي تدعون ؟؟؟


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53398#post53398)

جواب الامام علي عليه السلام للخوارج عندما اتهموه بأنه سكت عن حقه بالخلافة ولم يطالب بها وجعلوا هذا حجة لهم بأنه هو لم يطالب بحقه فكيف لهم أن يطالبوا هم عنه؟؟
وهو من الاجوبة الفطينة ذات الحجة القوية والتي لاتصدر الا من فطنة الامام علي عليه السلام ،،،
هذا جواب الامام للخوارج وهو جواب لكل من يتسائل لماذا سكت علي عن حقه وبايع الخلفاء ان كان له حق كما تدعون
سألوه الخوارج :
أنت تشاغلت في وفاة الرسول ولم تطالب بحقك في الخلافة فإن كنت أنت تنازلت عن حقك فنحن أحق منك بالتنازل ؟

قال علي عليه السلام للخوارج متسائلاً :
" عندما أمر الله الملائكة بالسجود لآدم ، هل يحق لآدم أن يأمر الملائكة بالسجود له بعد أمر الله ؟؟

فأجاب الخوارج : لا ..

قال عليه السلام : هذه الكعبة ..ان لم يأتها الناس ويزوروها ..كفر الناس أم كفرت الكعبة ؟؟

فأجابوا :بل كفر الناس ..



وهل نحن خوارج ياهذا ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53398#post53398)

الان كفاك تهربا ً واجب على الاسئلة التالية:


1. اذا فرضنا لم يقولوا بالاجماع ،، فهل قالوا بالاجماع انها نزلت في حق المؤمنين ؟؟؟!!!

لو فرضنا بأن الايه الكريمة نزلت في حق المؤمنين وان علي بن ابي طالب عليه السلام من ضمن المؤمنين ،،

2. اذاً فما هو الداعي الى ذكر اسمه عليه السلام بالخصوص في هذه التفاسير ؟؟؟؟؟؟

3. هل من المنطقي ان جميع المؤمنين يؤدون الزكات في حـــــــــال الركوع؟؟؟؟؟
------------------------------------------------------------------------------------------------------------



سبحان الله تسال اسئلة لو طرحتها انت على نفسك ستضحك منها
1 لا يجب ان يكون عندكم الافتراض لانه امر في اركان المعتقد وليس في البيع و الشراء
2 حتى في دكر اسمه فالاية تخص الولاء و البراء وليست الحكم
3 و هل من المنطقي ان يخرج سيدنا علي الزكاة في حالة الركوع ؟؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنين http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53398#post53398)


انت قلت في مشاركة سابقة
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara

نعم المفسرون مختلفون في ذالك ولهاذا طالبتك بحديث واحد صحيح في التصدق
ونحن نقول كما قال الطبري في تفسيره


وهذا قول الطبري في تفسيره :

تفسير الطبرى:

1. حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن الْحُسَيْن , قَالَ : ثنا أَحْمَد بْن الْمُفَضَّل , قَالَ : ثنا أَسْبَاط , عَنْ السُّدِّيّ , قَالَ : ثُمَّ أَخْبَرَهُمْ بِمَنْ يَتَوَلَّاهُمْ , فَقَالَ : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } هَؤُلَاءِ جَمِيع الْمُؤْمِنِينَ , وَلَكِنَّ عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب مَرَّ بِهِ سَائِل وَهُوَ رَاكِع فِي الْمَسْجِد , فَأَعْطَاهُ خَاتَمه .

2. حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .

3. حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيل بْن إِسْرَائِيل الرَّمْلِيّ , قَالَ : ثنا أَيُّوب بْن سُوَيْد , قَالَ : ثنا عُتْبَة بْن أَبِي حَكِيم فِي هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولُهُ وَاَلَّذِينَ آمَنُوا } قَالَ : عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب .

4. حَدَّثَنِي الْحَارِث , قَالَ : ثنا عَبْد الْعَزِيز قَالَ : ثنا غَالِب بْن عُبَيْد اللَّه , قَالَ : سَمِعْت مُجَاهِدًا يَقُول فِي قَوْله : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله } الْآيَة , قَالَ : نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , تَصَدَّقَ وَهُوَ رَاكِع .






نعم ولا زلت اقول كما قال الطبري علي واحد من المؤمنين

2. حَدَّثَنَا هَنَّاد بْن السَّرِيّ , قَالَ : ثنا عَبْدَة , عَنْ عَبْد الْمَلِك , عَنْ أَبِي جَعْفَر , قَالَ : سَأَلْته عَنْ هَذِهِ الْآيَة : { إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُولًا وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ } قُلْنَا : مَنْ الَّذِينَ آمَنُوا ؟ قَالَ : الَّذِينَ آمَنُوا ! قُلْنَا : بَلَغَنَا أَنَّهَا نَزَلَتْ فِي عَلِيّ بْن أَبِي طَالِب , قَالَ : عَلِيّ مِنْ الَّذِينَ آمَنُوا .


*************************

نرجع لنقطة الفصل بيننا

إِنَّمَا وَلِيّكُمْ اللَّه وَرَسُوله وَاَلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاة وَيُؤْتُونَ الزَّكَاة وَهُمْ رَاكِعُونَ

هل تحققت هذه الاية ؟؟؟ وتحقق مفهوم الاتني عشرية لها ؟؟؟

حجر ابن عدي
02-13-2011, 12:46 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

أثابك الله عز وجل أخي حنين على المجهود الذي تبذله، أخواني السنة أنتم تقعون في خلل كبير إما بقصد أو من غير قصد، فحالي وحالكم كمن سأل شخصا: الأسد حيوان مفترس فهل تنكر هذا فرد عليه المسئول وهل الزرافة حيوان مفترس؟؟!! فسؤالي واضح محدد فأنا أتيتكم بحديث صحيح من النبي صلى الله عليه وآله وسألتكم عليه سؤالا محددا ولكي لا نبقى في حلقة مفرغة أسألكم بوضوح والله عز وجل والقراء الكرام وأنفسكم شهود عليكم:

أنا حين أنقل لكم قولا من النبي صلى الله عليه وآله فأنتم ملزمون بتصديقه ولا يلزم مني أن أنقل لكم احتجاج علي عليه السلام بالحديث المذكور لكي تقروا بالحديث فقول النبي صلى الله عليه وآله بحد ذاته حجة لذا فإن سؤالي واضح يا من تتكلمون لغة الضاد ركزوا في السؤال وأجيبوا عليه دون خروج عن الموضوع: هذا الحديث:

ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي.

ركزوا معي فأنتم أمام خيارين كلمة ولي تحمل معنى المحبة وتحمل معنى ولاية الأمر وتُفهم بالسياق فإن قلتم بأن معناها في الحديث المذكور المحبة فكيف تجمعون بينها وبين كلمة بعدي؟؟؟؟؟؟

هل سؤالي واضح؟؟؟ فقط قولوا لي إن كنتم تدعون أنها بمعنى المحبة فكيف أتت كلمة بعدي في سياق الحديث ؟؟؟

abou haydara
02-13-2011, 05:03 PM
و رب الكعبة يا حجر ان ما تكتب كله غباء في غباء

و الله ان الجهل اخد منك ما اخد

اللهم لك الحمد على نعمة العقل

حجر ابن عدي
02-13-2011, 08:42 PM
حجر قلت لك اننا لا نريد غباوة في المنتدى

abou haydara
02-14-2011, 11:54 AM
اي تكرار او رجوع للوراء او غباء سيتم تحريره

abou haydara
02-14-2011, 02:41 PM
و الله لن اترك لكم سبيل للتشتيت او المماطلة

واي شيئ غير الاجابة احرره

حجر ابن عدي
02-14-2011, 10:59 PM
لن اترك منفذا يا حجر وقد اقسمت على ذالك

حنين
02-15-2011, 09:35 AM
سبق وقلنا لكم بل اقسمنا عليه انه اي خروج عن الموضوع وعدم الاجابة سيتم تحريره
وان كنتم معاشر الرافضة قد اجبتموننا نلتمس منكم اقتباس للجواب

ثم

حجر ابن عدي
02-15-2011, 12:36 PM
أبو حيدرة أنت الآن تحرر المشاركات ولكن هل أجبت على سؤالي الرئيسي؟؟ أنت في البداية قلت بأن معنى ولي في الحديث الذي صححه الألباني هي المحبة (وأنا لا أنكر أنك أجبت على هذا الجزء فقط) ولكني حين سألتك إن كان معنى الولي هو المحب في الحديث المذكور فكيف تجمع بين كلمة ولي وبعدي التي تنفي المحبة؟؟ فلم لا تكمل جوابك على الشق الثاني من السؤال؟؟؟؟ هل سهل عليك الشق الأول وصعب عليك الشق الثاني؟؟

abou haydara
02-15-2011, 02:19 PM
و سبق وقلت لك ان ما يعزز موقفنا في انها تعني المحبة هي عدم احتجاج سيدنا علي بالحديث

الا اذا كنتم انتم معاشر الرافضة الكرام تعلمون اكتر من الامام

و بالخصوص انه امر الهي

abou haydara
02-15-2011, 10:32 PM
سبق و اقسمت بالله ولن اتراجع

يوسف الجزائري
02-16-2011, 10:08 AM
اقتباس:

سؤال: عندما أمر الله سبحانه وتعالى الملائكة بان يسجدوا لادم عليه السلام،، فسجدوا الا ابليس ،،
من العاصي هنا ابليس ام ادم عليه السلام ؟؟؟
الجواب: ابليس طبعا ،، ابليس هو من لم يتقيد بالامر الالهي وليس ادم عليه السلام

ومن الجهل ما قتل
وحسب فهمك انعكست الأية أي أن جميع الصحابة عصوا الله §!!! ثم يا زميل هل أمر الله تعالى الملائكة بالسجود لأدم و" الولاية" للصحابة ومنهم علي رضوان الله عليهم سواء؟؟ ثم هل سجد أدم لإبليس كما بايع علي أبو بكر وعمر وعثمان؟؟!!!! القياس باطل...إما أن الصحابة عصوا الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وعصى معهم علي لأنه لم يذكرهم بأنه الولي وتركهم في عصيانهم ولم يأمر بالمعروف فلا يصلح للإمامة ولن يكون قدوة وحاشاه، وإما فهم النص على أساس آخر وهذا هم الأصل....وإما سكت عن حقه فلا يصلح للإمامة وحاشاه....بل نقتدي به رضي الله عنه لأنه بايع وتولى أبي بكر وعمر وعثمان وسمى أبناءه بأسمائهم أما أنتم فليس قدوتكم علي ولا أبناؤه من بعده رضوان الله عليهم...فلا تتولون من تولى ولا تسمون كما سمى ولا تسكتون كما سكت إن هو سكت...

حجر ابن عدي
02-16-2011, 11:57 AM
يوسف أنقذ صاحبك المغربي وأجب عنه فقد تخبط تخبطا وقام يحرر المشاركات بحالة هستيرية!! كيف تفسرون كلمة ولي بالمحبة والحديث فيه لفظة بعدي التي تنفي المحبة جملة وتفصيلا؟؟ أين الشجاعة التي تملكونها في الرد على مخالفيكم دون تحرير مشاركاتهم؟؟

ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي

ناصر المغربي
02-16-2011, 12:13 PM
حجر بما انك لم تفهم ما سطره لك الاخوة في اكثر من مائة وخمسين مشاركة وهذا امر لا يستغرب


اريد منك ان تقرأ هذه الجملة وتقول لي : انا اشهد ان ابني وليي من بعدي وولي كل واحد من اهلي


ماذا اعني انا بولي هنا ؟؟

اريد جواب بلا لف ولا دوران

حنين
02-16-2011, 08:56 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53496#post53496)
سبق و اقسمت بالله ولن اتراجع



اقسمت على ماذا ؟؟؟؟!!!! على الاستمرار في الهرب؟؟؟

+++++++++++++++++
بل اقسمت على تعديل اي غباء ولو كان متعمدا او عدم الاجابة

abou haydara
02-17-2011, 03:07 PM
اما عن قولك هل اجمع مفسرونا على ان الاية نزلة في على او المؤمنين

وكذالك سبق وقلت لك انهم لم يقولوا بالاجماع على ان الاية تخص سيدنا علي

وكذالك فيهم من قال انها في سيدنا علي

وعندما لا يكون الاجماع ويكون الاختلاف تكون الاية قد خرجة من باب المحكم
لانه لا ينبغي ان تكون الاية محكمة ويكون هنالك اختلاف فيها

وان قلت لي نصدق من و نكذب اقول لك

نصدق القرءان ورسول الله .... و سيدنا علي كحكم بيننا ....

وهنا اعود واكرر عليك انت بالخصوص هذا السؤال انا حجر فهنالك اسئلة سبق طرحها عليه


هل تحققة الاية بمفهوم الامامية بعد وفاة النبي ؟؟؟

وهنا ايضا اضع بعض التفاسير لازكي كلامي في عدم اجماع مفسرينا على الفهم الذي فهمتموه معاشر الرافضة

****************************



تفسير ابن ابي حاتم



قَوْلُهُ تَعَالَى: إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ الله ورسوله والذين آمنوا
6546 - حَدَّثَنَا أَبِي ثنا أَبُو صَالِحٍ كَاتِبُ اللَّيْثِ، حَدَّثَنَا مُعَاوِيَةُ بْنُ صَالِحٍ عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَوْلَهُ: إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا يَعْنِي:
إِنَّهُ مَنْ أَسْلَمَ تَوَلاهُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا.
قَوْلُهُ تَعَالَى: وَالَّذِينَ آمَنُوا
6547 - حَدَّثَنَا أَبُو سَعِيدٍ الأَشَجُّ ثنا الْمُحَارِبِيُّ، عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ أَبِي سُلَيْمَانَ قَالَ سَأَلْتُ أَبَا جَعْفَرٍ مُحَمَّدَ بْنَ عَلِيٍّ عَنْ قَوْلِهِ: إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا قُلْتُ: نَزَلَتْ فِي عَلِيٍّ «1» قَالَ: عَلِيٌّ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا.
6548 - حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ عَرَفَةَ، ثنا عُمَرُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ أَبُو حَفْصٍ عَنِ السُّدِّيِّ قَوْلَهُ: إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا قَالَ: هُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَعَلِيٌّ مِنْهُمْ
6549 - حَدَّثَنَا الرَّبِيعُ بْنُ سُلَيْمَانَ الْمُرَادِيُّ، ثنا أَيُّوبُ بْنُ سُوَيْدٍ عَنْ عُقْبَةَ بْنِ أَبِي حَكِيمٍ فِي قَوْلِهِ: إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ الله ورسوله والذين آمنوا قَالَ: عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ.
قَوْلُهُ تَعَالَى: الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتَوْنَ الزَّكَاةَ
6550 - حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ، ثنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ إِبْرَاهِيمَ دُحَيْمٌ، ثنا الْوَلِيدُ ثنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ نَمِرٍ قَالَ: قَالَ الزُّهْرِيُّ: إِقَامَتُهَا: أَنْ تُصَلِّيَ الأَوْقَاتَ الْخَمْسَ لِوَقْتِهَا.
قَوْلُهُ تَعَالَى: وَيُؤْتَوْنَ الزَّكَاةَ وهم راكعون
6551 - حَدَّثَنَا أَبُو سَعِيدٍ الأَشَجُّ ثنا الْفَضْلُ بْنُ دُكَيْنِ أَبُو نُعَيْمٍ الأَحْوَلُ، ثنا مُوسَى بْنُ قَيْسٍ الْحَضْرَمِيُّ عَنْ سَلَمَةَ بْنِ كُهَيْلٍ قَالَ: تَصَدَّقَ عَلِيٌّ بِخَاتَمِهِ وَهُوَ رَاكِعٌ فَنَزَلَتْ إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون
__________

(1) . قال ابن كثير: إن هذه الآيات كلها نزلت في عبادة بن الصامت رضي الله عنه حين تبرأ من حلف يهود ورضي بولاية الله ورسوله والمؤمنين. فكل من رضى بولاية الله ورسوله والمؤمنين فهو مفلح في الدنيا والآخرة- 3/ 131.





++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ +++++++++++++++++





اعراب القرءان للنحاس




سورة المائدة (5) : آية 55]
إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكاةَ وَهُمْ راكِعُونَ (55)
إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ ابتداء وخبر. وَرَسُولُهُ عطف. وَالَّذِينَ آمَنُوا كذلك ثم نعتهم فقال: الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكاةَ. قال أبو جعفر: وقد ذكرنا أن محمد بن علي أبا جعفر سئل عن معنى إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا هل هو علي بن أبي طالب رضي الله عنه؟ فقال: علي من المؤمنين « (2) انظر البحر المحيط 3/ 525. » ، يذهب إلى أن هذا لجميع المؤمنين وهذا قول بين لأن الذين لجماعة المؤمنين وهذا في تولّي المؤمنين بعضهم بعضا وليس هذا من الإمامة في شيء يدلّ على ذلك أن هذا التولّي في حياة رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، ومعنى يقيمون الصلاة يأتون بها في أوقاتها بجميع حقوقها كما يقال: فلان قائم بعمله.

++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ +++++++++++++++++




تفسير القشيري



سورة المائدة (5) : آية 55]
إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكاةَ وَهُمْ راكِعُونَ (55)
الولي أي الناصر، ولا موالاة بين المؤمنين وبين أعداء الحق- سبحانه- فأعداء الحقّ هم أعداء الدّين.
و «إِنَّما» حرف يقتضى أن ما عداه بخلافه، وأعدى عدوّك نفسك- كما فى الخبر- ومن عادى نفسه لم يخرج بالمخاصمة عنها مع الخلق وبالمعارضة فيها مع الحق «1» .
قوله جل ذكره:
[سورة المائدة (5) : آية 56]
وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغالِبُونَ (56)
الفائزون على حظوظهم الذين هم خصم للحقّ على أنفسهم لا خصم لأنفسهم على مولاهم، والغلبة بالحجّة والبرهان دون اليد.
ويقال من قام لله بصدق انخنس دونه كلّ مبطل. ويقال إذا طلعت أنوار الحق أدبر ليل أهل الباطل.
__________

(1) أي إن من خاصم نفسه لم تقم بينه وبين الناس ولا بينه وبين الحق خصومة من أجل نفسه فقد، انتفت حظوظها بالكلية وأسلمها لربه بلا معارضة.





++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ +++++++++++++++++




الوجيز للواحدي



إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ (55)

{إنما وليكم الله ورسوله} نزلت لمَّا هجر اليهود مَنْ أسلم منهم فقال عبد الله بن سلام: يا رسول الله إنَّ قومنا قد هجرونا وأقسموا ألا يجالسونا فنزلت هذه الآية فقال: رضينا بالله وبرسوله وبالمؤمنين أولياء وقوله: {وهم راكعون} يعني: صلاة التَّطوع




++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ +++++++++++++++++




تفسير السمعاني



إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ (55)

وَقَوله: {إِنَّمَا وَلِيكُم الله وَرَسُوله} أَرَادَ بِهِ: الْولَايَة فِي الدّين، لَا ولَايَة الْإِمَارَة والسلطنة، وهم فَوق كل ولَايَة، قَالَ أَبُو عُبَيْدَة: وَكَذَلِكَ معنى قَوْله: " من كنت مَوْلَاهُ فعلي مَوْلَاهُ " يَعْنِي: من كنت وليا لَهُ، أعينه وأنصره، فعلي يُعينهُ وينصره فِي الدّين.




++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++ +++++++++++++++++




تفسير الراغب الاصفهاني ( 502 )



إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ (55)
قوله عز وجل: (إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ (55) وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ (56)
الولي والمولى: متقاربان، لكن الوليَّ من الأسماء المتضايفة، ويقتضي أن من واليته مواليك، وقال: (اللَّهُ وَلِيُّ الَّذِينَ آمَنُوا يُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَوْلِيَاؤُهُمُ الطَّاغُوتُ) .
وقال في صرضع: (ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ مَوْلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَأَنَّ الْكَافِرِينَ لَا مَوْلَى لَهُمْ) ، وقال: (يَوْمَ لَا يُغْنِي مَوْلًى عَنْ مَوْلًى شَيْئًا)
وقال: (مَأْوَاكُمُ النَّارُ هِيَ مَوْلَاكُمْ) .
لما نهى عن موالاة الكافرين خاطب المؤمنين بأن لا يغتروا بهم، وأن يعلموا أنهم مواليهم الله ورسوله والمؤمنون، ثم وصف المؤمنين الذين يوالونهم، فقال: (يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ) أي يوفون حقها، لا الذين وصفهم بقوله: (وَإِذَا قَامُوا إِلَى الصَّلَاةِ قَامُوا كُسَالَى يُرَاءُونَ النَّاسَ) الآية.

(وَمَنْ يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ) تقديره: من يتول

حجر ابن عدي
02-17-2011, 05:04 PM
حجر بما انك لم تفهم ما سطره لك الاخوة في اكثر من مائة وخمسين مشاركة وهذا امر لا يستغرب


اريد منك ان تقرأ هذه الجملة وتقول لي : انا اشهد ان ابني وليي من بعدي وولي كل واحد من اهلي


ماذا اعني انا بولي هنا ؟؟

اريد جواب بلا لف ولا دوران

جميل سؤالك يا أخي فالشق الأول من سؤالك حين أقول لبعض الناس إبني هذا وليي بعدي فقطعا إن عاقلهم ومجنونهم سوف يفهم بأن هذا الأب يولي أموره وتمثيله بعد حياته لابنه (إبني هذا وليي بعدي) إما الشق الثاني من السؤال وولي أهلي ففيه خلل فإن الأب لا يستطيع أن يعطي ولاية أهله لابنه لأنه لا يمكلك إلا أن يتكلم عن ولايته هو وليس له الحق أن ينقل ولاية غيره لابنه.

وأنت يا أخي أردت أن تخلط الأمور ولكن حظك العاثر خذلك أمام وضوح اللغة العربية فنحن عرب أقحاح ولغتنا لغة الضاد وكلمة ولي تعني المحبة والنصر وولاية الأمر ولكن يستحيل أن نعرف مغزاها إلا من سياق الكلام فحين أقول الله عز وجل ولي المؤمنين في حربهم على الكفار فسوف يتبادر إلى الذهن مباشرة بأن كلمة ولي هنا أتت بمعنى النصرة ولكن حين يجمع رجل أبناءه ويشير لابنه الأكبر ولنسمه عليا ويقول لهم بعد أن يشير لابنه علي هذا ولي كل شخص فيكم بعدي فهل سيفهم الأبناء بأن أبوهم يقصد النصرة أو المحبة؟؟؟ قطعا سيفهمون أنه يوليه الأمر بعد حياته وهذا ما نقوله في الحديث الذين نقلناه:

ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي


أي أن النبي صلى الله عليه وآله يقول للمسلمين علي عليه السلام له الولاية فيكم بعدي حياتي.

الاسيف
02-18-2011, 04:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله تعالي وبركاته

اعجبني هذا الرد فاردت ان اضعه هنا لعل الزملاء الشيعة حجر وحنين يردون علينا برد علمي و يبتعدو عن تكرار المشاركات التي لا تجدي نفعا





بسم الله الرحمن الرحيم .


حمدالله عظيم المنة ناصر الدين بأهل السنة

وبعد ...


يقول الشيعة ان قوله تعالى : ..
"إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون"
سورة المائدة آية (55)..
نزلت في علي بن ابي طالب - رضي الله عنه -
وأنه تصدق بالخاتم وهو راكع..؟؟؟
فهل هذا صحيح...؟؟؟



الحمد لله رب العالمين ...
(اعطاء الخاتم لا يجزيء في الصدقة الواجبة (الزكاة )عند الإمامية، فهم لا يرون زكاة الحلي )
1- الانتصار، 80
2- المختصر النافع، 81
3- المسائل المنتخبة، 170
4- زبدة الأحكام، 116،169
5- شرائع الاسلام، 1/150
6- المسائل الاسلامية، 447
7- البحار، 96/37،38،39،41،42
8- قرب الإسناد، 135
9- دعائم الاسلام، 464
10- الحدائق الناضرة، 12/97،98
11- الوسائل، 9/156 و ما بعدها.




ولي تعليق على تفسير هذه الآية أن المقود بها قصة التصدق بالخاتم ..:

1- من ناحية صحة هذا الحديث :

اجمع أهل العلم على انها لم تنزل في علي بخصوصه وان علياً لم يتصدق بالخاتم في الصلاة واجمع أهل العلم بالحديث على أن القصة المروية من الكذب الموضوع
(منهاج السنة النبوية 4/4 )
وابن كثير ساق الآثار المروية في ان هذه الآية نزلت في علي حين تصدقه بالخاتم وعقب عليها بقوله
00 وليس يصح منها شيء بالكلية لضعف أسانيدها وضعف رجالها ( تفسير ابن كثير 2/76-77) .

2- لو كان التصدق في الصلاة محموداً لفعله النبي صلى الله عليه وسلم ولشرع لنا التصدق في الصلاة وفي السجود ...
3- بعض أهل العلم أفتى ان الانشغال بإعطاء السائلين تبطل الصلاة ( روح المعاني 6/186)
4- ان فعل علي رضي الله عنه مخالف لكتاب الله وأمره لان الله تعالى يقول (( والذين هم في صلاتهم خاشعون )) فكيف يمدح الله فعله بالتصدق وقت الصلاة ومع ذلك يأمر بالخشوع وعدم الانشغال عن الصلاة ...
5- ان الرافضة استدلوا بقولهم ان (انما) في هذه الآية للحصر تحصر علي رضي الله عنه عما سواه ولو كانت الآية لحصر الإمامة لما دخل فيها باقي الأئمة ..فكيف تكون الآية محصورة به فقط وهذا يخالف عقيدة الإمامة لديهم ؟!!.





وللنسف هذه الشبهة عن بكرة أبيها !

فنبين التالي :



من دلائل ضعف القصة....
الاضطراب في مكان نزول الاية...
1- في بيت النبي صلى الله عليه وسلم...
2- في مجلسه صلى الله عليه وسلم مع اليهود...
3- في مسجد النبي صلى الله عليه وسلم...
4- في المسجد الحرام...
راجع...
بحار الانوار لمحمد باقر المجلسي المجلد (37 )صفحة (128)




ومن دلائل ضعف القصة...
الاضطراب في المتصدق به...
1- خاتم وهو في اكثر الروايات...
2- أنها حلّة....
3- أن التصدق مرّة بخاتم..وأخرى بحلّة...
راجع...
تفسير الصافي المجلد(2) صفحة(46)





ومن دلائل ضعف القصة..
الاضطراب في الخاتم ...
1- خاتم فضة..
2- خاتم ذهب..
راجع...
1- البرهان 1/484
2- البحار 35/196،187



ومن دلائل ضعف القصة...
الاضطراب في نقش الخاتم..
1- نقش(الملك لله)...
2- نقش(سبحان من فخري باني له عبد)..
راجع...
1- البحار 35/203
2-سعد السعود 97
3- تفسير فرات1/128






ومن دلائل ضعف القصة...
الاضطراب في الصلاة التي تم التصدق فيها..
1- تطوع صلاة الظهر..
2- صلاة احد الفرائض خلف النبي صلى الله عليه وسلم..
راجع...
بحار الانوار لمحمد باقر المجلسي ( 35/190)




أقول للشيعة أجمع :


هنيئاً...لكم ... اضطراب القصة وضعفها!!

حجر ابن عدي
02-18-2011, 06:32 PM
أخي الأسيف ما هذا الفتح الكبير الذي أربكتنا به فجعلتني والأخ حنين لا نستطيع ردا؟؟!! أخي مصادركم قبل مصادرنا تثبت نزول آية التصدق بالخاتم في علي عليه السلام ولكني ولكي لا أشتت الموضوع لم أخض في ذلك فطلبت منكم الرد على سؤالي الرئيسي في حديث : ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي (فلم أرى منكم جوابا رغم أن الموضوع وصل إلى 165 مشاركة!!!).

الاسيف
02-19-2011, 06:51 AM
أخي الأسيف ما هذا الفتح الكبير الذي أربكتنا به فجعلتني والأخ حنين لا نستطيع ردا؟؟!! أخي مصادركم قبل مصادرنا تثبت نزول آية التصدق بالخاتم في علي عليه السلام ولكني ولكي لا أشتت الموضوع لم أخض في ذلك فطلبت منكم الرد على سؤالي الرئيسي في حديث : ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي (فلم أرى منكم جوابا رغم أن الموضوع وصل إلى 165 مشاركة!!!).
فعلا 165 وانت تاكبر وتعاند وترفض الا الحق ، طيب انا سلمت لك بان علي هو الولي بعد النبي حسب سياق الرواية
هل التوليه هنا كتوليه في النساء والاطفال والشيوخ
ام توليه في كل شي.لانه كما هو معلوم هنا كان هناك حدث توجب توليه علي فيه. ان قلت انالنبي ولاه توليه شاملة نريد دليل علي ذلك. هذا ما اريد منك فقط.



أي أن النبي صلى الله عليه وآله يقول للمسلمين علي عليه السلام له الولاية فيكم بعدي حياتي.

هذه مشاركتك رقم 164
ماشالله علي التفسير ايه المعمم
من اخبرك ان النبي قال لهم ان علي له الولاية فيكم بعد حياتي هل هذه زيادة من جيبك ام استنابط ، علي حسب الهواء، والله عجيب امرك اتبتلي انه النبي قال ان علي له الولاية من بعد حياتي والا انت مجرد كاذب لا تفقه قيلا ، لا تؤل حسب هواك يارجل.

حجر ابن عدي
02-19-2011, 09:56 AM
فعلا 165 وانت تاكبر وتعاند وترفض الا الحق ، طيب انا سلمت لك بان علي هو الولي بعد النبي حسب سياق الرواية
هل التوليه هنا كتوليه في النساء والاطفال والشيوخ
ام توليه في كل شي.لانه كما هو معلوم هنا كان هناك حدث توجب توليه علي فيه. ان قلت انالنبي ولاه توليه شاملة نريد دليل علي ذلك. هذا ما اريد منك فقط.


هذه مشاركتك رقم 164
ماشالله علي التفسير ايه المعمم
من اخبرك ان النبي قال لهم ان علي له الولاية فيكم بعد حياتي هل هذه زيادة من جيبك ام استنابط ، علي حسب الهواء، والله عجيب امرك اتبتلي انه النبي قال ان علي له الولاية من بعد حياتي والا انت مجرد كاذب لا تفقه قيلا ، لا تؤل حسب هواك يارجل.


أخي أولا أنا لست معمما.

أخي أنت قلت بأنني أولت الرواية بهواي ولم أكن موضوعيا في شرحي للحديث لذا أنا أنقل لك الحديث وفسره أنت تفسير علميا وليكن في حسبانك بأن كلمة ولي تأتي بمعنى المحب وولي الأمر ولكنها لا تُفهم إلا من سياق الكلام ففسر لي الحديث المذكور هل أتى بمعنى المحبة أم الولاية ولا تنسى كلمة بعدي التي تنسف معنى المحبة فهذا الحديث فتفضل وفسره تفسيرا علميا أخي:

ماتريدون من علي؟ إن علي مني , وأنا منه, وهو ولي كل مؤمن بعدي

يوسف الجزائري
02-19-2011, 10:44 AM
لكن علي رضي الله عنه رفض أمر النبي وبايع ابو بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهم


هل أعجبكم الحديث الان؟؟؟

يوسف الجزائري
02-19-2011, 10:46 AM
أعجبني أسضا هذا الرد

طيب النتيجة النهائية
وصي الرسول وخليفته من بعده بايع
الرسول صلى الله عليه وسلم يقول له

أنت خليفتي من بعدي
لكن الخليفة يقول
بايعتك ياأبوبكر
بايعتك ياعمر بايعتك
ياعثمان
حتى عندما بايعه الناس
قال لهم كلمته الشهيرة
دعــــــــــــــــــــــــــــــونــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــي
والتمسوا غيري
وحتى في خلافته عندما وقع النزاع مع معاوية رضي الله عنه
برر أحقيته بالخلافة ببيعة المهاجرين والانصار الذين بايعوا
من قبل أبو بكر وعمر وعثمان
ولم يقل لهم أنا وصي النبي وأنا خليفته من بعده
--------------------------------
أما البيعة بعد ستة أشهر ماهي الاتجديد
للبيعة الاولي فلماذا تتجاهل الروايات التى
أثبت بيعة (((الوصي خليفة النبي من بعده))
الاولي لأابو بكر
-------------------------------------------------------------
أما سعد بن عبادة فرفضة
للبيعة يضعف موقف ((المعصوم))
فهو أشجع موقفا وأجرأ على الحق
من من يستخدم التقية ويدخل الامة في حيص بيص

يوسف الجزائري
02-19-2011, 10:51 AM
سؤال إلي حجر ...
هل علي رضي الله عنه ليس بولي المؤمنين في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم.؟؟؟؟

abou haydara
02-19-2011, 11:46 AM
حسبنا الله و نعم الوكيل

و الله المستعان على هذا التكبر و عزة النفس بالاثم

يوسف الجزائري
02-19-2011, 03:36 PM
أرأيت يا حجر لو أنك تريد ال÷ستدلال بأحاديثنا الصحيحة فكان من الموضوعية والصدق أن تأخذ بكل الأحاديث وليس الأخذ بحديث مختلف فيه بصحتك
ثم اين تصحيح الذهبي لها . والهامش يقول سكت عنها ؟
واين التصحيح واحد الاحاديث يوردها الترمذي ويقول (غريب ) ؟؟

واين تصحيح الارنؤوط وهو يقول سنده ثقاة فقط ؟؟
وقال البعض ان في المتن من الغرابة ؟

ولو أنك كنت طال حق لكنت قرأت هذا الحديث


1- عن جبير بن مطعم قال : أتت امرأة إلى النبي (صلى الله عليه وسلم)فأمرها أن ترجع إليه فقالت : إن جئت ولم أجدك ؟ كأنها تقول الموت ، قال : « إن لم تجديني فأتي أبا بكر » .

رواه البخاري ومسلم .

2ـ عن ابن عباس (رضي الله عنه) قال : جاءت امرأة إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) تسأله شيئاً ، فقال : « تعودين » ، فقالت : يا رسول الله إن عدت فلم أجدك ـ تعرض بالموت ـ فقال : « إن جئت فلم تجديني فأتي أبابكر فانه الخليفة من بعدي » .

رواه ابن عساكر .

3ـ وعن ابن عمر (رضي الله عنه) قال : سمعت رسول الله يقول : « يكون خلفي اثنا عشر خليفة أبو بكر لا يلبث إلاّ قليلاً » .

رواه البغوي بسند حسن .

4 ـ وعن حذيفة (رضي الله عنه) قال : قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم) : « اقتدوا باللذين بعدي أبي بكر وعمر رضي الله عنهما».


اما المدققون الذين تعتبرهم انهم صححوا الاحاديث ,
فهذا لايرقيك الى الاعتماد عليها بمفهوم لولاية والخلافة ولا احد منهم يقول هذا .
ثم اين تصحيح الذهبي لها . والهامش يقول سكت عنها ؟
واين التصحيح واحد الاحاديث يوردها الترمذي ويقول (غريب ) ؟؟

واين تصحيح الارنؤوط وهو يقول سنده ثقاة فقط ؟؟
وقال البعض ان في المتن من الغرابة ؟



هذا شيعي مثلك أراد أن يجرب حظه

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=48198&page=5

حجر ابن عدي
02-20-2011, 12:00 AM
أخي يوسف التكلم في سند الحديث بلفظة بعدي عبث لأن أساطين محدثيكم صححوا الحديث بلفظة بعدي ولكني اكتفيت بتصحيح الألباني وهو مجدد العصر كما تدعون ونفس السؤال أوجه إليك لا تقل لي وكيف لم يحتج علي عليه السلام ووو لأنني قلت لك حديث النبي صلى الله عليه وآله لا يحتاج لموقف واحتجاج من علي عليه السلام فهو بحد ذاته حجة ما دام صادرا عن النبي صلى الله عليه وآله ولا تجعلني أكرر الكلام فيمل القاريء الكريم لذا هل أنتم عاجزون عن تفسير الحديث بلفظة بعدي؟؟ وأنه لم يأتي بمعنى المحبة لوجود كلمة بعدي فيه؟؟ قولوا لا وينتهي الموضوع أو اشرحوه بلفظة بعدي لكي ننتهي من طول هذا الجدل كل ما أطلبه منكم شرح الحديث بلفظة بعدي وكيف أتى بمعنى المحبة وفيه لفظة بعدي فلم لا تجيبون على السؤال مباشرة؟؟؟!!!

يوسف الجزائري
02-20-2011, 08:54 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53560#post53560)
أخي يوسف التكلم في سند الحديث بلفظة بعدي عبث لأن أساطين محدثيكم صححوا الحديث بلفظة بعدي ولكني اكتفيت بتصحيح الألباني وهو مجدد العصر كما تدعون ونفس السؤال أوجه إليك لا تقل لي وكيف لم يحتج علي عليه السلام ووو لأنني قلت لك حديث النبي صلى الله عليه وآله لا يحتاج لموقف واحتجاج من علي عليه السلام فهو بحد ذاته حجة ما دام صادرا عن النبي صلى الله عليه وآله ولا تجعلني أكرر الكلام فيمل القاريء الكريم لذا هل أنتم عاجزون عن تفسير الحديث بلفظة بعدي؟؟ وأنه لم يأتي بمعنى المحبة لوجود كلمة بعدي فيه؟؟ قولوا لا وينتهي الموضوع أو اشرحوه بلفظة بعدي لكي ننتهي من طول هذا الجدل كل ما أطلبه منكم شرح الحديث بلفظة بعدي وكيف أتى بمعنى المحبة وفيه لفظة بعدي فلم لا تجيبون على السؤال مباشرة؟؟؟!!!
اقتباس:
قلت أن أساطين محدثينا صححوا الحديث وأنا قلت لك

اقتباس:
ثم اين تصحيح الذهبي لها . والهامش يقول سكت عنها ؟
واين التصحيح واحد الاحاديث يوردها الترمذي ويقول (غريب ) ؟؟

واين تصحيح الارنؤوط وهو يقول سنده ثقاة فقط ؟؟
وقال البعض ان في المتن من الغرابة ؟


ولذلك سألتك أنت ها كان علي ولي للمؤمنين قبل وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم؟؟؟
ثم ألا تقرأ سبب وسياق الحديث الذي قال فيه رسول الله :5::5: أراد أن ي ماذا تريدون من علي ؟؟ ماذا تريدون من علي ؟؟ ماذا تريدون من علي؟؟ علي مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي ألا ترى 1-أن رسول الله يدفع الكراهية عنه ويجب محبته ونصرته؟؟ وذلك لما حدث له باليمن وشكوى من كان معه لرسول الله :5: وبغضهم له؟؟
2-كما انه لايمكن ان يذكر الولاية والخلافة والنبي يقول انه مني وانا منه !
فالقرابة لاتعني ان يستدل بها النبي لتخليف احد من عائلته او اقربائه .
بل ان قصده : المودة في القربى لان الله امرنا المودة لذوي القربى للرسول .
فلهذا يقول : هو مني وانا منه
اي من يودني ويواليني وجب عليه موالاته ونصرة ذوي القربى لي .
الذين يؤمنون بي وبالرسالة .
ولهذا لم يقصد الرسول الخلافة والولاية الامامية العامة كما تذهب اليه الرافضة ولم يبين هذا لهم ابدا .
3-اي من يودني ويناصرني وجب عليه مولاته ونصرته اي محبته واعانته . كما هو محبة ذوي القربى للرسول .
ولهذا قال ابو بكر الصديق رضي الله عنه لفاطمة الزهراء عليها رضوان الله وسلامه : ان لقرابة رسول الله احب من قرابتي .

فهكذا فهم الصحابة مطلب الرسول والله من قبله في المودة للقربى .

وليس توريث الخلافة والولاية
فالخلافة والولاية لا تورث لانها مختصة بالنبوة ز والنبوة منتهية ومقطوعة فلا ورث فيها .
وهنا لا يمكن الخلافة من اقرباء الرسول لانها تعني توريث النبوة المنقطعة .

ولهذا السبب اضطرت الفرقة الامامية ان تقول : ان الامامة هي امتداد للنبوة !!

ثم قلت أن حديث رسول الله :5: لا يحتاج من علي أن يستدل به ؟؟؟ عجيب والله أمرك كيف لا يستدل بحديث رسول الله :5: وقد استدل بما هو أهون " إنما الشورى للمهاجرين والأنصار إن اجتمعوا على رجل سموه إماما كان ذلك لله رضا"
ثم يا حجر ألا ترى أن جل الصحابة بل علي معهم فهم أن الموالاة هنا تعني المحبة والنصرة وأن كلمة بعدي لا تدل حتما على بعدية وفاة رسول الله :5: لأن عمر رضي الله عنه قال له أصبحت ولي كل مؤمن ومؤمنة ورسول الله صلى الله عليه وسلم حي يرزق...قات لك هذا رابط لشيعي مثلك أراد أن يجرب حظه في منتدى مثل هذا وقد أفحمه الأخ يونس ولم يستطع الرد ربما هذا الشيعي أنت وتحاول تجريب حظك هنا ...
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=48198&page=6

حجر ابن عدي
02-22-2011, 05:50 AM
أخي يوسف لقد قلت لك إن الحديث في صحة الحديث بلفظة بعدي عبث فإن أردت أن أنقل لك تصحيح كبار حفاظكم للحديث نقلت ولكني فقط أسئلك هل تنكر تصحيح الألباني للحديث بلفظة بعدي؟؟؟

ثانيا: لو صدر حديث من النبي صلى الله عليه وآله ولم يحتج به أحد من الصحابة فهل هو حجة أم لا؟؟

ثالثا: حتى من ليس له حظ في دهاليز اللغة العربية ومعانيها يعرف أن كلمة بعدي تعني أنك يا فلان تملك الأمر بعدي وقد طرحت مثالا لتبسيط الأمر ولكن لا بأس من إعادته لو كنت أنت أب لخمسة أولاد وكان أكبرهم اسمه علي فجمعتهم وقلت لهم أخوكم علي ولي كل شخص بعدي (بالله الكريم عليك هل سيفهم أبناءك أنك تقول لهم أحبوا أخوكم أم أن له ولاية الأمر من بعدك؟؟؟) فلا يحتاج الأمر لمشقة وعناء لمعرفة معنى واضح وضوح الشمس في رابعة نهارها.

abou haydara
02-22-2011, 12:50 PM
بعد اذن الاحبة الكرام ولكي نضع حدا لهذه الغشاوة التي يضعها المعممين على اعين مستمعيهم

وقد اقتربنا للمائتين ولا يزال البعض يكرر فقط وكانه مبرمج

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53585#post53585)
فلا يحتاج الأمر لمشقة وعناء لمعرفة معنى واضح وضوح الشمس في رابعة نهارها.





حجر

هل تحقق الامر الالهي بعد وفاة النبي :5: ؟؟؟ ....
نعم ام لا

فقط لا زيادة و لا تفلسف


نعم او لا

يوسف الجزائري
02-22-2011, 08:08 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53589#post53589)
بعد اذن الاحبة الكرام ولكي نضع حدا لهذه الغشاوة التي يضعها المعممين على اعين مستمعيهم

وقد اقتربنا للمائتين ولا يزال البعض يكرر فقط وكانه مبرمج

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53585#post53585)
فلا يحتاج الأمر لمشقة وعناء لمعرفة معنى واضح وضوح الشمس في رابعة نهارها.





حجر

هل تحقق الامر الالهي بعد وفاة النبي :5: ؟؟؟ ....
نعم ام لا

فقط لا زيادة و لا تفلسف


نعم او لا

بارك الله فيك أخي أبو حيدرة متابع وأنتظر رده لكن سوف يحتاج الأمر إلى وقت لأنه يظن أنه أعلم وأدرى وأفهم من علي رضوان الله عليه بل أعلم وأفهم من الصحابة كلهم الذين عانوا الأمرين في سبيل طاعة رسولنا :5: حتى كانوا يتمسحون بماء وضوئه :5: وهم الذين نصروا وآزروا ولولاهم بعد الله ورسوله :5: لما كان لهذا الدين من خبر...ثم يأتي علينا أشخاص يتبجحون بحديث من لدنا فيه كلمة "بعدي" ليحتجوا علينا بأن الصحابة عصوا أمر رسول الله :5: بل أن علي وهو صاحب الأمر لم يطالب بحقه بل عصى رسول الله :5: معهم ولم يذكرهم بأمر رسول الله :5: ولم يأمر بالمعروف ولم ينه عن المنكر وترك الناس في جهل بل أكثر من ذلك شارك في المنكر وبايع من لم يكن له الأمر "حسب روايتهم طبعا" وبذلك جعلتم علي الكرار أسد الله الدرغام ليس جديرا بإمامة الناس بل على العكس هو من إئتم بالناس واقتدى بهم وبايع ببيعتهم !!!! إمام لا يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ليس جدير بالإمامة!! إمام يترك أمر رسول الله :5: بل لا يذكر الناس بأمر رسول الله :5: ليس جدير بالإمامة !!! وحاشاه رضوان الله عليه....جعلتموه جبانا خانعا ساكتا عن الحق تاركا الناس في هواهم وقد كان الأجدر بالإمام الأخذ بيد الناس لما فيه خير أنظر ماذا قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه في المرتدين في العاصين لدفع الزكاة

حدثنا أبو اليمان (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=11931)أخبرنا شعيب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=16108)عن الزهري (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=12300)ح وقال الليث حدثني عبد الرحمن بن خالد عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود أن أبا هريرة (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=3)رضي الله عنه قال قال أبو بكر رضي الله عنه والله لو منعوني عناقا كانوا يؤدونها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعها قال عمر رضي الله عنه فما هو إلا أن رأيت أن الله شرح صدر أبي بكر رضي الله عنه بالقتال فعرفت أنه الحق

ثم أيها الفاضل إذا كنت تستدل بحديث مختلف فيه بين علماء الحديث وصححه الألباني .....فلماذا لا تكن طالب حق وتأخذ الكل فلدينا أحاديث صحيحة وغير مختلف فيها كحديثك تدل على خلافة أبي بكر بعد رسول الله :5:
1
-عن حذيفة رضي الله عنه قال كنا عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال ( إني لا أدري ما قدر بقائي فيكم فاقتدوا باللذين من بعدي وأشار إلى أبي بكر وعمر ) سلسلة الاحاديث الصحيحة للالباني المجلد الثالث

2-عن ابي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : بينما أنا نائم أريت أني أنزع على حوض أسقي الناس فجاءني أبو بكر فأخذ الدلو من يدي ليروحني فنزع الدلوين وفي نزعه ضعف والله يغفر له فجاء ابن الخطاب فأخذ منه فلم أر نزع رجل قط أقوى منه حتى تولى الناس والحوض ملآن يتفجر أخرجه مسلم
3- عن جبير بن مطعم رضي الله عنه قال : أتت امرأة للنبي صلى الله عليه وسلم فأمرها أن ترجع إليه قالت أرأيت إن جئت ولم أجدك ( كأنها تقول الموت ) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن لم تجديني فأتي أبا بكر . أخرجه البخاري ومسلم

ولنعد إلى سؤال الأخر أبو حيدرة


حجر

هل تحقق الامر الالهي بعد وفاة النبي :5: ؟؟؟ ....
نعم ام لا

فقط لا زيادة و لا تفلسف

حجر ابن عدي
02-23-2011, 04:34 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abou haydara http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53589#post53589)
بعد اذن الاحبة الكرام ولكي نضع حدا لهذه الغشاوة التي يضعها المعممين على اعين مستمعيهم

وقد اقتربنا للمائتين ولا يزال البعض يكرر فقط وكانه مبرمج

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53585#post53585)
فلا يحتاج الأمر لمشقة وعناء لمعرفة معنى واضح وضوح الشمس في رابعة نهارها.





حجر

هل تحقق الامر الالهي بعد وفاة النبي :5: ؟؟؟ ....
نعم ام لا

فقط لا زيادة و لا تفلسف


نعم او لا

بارك الله فيك أخي أبو حيدرة متابع وأنتظر رده لكن سوف يحتاج الأمر إلى وقت لأنه يظن أنه أعلم وأدرى وأفهم من علي رضوان الله عليه بل أعلم وأفهم من الصحابة كلهم الذين عانوا الأمرين في سبيل طاعة رسولنا :5: حتى كانوا يتمسحون بماء وضوئه :5: وهم الذين نصروا وآزروا ولولاهم بعد الله ورسوله :5: لما كان لهذا الدين من خبر...ثم يأتي علينا أشخاص يتبجحون بحديث من لدنا فيه كلمة "بعدي" ليحتجوا علينا بأن الصحابة عصوا أمر رسول الله :5: بل أن علي وهو صاحب الأمر لم يطالب بحقه بل عصى رسول الله :5: معهم ولم يذكرهم بأمر رسول الله :5: ولم يأمر بالمعروف ولم ينه عن المنكر وترك الناس في جهل بل أكثر من ذلك شارك في المنكر وبايع من لم يكن له الأمر "حسب روايتهم طبعا" وبذلك جعلتم علي الكرار أسد الله الدرغام ليس جديرا بإمامة الناس بل على العكس هو من إئتم بالناس واقتدى بهم وبايع ببيعتهم !!!! إمام لا يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ليس جدير بالإمامة!! إمام يترك أمر رسول الله :5: بل لا يذكر الناس بأمر رسول الله :5: ليس جدير بالإمامة !!! وحاشاه رضوان الله عليه....جعلتموه جبانا خانعا ساكتا عن الحق تاركا الناس في هواهم وقد كان الأجدر بالإمام الأخذ بيد الناس لما فيه خير أنظر ماذا قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه في المرتدين في العاصين لدفع الزكاة

حدثنا أبو اليمان (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=11931)أخبرنا شعيب (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=16108)عن الزهري (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=12300)ح وقال الليث حدثني عبد الرحمن بن خالد عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود أن أبا هريرة (http://www.islamweb.net/newlibrary/showalam.php?ids=3)رضي الله عنه قال قال أبو بكر رضي الله عنه والله لو منعوني عناقا كانوا يؤدونها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعها قال عمر رضي الله عنه فما هو إلا أن رأيت أن الله شرح صدر أبي بكر رضي الله عنه بالقتال فعرفت أنه الحق

ثم أيها الفاضل إذا كنت تستدل بحديث مختلف فيه بين علماء الحديث وصححه الألباني .....فلماذا لا تكن طالب حق وتأخذ الكل فلدينا أحاديث صحيحة وغير مختلف فيها كحديثك تدل على خلافة أبي بكر بعد رسول الله :5:
1

ولنعد إلى سؤال الأخر أبو حيدرة


حجر

هل تحقق الامر الالهي بعد وفاة النبي :5: ؟؟؟ ....
نعم ام لا

فقط لا زيادة و لا تفلسف


نعم تحقق من حين صدوره من الله عز وجل ولكنكما يا أخوي أبا حيدرة ويوسف تخلطان بين صدور الأمر من الله عز وجل وبين عدم امثتال الناس لأمر الله عز وجل فإمامة علي عليه السلام ثابتة له من الله عز وجل وإدارة أمور الناس أداة من أدوات الإمام وحين لا يطيعه الناس في تسيير أمورهم فهذا لا ينفي إمامته بل يبقى الخلل في الناس الذين لم ينقادوا لأمر الله عز وجل ودونك نوح عليه السلام فقد بعثه الله عز وجل نبيا ولم يصدقه قومه ولم يؤمنوا بنبوته فهل نقول لم تتحقق نبوة نوح عليه السلام؟؟!! أم نقول هو نبي من الله عز وجل ولكن الناس لم يؤمنوا بنبوته ولم ينقادوا له فالخلل في الناس لا في الإمام أو النبي فالنبوة والإمامة جعل إلهي ولا يستطيع حتى صاحب الأمر نزع نبوته أو إمامته فكيف يستطيع غيره نزعها منه؟؟!!

يوسف هل أفهم منك أنك تقول بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لأبي بكر بولاية الأمر من بعده وأن خلافته لم تكن شورى؟؟

يوسف الجزائري
02-23-2011, 11:23 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53600#post53600)
نعم تحقق من حين صدوره من الله عز وجل ولكنكما يا أخوي أبا حيدرة ويوسف تخلطان بين صدور الأمر من الله عز وجل وبين عدم امثتال الناس لأمر الله عز وجل فإمامة علي عليه السلام ثابتة له من الله عز وجل وإدارة أمور الناس أداة من أدوات الإمام وحين لا يطيعه الناس في تسيير أمورهم فهذا لا ينفي إمامته بل يبقى الخلل في الناس الذين لم ينقادوا لأمر الله عز وجل ودونك نوح عليه السلام فقد بعثه الله عز وجل نبيا ولم يصدقه قومه ولم يؤمنوا بنبوته فهل نقول لم تتحقق نبوة نوح عليه السلام؟؟!! أم نقول هو نبي من الله عز وجل ولكن الناس لم يؤمنوا بنبوته ولم ينقادوا له فالخلل في الناس لا في الإمام أو النبي فالنبوة والإمامة جعل إلهي ولا يستطيع حتى صاحب الأمر نزع نبوته أو إمامته فكيف يستطيع غيره نزعها منه؟؟!!

صدر الأمر الإلاهي للناس كما تقول وعصى الناس كما تقول فلماذا لم يصوب علي رضي الله عنه الناس ولم يكن بجدارة الإمام الناهي عن المنكر والآمر بالمعروف بل عكس ذلك كله بايع من عصى الله وعصى رسوله :5:...هل فهمت؟؟؟؟أما نوح عليه السلام فقد لبث 990 سنة وهو يدعو إلى الله عز وجل وأوذي أشد الإيذاء ولم يبدل أما علي رضي الله عنه فبايع وأعاد تأكيد البيعة بعد 6 أشهر القياس باطل أخي حجر.. ولذلك لا نلقي اللوم على الناس إذا لم يكن هناك من يأخذ بيدهم إلى الحق...

يوسف هل أفهم منك أنك تقول بأن النبي صلى الله عليه وآله أوصى لأبي بكر بولاية الأمر من بعده وأن خلافته لم تكن شورى؟؟

لم أقل ذلك وإنما لمح رسول الله :5: لذلك إقرأ الأحاديث ولا تخلط الأمور

abou haydara
02-23-2011, 11:58 AM
لقد اقتربت يا حجر من فحمنا او فحم نفسك بنفسك وان تفعل ما لم يستطيع اصحاب العمائم السود و البيض و الميرزى من القيام به :007:


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53600#post53600)
نعم تحقق من حين صدوره من الله عز وجل


من من الصحابة آمن بهذه الامامة وهذا الامر الالاهي كما تدعون وبايعه ؟؟؟؟


اريد اسماء

حجر ابن عدي
02-24-2011, 05:41 AM
لقد اقتربت يا حجر من فحمنا او فحم نفسك بنفسك وان تفعل ما لم يستطيع اصحاب العمائم السود و البيض و الميرزى من القيام به :007:


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53600#post53600)
نعم تحقق من حين صدوره من الله عز وجل


من من الصحابة آمن بهذه الامامة وهذا الامر الالاهي كما تدعون وبايعه ؟؟؟؟


اريد اسماء

سوف أنقل لك رواية توضح أن عليا عليه السلام كان يرى أحقيته بالأمر وأنه غُصب حقة وكان الزبير أيضا معه يناصره:

روى ابن أبي شيبة في المصنف:

حدثنا محمد بن بشر نا عبيد الله بن عمر حدثنا زيد بن أسلم عن أبيه أسلم أنه حين بويع لأبي بكر بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم كان علي والزبير يدخلان على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فيشاورونها ويرتجعون في أمرهم فلما بلغ ذلك عمر بن الخطاب خرج حتى دخل على فاطمة فقال يا بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم والله ما من أحد أحب إلينا من أبيك وما من أحد أحب إلينا بعد أبيك منك وأيم الله ما ذاك بمانعي ان اجتمع هؤلاء النفر عندك إن أمرتهم أن يحرق عليهم البيت قال فلما خرج عمر جاؤوها فقالت تعلمون أن عمر قد جاءني وقد حلف بالله لئن عدتم ليحرقن عليكم البيت وأيم الله ليمضين لما حلف عليه فانصرفوا راشدين فروا رأيكم ولا ترجعوا إلي فانصرفوا عنها فلم يرجعوا إليها حتى بايعوا لأبي بكر

تعليقي المتواضع: أنت قلت هل هناك من آزر عليا عليه السلام وسانده حين غصبت خلافته والرواية توضح أن الزبير كان معه يناصره ويجتمع معه في دار الزهراء عليها السلام ثم إن عليا عليه السلام رفض بيعة أبي بكر وامتنع وجلس في بيته مع الزبير يتشاورون في ذلك فأتاهم عمر مهددا بحرق الدار عليهم إن لم يبايعوا فهل البيعة التي تقع تحت التهديد بالحرق تكون بيعة شرعية؟؟؟

يوسف الجزائري
02-24-2011, 11:02 AM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53613#post53613)
سوف أنقل لك رواية توضح أن عليا عليه السلام كان يرى أحقيته بالأمر وأنه غُصب حقة وكان الزبير أيضا معه يناصره:

روى ابن أبي شيبة في المصنف:

حدثنا محمد بن بشر نا عبيد الله بن عمر حدثنا زيد بن أسلم عن أبيه أسلم أنه حين بويع لأبي بكر بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم كان علي والزبير يدخلان على فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم فيشاورونها ويرتجعون في أمرهم فلما بلغ ذلك عمر بن الخطاب خرج حتى دخل على فاطمة فقال يا بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم والله ما من أحد أحب إلينا من أبيك وما من أحد أحب إلينا بعد أبيك منك وأيم الله ما ذاك بمانعي ان اجتمع هؤلاء النفر عندك إن أمرتهم أن يحرق عليهم البيت قال فلما خرج عمر جاؤوها فقالت تعلمون أن عمر قد جاءني وقد حلف بالله لئن عدتم ليحرقن عليكم البيت وأيم الله ليمضين لما حلف عليه فانصرفوا راشدين فروا رأيكم ولا ترجعوا إلي فانصرفوا عنها فلم يرجعوا إليها حتى بايعوا لأبي بكر

تعليقي المتواضع: أنت قلت هل هناك من آزر عليا عليه السلام وسانده حين غصبت خلافته والرواية توضح أن الزبير كان معه يناصره ويجتمع معه في دار الزهراء عليها السلام ثم إن عليا عليه السلام رفض بيعة أبي بكر وامتنع وجلس في بيته مع الزبير يتشاورون في ذلك فأتاهم عمر مهددا بحرق الدار عليهم إن لم يبايعوا فهل البيعة التي تقع تحت التهديد بالحرق تكون بيعة شرعية؟؟؟


وهل بايع الزبير رضي الله عنه عليا ؟؟؟ في روايتك لا يوجد أي دليل على أن عليا طالب بالبيعة له بل كلمة " يتشاورون" ثم بايعوا واجتمعت كلمة المسلمين على أبي بكر الصديق رضي الله عنه....خاب ظني بك يا حجر ظننتك أذكى من هذا!!!! وقول عمر رضي الله عنه
فلما بلغ ذلك عمر بن الخطاب خرج حتى دخل على فاطمة فقال يا بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم والله ما من أحد أحب إلينا من أبيك وما من أحد أحب إلينا بعد أبيك منك وأيم الله ما ذاك بمانعي ان اجتمع هؤلاء النفر عندك إن أمرتهم أن يحرق عليهم البيت قال فلما خرج عمر جاؤوها فقالت تعلمون أن عمر قد جاءني وقد حلف بالله لئن عدتم ليحرقن عليكم البيت وأيم الله ليمضين لما حلف عليه فانصرفوا راشدين فروا رأيكم ولا ترجعوا إلي فانصرفوا عنها فلم يرجعوا إليها حتى بايعوا لأبي بكر ....

حجر ابن عدي
02-24-2011, 12:02 PM
أخي تأمل الرواية جيدا شخص أتى إليك بيتك وقال لك بايع أو نحرق عليك بيتك وأنت فيه فهل حين تبايع تكون تلك بيعة شرعية؟؟ الزبير وعلي عليه السلام من خلال روايتكم بايعا تحت تهديد الحرق بالنار لأن عمر حلف بأنه سوف يحرق عليهما الدار إن لم يمتثلوا لأوامره فأي بيعة تتكلم عنها يا أخي؟؟؟؟

يوسف الجزائري
02-24-2011, 05:03 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53619#post53619)
أخي تأمل الرواية جيدا شخص أتى إليك بيتك وقال لك بايع أو نحرق عليك بيتك وأنت فيه فهل حين تبايع تكون تلك بيعة شرعية؟؟ الزبير وعلي عليه السلام من خلال روايتكم بايعا تحت تهديد الحرق بالنار لأن عمر حلف بأنه سوف يحرق عليهما الدار إن لم يمتثلوا لأوامره فأي بيعة تتكلم عنها يا أخي؟؟؟؟

أجبني نقطة بنقطةهداني وإياكم الله بدون لف ودوران تكلمنا عن الإكراه في الصفحات السابقة ور أريد أن أكرر نفس الأجوبة

1-هل بايع الزبير رضي الله عنه عليا؟؟؟؟؟ بالدليل.
2-هل خاف علي والزبير عمر ابن الخطاب؟
3-هل الكرار يترك أمر الله وأمر رسوله :5: بسبب تهديد عمر؟؟
والله العظيم أسأل أي سني يعلم أن الصحابة ومنهم علي رضي الله عنه يفدون بأنفسهم ويستميتون لتنفيذ أمر رسول الله :5: فهذا أبو بكر الصديق يهدد والمدينة محاصرة بالمرتدين "والله لو منعوني عناقا كانوا يؤدونها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعها "وإن كنت تكرر و تلتزم لما ذكرته من خوف علي رضي الله عنه وأرضاه من عمر وبيعته تحت التهديد لا غير وترك أمر رسول الله :5: بل ترك الأمر بالمعروف ومنكر والأخذ بيد الناس فليس جديرا بالإمامة ....

هل فهمت؟؟؟ أم أكرر..

يوسف الجزائري
02-24-2011, 05:21 PM
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حجر ابن عدي http://www.d-alsonah.com/vb/islamic-2/buttons/viewpost.gif (http://www.d-alsonah.com/vb/showthread.php?p=53619#post53619)
أخي تأمل الرواية جيدا شخص أتى إليك بيتك وقال لك بايع أو نحرق عليك بيتك وأنت فيه فهل حين تبايع تكون تلك بيعة شرعية؟؟ الزبير وعلي عليه السلام من خلال روايتكم بايعا تحت تهديد الحرق بالنار لأن عمر حلف بأنه سوف يحرق عليهما الدار إن لم يمتثلوا لأوامره فأي بيعة تتكلم عنها يا أخي؟؟؟؟


للإجابة على سؤالك

لا ولن أبايع وإن مت دونها ....تدري لماذا؟؟؟ لأنه لو أمرني رسول الله :5: بهذا الأمر فلن أعصيه أبدا وكنت من المفروض أن يقتدي بي الناس فلن أبايع لأن أمر الله وأمر رسول الله :5: واجب الطاعة.....قولك هذا يجعل من علي أجبن من إبنه الحسين رضي الله عنه فحذاري...§!!!!!!

حجر ابن عدي
02-24-2011, 08:14 PM
لقد مللنا من غباوة و عقم قلمك يا حجر :007:

abou haydara
02-24-2011, 10:21 PM
ادا عندك اسماء فيا مرحبا نتمم معاك الحوار

اما اذا حصرت الصحابة في علي و الزبير فتلك مصيبة اخرى

اما ان تكرر وتجعلنا ننفر من حبر قلمك فنحن لن نقبل بذالك

محب الفقه
03-05-2011, 05:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم



حيا الله اهل السنة والجماعة


كيف جالك يا حجر لم اشاهدك في المنتدى الاخر!!


لعلي اجد الاجابة منك هنا


هل الحديث الذي وضعته في اول مشاركة لك

هو قطعي الثبوت قطعي الدلالة؟؟

انتظر

يوسف الجزائري
03-21-2011, 11:18 AM
يرفع بارك الله فيكم